الرئيسية » تطوير الذات » 15 نصيحة من رواد أعمال ناجحين يجب أن تعلمها في 2020


15 نصيحة من رواد أعمال ناجحين يجب أن تعلمها في 2020

نصائح من أهم رواد الأعمال

ريادة الأعمال والحرية المالية أصبحت هدف للكثير منا في هذه الأيام، لهذا قبل أن تبدأ مشوارك في تحقيق هذا الهدف عليك أن تطلع على هذه الـ 15 نصيحة من رواد أعمال ناجحين.

هذه النصائح ستجعلك:

  • تختصر الكثير من الوقت في تنفيذ أحلامك ومشاريعك.
  • ترتب مهامك مثلما يفعل الكومبيوتر.
  • لا تنتظر اللحظة المناسبة أو الأدوات اللازمة.
  • تعتمد على أفضل الأدوات في تنفيذ مهامك وتنظيم وقتك.
  • تعرف الطريقة الصحيحة لبدء مشروعك بأقل المخاطر الممكنة.
  • تتصرف مع فريق عملك كما تتصرف الأم مع أبنائها.

وغيرها من الفوائد والمعلومات التي ستخرج بها من هذه الـ 15 نصيحة من رواد أعمال ناجحين، والتي تم تجميعها من العديد من المصادر مثل:

  • من نصائح أشهر و أنجح رواد الأعمال في العالم (Elon Musk – Bill Gates – Warren Buffett – Sergey Brin)  وغيرهم.
  • من أفضل الكتب عن ريادة الأعمال وبناء المشاريع الناجحة.
  • من النصائح العملية لصناع المحتوى و رواد الأعمال البارزين على الإنترنت (Thomas Frank – Mark Rober – حسام هيكل) وغيرهم.
  • من أفضل منصات صناعة المحتوى العالمية (Ted Ed – Business Insider – منصة رواد الأعمال العرب) وغيرها.
  • تجربة فريق عمل الرابحون الشخصية.

ستجد أن كل نصيحة من رواد الأعمال الناجحين مقدمة بأسلوب بسيط وسهل مع بضع الأمثلة العملية حتى يتضح لك شيء، فهذه عادتنا في موقع الرابحون.

1- قم بترتيب أعمالك كما يفعل الكومبيوتر

أثناء تطوير أنظمة التشغيل الخاصة بأنظمة الحواسيب كانت تواجه المطورين صعوبة في عملية ترتيب المهام التي على الحاسوب التعامل معها في نفس الوقت.

عملية الترتيب هي التي تتسبب عادة في أن يتعطل حاسوبك عن العمل، خصوصاً عندما تعطيه أكثر من أمر في نفس الوقت، كما نقول بالعامية “الجهاز هنج“.

وكان وقتها أمام المطورين حلين:

  • تأخير كل المهام وترتيبها حسب ورودها… ولكن هذا معناه أن بعض المهام الضرورية سيتم تأخيرها.
  • ترتيب المهام بدقة بالغة حسب الأهمية… ولكن هذا جعل نظام التشغيل يستهلك الكثير من الوقت في الترتيب وتأخر في تنفيذ المهام المطلوبة منه.

بعد تفكير وتجربة لجأ المطورين إلى فكرة رائعة وهي:

كل مهمة يتم طلبها من الحاسوب يتم تنفيذها في وقتها، وعندما تأتيه مهمة جديدة يسأل الحاسوب نفسه -عن طريق بعض المعادلات- كم من الوقت تستطيع هذه المهمة أن تنتظرني حتى أنتهي مما في يدي.

وهكذا أصبحت أنظمة الحواسيب تعمل بكفائة أعلى، وتنتقل بين مهمة عمل وأخرى بسلاسة، ونسبة الخطأ أو الأعطال أصبحت أقل ما يمكن.

وهذا ما عليك أن تفعله بنفسك كرائد أعمال، فهناك الكثير من المهام التي عليك أن تتعامل معها الآن بدون تأجيل وتستحق أن تتوقف عن العمل من أجلها، وهناك أمور أخرى يمكنها أن تنتظر.

قم بتنفيذ ما في يديك ولا تشتت نفسك، وعندما يطرأ عليك أي شيء جديد عليك أن تتعامل معه، افعل كما يفعل حاسوبك.

