إدارة مخزون التجارة الإلكترونية وأهم استراتيجياته

إدارة مخزون التجارة الإلكترونية

أهلًا بك ومرحبًا مرة أخرى في المكان الذي يمكنك الحصول فيه على أخر مستجدات التجارة الإلكترونية و البيع على الإنترنت.

ولنبدأ مقالنا اليوم؛ بالتأكيد على أن المتجر الإلكتروني يحتاج إلى بعض الأشياء ليكون ناجحًا، مثل: الموقع الإلكتروني الجذاب والمناسب للاستخدام، وخطة التوصيل والشحن الفعالة، بالإضافة إلى الدراية بحالة المخزون وأماكنه.

لكن للأسف العديد من المتاجر ترتكب بعض الأخطاء الفادحة التي تتسبب في فشلها، ومن أشهر هذه الأخطاء هو عدم القدرة على تطبيق نظام إدارة مخزون التجارة الإلكترونية، والذي يعد عنصر حيوي وهام جداً من أجل إدارة تجارتك الإلكترونية بشكل عام.

لذلك من الهام للغاية أن تقوم بفهم إدارة مخزون التجارة الإلكترونية الخاص بك، وهذا في حال كنت تريد الحفاظ على أعمال مزدهرة ونامية لهذا العام، وكل الأعوام.

في هذا الدليل سوف نقدم لك باختصار كل المعلومات التي ستحتاجها من أجل إدارة مخزون التجارة الإلكترونية؛ بدءًا من ما هو وحتى الخطوات والاستراتيجيات التي يجب عليك تطبيقها.

ما هي إدارة مخزون التجارة الإلكترونية؟

ما هو مخزون التجارة الإلكترونية

إدارة مخزون التجارة الإلكترونية أو Ecommerce Inventory Management بكل بساطة هي: “عملية مراقبة عدد وأماكن وأسعار والمزيج التسويقي الخاص بمنتجات التجارة الإلكترونية الموجودة في كافة قنوات التجارة الإلكترونية الخاصة بك، أي باختصار إدارة المعروض”.

ومن خلال إدارة مخزون التجارة الإلكترونية تستطيع بسرعة تحديد ما إذا كان المخزون الخاص بك مناسب أو أقل من حاجتك أو أكثر من حاجتك أو نافذ من السوق، وأيضًا سيسمح لك هذا الـ Ecommerce Inventory Management بتعديل عملياتك التجارية بالسرعة وبالكفاءة المطلوبة.

فالمخزون Inventory هو واحد من الأصول الهامة الضرورية لمشروعك، والذي بإمكانك التفكير فيه على أنه استثمار مؤجل لبعد البيع، وطبقًا لكل ما سبق فإن إدارة المخزون مشكلة كبيرة وحرجة لكافة الأعمال بمختلف أحجامها سواء الإلكترونية أو التقليدية.

فعند إدارة المخزون بشكل سيء ستتعرض إلى العديد من المخاطر والمشاكل المالية، هذا يجعل من الضروري الوصول إلى نظام واستراتيجية إدارة جيدة لمخزونك.

أو بإمكانك بدلًا من هذا أن تقوم باستخدام الأنظمة الجاهزة المعروضة من قبل الشركات، وهي الشركات التي قامت بتطوير طرق لمعرفة صفات ومؤشرات المخزون الوقتية من خلال عدة معايير وضعتها، بالإضافة إلى نماذج مثل TVP-VAR لاختبار الصدمات الوقتية في السوق.

والاعتماد على هذه الأنظمة سيشكل استثمارًا هامًا للغاية في إدارة مخزونك، وتتبعه، والتأكد من حالته، والتعامل معه بالشكل الصحيح.

فوسيلة إدارة المخزون يجب أن تكون قادرة على التأكيد أنه لا توجد زيادة أو نقصان في المعروض، والأعمال لديها عدة طرق يمكن من خلالها إدارة المعروض الخاص بها؛ منها تصنيع المنتجات عند الطلب، والتخطيط لاحتياجات الموارد، وهو ما يحدد عمليات الشراء الخاصة بالمخزون تلقائيًا حسب المبيعات المتوقعة في فترة زمنية محددة.

اقرأ أيضًا: كتب التجارة الإلكترونية (أهم 16 كتاب لتقرأه)

مفاهيم هامة حول إدارة مخزون التجارة الإلكترونية

1. المخزون: يشير للمنتج أو المنتجات التي يتم بيعها من خلال المتجر الإلكتروني، والتي تكون جاهزة في المخازن ومنها للشحن للعميل.

