كيف نجح الدحيح علي اليوتيوب (دراسة حالة)

كيف نجح الدحيح
الدحيح

معادلة الربح من اليوتيوب

في الكثير من الموضوعات في قسم الربح من اليوتيوب في موقع الرابحون، تحدثت عن الكثير من الجوانب الخاصة بتحقيق النجاح.
والتي تساعد كل من يتطلع للنجاح في تحقيق ربح من اليوتيوب في الوصول لغايته.
وكنت دائما انادي، ان اقرب طريق للنجاح من خلال اليوتيوب.
يبدا من اختيار فكرة القناة المناسبة لقدراتك ومواهبك. والتي يمكنك العطاء وتقديم شيء مميز من خلالها.

معادلة الربح من اليوتيوب في غاية البساطة.
وهي اختر شيء تحبه ومهتم به، ولديك خبرة جيدة عنه. ثم قم بتسجيل فيديوهاتك عنه.
شارك في برنامج جوجل ادسنس لمشاركة الارباح، واربطه بحسابك علي اليوتيوب.
وابدأ في جني الارباج.

نعم انها بهذه البساطة! ولكن ما يجعل الكثيرون لا ينجحون بها هو الافتقاد للإصرار، او عدم امتلاك قيمة حقيقة لتقديمها للمشاهدين.
إذا كنت تشكك في كلامي فتعالي نتطلع سويا علي دراسة حالة النجاح هذه.
هي قصة نجاح لشاب مصري اسمه احمد الغندور، والذي استطاع تحويل اهتمامه وحبه للعلم والمعرفة الي نجاح علي اليوتيوب.

اولا من هو الدحيح احمد الغندور ؟

هو شاب مصري يعشق العلم والمعرفة. دائما ما يبحث في كل ماله علاقة بالعلوم الحديثة والاكتشافات والنظريات العلمية.
لديه قناة علي اليوتيوب يقوم من خلالها بعرض فيديوهات. يشرح بهذه الفيديوهات موضوعات علمية بصورة كوميدية وطريفة تجذب الاف الزوار.

لديه 120 الف مشترك في القناة الخاصة به .
لديه ما يقرب من 40 فيديو بقناته ومجموع المشاهدات التي حصل عليها لفديوهاته تقريبا 4 مليون مشاهدة.

منذ عام تقريبا ارسل لي احد الاصدقاء فيديو لشاب طريف.
كان يتحدث في فيديوهاته عن موضوع علمي بصورة كوميدية وجذابة.
وكانت عدد المشاهدات لهذا الفيديو لا تتعدي الالف مشاهدة.
مر عام ومنذ حوالي شهر تقريبا، وبالصدفة قابلتني احد فيديوهات احمد الغندور مرة اخري. ولكن في هذه المرة قد تبدل الحال لغير حال.
بدأت اتصفح قناة الشاب الذي اعجبت بأسلوبه الفريد من قبل. ووجدت المزيد من الفيديوهات لديه وقد تعدت ال 50 الف مشاهدة. ووجدت انه خلال هذه السنة الفائتة لم يتخلى عن فكرته حتي نجح.
في الحقيقة لم اشعر بالمفاجأة، لأني اؤمن بعمق ان النجاح علي اليوتيوب يتحقق لا محالة لأولئك الذين لديهم شيء ليقدموه علي اليوتيوب. وايضا لديهم الاصرار الكافي لكي يستمروا حتي النجاح.

في الحقيقة لم اكتفي بنظرتي كمعجب ومتابع لا حمد الغندور فقط.
ولكني فكرت في قصة نجاحة كمسوق علي الانترنت. واردت ان انقل لكم العوامل التي جعلته ينجح. والتي يمكن لأي منكم تطبيقها والحصول علي نجاح من خلالها.

عوامل النجاح علي اليوتيوب والتي اتبعها احمد الغندور

لكي تنجح علي اليوتيوب وتحقق ارباح من خلاله اتبع هذه العوامل. والتي تم استخراجها من قصة نجاح قناة الدحيح لاحمد الغندور.

اختر فكرة قناة اليوتيوب المناسبة لك

أي شخص ومن اول دقيقة في أي من فيديوهات الدحيح. سوف يلاحظ مدي حب واهتمام وشغف احمد الغندور للمادة التي يقدمها للمشاهدين.
من الوهلة الاولي سوف تعلم انه عاشق للعلم، ولديه اطلاع ومعرفة عميقة بالكثير من الجوانب العلمية.
ومن الواضح ايضا انه وفي كل فيديو يتحدث عن موضوع علمي معين، يظهر لك وكانه شخص دارس يشكل جيد جدا. لذلك اري ان فكرة اسم القناة عبقرية فهو حقا دحيح في كل الموضوعات التي تحدث عنها في فيديوهاته.
الشيء الاخر هو المتعة التي تستشعرها منه في التحدث في هذه الموضوعات.
هو باختصار شخص اختار موضوع يحبه، وجعله موضوع لقناة اليوتيوب الخاصة به.