2- لا تجعل المال هو المحرك الأساسي لك

هذه واحدة من آفات ريادة الأعمال في هذا العصر، فهناك الكثير الذين يسعون للحصول على هذا اللقب بهدف المال أو التفاخر أمام الناس.

لا مشكلة أبداً في أن تسعى لأن تكون غنياً أو حتى لأن تكون من أغنى أغنياء العالم، لا مشكلة على الإطلاق في ذلك، لكن لا تجعل السعي وراء المال هو المحرك الذي يدفعك إلى الأمام … لأنه سريعاً ما يتعطل.

اسأل نفسك بصدق:

  • ما الذي يجعلك تريد أن تصبح رائد أعمال؟
  • ما هو الهدف الحقيقي الذي تريد تحقيقه من وراء مشروعك؟
  • ما هي البصمة التي تريد أن تتركها في هذا العالم؟

ليس المطلوب منك أن تؤسس شركة أو تقوم بإنشاء موقع إلكتروني حتى تبتكر تكنولوجيا جديدة أو تحقق معجزة، ولكن المطلوب منك أن تسعى وراء شغفك.

هذا الشغف هو الذي سيجعلك تستمر، هو الذي سيجعلك تسهر الليالي وتتخطى العقبات مهما كانت، هذا الشغف سيكون الوقود الذي تعمل به ماكينة صنع أحلامك.

اتباع الشغف هي أكثر نصيحة من رواد أعمال ناجحين ستسمعها في حياتك، لن تجدهم يتحدثون عن تكنولوجيا أو استراتيجيات سرية، بل عن الشغف.

اقرأ أيضاً: أسرار المال (6 أسرار لا تعرفها عن المال سوف تغير حياتك)

3- تعلّم أساسيات التصميم

أنا لا أطلب منك أن تكون مصمم محترف، ولكن أطلب منك أن تكون على دراية فقط بأساسيات التصميم، صدقني هذه المهارة ستفيدك للغاية.

في الكثير من الأحيان أنت:

  • تعرض أفكارك عن طريق عروض توضيحية.
  • تريد رسم صورة للتطبيق أو الموقع الخاص بك.
  • تريد إيصال رسالة إلى كل فريق العمل الذي يتعاون معك.
  • تريد التواصل مع جمهورك.

مهارة التصميم ستساعدك على صياغة هذه الأفكار، ستجعلك تبهر من حولك وتأثر عيهم بسهولة، فالبشر بشكل عام يحبون المظاهر ويتأثرون بها.

ستجد في الروابط التالية مصادر تساعدك على إتقان أساسيات التصميم:

4- لا تنتظر الإذن من أحد

واحدة من أهم النصائح التي تعلمتها من رواد الأعمال الناجحين في حياتي، وهي ألا أنتظر إذناً من أحد، ألا أنتظر أي شيء أو شخص لكي يخبرني أنني جيد بما فيه الكفاية لكي انفذ ما اريده.

وإن كان هناك أي شخص في هذا العالم يمكن أن يعطيك هذا الإذن لتبدأ في السعي وراء هدفك …. سيكون هذا الشخص أنت.

  • أنت جيد بما فيه الكفاية، ولو فشلت لا توجد مشكلة، ستتعلم وتتحسن.
  • أنت لا تحتاج الإذن من أهلك أو أقاربك أو مجتمعك.
  • أنت لا تحتاج الإذن من مدرسك أو استاذك في الجامعة لكي تنفذ فكرة خطرت على بالك.
  • أنت لا تحتاج إذن من مديرك في العمل حتى تطبق استراتيجية جديدة طالما تملك الصلاحيات.

فقط انطلق و لا تبالي بأحد، وهؤلاء الذين تجاهلوك في البداية … سيتفاخرون بمعرفتك لاحقاً عندما تحقق النجاح.

5- أنت لا تحتاج إلى أفضل الأدوات في العالم لكي تبدأ

انظر إلى أي شخص ناجح في هذا العالم، أي شخص مهما كان عمله ستجد أنه:

  • لم يبدأ بمبلغ مالي كبير، وبعضهم بدأ وفي جيبه 0 دولار.
  • لم يبدأ بأفضل المعدات (كاميرا – سيرفر – ماكينات).
  • لم يبدأ وهو أفضل خبير في العالم في مجاله.

