كيفية الدراسة في ألمانيا بخطوات عملية (دليل شامل)

الدراسة في ألمانيا

حصل التعليم الألماني على المرتبة الرابعة في قائمة ترتيب مستويات التعليم في العالم، لذلك اكتسبت الشهادات الألمانية مكانة مرموقة في سوق العمل في أي بلد.

وهو ما أشعل حماس الكثير من الطلاب العرب للسفر وإكمال الدراسة في ألمانيا والاستفادة من تعليمها القوي وشهاداتها المميزة، مع الاستفادة بمختلف المميزات التي تتيحها فرص السفر لألمانيا والتعليم هنالك.

وها نحن نقدم لك هذا المقال في موقع الرابحون ليصبح بمثابة دليل شامل يوضح لك كل ما تحتاج لمعرفته حول فرص هذه الدراسة الدولية وخطواتها.

ما الذى يجعل الدراسة فى ألمانيا خياراً ممتازاً؟

توفر الدراسة في ألمانيا فرصًا ممتازة للطلاب الدوليين، ويمكن القول أن العديد من العوامل تجعل الدراسة في ألمانيا بمثابة حلم لكل طالب يطمح للدراسة فى الخارج.

ومن بين هذه العوامل:

1. جودة التعليم : تضم ألمانيا مجموعة من الجامعات المرموقة التى تتمتع بسمعة جيدة جداً عالميًا، وتعد واحدة من أفضل الأنظمة التعليمية في العالم.

2. تنوع البرامج الدراسية : تقدم الجامعات الألمانية مجموعة واسعة من البرامج الدراسية في مختلف المجالات، مما يتيح للطلاب العثور على البرنامج المناسب لتحقيق أهدافهم الأكاديمية والمهنية.

3. تكاليف الدراسة : تعد تكاليف الدراسة في ألمانيا معقولة مقارنة بالدول الأخرى فى أوروبا، حيث توفر العديد من الجامعات الألمانية تعليماً مجانياً أو بتكلفة منخفضة نسبياً، كما تتوفر العديد من المنح الدراسية والتمويل الدراسي للطلاب.

4. خيارات اللغة: تتاح للطلاب الدوليين العديد من الخيارات لتعلم اللغة الألمانية، بما في ذلك دورات اللغة في الجامعات والمدارس والمعاهد اللغوية مما يعزز فرصهم المهنية ويساعدهم على التكيف مع الثقافة المحلية، ويمكن للطلاب الدراسة باللغة الإنجليزية في بعض البرامج الأكاديمية.

5. البحث العلمى والتطوير: تعتبر الجامعات الألمانية مراكز رائدة في البحث العلمى والتطوير، وتتاح للطلاب الدراسة في بيئة تحثهم على التفكير الإبداعي والابتكار بالإضافة إلى ميل الحكومة والقطاع الخاص بشكل كبير إلى الاستثمار في مجالات مثل الهندسة والعلوم والتكنولوجيا.

6. الحياة الطلابية والتنوع الثقافى: تعد ألمانيا بلدًا متعدد الثقافات والتنوع، حيث يمكن للطلاب الدوليين التعرف على ثقافات مختلفة والتفاعل مع أشخاص من مختلف الخلفيات الثقافية وتوسيع شبكة العلاقات الاجتماعية.

7. فرص العمل بعد التخرج : تتوفر فرص عمل واسعة في العديد من المجالات في ألمانيا، خاصة في مجالات مثل الهندسة والعلوم والتكنولوجيا.

يمكن للطلاب الدوليين البقاء في ألمانيا لفترة ما بعد التخرج للبحث عن عمل.

8. الموقع الجغرافي: تقع ألمانيا في قلب أوروبا، مما يتيح للطلاب الفرصة لزيارة العديد من الدول الأوروبية الأخرى بسهولة خلال فترة دراستهم.

أفضل الجامعات الألمانية

فى ألمانيا يوجد العديد من الجامعات المرموقة والمعروفة على مستوى العالم، وتشتهر ألمانيا بتقديم برامج متنوعة للماجستير والبكالوريوس والدكتوراه.

سأقدم لكم نبذة مختصرة عن كل جامعة من الجامعات الأفضل في ألمانيا:

1. الجامعة التقنية في ميونيخ (Technische Universität München)

إحدى أفضل الجامعات المختصة فى مجال التكنولوجيا والتقنية في العالم، وتقع في مدينة ميونيخ الواقعة في جنوب ألمانيا.