2. التخزين حسب الحاجة (Just in Time): وهي استراتيجية لإدارة المخزون تقوم على تخزين كميات قليلة من المخزون، وترتيب وصل مخزون جديد في الوقت الذي ينفذ فيه المخزون القديم.

3. الجرد اليدوي: وهي عملية يتم فيها القيام بالتحقق الفعلي واليدوي من كميات المنتجات المتاحة في المخازن.

4. تكلفة المخزون: وهي المصاريف المرتبطة بعملية التخزين بشكل مباشر مثل إيجار المخازن.

5. استراتيجية FIFO: وهي ترمز لمصطلح First in First out، وهي استراتيجية تقوم على شحن المنتجات القديمة في المخازن أولاً، وهي هامة في حالة المنتجات التي لها فترة صلاحية محدودة.

6. وحدة قياس المخزون: ويقصد بها الوحدة التي يتم بها قياس المخزون سواء كميات أو كيلوجرامات … الخ.

7. معدل الطلب: ويقصد به حجم الطلب اليومي أو الشهري، مثال: 10 قطع ملابس يومياً.

8. نظام إدارة المخزون (Ecommerce Inventory Management System): وهو عبارة عن برنامج يقدم نظام متكامل يمكنك تطبيقه في متجرك الإلكتروني مثل برنامج ScienceSoft لإدارة المخزون.

أهمية إدارة مخزون التجارة الإلكترونية

أهمية إدارة مخزون التجارة الإلكترونية

إدارة مخزون التجارة الإلكترونية هو واحد من أهم أعمدة النجاح في التجارة الإلكترونية بشكل عام، وذلك للأسباب الآتية:

1- الحفاظ على رضا العملاء: بالطبع لا يمكنك إنجاح متجرك الإلكتروني من خلال العشوائية والتخبط، ولكن يجب أن يكون كل شيء مرتب ومنظم وخصوصاً الجوانب المتعلقة بتوفير المنتج في الوقت المناسب للعملاء.

المتجر الإلكتروني الناجح هو الذي يعمل دائماً على توفير المنتجات المعروضة به في أسرع وقت ممكن للعملاء، وهذا لا يمكنك تحقيقه إلا من خلال إدارة مخزون التجارة الإلكترونية بطريقة ذكية.

2- تقليل التكاليف: تكلفة التخزين تمثل عنصر هام من الممكن أن يصنع فارق كبير في حجم أرباح متجرك الإلكتروني.

وهنا تقليل تكلفة التخزين يتم فقط عند الحد الأدنى الآمن المتاح من المنتج في المخازن، فعند زيادة المخزون تزداد التكلفة وعند إنخفاض المخزون يزداد خطر عدم توفره للعملاء.

امتلاك نظام إدارة مخزون ذكي هو طريقك لتحقيق ذلك الحد الآمن ومن قم تقليل التكاليف الخاصة بالتخزين.

خطوات تطوير إدارة مخزون التجارة الإلكترونية

سأقوم الآن بشرح الخمس خطوات الأساسية الخاصة بإدارة مخزون التجارة الإلكترونية التي يجب عليك أن تدركها وتطبقها:

الخطوة الأولى: تحليل الطلب على المنتجات

الطلب على المنتجات هو بكل بساطة رغبة العملاء في شراء منتج أو خدمة بسعر محدد، وهو عامل اقتصادي أساسي يتحكم بعوائد الشركات والأعمال.

فهم الطلب على منتجاتك وكيف سيتغير بمرور الوقت -مع مراعاة العوامل والجوانب المختلفة كالمواسم- هو أول شيء يجب عليك أن تقوم به.

فهذا التحليل هو خطوة وعملية أساسية يجب عليك الاهتمام بها خاصة لو كنت ستقوم بتقديم منتج جديد للسوق.

وقد تحتاج لهذا إلى بعض الأدوات مثل أداة Google Trends لمعرفة المنتجات الرائجة، والتي يوجد عليها طلب في الوقت الحالي.

الخطوة الثانية: توقع الطلب على المنتجات في المستقبل

توقع الطلب على المنتجات عبارة عن عملية تنبؤ وتقدير بالطلب المستقبلي لمنتج ما باستخدام التحليل التنبؤي المستند على بيانات المبيعات السابقة.