فلما لا تفعل نفس الشيء، لما لا تبدأ بما لديك من إمكانيات ومع الوقت ستُحسن وتُطور من نفسك، حتى إن كنت تريد بناء موقع أو إنشاء متجر إلكتروني.

أنت لست بحاجة إلى أفضل استضافة مواقع لكي تبدأ، فقط ابدأ بما لديك الآن ولاحقاً قم بالتحديث والتطوير، لأن الظروف والأدوات المثالية التي تنتظرها … غالباً لن تأتي.

6- قف على كتف العظماء

ما الذي تحاول القيام به:

أياً كان هو، فهناك من قام به من قبلك أو على الأقل قام بما يشابهه، فلماذا تبدأ من الصفر، لماذا لا تستغل كل تلك الخبرات والمعرفة في اختصار الطريق على نفسك.

ابحث عن هؤلاء الذين لهم تجربة وخبرة سابقة في المجال الخاص بك واستعن بهم، اسألهم النصيحة، اقرأ الكتب الخاصة بهم حتى تستقي منها المعلومات.

أنصحك أيضاً بقراءة: أفضل الكتب عن ريادة الأعمال وتأسيس المشاريع، ستجد في هذه القائمة كتب رائعة ستساعدك على تحقيق أهدافك.

7- ابدأ صغيراً

حاول أن تبدأ بأصغر نموذج ممكن لمشروعك بحيث يمكنك تقديم خدمتك أو منتجك للناس، حتى لو كنت ستتعامل مع 5 عملاء فقط أو ستقدم خدمتك في منطقة سكنية صغيرة.

عندما تبدأ صغيراً ستتمكن من:

  • تقييم خطتك الإنتاجية والتسويقية بشكل دقيق وسريع.
  • تحسين ما تقدمه من خدمات ومنتجات بسهولة.
  • عرض فكرتك على المهتمين بها بأسرع وقت وبنتائج عملية من أرض الواقع.
  • التركيز على العوامل المهمة لنجاح مشروعك.
  • التعامل مع أقل حجم ممكن من المشكلات، وبالتالي توفير طاقتك و توجيهها إلى التحسين والتطوير.
  • تفادي الخسائر الكبيرة في حال فشل مشروعك أو خطتك.

لهذا لا يهم إن كان مشروعك يعتمد على التواجد أونلاين أو على أرض الواقع، حاول أن تبدأ بأصغر نموذج ممكن له، ومع الوقت تتطور وتتحسن.

اقرأ أيضاً: ريادة الأعمال على طريقة عبد الغفور البرعي

8- ابدأ مع أصدقائك الذين لديهم نفس رؤيتك

واحدة من أهم النصائح المشتركة من رواد الأعمال الناجحين هي أن تجد من لديه نفس شغفك وأهدافك وأن تتعاون معه في تحقيق شيء كبير معاً.

إن نظرت إلى أغلب الشركات العالمية في العالم (جوجل – مايكروسوفت – لينكد إن – علي بابا) وغيرهم ستجد أنهم لم يبدأوا بشخص واحد فقط، بل بمجموعة من الأصدقاء أو الجيران أو زملاء الدراسة.

التعاون مع الأصدقاء له العديد من الفوائد:

  • سرعة التواصل وشرح الأفكار.
  • سهولة تجميع الموارد المالية اللازمة.
  • الشعور بالألفة والثقة.
  • المرح والاستمتاع، فأنت تعمل مع أصدقائك.

لهذا حاول أن تستعين بمن حولك من الأصدقاء والمعارف وزملاء الدراسة في تأسيس مشروعاتك، وبدء رحتلك في عالم ريادة الأعمال المهيب.

9- افعل الأشياء التي من الصعب الاعتماد على الأتمتة فيها بمعدل كبير

واحدة من أفضل طرق إدارة وتنظيم الوقت وزيادة الإنتاجية، والتي يعتمد عليها رواد الأعمال والمديرين التنفيذين في أي شركة أو مؤسسة هي أدوات الأتمتة (Automation).

وبالطبع عليك أن تعتمد عليها بدورك (ولو ضغط على الرابط الذي أشرت له في الأعلى ستتعرف على أهمها)، ولكن ليس هذا ما أقصده.

