الرئيسية » تسويق » كيف تبدأ في التسويق الرقمي (شرح مبسط للمبتدئين)


كيف تبدأ في التسويق الرقمي (شرح مبسط للمبتدئين)

كيف تبدأ في التسويق الرقمي

بقلم أميرة النجار
التسويق الرقمي أو الـ “Digital Marketing” كلمة نسمعها كثيرًا في الآونة الأخيرة، فهي تُعبر عن مجال يشهد نمو رهيب في وقتنا هذا، فأي صاحب بيزنس ذكي يتوجب عليه التفكير في التسويق الرقمي.

بالطبع هذا يخلق طلباً مهولاً على المسوقين الرقميين… الذين أعتقد أنك تود أن تكون واحد منهم، ولهذا أتيت هنا باحثاً عن كيفية البدء في التسويق الرقمي.

أولاً اسمح لي أن اخبرك أن لديك بعض الحق فيما تشعر به من حيرة حول كيفية البدء في التسويق الرقمي، ففي الحقيقة مجال التسويق الرقمي أو التسويق الإلكتروني هو مجال كبير ومتسع ومتشابك، كما أن هناك الكثير من مجالات التسويق الإلكتروني التي يمكن للمسوق التخصص في إحداها.

ولكن لا تقلق ففي هذا المقال سوف نتناول سوياً كيف يمكنك البدء في التسويق الرقمي بشكل مبسط وسهل وبالخطوات، وسوف نبدأ من حيث فهم فكرة التسويق الرقمي بشكل مبسط لمن ليس لديه أي فكرة سابقة.

ما هو التسويق الرقمي؟

التسويق الرقمي بشكل مبسط يعني استخدام الأجهزة والأدوات والخدمات التكنولوجية من أجل الوصول للعميل المستهدف وتسويق منتجات أو خدمات له، وفي النهاية هذا يصب في تحقيق الأرباح (في أغلب الأحيان) وذلك سواء بشكل مباشر أو غير مباشر.

بكلمات أخرى التسويق الرقمي يعني الوصول للعميل المستهدف من خلال الإنترنت والهاتف المحمول وكل ما هو مرتبط بالتكنولوجيا الرقمية الحديثة.

أشهر شكل للتسويق الرقمي هو التسويق من خلال الوسائط الاجتماعية “Social Media” مثل:

  • فيسبوك
  • انستجرام
  • تويتر
  • لينكد إن “LinkedIn”
  • بينتيريست “Pinterest”
  • يوتيوب

ولكن التسويق الرقمي يتجاوز ذلك فهو يشمل: تطبيقات الهاتف المحمول “Mobile Application”، والبريد الإلكتروني “Email Marketing”، تطبيقات الويب، محركات البحث، مواقع الويب “Websites”، وغيرها من القنوات الرقمية…

التسويق الرقمي عمومًا هو أي شكل من أشكال تسويق المنتجات أو الخدمات التي تتم من خلال تلك القنوات الرقمية، وتسويقها يعني تعزيز الوعي بهذه المنتجات والخدمات والفوائد التي تقدمها للعملاء المحتملين عبر الإنترنت.

يمكن القيام بزيادة الوعي بالعلامة التجارية بشكل طبيعي عن طريق:

  • إنشاء محتوى حول منتج ما يشجع الأشخاص على استهلاكه ومشاركته.
  • شراء ونشر إعلانات على الإنترنت تشجع الناس على اتخاذ الإجراء المطلوب (مثل زيارة موقع الويب الخاص بالعلامة التجارية، أو بدء تجربة منتج معين، أو حتى الاطلاع على مميزات وصفات منتج ما لخلق وعي بهذا المنتج).

وقد تلاحظ يا عزيزي أنه في بعض الأحيان يستخدم التسويق الرقمي “Digital Marketing” الكثير من نفس استراتيجيات التسويق التقليدي (الأوفلاين)، والتي تتكيف مع الطريقة التي يتعامل  بها الناس مع المعلومات عبر الإنترنت.

هل مهنة التسويق الإلكتروني “Digital Marketing” جيدة؟

دعني أخبرك ياعزيزي بأنها حقًا رائعة فالجميل في مهنة التسويق الإلكتروني هو أنه يمكنك بدء تعلم التسويق دون دراسة جامعية أو أكاديمية؛ ولكن يمكنك بدء مسيرتك المهنية في مجال التسويق الرقمي من خلال بناء المهارات المطلوبة باستخدام الدورات عبر الإنترنت وأنت في منزلك.

