الرئيسية » تسويق » 14 استراتيجية لكتابة عناوين مقالات لا يمكن تجاهلها


اشترك في قائمتنا البريدية.

اشترك في قائمتنا البريدية وانضم لمشتركينا ليصلك كل جديد .

14 استراتيجية لكتابة عناوين مقالات لا يمكن تجاهلها

عناوين مقالات جذابة

إذا كنت تعمل في مجال التدوين، فحتماً تريد أن يتم قراءة مقالاتك من أكبر عدد ممكن من جمهورك.

ولكن ماذا لو لم يقم الناس بالضغط على روابط مقالاتك، لأن عناوينها غير جذابة لهم.

هناك خبرين أحدهم سيء والآخر جيد:

الخبر السيء: أنه لن يتم فتح مقالاتك مهما كانت جيدة، طالما كانت عناوينها غير جذابة بما يكفي.

الخبر الجيد أنك سوف تتعلم اليوم، كيف تصيغ عناوين مقالات جذابة، فبعد قراءتك لهذا المقال وتطبيق ما به من استراتيجيات، سوف تتضاعف نسبة فتح وقراءة مقالاتك.

اليوم سوف تتعرف على أقوى الاستراتيجيات العالمية في كتابة عناوين مقالات لا يمكن تجاهلها.

ما هي أهمية كتابة عناوين مقالات جذابة؟

عنوان مقالك أو موضوعك هو أول، وفي أحيان كثيرة هو الشيء الوحيد الذي يراه زوارك المستهدفين، لذلك أهميته من أهمية حصولك على زوار لموضوعاتك أو مقالاتك من الأساس.

عنوان المقال هو الذي يحول من يتصفح موضوعاتك لقاريء لها.

وإليك هذه الحقيقة وفقا لأحدث الإحصائيات في عالم التسويق:

حوالي 8 مستخدمين من وسط  10 سوف يقرأون عنوان مقالك (المقصود ممن سيرون إعلانك أو من سيعرض عليهم موضوعاتك).

إثنان فقط من بين ال 8 مستخدمين سوف يقرأون باقي المقال.
ومن هنا تأتي أهمية وتأثير عناوين مقالاتك على نجاحك كمدون في اجتذاب أكبر عدد من الزوار المحتملين.

ومن أهم العادات التي يجب عليك إتباعها عند كتابة مقال احترافي أن تبدأ أولاً بكتابة العنوان.
ولكن لماذا؟

لأن عناوين المقالات تعتبر وعداً للمستخدم بحصوله على شيء محدد عند قراءته للمقال بأكلمله، أو بمثابة إشعار أو وصف لما سوف يحتويه المقال.

لذلك بكتابتك العنوان أو الوعد أولاً أنت بذلك تضع الوصف أو الهدف لموضوع مقالك، ومن ثم يخرج موضوع مقالك متوافقاً وملبياً للوعد الذي وضعته في العنوان.

وعند إطلاع المستخدم على الموضوع فإنه يجد ما كان يتوقع الحصول عليه من خلال قراءته للعنوان أولاً، وبهذا يصبح واثقاً فيك كمدون في المستقبل.

من النقاط المهمة التي يجب عليك إتباعها عند كتابتك عناوين مقالات، أن تكتب عنواناً متوافقا مع الكلمات المفتاحية التي يتناولها موضوع موقعك.
فيجب عليك القيام بعمل بحث على خدمة جوجل الرائعة Keyword Planner .

سوف تعرف من خلالها أي من الكلمات المفتاحية التي عليها أكبر نسبة بحث كل شهر والتي تختص بموضوعك، ومن ثم تضعها في عنوان مقالك.

وبما أنك سوف تكتب العنوان أولاً وتلتزم به عند كتابة الموضوع نفسه، فإنك بذلك تخرج موضوعاً على أعلى مستوى من الكفاءة من حيث التهيئة في محركات البحث .

انجح الاستراتيجيات لكتابة عناوين مقالات لا تقاوم

1- إستراتيجيبة “كيف يمكنك…..”.