واحدة من أهم النصائح من رواد الأعمال الناجحين هي أن تحاول بكل الطرق أن تقوم بتنفيذ الأشياء التي من الصعب الاعتماد فيها على أدوات على نطاق كبير.

على سبيل المثال:

  • التواصل مع العملاء بشكل شخصي.
  • القيام بنفسك بتنفيذ بعض خطوات عملية التشغيل.
  • بناء علاقات بشكل مباشر وشخصي مع الشركات.

انظر مثلاً إلى تجربة مؤسسي شركة Airbnb العالمية، والتي تُعد من أكبر شركات العالم قيمة في السوق حالياً، في بداية الشركة قام المؤسسين بالذهاب بأنفسهم إلى العملاء أصحاب البيوت.

وقاموا بالنوم هناك للتأكد من جودة البيوت، وقاموا بتدريب أصحاب البيوت على تصويرها وتحسين طرق عرض تلك البيوت على قائمة Airbnb حتى يحصلوا على تقييمات أعلى، وبالتالي تزداد فرص حصولهم على عملاء.

مثل هذه الخطوات التي لا تعتمد على أدوات بشكل مباشر هي التي تجعل من الشركات والمشاريع تحقق النجاح.

اقرأ ايضاً: أخطاء يرتكبها رواد الأعمال عند بدء عمل تجاري (عليك تجنبها)

10- توقع الفشل وتعلم منه

من أهم أسباب فشل العديد من رواد الأعمال الجدد هو أنهم يتوقعون أشياء كبيرة جداً في بداية مشاريعهم، وعندما تأتي النتائج بعكس التوقعات يشعرون بالاحباط والفشل.

صحيح أنه يجب عليك أن تكون متفائلاً، ولكن عليك أيضاً أن تكون منطقياً وأن تتوقع حدوث الفشل في أي وقت، حتى تستعد له.

لقد قال أينشتاين “الفشل هو نجاح في مرحلة التطور”، وهذا ما عليك أن تؤمن به، أنك تتعلم من الفشل، أن الفشل هو طريق النجاح.

إن نظرت إلى تاريخ أي شركة عملاقة أو أي رائد أعمال ناجح ستجد أنه فشل وتعثر أكثر من مرة حتى وصل إلى ما وصل إليه، لهذا افشل بقدر ما تستطيع، طالما أنك تتعلم.

وإن أردت حقاً أن تتعلم من واحد من رواد الأعمال الذي أُطلق عليه “الفاشل الذي لا يستسلم” فأنصحك بقراءة “قصة نجاح شركة علي بابا“.

11- احكم بالنتائج وليس الأسباب

عندما تقيًم أي شيء في عملك لا تنظر إلى أي شيء سوى النتائج، فلا يهم من قام بتنفيذ هذا العمل أو الأسلوب المُستخدم في التنفيذ بقدر ما تهم النتائج.

إن نظرت إلى الأسباب ستجد نفسك تستخدم العاطفة في الاختيار، فربما أنت تميل إلى اسلوب معين في طريقة التنفيذ أو شخص معين في فريق العمل، أو تُفضل ما صنعته أنت بيديك على ما صنعه الآخرين.

كل هذا سيؤثر عليك بالسلب، في حين أن المؤثر الوحيد الذي يجب أن تستمع له هو النتائج.

12- تعامل مع فريق العمل مثل الأمهات مع أولادها

واحدة من أهم صفات رائد الأعمال الناجح هي القيادة، فإن لم تستطيع أن تجمع حولك فريق العمل وتؤثر فيهم لن تستطيع تنفيذ أي شيء من أفكارك.

ولكي تكون قائد ناجح عليك أن تتعلم من أمك … نعم من أمك، دعني أوضح لك:

  • عندما تحدث مشكلة بين الابن وأي شخص أكبر أو أقوى منه تُسرع الأم إلى ابنها لتحميه، وتدافع عنه وتأخذ حقه ممن اعتدى عليه.
  • عندما يخطئ الابن في حق أي شخص تعتذر الأم نيابة عن ابنها، ثم تقوم بعمل اللازم لعلاج هذه الأخطاء، وعندما تذهب للمنزل، تعاقب ابنها بنفسها.

هذا ما عليك أن تفعله مع فرق العمل الخاص بك، أن تحميهم من أي شيء، أن تكون أنت حائط الصد الذي يمنع عنهم أي شيء يعيقهم عن العمل بحرية وكفاءة.