والجميل أيضًا أننا نحن نعيش في عالم رقمي وميزانيات التسويق تنتقل إلى الإعلان الرقمي وبعيدًا عن قنوات التسويق التقليدية، وبذلك تحتاج الشركات إلى تحسين ظهورها عبر الإنترنت، وهناك طلب متزايد على وظائف التسويق الرقمي في جميع أنحاء العالم كما ذكرنا بالأعلى.

حقيقةً أنت لست بحاجة إلى أن تكون موجودًا في مكتب أو شركة، وتدفع الكثير لشراء أجهزة الكمبيوتر وغيرها من الأصول؛ فالتسويق الرقمي مثاليًا للأشخاص الذين يتطلعون إلى بدء أعمالهم التجارية الخاصة أو العمل كمستقلين بدوام كامل دون دفع الكثير من المصاريف.

أساسيات التسويق الرقمي

بالنسبة للمبتدئين في التسويق الرقمي “Digital Marketing” فإن الخطوة الأولى الواضحة هي فهم ما هو التسويق والمكونات الرئيسية التي يتكون منها التسويق الرقمي.

حيث أن التسويق الرقمي أو التسويق عبر الإنترنت كما هو معروف أحيانًا هو مصطلح واسع يستخدم لوصف عملية التسويق على الإنترنت، وغيرها من الأدوات الرقمية، ويحتوي على عدد من المكونات التي تغطي جميع مجالات الترويج باستخدام التكنولوجيا.

أيضًا عليك أن تلاحظ ياعزيزي أنه ليس تخصصًا واحدًا، ولكنه يحتوي على عدد من العمليات (القنوات) التي يمكنها المشاركة في حملة تسويق رقمية.

على وجه الخصوص، يحتوي التسويق الرقمي على القنوات التالية:

  • تسويق محرك البحث” Search Engine Marketing” – وهذا ينقسم إلى مجالين: تحسين محرك البحث (SEO الطبيعي) وإعلانات البحث المدفوعة.
  • تسويق الموقع “Website Marketing”- الترويج لموقعك على الإنترنت.
  • تسويق بالمحتوى “Content Marketing” – كيفية استخدام أنواع مختلفة من المحتوى في حملات التسويق الرقمي الخاصة بك.
  • التسويق عبر البريد الإلكتروني “Email Marketing”- تسويق المنتجات أو الخدمات باستخدام البريد الإلكتروني.
  • التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي “Social Media Marketing”- التسويق على Facebook و Instagram وشبكات التواصل الاجتماعي الأخرى.
  • التسويق عبر الهاتف المحمول “Mobile Marketing”- التسويق عبر متاجر التطبيقات المختلفة (Google Play ، Apple Store).
  • تسويق الفيديو “Video Marketing”- التسويق على يوتيوب،وقنوات الفيديو الأخرى.
  • التسويق بالعمولة “Affiliate Marketing”- تحقيق المبيعات من خلال الترويج لمنتجات الآخرين والحصول على عمولة تابعة.

يجب أن يتمتع مدير التسويق الرقمي الجيد بالمهارات اللازمة للعمل مع جميع القنوات المذكورة أعلاه… لا تقلق ياصديقي، ليس عليك أن تتعلم كل شيء من اليوم الأول.

كلما تقدمت في مسار حياتك المهنية في التسويق الرقمي، ستحصل على فرصة للعمل باستخدام تقنيات وأدوات مختلفة، وفي النهاية؛ سيتم الانتهاء من ذلك اللغز المبهم أمامك الآن…

للحصول على شرح مفصل لأساسيات التسويق الرقمي قم بالعودة لمقال أساسيات التسويق الرقمي للمبتدئين (دليلك الشامل)

أهم المهارات التي تحتاجها لتوظيفك كمسوق رقمي

1. سلوك المشتري ورحلة المبيعات

مبدئيًا يحتاج المسوقون الرقميون إلى فهم كيفية “جذب العملاء والتفاعل معهم وإسعادهم، وهذا دورك لنقل المستهلكين من “لا أعرف أي شيء عن هذه العلامة التجارية “Brand” أو المنتج “إلى” أنا عميل لديهم “.

تتضمن هذه العملية استخدام تقنيات لفهم عميلك بشكل أفضل، بالإضافة إلى استراتيجيات لتحسين عملية المبيعات (عبر التسويق عبر البريد الإلكتروني، وإعادة الاستهداف، وما إلى ذلك).

إليك دورة مقدمة من جوجل حول فهم احتياجات العملاء وسلوكياتهم على الإنترنت

2. تحليل البيانات / التحليلات “DATA ANALYSIS / ANALYTICS”

ومن السمات الرئيسية لأي حملة تسويقية رقمية أن يكون كل شيء قابل للقياس، فسوف نلاحظ أن المسوقون الرقميون يحتاجون إلى أرقام لفهم ما إذا كانت حملاتهم المختلفة تعمل بشكل جيد أم لا.