تأسست الجامعة في عام 1868 وتضم اليوم أكثر من 50,000 طالب وأكثر من 10,000 موظف، بما في ذلك 6000 أستاذ وباحث.

تتميز TUM بتاريخها العريق في البحث العلمى والتعليم في مجالات الهندسة والعلوم الطبيعية والحياة والاقتصاد والعلوم الاجتماعية.

كما حصدت 18 جائزة نوبل على مر تاريخها فى الكيمياء والفيزياء والطب والأدب.

وتحتل الجامعة مراكز متقدمة في العديد من المجالات، مثل الهندسة الميكانيكية والهندسة الكيميائية وعلوم الحاسوب والطب والفيزياء.

وتتميز TUM بالتركيز على التطبيقات العملية والابتكار، وهي شريك موثوق به للعديد من الشركات والمؤسسات في جميع أنحاء العالم.

2. جامعة LMU ميونيخ (Ludwig-Maximilians-Universität München)

جامعة LMU ميونيخ هي إحدى أقدم وأشهر الجامعات في ألمانيا والعالم، حيث تأسست في عام 1472، وتقع في مدينة ميونيخ في ولاية بافاريا.

تتميز جامعة LMU بتاريخها العريق والمرموق، وتعتبر واحدة من أفضل الجامعات في أوروبا والعالم.

تشتهر الجامعة بتقديم برامج دراسية متميزة في مجالات مختلفة مثل العلوم الإنسانية والاجتماعية والطب والعلوم الطبية والعلوم الطبيعية والتكنولوجيا والاقتصاد والقانون.

تتألف الجامعة من 18 كلية ومدرسة للدراسات العليا، وتوفر أكثر من 150 برنامج دراسي باللغة الألمانية والإنجليزية للطلاب الدوليين.

كما تتميز الجامعة بتوفير برامج دراسية متعددة في مجالات الدراسات العليا والبحث العلمي.

3. جامعة شاريتي – Universitätsmedizin Berlin

تأسست في عام 1710 وتعتبر واحدة من أكبر وأقدم المؤسسات الطبية في ألمانيا.

تقدم شاريتي برامج دراسة في الطب وعلوم الحياة والصحة العامة. تعتبر شاريتي مؤسسة بحثية قوية وتتعاون مع العديد من المؤسسات الطبية العالمية.

يمكنك الإطلاع على أخر الأخبار والتحديثات بخصوص البرامج الدراسية والمنح الطلابية من خلال الرابط الرسمى للجامعة.

4. جامعة هومبولت في برلين (Humboldt-Universität zu Berlin)

تأسست جامعة هومبولت في برلين عام 1810 من قبل العالم والفيلسوف فريدريش ويلهلم هومبولت، وهي واحدة من أقدم وأشهر الجامعات في ألمانيا والعالم.

تقع الجامعة في مدينة برلين، وتتميز بتاريخها العريق والمرموق وتقديم برامج دراسية متميزة في مجالات مختلفة.

تتكون الجامعة من 11 كلية ومدرسة للدراسات العليا، وتوفر أكثر من 180 برنامج دراسي باللغة الألمانية والإنجليزية، كما تتميز الجامعة بتوفير برامج دراسية متعددة في مجالات الدراسات العليا والبحث العلمي.

5. جامعة هايدلبرغ (Ruprecht-Karls-Universität Heidelberg)

تأسست جامعة هايدلبرغ في عام 1386، وهي واحدة من أقدم الجامعات في ألمانيا وأوروبا. تقع الجامعة في مدينة هايدلبرغ في جنوب غرب ألمانيا، وتضم العديد من الكليات والمعاهد الأكاديمية المتخصصة في مختف المجالات.

تتميز جامعة هايدلبرغ بالتركيز على البحث والإبتكار، حيث تضم العديد من المراكز البحثية والمعامل المتخصصة في مختلف المجالات.

وتتميز الجامعة أيضًا بالتعاون الوثيق مع الشركات والمؤسسات الصناعية والحكومية، مما يوفر فرصًا للطلاب للتعرف على الدراسة العملية وتطبيق المعرفة النظرية بشكل عملى.