حاول ان يكون لك اسلوبك المميز والجذاب

في الكثير من الاحيان يعتقد البعض ان تقليد الناجحين، سوف يجعلهم يصلون للنجاح هم ايضا. ربما هذا يتحقق في بعض الظروف الخاصة.
لكي تنجح نجاح حقيقي علي اليوتيوب، يجب عليك ان تظهر اسلوبك الخاص والمميز.
يجب ان تظهر شخصيتك وجوهرك. لا تقلق من ان تكون علي طبيعتك امام مشاهدينك فهذه هي الطريقة الاقرب للوصول لقلوبهم. وهذا ما سوف يجعلهم يشتركون في قناتك علي اليوتيوب، وسوف يشاهدون المزيد من فيديوهاتك.
كما تري عند مشاهدتك لأي من فيديوهات الدحيح. احمد الغندور لا يشبه احدا علي الاقل لا يشبه احدا انا اعرفه.

صمم فيديوهاتك بتميز واختر برنامج التعديل الافضل

هذه النقطة لها علاقة بما قبلها والاثنين يعملون معا. كما تري ان فيديوهات قناة الدحيح علي اليوتيوب مصممة بطريقة مميزة ومختلفة عن غيرها.
وهذا يعطيك عنصر جاذبية مضاف الي جاذبية اسلوب احمد الغندور نفسه.
المقاطع الصغيرة والسريعة، تجعلك طول مدة الفيديو مفتوح العينين وفي كامل تركيزك.
حتي الرسوم التوضيحية الموجودة في الفيديوهات رغم تواضعها النوعي إلا إنها تؤدي الغرض علي اكمل وجه، وتجعلك منجذب للفيديو بصورة اكبر.

كن مصر علي النجاح واستمر في محاولاتك واثراء قناتك

النجاح لا يأتي لمرتخي الايدي الغير واثقين. النجاح يأتي لمن يصرون عليه فقط.
هناك الاف الشباب حول العالم وما اكثرهم هنا في منطقتنا العربية، الذين حالوا النجاح في اكثر من شيء وكانوا علي بعد خطوة واحدة منه ولكنهم لم ينالوه.
والسبب فقط لانهم لم يمتلكون الاصرار الكافي لكي ينجحوا.
لقد اخبرتكم منذ قليل عن تجربتي الشخصية مع قناة احمد الغندور، وكيف كانت قبل سنة وكيف اصبحت اليوم.
في الحقيقة هذا حدث فقط لانه امتلك الاصرار والايمان والثقة الكافية لكي يصل للنجاح.

حاول ان تقدم فكرتك في كل فيديو بصورة مختصرة دون إطالة

المعادلة التي يفشل الكثير من المتطلعين الي الربح من اليوتيوب في الوصول إليها، هي عمل فيديو لتوصيل رسالة معينة في وقت محدد دون إطالة او اختصار مخل.
في احيانا كثيرة، قد تجد البعض يحاول مط المدة الزمنية للفيديو لكي يضع اعلانات اكثر.
وفي احيانا اخري تشاهد فيديو، ولكن فكرته غير مكتملة فتشعر كأن هناك شيئا ناقص.
احمد الغندور قد حقق المعادلة الصحيحة بين مدة ومادة الفيديو في اغلب فيديوهاته.
لذلك لن تشعر بالملل اثناء مشاهدتك فيديوهاته. كما انك سوف تخرج منها بفائدة جيدة وتغطية مناسبة للموضوع الذي تناقشه هذه الفيديوهات.

هذه باختصار اهم العوامل التي ترتب عليها نجاح قناة الدحيح لأحمد الغندور.
هذه دراسة حالة نجاح علي اليوتيوب.
يمكنك انت ايضا بتطبيق معاييرها واسبابها بطريقتك الخاصة، ان تحصل علي النجاح في الربح من اليوتيوب كما حصل الدحيح.

هذا رابط القناة مرة اخري ليس من اجل التقليد، ولكن من اجل الاستفادة منها كحالة دراسة ناجحة يمكنك الاستفادة منها وتطبيقها بطريقتك واسلوبك وموضوعك الخاص.
https://goo.gl/4ZWnk9

مجدي كميل

حاصل علي بكالوريوس تجارة، مصري وعمري 29 عام.
اعمل في مجال الديجيتال ماركتنج منذ 5 سنوات. حصلت خلالها علي الكثير من الخبرة والتجريبة والمعرفة في الكثير من النواحي. مهتم جدا بالمعرفة والاطلاع علي كل ما هو جديد في عالم التسويق والعمل من خلال الانترنت. هدفي تقديم قيمة حقيقية تستحق وقت القراء الاعزاء وتساعدهم علي النجاح.

إضافة تعليق

اضغط هنا لنشر التعليق