ولكن الأهم من ذلك، أنهم بحاجة إلى المهارات اللازمة لتفسير هذه الأرقام من أجل تعديل استراتيجياتهم وإطلاق حملات جديدة “New Campaigns”.

عليك كمسوق رقمي معرفة عدد الأشخاص الذين شاهدوا حملاتك، وعدد الأشخاص الذين ضغطوا على إعلاناتك، وعدد التحويلات التي تم إنشاؤها، والكثير من المقاييس الأخرى التي تغطي كل جانب من جوانب الحملة.

ولتكون قادرًا على اتخاذ قرارات مستنيرة بناءً على بيانات حقيقية، تحتاج إلى معرفة كيفية قياس فعالية الحملة وكيفية تحليل النتائج، وسوف تساعدك أداة جوجل الرائعة Google Analytics على فهم ذلك.

3. محتوى التسويق / استراتيجية المحتوى “CONTENT MARKETING / CONTENT STRATEGY”

يتخصص مسوقو المحتوى “Content Creators” واستراتيجيات المحتوى في استخدام سرد القصص المقنعة للوصول إلى جماهير جديدة، يفعلون ذلك من خلال منشورات المدونة، وحملات البريد الإلكتروني، والكتب الإلكترونية، وحتى أنواع أخرى من الوسائط مثل الفيديو والبودكاست.

اقرأ أيضاً:

وإليك ياعزيزي بعض الدورات حول التسويق بالمحتوي:

4. تسويق وسائل التواصل الاجتماعي “SOCIAL MEDIA MARKETING”

قد تلاحظ أن معظمنا يستخدم بعض أشكال وسائل التواصل الاجتماعي كل يوم، يتضمن التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي استخدام القنوات الاجتماعية للعلامة التجارية بشكل استراتيجي للترويج لمنتجاتها وبيعها.

قد تتضمن هذه الاستراتيجيات أي شيء من الترويج للمنتج وترى ذلك في الإعلانات المدفوعة (وربما رأيت تلك الموجودة على Facebook وحتى في قصص Instagram الخاصة بك).

إليك بعض المقالات في الرابحون حول التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي:

يمكنك الوصول للمزيد من المقالات من خلال البحث في الموقع.

وإليك دورة تدريبية مجانية حول التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي:

Online Digital Social Media Marketing & Sales Free Training

5. تحسين محركات البحث (SEO)

يجب عليك العلم ياعزيزي بأنه لا يمكنك ممارسة مهنة في مجال التسويق الرقمي إذا لم تكن جيدًا في تحسين محركات البحث “SEO”، حيث تحتاج أولاً إلى أن تصبح على علم في تحسين محركات البحث ثم تبني مهارات أخرى.

حيث تعتمد العلامات التجارية على حركة المرور من محركات البحث مثل Google (و Bing) لزيادة الوعي بالعلامة التجارية وجذب عملاء محتملين جدد،

مُحسّنات محرّكات البحث (SEO) هي العملية التي تقوم بها العلامات التجارية لجعل المحتوى الذي تكتبه جذابًا لـ Google قدر الإمكان، وكلما كان المحتوى أفضل، كانت نتيجة البحث أفضل.

هيا ياعزيزي قم ببناء معرفتك في تحسين محركات البحث “SEO” بشكل تدريجي، وعندما تشعر أن لديك إتقان مهارات تحسين محركات البحث، استكمل مسيرتك.

إليك دورة شاملة في تحسين محركات البحث

SEO Training 2020: Beginner To Advanced SEO | Google SEO

6. استخدام إعلانات من Google

جزء من مسؤوليات وظيفتك كمستشار تسويق رقمي هو استخدام إعلانات Google (المعروف سابقًا باسم Google AdWords)، للترويج للمنتجات أو الخدمات في مختلف خصائص Google ومواقع الويب على الإنترنت.

أسرع طريقة لاكتساب المهارات اللازمة هي الحصول على شهادة إعلانات Google، حيث تمتلك Google عددًا كبيرًا من الموارد لمساعدتك في أن تصبح خبيرًا في Google Ads، والحصول على شهادة يعد طريقة رائعة لتثبت لعملائك المحتملين أن لديك المهارات اللازمة.

7. الإعلانات المدفوعة “Paid Ads”

مصطلح “الإعلانات المدفوعة” أو الـ “Paid Ads” هو مصطلح شامل آخر يشير إلى شراء مواضع لمنتجك على منصات الإنترنت، وفي هذه الخطوة ياعزيزي تبدأ بالتسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي “Social Media” وخاصة إعلانات Facebook الممولة.