توفر جامعة هايدلبرغ خدمات دعم الطلاب، بما في ذلك الإرشاد الأكاديمي والمساعدة في الحصول على الإقامة والتأشيرات والإسكان.

وإليك أيضاً مجموعة أخرى من الجامعات المتميزة والمعروفة مثل:

  • جامعة فرايبورغ (Albert-Ludwigs-Universität Freiburg)
  • جامعة توبنغن (Eberhard Karls Universität Tübingen)
  • جامعة بون (Rheinische Friedrich-Wilhelms-Universität Bonn)
  • جامعة كولون (Universität zu Köln)
  • جامعة هامبورغ (Universität Hamburg)

اقرأ أيضاً: دليل الدراسة فى أوروبا

متطلبات اللغة للدراسة فى ألمانيا

تختلف متطلبات اللغة للدراسة في ألمانيا حسب الجامعة والبرنامج الذي يرغب الطالب في الالتحاق به. وعادةً ما تشترط الجامعات في ألمانيا مستوى جيد من اللغة الألمانية للطلاب الدوليين الذين يرغبون في الدراسة باللغة الألمانية.

وفي العديد من الجامعات يجب على الطلاب تقديم شهادة اللغة الألمانية المعترف بها دوليًا، مثل TestDaF أو DSH أو Goethe-Zertifikat أو telc، والتي تثبت مستوى جيد من اللغة الألمانية.

ويتطلب تحقيق درجة معينة في هذه الاختبارات للالتحاق ببعض البرامج الأكاديمية، ويتم تقييم الطلاب في هذه الاختبارات على مهارات القراءة والكتابة والاستماع والمحادثة.

يتكون اختبار TestDaf من أربعة مستويات ويجب على الطالب تحقيق مستوى B2 على الأقل للالتحاق بالجامعة.

بينما يتكون اختبار DSH من ثلاثة مستويات ويجب على الطالب تحقيق مستوى DSH-2  على الأقل للالتحاق بالجامعة.

ويتكون اختبار شهادة اللغة الألمانية من Goethe-Institut من ستة مستويات، ويجب على الطلاب تحقيق مستوى B2 على الأقل للالتحاق بالجامعة.

هناك اختبارات أخرى مثل  telc Deutsch أو ÖSD وغيرها، ولكن يجب التحقق من متطلبات اللغة في الجامعة والبرنامج الدراسى الذى ترغب فى الالتحاق به.

يجب أيضاً على الطلاب الدوليين الذين يرغبون في دراسة برنامج دراسي باللغة الإنجليزية أيضًا إثبات إجادتهم للغة الإنجليزية عن طريق اختبارات اللغة الإنجليزية المعترف بها عالميًا مثل: TOEFL أو IELTS.

ومع ذلك، يمكن للطلاب الحصول على فرص أفضل للتوظيف والتفاعل مع المجتمع الألماني إذا كانوا يجيدون اللغة الألمانية.

يرجى ملاحظة أن بعض الجامعات تقدم دورات تعليمية للغة الألمانية للطلاب الدوليين التي يمكن أن تساعد في تحسين مستوى اللغة الألمانية والالتحاق بالبرنامج الدراسي المطلوب.

اقرأ أيضاً: أفضل بودكاست تعلم اللغة الألمانية

المنح الدراسية فى ألمانيا

توفر ألمانيا العديد من المنح الدراسية منها المجانية ومنها المخفضة، ويمكن الحصول عليها من خلال العديد من المؤسسات التعليمية والحكومية والخاصة.

ومن أفضل المنح الدراسية المتاحة في ألمانيا:

1. منحة مؤسسة DAAD (الخدمة الألمانية للتبادل الأكاديمي)

تُعد منحة DAAD واحدة من أكثر المنح الدراسية شهرةً في ألمانيا، وتشمل منح دراسية للماجستير والدكتوراة، وتقدمها مؤسسة DAAD للطلاب الدوليين الذين يرغبون في الدراسة في ألمانيا.

تعتمد قيمة المنحة والشروط على جنسية المتقدم وبرنامج الدراسة.

يجب على الطالب البدء بإنشاء حساب على موقع DAAD والبحث عن البرامج المتاحة حسب تفضيلاته والإلمام بمتطلبات التقديم والوثائق المطلوبة.