وأن تكون في نفس الوقت رقيباً عليهم حتى تضمن أنهم يقومون بتنفيذ المطلوب منهم بدقة، وبهذا تكون قائداً يثقون به و يحترمونه و يرتبطون به و بأفكاره.

وإن كنت تريد أن تتعمق أكثر في تعلم مهارة القيادة، فأنصحك بمتابعة العملاق Simon Sinek، واحد من أفضل الخبراء في هذا المجال في العالم.

13- كوّن علاقات شخصية على قدر المستطاع

تواصل دوماً بشكل شخصي مع كل الناس في كل المجالات، لأن تلك العلاقات التي ستبنيها مع مرور الوقت ستفتح لك الكثير من الطرق وتذيل من أمامك العديد من العقبات.

فهناك مقولة قرأتها في أحد الكتب تنص على “أحد أهم مقاييس رائد الأعمال الناجح هي شبكة علاقاته”.

في هذا الصدد أنصحك بشدة بـ عمل حساب على موقع لينكد إن حيث يمكنك تكوين شبكتك الاحترافية.

14- فكر في المستقبل وليس الحاضر فقط

هذه النصيحة من رواد الأعمال الناجحين وجدتها في أكثر من مصدر وسمعتها من أكثر من مفكر ورائد أعمال، وهي أن تنظر دوماً للمستقبل.

لا تفكر في مشروعك على أنه سيبقى لعدة سنوات، بل فكر فيه على أنه مشروع قائم إلى نهاية الكرة الأرضية، فإن آمنت بهذا المنطق ستفكر في القرارات بشكل مختلف.

فعلى سبيل المثال ربما:

  • تتنازل عن ربح سريع من أجل ربح أكبر في المستقبل.
  • تطرد موظف كفء بسبب سلوكه السيء على الرغم أنه يحقق لك أرباح سنوية جيدة، ولكن على المدى البعيد هو يضر بالشركة.
  • تستثمر في تكنولوجيا جديدة على السوق، ولكنك تعلم أنه سيكون لها مكان في المستقبل.

فكر في مشروعك على أنه مستمر ومتطور للأبد.

15- فقط ابــــــدأ

هذه أهم نصيحة من رواد الأعمال الناجحين، وهي أن تبدأ، أن تتحرك فقط، ألا تستغرق الكثير من الوقت في التحليل والتفكير وانتظار اللحظة المناسبة.

ابدأ الآن قبل أن تندم لاحقاً، فكل ثانية تضيعها من وقتك ستندم عليها، وكل يوم تتأخر فيه عن تنفيذ أحلامك وأفكارك، هناك شخص آخر يقوم بتنفيذها.

يمكنك أن تبدأ من خلال قراءة هذا المقال الرائع، والذي يتناول أفكار مشاريع بدون رأس مال:

أفكار مشاريع بدون رأس مال (انطلاقة قوية من الصفر)

أتمنى لك التوفيق والنجاح … و إلى لقاء قريب في واحدة من الرحلات إلى بحر ريادة الأعمال والتسويق الذي لا نهاية له.

عن الكاتب

محمد نور

محمد نور، مهندس ومطور ويب
أعشق علم البيانات وأتعلم عنه الجديد كل يوم، ولأن التسويق الرقمي هو أهم تطبيق لاستخدام علوم البيانات وتطوير الويب أصبحت مسوق محتوى محترف.

أحب الكتابة - أتمنى أن تجد كتاباتي مفيدة وشيقة - وخصوصاً الكتابة الموجهة التي تهدف إلى تثقيف القارئ العربي بمعلومات واستراتيجيات عملية تساعده على تحقيق أهدافه. تلك التي ينشرها الرابحون باستمرار.

اليوم الذي يمضي بدون تعلم شيئاً جديداً لا أحسبه من عمري، لهذا أريدك أن تفعل مثلي وتكون أفضل وأكثر معرفةً كل يوم.

لهذا إحرص على متابعة الرابحون باستمرار حتى تستقي كل يوم معلومة جديدة، وإن كنت ترغب في التواصل يمكنك ذلك عن طريق صفحة اتصل بنا.

إضافة تعليق

اضغط هنا لنشر التعليق