وبصفتك متخصصًا في التسويق الرقمي، فأنت بحاجة إلى معرفة كيفية عمل شبكات التواصل الاجتماعي المختلفة (Twitter و Instagram و Pinterest و LinkedIn)، ولكن سيتم إنفاق معظم وقتك وميزانية حملتك على Facebook وInstagram لأنهم الأكثر شيوعًا في عالمنا العربي.

والجدير بالذكر أن Facebook إلى جانب كونه شبكة اجتماعية رائعة، ولكنه الآن أحد أهم الأدوات لأي حملة تسويقية رقمية؛ لذا عليك الاهتمام به.

والآن إذا كنت قد اتبعت بالفعل الخطوات المذكورة أعلاه ولديك معرفة جيدة بـ SEO وإعلانات Google، فلن يكون تعلم كيفية استخدام Facebook Ads أمرًا صعبًا، اطْمأنَّ يا عزيزي.

8. مهارات تقنية عامة

يجب على المسوق الرقمي اكتساب بعض المهارات التقنية، خاصة وأن العديد من حملات التسويق الرقمي تتطلب العمل مع فريق تطوير الويب؛ بعض المهارات التكميلية الرائعة التي يجب مراعاتها: HTML & CSS، ومبادئ التصميم الأساسية و UX / UI، وأساسيات تحرير الصور.

أدوات التسويق الرقمي التي يجب عليك كمسوق إلكتروني معرفة كيفية استخدامها

1. أدوات التحليل

يستخدم بعض المسوقين أداة Hubspot، والبعض الآخر يستخدم أداة Google Analytics، وهناك الكثير من الأنظمة الأساسية الأخرى الأقل شهرة لتتبع حركة مرور الموقع أيضًا، ومع ذلك، فإن التعرف على طريقك إلى Google Analytics يعد مكانًا رائعًا للبدء إذا كنت جديدًا في مجال التسويق الرقمي.

2. منصات التسويق عبر البريد الإلكتروني

Mailchimp و Converkit و Constant Contact … أدوات متعددة تقدم ميزات متشابهة، وإذا كنت تريد أن تعمل في مجال التسويق الرقمي، فمن المحتمل أن ينتهي بك الأمر باستخدام واحد منهم، لذا تعرف على خصوصيات واحدة على الأقل من هذه الأنظمة الأساسية في أسرع وقت ممكن.

3. إدارة وسائل التواصل الاجتماعي

تستخدم الشركات المختلفة أدوات جدولة وسائط اجتماعية مختلفة، فتجد هناك MeetEdgar ، Hootsuite ، Later ، Buffer، والجميل أن يقدم معظمهم تجارب مجانية، حتى تتمكن من معرفة كيفية عملها من خلال جدولة بعض حملاتك التسويقية.

4. أبحاث تحسين محركات البحث

توصي العديد من المواقع باستخدام مخطط الكلمات الرئيسية من Google لأبحاث تحسين محركات البحث “SEO” ، وهي أداة رائعة ومجانية.

5. بناء URL

من المحتمل أنك إذا حصلت على أي وظيفة تسويق رقمي، فستحتاج إلى معرفة كيفية إنشاء عناوين URL قابلة للتتبع، حتى تتمكن من مراقبة حملاتك. هنا أدوات مجانية لذلك، ومنها:

بعد اتباع كل تلك الخطوات عليك بناء محفظتك “Portfolio” كمسوق إلكتروني

كيفية بناء محفظة لك كمسوق إلكتروني

1. تخطيط بعض المشاريع التخيلية

واحدة من أفضل الطرق لاكتساب الخبرة عندما تبدأ كمسوق رقمي هي ممارسة مهاراتك في التسويق الرقمي من خلال إكمال بعض المشاريع التخيلية عن علامة تجارية من خيالك أنت ياعزيزي.

غالبًا ما يكون أفضل مشروع تسويقي للعمل عليه أولاً هو علامتك التجارية الخاصة، أيضًا ضع في اعتبارك بعض الطرق التي يمكنك من خلالها استخدام حسابات الوسائط الاجتماعية الشخصية الخاصة بك لتنمية متابعين بشكل استراتيجي، أو تحسين موقعك الخاص للبحث وتقديم نتائج تحسين محركات البحث.