2. منحة مؤسسة Heinrich Böll

تستهدف هذه المنحة الطلاب المهتمين بالسياسة والتنمية المستدامة والبيئة. تحتاج المؤسسة من الطلاب المقبولين مناقشة قضايا مشتركة مع مبادئ المؤسسة، مثل الديمقراطية وحماية البيئة والتضامن الاجتماعي.

يتم التقديم للمنح عن طريق استكمال الطلب عبر الإنترنت وإرسال الوثائق المطلوبة.

يمكنك الحصول على معلومات أكثر حول المتطلبات والتقديم على المنحة من خلال موقع المؤسسة الرسمى.

3. مؤسسة Erasmus+ (أيراسموس بلاس)

يوفر برنامج Erasmus+ فرص التبادل الطلابي، والتدريب العملى، والتعليم، والعمل التطوعي إضافة إلى منح دراسية للماجستير.

التقديم على برنامج Erasmus+ يتطلب من الطالب مراجعة مؤسسته التعليمية التي يدرس بها ومعرفة ما إذا كانت جزء من شبكة Erasmus+.

في حالة وجود شراكة بين مؤسسته وجامعة في ألمانيا سيتم توجيه الطالب إلى المكتب المسؤول عن برنامج Erasmus+ في جامعته للحصول على مزيد من المعلومات حول كيفية التقديم والتأهيل للمنحة.

4. منحة KAAD (الجمعية الكاثوليكية الألمانية للدعم الأكاديمي)

تستهدف هذه المنحة الطلاب الناشئين عن بلدان منظمة التعاون الإنمائي وألمانيا. كما تركز هذه المنحة أكثر على الدراسات العليا ( الماجستير والدكتوراه).

يمكنك زيارة الموقع الرسمى للجمعية لمعرفة المزيد هو البرامج المختلفة والشرووط وكيفية التقديم.

للتقديم على هذه المنح الدراسية، يجب عليك زيارة الموقع الرسمى لكل منحة والتعرف على المتطلبات والشروط اللازمة، وتقديم الطلبات اللازمة في الموعد المحدد.

كما يمكنك العثور على المزيد من المنح الدراسية من خلال الاتصال بالسفارة الألمانية فى بلدك أو التحقق من المواقع الرسمية للجامعات الألمانية، حيث توفر منح دراسية داخلية وبرامج تبادل طلابى بشكل شبه دورى.

خطوات الدراسة في ألمانيا

تتيح ألمانيا برامجها الدراسية للجميع من داخل الاتحاد الأوروبي أو خارجه، ولكن بما أنك من خارج الاتحاد الأوربي ستحتاج إلى بعض الخطوات أو الإجراءات التي قد تزيد عن المواطن الأوروبي في بعض الأحيان.

فعلى سبيل المثال ستحتاج تأشيرة دراسة لتتمكن من الدخول إلى ألمانيا والحصول على إقامة طالب بداخلها، وهو ما لا يحتاجه الطالب الأوروبي بالطبع.

لكن لا تقلق فالأمر هو مجرد خطوات بسيطة يمكنك اتباعها للحصول على الفرصة، وكنصيحة جانبية يُفضل الإسراع في محاولة إنجاز هذه الخطوات وخاصةً التأشيرة.

فعلى الرغم من عدم تحديد سن أقصى لفرص الدراسة، إلا أنك كلما كنت أصغر كانت فرصتك في الحصول على التأشيرة أسهل.

وإليكم الخطوات التي يجب اتباعها بالتفصيل.

1. اختر الجامعة والتخصص

بعدما عقدت عزمك على السفر وبدء الدراسة في ألمانيا يأتي دور أولى خطواتك الفعلية، وهي اختيار التخصص الذي تريد دراسته والجامعة الألمانية التي تود الالتحاق بها.

تضم ألمانيا أكثر من 400 جامعة حكومية وخاصة. يمكنك الدخول على موقع كل جامعة منها والتعرف على شروطها وموقعها وبرامجها الدراسية ومن ثم تختار الجامعة المناسبة.

ويمكنك التقدم بطلب الالتحاق لأكثر من جامعة في آن واحد حتى تزيد من فرص قبولك في أي جامعة منها، كما تتيح الكثير من الجامعات إمكانية التقدم بالالتحاق مرتين في العام حيث يمكنك البدء في الصيف أو في الشتاء.