وبالرغم من كونه يعتمد على بيانات مبيعاتك السابقة فإن هذا التنبؤ لن يكون دقيقًا بالكامل، ولكنه سيكون عملي وسيسهل عليك الكثير من الأمور، وتبنى عليه الكثير من استراتيجيات إدارة مخزون التجارة الإلكترونية كما سنرى بعد قليل.

من المهم كذلك ألا تنسى وضع الأوقات المختلفة الخاصة بالسنة في الاعتبار مثل الإجازات، والتي يتغير فيها الطلب بشكل كبير.

ملحوظة: ستحتاج في هذه الخطوة إلى تحليل الطلب الفعلي أول بأول لكي تقوم بتعديل توقع الطلب بشكل أدق وأكثر قرباً للطلب الفعلي.

الخطوة الثالثة: الحفاظ على الحد الأدنى المتاح للشحن

مصطلح “الحد الأدنى للمعروض” أو بالإنجليزية “Minimum Stock Level” يشير إلى عدد المنتجات التوجيهي الخاص بالحد الأدنى من المعروض الذي لا يجب ولا يسمح أن يقل عنه المعروض من المواد.

وهذه الخطوة ضرورية من أجل منع أي تأخير في المنتجات أو نقص في العرض، ولكن ضع في اعتبارك أن هذا الحد الأدنى يتغير بناءًا على الطلب الخاص بكل منتج من المنتجات التي تقوم بعرضها.

وإليك بعض النقاط الهامة التي ستساعدك على تحديد الحد الأدنى المناسب:

  • نوع المنتجات: كلما كانت المنتجات سهلة البيع كلما احتجت لرفع الحد الأدنى.
  • مهلة الشحن: والتي كلما كانت كبيرة كلما كان يمكنك تقليل الحد الأدنى، لأن فترة الشحن ستسمح لك بتوفير المنتج.
  • الوضع المالي: كلما كان لديك سيولة مالية أكبر كلما تمكنت من رفع الحد الأدني.
  • صلاحية المنتج: لو كان المنتج له صلاحية محددة فهنا عليك بتخفيض الحد الأدني المتاح.

الخطوة الرابعة: اختيار أداة لإدارة مخزون التجارة الإلكترونية

إدارة مخزون التجارة الإلكترونية بشكل يدوي هو عملية صعبة ومرهقة جداً، وستحتاج لحجم عمالة كبير، كما أنها ستكون عملية مليئة بالأخطاء والإخفاقات.

ولذا الاعتماد على برنامج لإدارة مخزون التجارة الإلكترونية هو الخيار الأذكي دائماً، والذي يجب على كل صاحب متجر إلكتروني اختياره.

هناك بعض منصات التجارة الإلكترونية التي توفر نظام لإدارة المخزون، ولكن هناك الكثير من الخيارات الأخرى التي يمكنك الاعتماد عليها وفقاً لميزانيتك وطبيعة متجرك وحجمه والطريقة التي قمت بإنشاءه من خلالها.

الخطوة الخامسة: المراقبة والتطوير باستمرار

نقطة مثل إدارة مخزون متجرك الإلكتروني هي لا تمثل مهمة ستقوم بها لمرة واحدة، وبعدها ستتركها تعمل بدون أي تدخل، ولكنها عملية تطوير مستمرة.

نعم اعتمادك على برنامج جيد لإدارة المخزون يعد خطوة هامة وربما تتم لمرة واحدة، ولكن التدخل البشري يمثل عنصر في غاية الأهمية.

فوظيفة التكنولوجيا دائماً هي مدنا بالبيانات، ولكن القرارت هي وظيفة بشرية في المقام الأول، وذلك لأن هناك عوامل وجوانب لا يمكنك للتكنولوجيا معرفتها أو التنبؤ بها.

لذلك نصيحتي لك هي العمل دائماً على مراقبة مخزونك، والعمل على تطوير النظام أو البرنامج الذي تعتمد عليه لإدارة مخزون التجارة الإلكترونية خاصتك.

أفضل استراتيجيات إدارة مخزون التجارة الإلكترونية

أفضل استراتيجيات إدارة مخزون التجارة الإلكترونية

هناك الكثير من الاستراتيجيات التي ستساعدك على إدارة مخزون التجارة الإلكترونية الخاص بك، والتي ستساعدك في التحكم في المخزون وزيادة دخلك.