اقرأ أيضاً: ما هو البورتفوليو وكيف تعد بورتفوليو احترافي

2. عرض لمساعدة الأصدقاء / المعارف

يحتاج الجميع تقريبًا إلى المساعدة في التسويق الرقمي، لذا فكر في الأشخاص الذين يمكنهم الاستفادة من مهاراتك الجديدة ياصديقي، أعرف أن العمل مجانًا ليس مثاليًا بالطبع، ولكن هو طريقة جيدة لبناء الخبرة أثناء التعلم.

عليك التفكير من تعرف من الأصدقاء أنه يحاول إنشاء شركة صغيرة؟

3. عند إضافة مشاريع إلى موقع محفظتك ركز على النتائج

بصفتك جهة تسويق، فإن نتائجك هي الأكثر أهمية…

لذلك، أثناء كتابة كل من هذه المشاريع الوهمية ومشاريع “العائلة والأصدقاء” وإضافتها إلى موقع محفظتك، تأكد من التركيز على مقدار النمو الذي أثرت عليه وأي بيانات أو إحصائيات أخرى تثبت أن عملك قد حقق نتائج إيجابية.

4. اسأل عن توصيات

يتمثل جزء كبير من العمل كمسوق رقمي في القدرة على التواصل بشكل فعال مع الفرق والعملاء، لذا تأكد من أن تطلب من أي شخص تعمل معه (خاصة أولئك الذين تساعدهم مجانًا) ما إذا كانوا على استعداد لتقديم توصية عن محفظتك.

إليك دورة من جوجل تساعدك للحصول على وظيفة الأحلام

5. استغل مواقع العمل الحر للحصول على عمل كمسوق رقمي مستقل

يمكنك الآن ياعزيزي استخدام مواقع العمل الحر مثل موقع Upwork و موقع فايفر للتقدم لوظائف التسويق الرقمي.

ونصيحتي لك إذا كنت مبتدئًا، فابدأ بمشاريع سهلة وسريعة وقصيرة الأجل أولاً، ثم انتقل تدريجيًا إلى مشاريع أكبر.

ولكن احذر ياصديقي فإنه من الصعب على المستقلين “Freelancers” الذين ليس لديهم خبرات سابقة أن يحصلوا على وظيفة معينة، لذا تأكد من أنك:

  • اقرأ متطلبات نشر الوظيفة بعناية وأجب على أي أسئلة.
  • رد بسرعه، سيتلقى صاحب العمل المئات من المتقدمين، لذا تأكد من أن طلبك على رأس القائمة.
  • حافظ على أسعارك منخفضة ومعقولة، إذا لم يكن لديك خبرة، وضع هدفك في هذه المرحلة هو اكتساب الخبرة حتى تتمكن من كسب المال.

اقرأ أيضاً: 3 جوانب أساسية لضمان نجاحك كمستقل على مواقع العمل الحر

وأخيرًا دعني أقدم لك نصيحتي…

اطلع على التحديثات الجديدة واستمر في التعلم… تتغير أساليب التسويق الرقمي طوال الوقت، بعض المسوقين الرقميين يحبون هذا والبعض يكرهونه، لكن الحقيقة أن التسويق الرقمي صناعة ومهنة سريعة التغير.

حيث تلاحظ أن Google تنشر عشرات التغييرات المتعلقة بعمليات البحث المجاني والمدفوعة كل عام، وتتغير خوارزمية Facebook أيضًا باستمرار.

وهذا يعني أنك إذا قررت العمل في مهنة التسويق الرقمي، فيجب أن تعلم مسبقًا أن التعلم سيكون جزءًا من أنشطتك اليومية.

ألقاكم قريبًا مع المزيد من المعلومات والنصائح.

عن الكاتب

مجدي كميل

مصري وعمري 32 عام، حاصل على بكالوريوس التجارة.

أعمل في مجال الديجيتال ماركتنج منذ حوالي 8 سنوات، حصلت خلالها على الكثير من الخبرة والتجربة والمعرفة في الكثير من النواحي.

مهتم جداً بالمعرفة والاطلاع على كل ما هو جديد في عالم التسويق والعمل من خلال الإنترنت. متابع ومهتم بكل ما له علاقة بعالم تكنولوجيا الإتصالات والإنترنت بشكل عام.

أقرأ باستمرار في الكثير من المجالات، وخصوصاً في مجال التسويق والعمل اونلاين.
أبحث جيداً قبل كتابة أي موضوع في الرابحون، وأختار مصادري بدقة وعناية بناءاً على التنوع والجودة.

هدفي تقديم قيمة حقيقية تستحق وقت القراء الأعزاء وتساعدهم على النجاح. شعاري في الكتابة دائماً هو الجودة، مهما كلفني ذلك من وقت ومجهود.

إضافة تعليق

اضغط هنا لنشر التعليق