أما عن البرامج الدراسية المتاحة، فقد جمعت منظمة التبادل الأكاديمي الألمانية (DAAD) قاعدة بيانات البرامج الدراسية المتاحة، وأشارت إلى توفر حوالي 2000 برنامج دراسي يمكنك الاختيار بينها.

ويتوفر ضمن تلك البرامج الدراسية حوالي 1389 برنامج باللغة الإنجليزية، كما توجد بعض البرامج الدراسية التي تجمع بين اللغتين، وكنصيحة عملية يُفضل لك البدء في البرامج مزدوجة اللغة.

فتبدأ هذه البرامج مزدوجة اللغة أول فصليين أو أربع فصول باللغة الإنجليزية قبل البدء في الدراسة باللغة الألمانية، وهو ما يتيح لك الوقت لتعلم اللغة الألمانية.

2. تحقق من شروط القبول بالجامعة

تختلف شروط القبول من جامعة إلى أخرى ومن تخصص إلى آخر، وأفضل طريقة لمعرفة الشروط الصحيحة للالتحاق بالجامعة التي تريدها هي الدخول على موقعها الإلكتروني وقراءة صفحة الشروط المتضمنة.

ولكن هناك شروط عامة ستحتاج إليها للالتحاق بأي جامعة ألمانية، وأهمها هو شرط إجادة اللغة الألمانية (عند التحاقك بنظام يُشرَح بالألمانية).

ويتم إثبات هذا الشرط عن طريق اجتياز اختبارات إجادة اللغة الألمانية، وهم: (اختبار TEST DAF، واختبار DSH)، وذلك حيث تكون معظم دراستك باللغة الألمانية.

أما إذا كنت تود الإلتحاق ببرنامج دراسي يعتمد على اللغة الإنجليزية، فستحتاج إلى إثبات كفاءتك في اللغة الإنجليزية، وهو ما يتم إثباته عن طريق شهادة الإيلتس أو التويفل.

كما يوجد شرط عام آخر للقبول في مختلف الجامعات الألمانية، وهو حصولك على شهادة معتمدة تؤهلك لدراسة الدرجة العلمية التي تريد الالتحاق بها، وهو ما يسمى بمؤهل الالتحاق بالتعليم العالي (HZB).

عادةً ما تكون هذه الشهادة المعتمدة هي شهادة التخرج من الثانوية العامة أو شهادة إنهاء اختبارات الجامعة، وتختلف تلك الشهادات المطلوبة وإجراء الاختبارات من بلدة لأخرى، وقد أوضحت منصة (DAAD) الشروط بالنسبة لكل دولة.

3. إثبات قدرتك المالية

تأتي الخطوة الثالثة بعيدة عن الجامعة والتخصص، فهو أمر خاص بالقانون الألماني، حيث لا يمنح القانون الألماني تأشيرة الدخول للطالب إلا في حال إثبات قدرته على تحمل تكلفة المعيشة ومستلزمات الدراسة هنالك.

وقد قرر هذا القانون تكلفة المعيشة للطالب في ألمانيا بحوالي 10000 دولار سنويًا، لذلك لا يُسمح بإصدار تأشيرة دخول الطالب إلى ألمانيا إلا عند توفر هذا المبلغ في حساب بنكي مغلق في أحد البنوك الألمانية لضمان قدرتك على تكلفة أول سنة دراسية.

أما بعد السفر للدراسة في ألمانيا فيسمح لك قانون العمل الألماني بالعمل بجانب دراستك بواقع عدد ساعات محددة أسبوعيًا، وهو ما يضمن لك الحصول على تكلفة معيشتك.

وأوضحت الإحصاءات أن متوسط التكلفة التي يحتاجها الطالب شهريًا في ألمانيا حوالي 975 دولار مع العلم أن مدينة ميونخ تعد أغلى مدينة ألمانية من حيث المعيشة.

وإذا كنت غير قادر على تحمل هذه التكلفة فلا تيأس، يمكنك البحث عن المنح الدراسية المجانية، حيث يسقط عنك شرط توفر المبلغ مسبقًا في حالة المنح المجانية.

