9 نصائح فعالة لكتابة أوامر الذكاء الاصطناعي

نصائح فعالة لكتابة أوامر الذكاء الاصطناعي

لاستغلال قوة الذكاء الاصطناعي والحصول على أفضل النتائج منه، علينا أن نوجهه بالطريقة المناسبة، فالسر يكمن في طريقة توجيه الأوامر.

وبناءًا على الأوامر التي نكتبها تتحسن عملية التفاعل بيننا وبين أدوات الذكاء الاصطناعي، مما يوفر الوقت ويحسن من تجربة الاستخدام.

لذا؛ فإن الدراية بطرق كتابة أوامر الذكاء الاصطناعي (AI prompts) هو أمر ضروري هذه الأيام.

سنقدم لكم في هذا المقال نصائح فعالة لكتابة أوامر الذكاء الاصطناعي من أجل الحصول على نتائج دقيقة وذات جودة عالية.

1. اكتب أوامر واضحة

عند كتابة أوامر الذكاء الاصطناعي، اهتم جيدا بوضوح الأوامر من حيث المعنى والهدف، فلا تتوقع من نماذج الذكاء الاصطناعي (AI models) القدرة على فهم أفكارك.

ومن فوائد استخدام الأوامر الواضحة أنها تجعل نماذج الذكاء الاصطناعي تركز قدراتها نحو إنجاز المهمة المطلوبة.

وعند كتابة أوامر غامضة ستكون النتائج غامضة وغير دقيقة، وعندما يكون الأمر عامًا وليس محددًا، مثل “ماذا تعرف عن الهواتف؟” ستكون الإجابة عامة وغير محددة.

لذا؛ في تلك الحالة، يجب أن توضح له بدقة ما الذي تود معرفته عن الهواتف، فمن الأفضل كتابة “اذكر مزايا وعيوب الهواتف النقالة” أو “من الذي اخترع الهاتف؟” أو “ما هي أحدث التطورات في صناعة الهواتف؟”.

من المهم استخدام كلمات دقيقة لتصف المهمة المراد إنجازها، وتوضيح الهدف من المهمة مع ذكر بعض الشروط (Constraints) لكي توجهه في المسار الصحيح.

مثال: “اكتب لي فقرة مكونة من 10 أسطر عن مزايا الهواتف النقالة”، هنا وضحنا بالضبط ما الذي نريده، ووضعنا شرط الكتابة في 10 أسطر.

2. اذكر السياق

عند كتابة الأوامر للذكاء الاصطناعي، اهتم بذكر التفاصيل المهمة للحصول على نتائج دقيقة، واعلم أن قلة التفاصيل تؤدي إلى غموض النتائج، وحاول ألا تضع له تفاصيل غير مهمة، فقد تأتي بنتيجة عكسية.

مثال: بدل من أن تقول له “اكتب لي خطة لتعلم اللغة الألمانية”، وضح له بعض السياق مثل “أنا مبتدئ وسأتعلم اللغة الألمانية من الصفر وأريد أن أصل إلى المستوى المتوسط في خلال 6 أشهر وهدفي من التعلم هو التمكن من التواصل مع الناس”.

3. وضح بالأمثلة

تتعلم نماذج الذكاء الاصطناعي من خلال الأمثلة، فعند ذكر الأمثلة تستطيع نماذج الذكاء الاصطناعي فهم ما تريده بالضبط، وبذلك توجهها إلى المسار المطلوب وتنجز المهمة في وقت أقل.

فمثلًا بإمكانك أن تطلب من الذكاء الاصطناعي إنشاء رسم بياني لبعض البيانات وتضع له في المرفقات مثالًا على شكل الرسم البياني الذي تريد مثله.

ولكن يجب أن تنتبه إلى حقوق الملكية الخاصة بالمواد المرفقة.

اقرأ أيضاً: ما هي هندسة الأوامر PROMPT ENGINEERING

4. حدد الأدوار

عندما تطلب من الذكاء الاصطناعي إنجاز أي مهمة، حدد له الدور الذي سيؤديه، فمثلا هل سيحاكي دور مهندس البرمجيات أم المعلم أم المصمم. فتحديد الأدوار يؤدي إلى تحسين جودة النتائج ورفع دقتها.

فلنفترض أنك تريد تصحيحا لغويا لفقرة كتبتها، فستقول للذكاء الاصطناعي، “أنت مدقق لغوي، صحح لي هذه الفقرة مع توضيح الأخطاء النحوية والإملائية”.