تعتبر هذه الاستراتيجية هي أكثر الاستراتيجيات إنتشارا وأفضلها، هي مناسبة لعناوين المقالات التي تهدف إلى إفادة المستخدم في تعلم شيء محدد.

إن مستخدم الإنترنت يريد فائدة مباشرة وواضحة من قراءته للمقال.

لذلك وفقا للإحصائيات إن أكثر المقالات مشاركة على مواقع التواصل الإجتماعي، هي المقالات من هذا النوع.
فكل شخص يريد أن يتعلم أكثر ويحصل على معلومات عن كيفية قيامه بعمل شيء ما، ويريد أيضا أن يشارك أصدقاءه بهذه المعلومات المفيدة.

مثال:
كيف يمكنك كتابة محتوى احترافي للسوشيال ميديا

2- استراتيجية الفائدة الواضحة

إجعل عنوان مقالك يعبر عن فائدة واضحة ومباشرة وبطريقة سهلة وبسيطة
هناك آلاف العناوين التي تتحدث عن فوائد معينة يمكن الحصول عليها بقرأتك للمقال.

لذلك سوف تجد الكثير من مستخدمي الإنترنت ينجذبون أكثر للمقالات، التي تتناول فائدة كبيرة يمكن الحصول عليها بمجهود قليل.

مثال:
كيف تقوم بالتسجيل والقبول في افضل شركات CPA ؟“.

3- استراتيجية الدقة في كتابة العنوان

مستخدم الإنترنت ينجذب أكثر للأشياء المحددة تحديداً دقيقاً.
لا تتبع العمومية في كتابة عناوين مقالاتك، ولكن كن محدداً في الفائدة التي سيحصل عليها المستخدم عند قراءة المقال.

مثال:
“إخسر 5 كيلو جرام من وزنك كل أسبوع وبدون رياضة”.

4- استراتيجية تعدد الفوائد

اكتب عنوان يعرض أكثر من فائدة واحدة يقدمها مقالك للقراء.

مثال:
“في 10 أيام سوف يتعلم إبنك تنظيف أسنانه، وإرتداء ملابسه بمفرده”

5- استراتيجية الانجازات الشخصية

في أحيان كثيرة التحدث عن الإنجازات الشخصية في عناوين المقالات يأتي بنتيجة رائعة
لاتخبر المستخدم في عنوان المقال كيف يقوم هو بفعل شيء معين، بل قم بإخباره كيف قمت أنت بفعل شيء معين ونجحت بالفعل في ذلك.

مثال:
“كيف استطعت أن ازود الكتلة العضلية في جسدي بنسبة 20% في شهرين”

6- استراتيجية السؤال “هل”

عندما تسأل المسخدم في العنوان عن:
هل يعلم شيئاً معيناً فهذا يعطيه فضولاً كبيراً لكي يقرأ أكثر، حيث إن إجابته في أغلب الأحيان تكون “لا. لا أعلم”.

مثال:
“هل تعلم لماذا هناك أشخاص لم يحصلوا إلى الآن على شريك حياة مناسب؟”

7- استراتيجية تعدد الطرق للحصول على النتيجة المطلوبة

في أحيان كثيرة يرى الناس أنهم عجزوا عن الحصول على فوائد معينة بطرقهم التقليدية، أو في أحيان أخرى يرى الناس أنهم يتمتعون بحرية أكبر عندما تكون أمامهم خيارات كثيرة.

لذلك عندما تخبرهم أنك سوف تعطيهم فائدة يمكن إنجازها بعدة طرق في عنوان مقالك، فهذا عامل جذب مهم جداً يجعلهم يضغطون على العنوان حتى يقرأوا المزيد.

مثال:
“خمسة طرق مختلفة لجعل بشرتك أنعم في أسبوعين بمكونات طبيعية”.