4. تقديم طلب الالتحاق بالجامعة

يمكنك تقديم طلب إلتحاقك بالجامعة التي تريدها عن طريق مراسلة المكتب الدولي في الجامعة نفسها، كما يمكنك التقديم من خلال الموقع المركزي للطلاب الدوليين، والذي تديره منظمة (DAAD) الألمانية.

ويُفضل لك تقديم طلب الالتحاق قبل انتهاء موعد التقديم بحوالي 6 أسابيع، وذلك لضمان قدرتك على أي تعديل في الطلب أو زيادة في المستندات التي قد يُطلب منك تقديمها.

بشكل عام يبدأ التقديم في البرنامج الدراسي لفصل الصيف بدايةً من تاريخ 15 يوليو، بينما يبدأ التقدم بطلبات الالتحاق لفصل الشتاء من تاريخ 15 يناير.

ولكن قد تختلف كل مؤسسة في الموعد الدقيق لبداية ونهاية موعد قبول الطلبات، لذلك يفضل متابعة الموقع الإلكتروني الخاص بالجامعة المرادة.

ستحصل على خطاب القبول أو الرفض في خلال شهر أو شهرين بعد انتهاء موعد التقديم، وذلك بعد تقديمك للمستندات المطلوبة التي تحددها كل جامعة لطلابها.

ولكن بشكل عام تطلب معظم الجامعات المستندات التالية:

  • شهادة الثانوية العامة أو الشهادة الجامعية من بلدك الأم على أن تكون شهادة معتمدة وموثقة.
  • شهادة درجات الدورات التدريبية التي حصلت عليها.
  • صورة من جواز سفرك.
  • صورة لصفحة المعلومات الشخصية وصورة الهوية بجواز سفرك.
  • شهادة اختبار اجتياز اللغة سواء الألمانية أو الانجليزية.

5. شراء برنامج تأمين صحي واستخراج تأشيرة طالب

تختلف إجراءات الحصول على تأشيرة طالب باختلاف البلد الأم، ويمكنك التعرف على متطلبات الحصول على هذه التأشيرة من خلال القنصلية الألمانية في بلدك.

وبشكل عام بما أنك من خارج الاتحاد الأوروبي بالتأكيد، فأنت تحتاج إلى التعاقد على بوليسة تأمين صحي تغطي فترة وجودك في ألمانيا، وذلك عادة ما يكون ضمن ما تحتاجه لاستخراج التأشيرة.

وعادة ما يتكلف التأمين الصحي في ألمانيا حوالي 92 دولار أمريكي شهريًا، وقد تزداد القيمة إذا كان عمرك أكثر من ثلاثين عام عند بداية دورتك التدريبية.

6. إيجاد سكن في ألمانيا

للأسف لا تقدم معظم الجامعات الألمانية أماكن لسكن الطلاب الدوليين، لذلك يتعين عليك البحث عن سكن بمجرد حصولك على القبول والتأشيرة.

تتميز المدن الصغيرة في ألمانيا الغربية بانخفاض قيمة تأجير السكن في مناطقها، لذلك فهي من المناطق المفضلة للطلاب على عكس برلين وألمانيا الشرقية التي تحتاج إلى مبالغ كبيرة لإيجار السكن.

وبمجرد حصولك على سكن يجب عليك تسجيل عنوان هذا السكن في الموقع الإلكتروني لمكتب تسجيل السكان في ألمانيا، وهو موقع (Einwohnermeldeamt) أو (Bürgeramt).

7. إكمال إجراءات الإلتحاق بالجامعة

مبروك!!! أنت الآن تتحول إلى طالب فعلي في الجامعة الألمانية، لذلك يجب عليك إتمام إجراءات التقديم مع العلم بأنك ستحتاج إلى إعادة هذه الخطوة قبل كل فصل دراسي.

وتتلخص هذه الخطوة في تقديم بعض المستندات المطلوبة لتسجيلك في الجامعة، بالإضافة إلى دفع بعض الرسوم التي تترواح بين 170 إلى 290 دولار أمريكي بحسب الجامعة.

ذلك بالإضافة إلى رسوم تغطية تكلفة النقل العام المجاني لمدة ستة أشهر، وتقدر تلك الرسوم بحوالي 205 دولار أمريكي.