ومن أهم هذه الاستراتيجيات:

1. الوارد أولاً صادر أولاً FIFO

استراتيجية الخدمة بأسبقية الوصول FIFO التي هي اختصار لـ (First In, First Out) التي تُعد واحدة من أهم الاستراتيجيات الخاصة بإدارة مخزون التجارة الإلكترونية وأكثرها استخدامًا.

حيث إنها عبارة عن الحرص على جعل المنتجات الأقدم في المخزون (First In) لها أولوية في أن يتم بيعها أولًا (First Out)، وليس بيع المنتجات الحديثة أولًا.

وهذه الاستراتيجية ستساعدك للغاية في التعامل مع المنتجات التي لها تاريخ صلاحية معين أو من الممكن أن تفسد.

ولكن من ضمن عيوب هذه الاستراتيجية هو عدم دقتها في تقدير الأرباح، وخصوصاً في الأسواق الغير مستقرة، حيث المنتجات يزداد سعرها باستمرار، وهذا سيولد أرباح وهمية لمتجرك الإلكتروني، لأنك ستشتري منتجات جديدة بدل المباعة بأسعار مرتفعة.

2. الأولوية ABC prioritization

الاستراتيجية الثانية على قائمتنا هي ABC prioritization، والتي ستساعدك على إدارة مخزون التجارة الإلكترونية حسب القيمة وتأثيرها في دخلك.

فأنت تقوم في البداية بالبحث وتقييم المنتجات حسب قيمتها بداخل المخزون الخاص بك اعتمادًا على ربحيتها، بحيث تقسم المنتجات أو المخزون إلى ثلاث فئات، هي:

  • الفئة A: نسبة المخزون المسئولة عن 75% من دخلك.
  • الفئة B: نسبة المخزون المسئولة عن 15% من دخلك.
  • الفئة C: نسبة المخزون المسئولة عن 10% من دخلك.

وفي هذه الحالة ستقوم بالتعامل مع مخزون كل فئة بشكل مختلف، فالمنتجات التي تحقق لك أعلى نسبة أرباح ستحتاج للعمل على توفيرها في المخازن بدرجة أهمية أكثر من غيرها من المنتجات.

3. إدارة المخزون في الوقت الفعلي  JIT

استراتيجية إدارة المخزون في الوقت الفعلي JIT أو (Just-In-Time) ليست للجميع، فهي للأشخاص الشجعان الذين بإمكانهم تحمل المخاطرات.

حيث بهذه الاستراتيجية ستقوم بتخزين الحد الأدنى من المنتوج الذي يقوم بإيفاء عملياتك، وأن تقوم بتعويضه قبل خروج أو بيع أي عنصر منه.

نجاح هذه الاستراتيجية يعتمد على نقطتين في غاية الأهمية:

  • ثبات حجم الطلب.
  • الثقة التامة بمصدر المنتجات.

4. التنبؤ بدقة

استراتيجية التنبؤ بدقة أو Precisely forecasting هي استراتيجية رائعة للغاية للقيام بإدارة مخزونك، حيث باختصار تقوم فيها بالتحكم بمخزونك حسب عدد وكمية الطلبات التي تتوقعها.

وهي الاستراتيجية التي تعتمد على تحليل وفهم بيانات مبيعاتك السابقة، مع الوضع في الاعتبار المواسم المختلفة.

لكن مع وجود العديد من العوامل المؤثرة، والتي تدخل ضمن عملية التنبؤ، والتي يصعب معرفتها كلها بدون بعض العلم بالطلبات القادمة سيكون من الصعب الاعتماد على هذه الاستراتيجية وحدها.

مع هذا، فإن هذه الطريقة عملية بالرغم من عدم كونها دقيقة بشكل كامل، وستمكنك من التحديد بالتقريب كيفية إدارة المخزون الخاص بك.

الخلاصة

إدارة مخزون التجارة الإلكترونية Ecommerce Inventory Management مكون هام للغاية من التجارة الإلكترونية، والذي سيساعدك على التعامل مع المعروض الخاص بك بشكل دقيق لضمان إيفاء الطلبات وإرضاء العملاء.

لذا من الهام للغاية أن تقوم بإدارة خطة المخزون الخاص بك بحرص، خاصة لو كنت في بداية مسيرتك في التجارة الإلكترونية.

نتمنى أن تكون قد استفدت من مقالنا، وإذا كان لديك أي سؤال أو استفسار قم بطرحه علينا في التعليقات، وسوف نجيبك عليه في أسرع وقت ممكن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll to Top