5. اطلب خيارات متعددة

تتميز نماذج الذكاء الاصطناعي بذاكرتها الضخمة طويلة المدى، فيمكنك استغلال ذلك في طلب عدة اقتراحات أو خيارات مختلفة بدلًا من طلب اقتراح واحد.

فمثلًا، بدل من طلب فكرة واحدة لمقال عن موضوع ما، اطلب منه 5 أفكار أو عندما تطلب اقتراح اسم لمنتجك الجديد اطلب منه 3 اقتراحات بدل من اقتراح واجد.

وهذا بدوره لديه بعض الميزات منها:

  • تشجيع نموذج الذكاء الاصطناعي على استكشاف مسارات متعددة، مما يؤدي إلى تنوع الإجابات.
  • تقليل التحيز إلى إجابة بعينها.

6. حدد شكل النتائج

الذكاء الاصطناعي قادر على إنتاج أنواع مختلفة من أنواع المحتوى، فبإمكانه إنتاج القصص والمقالات والصور والمواد المسموعة ومقاطع الفيديو والأكواد البرمجية وغيرها.

لذلك عندما تطلب من الذكاء الاصطناعي أي طلب، وضح له شكل النتائج كيف سيكون، مثلا هل ستكون النتائج في شكل جدول أو على هيئة نقاط أو فقرات أو رسوم … إلخ، ويمكنك كذلك تحديد الأسلوب اللغوي.

مثال: عندما تطلب من الذكاء الاصطناعي تلخيص نص ما، اطلب منه أنك تريد التلخيص يظهر على هيئة نقاط، أو يمكنك تحديد طبيعة لغة النتائج هل هي لغة تناسب الأطفال أم الكبار أم العامة أم المثقفين.

7. اختبر عدة أوامر مختلفة

الحصول على أفضل النتائج المرجوة لا يأتي من المرة الأولى، ولكن بالاختبار والتحسين في كل مرة.

فبعض التعديلات قد يكون لها تأثير كبير على تحسين النتائج، وتشمل التعديلات تغيير الكلمات ووضع السياقات والشروط والأمثلة.

وعليك بعد كل مرة أن تُقيّم جودة النتائج وأن تجري بعض التعديلات والتحسينات في ضوء ذلك.

ومن الأفضل البدء بكتابة أوامر بسيطة ثم إضافة العناصر الأخرى تباعا.

8. قسم المهمة إلى مهمات أصغر

نماذج الذكاء الاصطناعي تعمل بكفاءة إذا قسمت لها المهمة إلى مهمات صغيرة، وتعطي نتائج دقيقة وأفضل من المهمة الكبيرة.

فمن الأفضل تقسيم المهمة إلى مهمات أصغر والعمل على كل واحدة بشكل منفصل ثم تجمعهم لتحصل على النتيجة المرجوة.

مثال: بدل من أن تطلب من الذكاء الاصطناعي كتابة مقال من 1000 كلمة مرة واحدة، اطلب منه أولًا كتابة المقدمة ثم متن الموضوع ثم الخاتمة.

9. اتبع هذه النقاط الهامة

  • لا تستخدم أساليب النهي، ولكن اطلب الذي تريده بوضوح، فمثلا لا تقول له: “لا تلخص المقال على هيئة نقاط”، ولكن الأفضل أن تقول له: “لخص المقال في فقرة واحدة”.
  • تجنب استخدام المصطلحات التخصصية إلا إذا كانت ضرورية.
  • اختبر اﻷوامر على أكثر من برنامج للذكاء الاصطناعي مثل Copilot أو ChatGPT أو Gemini لترى نتائج متنوعة.
  • بإمكانك استكمال حوارك مع الذكاء الاصطناعي طالما أنك لم تغلق الصفحة، وليس ضروريا أن تبدأ من البداية في كل مرة.
  • استعن ببرامج الذكاء الاصطناعي في كتابة أفضل الأوامر للذكاء الاصطناعي.

الخاتمة

وفي الختام، نكون قد قدمنا لك أهم النصائح الفعالة لكتابة أوامر الذكاء الاصطناعي، وباتباعك لهذه النصائح ستكون قادرا على الحصول على نتائج دقيقة من أدوات الذكاء الاصطناعي وفي وقت أقل.

ولكن ضع في حسبانك أن ما ينتجه الذكاء الاصطناعي قد يحتوي على معلومات غير صحيحة أو مفبركة أو مغلوطة أو متحيزة، فلا تنس المراجعة دائما والتحقق من جودة إنتاج الذكاء الاصطناعي.

بقلم سهام الشريف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll to Top