أما عن المستندات التي يُطلب منك تقديمها في هذه الخطوة فهي كالتالي:

  • جواز سفرك بالإضافة إلى التأشيرة أو تصريح الإقامة.
  • عدة صور لجواز السفر.
  • إكمال استمارة التقديم.
  • إثباتات شهاداتك الأصلية من بلدك مع ترجمة معتمدة.
  • إثبات حصولك على إشعار القبول من الجامعة.
  • شهادة إجادة اللغة الألمانية أو الانجليزية.
  • إثبات حصولك على تأمين صحي في ألمانيا.

تكاليف المعيشة والدراسة فى ألمانيا

1. تكاليف الدراسة

تختلف تكاليف الدراسة في ألمانيا حسب نوع الجامعة (عامة أو خاصة) والتخصص ودرجة الدراسة التي ترغب فيها سواء تعليم جامعى أو درجة علمية (ماچيستير أو دكتوراه).

ومع ذلك تعتبر الجامعات الحكومية في ألمانيا مجانية التعليم، مما يعني أن الطلاب يحتاجون فقط إلى دفع رسوم الفصل الدراسي التي تتراوح بين 100-300 يورو للفصل الواحد، وذلك باستثناء بعض الولايات مثل بادن-فورتمبيرغ التي تفرض رسومًا تصل إلى 3000 يورو لكل فصل دراسي على الطلاب من خارج الاتحاد الأوروبي.

فى المقابل تفرض الجامعات الألمانية الخاصة رسومًا دراسية يُطلب من الطلاب دفعها، تتراوح هذه الرسوم من 1500 يورو إلى 30,000 يورو في السنة بناءً على الجامعة والتخصص الذى ترغب بالالتحاق به.

قد تكون هناك رسوم إضافية لبعض البرامج الدراسية مثل طب الأسنان والطب والهندسة والفنون والتصميم.

2. تكاليف المعيشة فى ألمانيا

الإيجار والإقامة: تتراوح تكاليف الإقامة من 250 إلى 450 يورو شهريًا للغرفة في سكن الطلاب، ومن 400 إلى 1000 يورو لشقة صغيرة.

تكاليف المواصلات: إذا كنت تعيش في إحدى المدن الألمانية الكبرى، يمكن أن ترتفع تكاليف وسائل النقل العام إلى حوالي 100 يورو شهريًا.

التأمين الصحى: مطلوب للحصول على فيزا دراسية، وتتراوح تكلفته ما بين 70 و 160 يورو شهريًا.

الطعام والمشروبات: عادة ما يبلغ الحد الأدنى لتكاليف الطعام والمشروبات 200 يورو شهريًا للشخص الواحد. يمكن أن ترتفع التكاليف إلى 400 يورو أو أكثر أو أقل اعتمادًا على نمط حياتك وميزانيتك.

بشكل عام يمكن تقدير التكاليف الشهرية للمعيشة والدراسة في ألمانيا بما يتراوح بين 700 و 1,000 يورو، وهذا يعتمد بشكل كبير على نوع الحياة التي تختارها. يجب الإشارة إلى أن الإحصائيات المذكورة أعلاه هي تقديرات تقريبية وقد تختلف حسب الظروف الفردية.

العمل أثناء الدراسة فى ألمانيا

تتميز ألمانيا بتقديم فرص عديدة للطلاب الدوليين الذين يرغبون في الدراسة والعمل في الوقت نفسه. يُعد العمل بدوام جزئي أثناء الدراسة خيارًا شائعًا للطلاب الذين يرغبون في كسب بعض الدخل الإضافي، وكذلك اكتساب الخبرة العملية المفيدة.

يجب على الطلاب الراغبين فى العمل أثناء الدراسة فى ألمانيا الحصول على تصريح عمل قبل بدء العمل، وذلك عن طريق التواصل مع مكتب العمل الفيدرالي (Bundesagentur für Arbeit) في المنطقة التى يعيشون فيها للتحقق من المتطلبات اللازمة للحصول على تصريح العمل ولتقديم الطلب.

تقديم طلب الحصول على تصريح العمل إما عبر الإنترنت أو شخصياً في مكتب العمل الفيدرالي. يجب تقديم الوثائق المطلوبة مثل جواز السفر وإثبات القبول في الجامعة أو المؤسسة التعليمية وأي وثائق أخرى مطلوبة من مكتب العمل الفيدرالى.

بعدها يمكنك الانتظار للحصول على رد من مكتب العمل الفيدرالي حول قبول أو رفض طلب التصريح للعمل.