8- استراتيجية إتمام المهام الضرورية في الحياة مع تعظيم الفائدة

هناك الكثير من المهام العادية في حياتنا كبشر، والتي تكون ضمن مسئوليات حياتنا بصورة متكررة.
في هذه الاستراتيجية، قم بإخبار الناس في عنوان مقالك: كيف يقومون بتأدية المهام المطلوبة في حياتهم مع تحقيق فائدة.

أمثلة:

  • احصل على سيارتك الجديدة ووفر آلاف الدولارات.
  • اكتب عن إهتمامك الذي تحبه واربح من الإنترنت من خلاله.

9- استراتيجية السؤال لماذا

من أكثر الأسئلة التي ربما تخطر على بال أي إنسان هي السؤال لماذا.
غريزتنا الفضولية تدفعنا في كل وقت أن نعرف أسباب الأشياء.

نريد أن نعرف أسباب النجاح وأسباب الفشل، نريد أن نعرف لماذا نسلك بطريقة معينة، أو لماذا يسلك الآخرون تجاهنا بطريقة معينة.

الأسئلة التي تبدأ بلماذا لا يمكن مقاومتها، لأنها تثير غريزة الفضول أكثر من غيرها من الأسئلة.
إذا استطعت أن تستخدم السؤال لماذا في عنوان مقالك بطريقة جذابة وفي إطارها الصحيح، فسوف تجد نتائج لم تكن تتخيلها.

أمثلة:

  • لماذا لم تستطيعي حتى الآن خسارة وزنك؟
  • لماذا لم تستطيعي الحصول على النتيجة المرجوة من وصفات الطعام التي تجربينها؟
  • لماذا هناك أشخاص ساحرون لايمكن مقاومة جاذبيتهم ؟

ما رأيك في هذا النمط من عناوين المقالات؟ ربما يستحق منك التجربة.

10- استراتيجية كشف الأسرار

كلمة سر في حد ذاتها كلمة جذابة لدرجة لايستطيع أحد مقاومتها.
كلنا نريد معرفة الأسرار، اسرار وصفات الطعام، اسرار تكوين الثروات.، اسرار النجاح… الخ
في هذه الاستراتيجية سوف نصيغ عنوان المقال من خلال كلمة “السر”

أمثلة:

  • السر الذي سوف يجعلك تخسر 2 كيلو جرام من منطقة الكرش في اسبوعين.
  • السر الذي يجعل نجمات السينما دائماً مشرقات.

11- استراتيجية من أيضا يريد

الإنسان بطبيعته يحب الحصول على المميزات التي حصل عليها الآخرون بالفعل، وذلك بصورة أكثر من المميزات التي لم يتميز بها الكثير من الناس.

نحن البشر لانريد الآخرين يتميزون علينا بشيء، وبمجرد أن نعلم أن أحدهم حصل على شيء، نبدأ بكل حماس أن نقتدي به في هذه الميزة.

إن صياغة عناوين مقالاتك بطريقة من أيضا يريد معناها إرسال رسالة غير مباشرة للقراء مفادها:
أن هناك الكثير من الناس حصلت على هذه الميزة بالطريقة التي سوف نشرحها، ونحن الآن نعرض عليك أنت أيضا الحصول على نفس الميزة.

سيكون لهذه الاستراتيجية مفعول السحر، لأنها تجعل القراء يثقون فيما سوف يقرأونه بمجرد رؤيتهم لهذا العنوان.

أمثلة:

  • من أيضا يريد أن يتخلص من ترهلات البطن في شهر واحد؟
  • من أيضا يريد أن يتعلم لغة البرمجة php؟

12- استراتيجية “هذه هي الطريقة التي سوف تساعد ………….. لكي يقوموا ب ………….

في هذه الطريقة لكتابة عنوان مقال… أنت توجه عنوان مقالك للأشخاص الذين يريدون حقا المساعدة في إتمام مهام معينة في حياتهم.