بعد الحصول على تصريح العمل يمكن العمل بدوام كامل أو جزئي أو التدريب العملي خلال فترة الدراسة ولكن بشروط معينة:

يُسمَح للطلاب من خارج الإتحاد الأوروربى بالعمل بدوام جزئي، أي لمدة تصل إلى 120 يومًا كاملًا أو 240 نصف يومًا في العام. ويُعرف هذا باسم “قاعدة 120 يومًا”. كما يمكن العمل في الأجازات الصيفية فترات أطول دون أي قيود.

فرص العمل المتوفرة بعد التخرج؟

بعد الدراسة في ألمانيا توجد فرص واسعة للعمل بعد التخرج خاصة في المجالات ذات الطلب العالي مثل الهندسة وتكنولوجيا المعلومات والرعاية الصحية.

حيث يوفر الاقتصاد الألماني القوي ومعدلات البطالة المنخفضة فرصًا ممتازة للباحثين عن عمل.

كخريج يرغب في العمل بعد انتهاء الدراسة في ألمانيا، قد تحتاج إلى المستندات والإجراءات التالية:

1. إذن الإقامة Aufenthaltstitel: بمجرد التخرج ستحتاج إلى تحويل تأشيرة الدراسة إلى إذن إقامة يسمح لك بالبقاء والعمل في ألمانيا بعد انتهاء الدراسة لمدة تصل إلى 18 شهراً للبحث عن عمل ذى صلة بمجال دراستك.

يجب عليك التقدم بطلب للحصول على Aufenthaltstitel في مكتب الهجرة المحلي في المدينة التي تعيش فيها.

2. السيرة الذاتية وال Cover letter: قد تحتاج إلى إعداد سيرة ذاتية محدثة باللغة الألمانية أو الإنجليزية تسلط الضوء على مؤهلاتك وخبراتك السابقة ومهاراتك المهنية.

قد تحتاج أيضًا إلى كتابة رسالة تغطية توضح أسباب رغبتك في العمل وكيفية تطابق مهاراتك مع متطلبات الوظيفة.

3. التواصل المهني: قم ببناء شبكة اتصال مهنية قوية من خلال حضور فعاليات مهنية ومؤتمرات وورش عمل ذات صلة بمجالك.

يمكنك أيضًا الانضمام إلى منصات الشبكات المهنية عبر الإنترنت مثل LinkedIn للتواصل مع أصحاب العمل وزملاء العمل المحتملين.

4. البحث عن فرص العمل: استخدم مواقع التوظيف عبر الإنترنت والمواقع الخاصة بالشركات للبحث عن فرص العمل المناسبة. كما يمكنك زيارة مكاتب التوظيف ومراكز التوظيف في المنطقة الجغرافية التي ترغب في العمل فيها.

5. تصريح العمل: قد تحتاج إلى تحديث تصريح العمل الخاص بك إذا كان لديك واحدًا بالفعل وترغب في مواصلة العمل بعد التخرج.

تأكد من الإطلاع على المتطلبات والإجراءات الحالية، حيث يمكن أن تختلف القوانين والمتطلبات من وقت لآخر.

بمجرد تأمين عرض عمل مناسب، يمكنك تقديم طلب للحصول على تصريح إقامة ألماني أو بطاقة الاتحاد الأوروبي الزرقاء (EU Blue Card)، والتي تسمح لك بالعيش والعمل في ألمانيا ومعظم دول الاتحاد الأوروبي.

الخاتمة

في الختام، تمثل الدراسة في ألمانيا فرصة أكثر من رائعة للطلاب للحصول على تعليم عالي الجودة والاستفادة من منظومة تعليمية مبنية على مبادئ اجتماعية وثقافية وسياسية متينة.

في هذه المقالة، قدمنا دليلًا شاملاً للدراسة في ألمانيا يتضمن معلومات عن النظام التعليمي، القبول في الجامعات، التكاليف الدراسية والمعيشية والمنح الدراسية، والحياة الطلابية وفرص العمل بعد التخرج والإقامة والحياة الاجتماعية والثقافية والصحية، ونتمنى أن ذلك كان مفيداً لك.

تم كتابة المقال بالتعاون مع الكاتب: سعيد م. سعيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll to Top