فيها تقول لفئة معينة من الناس أنك سوف تقدم لهم الطريقة المناسبة لحل المشكلة التي يعانون منها.
الشيء الذي أحبه جداً في هذه الطريقة، هي أنها تعطي رسالة خفية مفادها أن هذه الطريقة هي طريقة فريدة ومناسبة وفعالة في حل المشكلة التي تواجه بعض الناس.

أمثلة:

  • هذه هي الطريقة المناسبة للأمهات الجديدة لكي تجعل مولودها ينام مبكراً.
  • هذه هي الطريقة الفريدة للشباب المقبل على الزوارج لكي يجعل الفتاة تقع في حبه.
  • هذه هي الطريقة الملائمة لمحدودي الدخل لكي يحصلوا على دخل إضافي.

13- استراتيجية هذه هي الطريقة السريعة لحل مشكلة…………

هذه الطريقة مناسبة أكثر للمقالات التي تتحدث عن حل مشكلة ربما يواجهها القراء، فيها تقوم بتوصيل معلومة سهلة ومباشرة وسريعة للقاريء لحل مشكلة أيضا واضحة و محددة.

أمثلة:

  • إليك طريقة سريعة  للتخلص من آلام الرقبة.
  • طريقة سريعة للتعامل مع المشاكل اليومية التي تواجهك باستمرار.

14- استراتيجية كل ماتريد معرفته عن

في هذه الطريقة ستخبر القاريء في عنوان مقالك، أنك جمعت له كل المعلومات المهمة التي يجب عليه معرفتها في موضوع معين.

هذه الطريقة تجعل القاريء يعتبر هذه الموضوع هو مرجع موثوق به فيما يخص هذا الشئ.

أمثلة:

اتبع نصائحنا في هذا المقال وجرب الاستراتيجيات التي تم ذكرها هنا وسوف تندهش كليا من النتيجة.
سوف تحصل على ضعف الزوار لمقالاتك كحد أدنى.

النجاح في كتابة عنوان قوي للمقال، يبدأ من الفهم الحقيقي للأسس الصحيحة والمتبعة عالمياً.

في نهاية موضوعنا هذا أريد أن أخبرك بشيء في غاية الأهمية وهو:
مراعاة الأمانة في محتوى الموضوع نفسه لكي يكون ملبياً للوعد الذي وعدته في العنوان.

لو كنت تريد تعلم استراتيجيات كتابة عنوان جذاب، لكي تخدع زوار موقعك للحصول على زيارات أكثر فأنت الخاسر الوحيد.

هذه الاستراتيجيات تعمل فقط مع من يقدمون حقاً قيمة في موضوعاتهم، ويريدون تعلم كيف يكتبون عنواناً جذاباً للموضوعات الخاصة بهم.

تذكر جيداً أن من ستخدعه مرة لن تستطيع خداعه لمرة أخرى.

أنت أيضاً شاركنا باستراتيجياتك الخاصة التي تتبعها في كتابة عناوين المقالات.

عن الكاتب

مجدي كميل

مصري وعمري 30 عام، حاصل علي بكالوريوس التجارة.
أعمل في مجال الديجيتال ماركتنج منذ 7 سنوات، حصلت خلالها علي الكثير من الخبرة والتجربة والمعرفة في الكثير من النواحي. مهتم جداً بالمعرفة والإطلاع علي كل ما هو جديد في عالم التسويق والعمل من خلال الإنترنت. متابع ومهتم بكل ما له علاقة بعالم تكنولوجيا الإتصالات والإنترنت بشكل عام.
أقرأ بإستمرار في الكثير من المجالات، وخصوصاً في مجال التسويق والعمل اونلاين.
أبحث جيداً قبل كتابة أي موضوع في الرابحون. وأختار مصادري بدقة وعناية بناءاً علي التنوع والجودة.
هدفي تقديم قيمة حقيقية تستحق وقت القراء الأعزاء وتساعدهم علي النجاح. شعاري في الكتابة دائماً هو الجودة، مهما كلفني ذلك من وقت ومجهود.

تعليقات

اضغط هنا لنشر التعليق