خطوات إنشاء منصة تعليمية (دليل مختصر بخطوات مبسطة)

خطوات إنشاء منصة تعليمية

الرواج الذي تلقاه منصات التعلم الذاتي في الآونة الأخيرة جعل فكرة إنشاء منصة تعليمية تراود الكثير من رواد الأعمال، هذا يرجع لاتجاه العديد من الأفراد إلى الاعتماد على التعلم الذاتي لتعلم مهارات أساسية وإضافية تفيدهم حياتيًا ووظيفيًا.

في هذا المقال سوف نشرح خطوات إنشاء منصة تعليمية بشكل مبسط ودون الخوض في تفاصيل تقنية معقدة.

1. تحديد الجمهور المستهدف

أول وأهم خطوة في عملية إنشاء منصة تعليمية هي تحديد الجمهور المستهدف وصفاته وتفاصليه، فأي منصة تعليمية يجب أن تكون موجهة نحو فئة معينة من الطلاب الذين يدرسون مجال معين أو الخريجين الذين يودون زيادة معلوماتهم وخبراتهم في مجال معين.

تحتاج إلى معرفة كل التفاصيل الخاصة بجمهورك المستهدف ثم تقسيمها إلى فئات طبقًا إلى أهميتها بالنسبة إلى اتجاه منصتك.

على سبيل المثال يعتبر جنس الجمهور المستهدف عامل هام لبعض المنصات التي تهدف إلى التخصص في تعليم الإناث مجالات معينة.

أما بالنسبة إلى المنصات التعليمية التي تهدف إلى تقديم محتوى يناسب الجنسين فلا يهمها جنس جمهورها بشكل أساسي، هذا يرجع لاهتمام هذه المنصات بتقديم دورات دراسية خاصة بمجالات عامة مثل الاقتصاد والأعمال واللغات وما إلى ذلك.

2. تحديد المحتوى التعليمي

يعتبر البعض تحديد الجمهور المستهدف والمحتوى التعليمي خطوتان تتم في آن واحد أو خطوة واحدة أثناء إنشاء أي منصة تعليمية، هذا لأن تحديد الجمهور المستهدف يكشف المحتوى التعليمي الذي يناسبه والذي يجب أن يكون متاح له من خلال المنصة.

على سبيل المثال إن كان جمهورك طلاب جامعيين فيجب على منصتك أن تقدم موضوعات تناسب هؤلاء الطلاب، يمكنك لمنصتك أن توفر محتوى ترى أنه قد يفيد الطلاب في سنوات دراستهم أو يؤهلهم لسوق العمل الخاص بهذه الدراسة.

أما إن كانوا خريجين فقد توفر لهم محتوى دراسي تكميلي لما درسوه أو دورات توفر تطبيق عملي لمجال عملهم على أرض الواقع.

ركز على تحديد محتوى منصتك التعليمي الذي سوف تتخصص فيه وقت إطلاقها أولًا، ثم حدد المحتوى المكمل له لاحقًا.

3. تحديد مصادر المحتوى التعليمي

تحديد المحتوى التعليمي يفرض عليك المصادر التي سوف تعتمد عليها لشرحه، هناك مجالات تجبرك على الاعتماد على مدربين ومدرسين متخصصين في تدريسه مثل المحتوى التقني الخاص بمجالات مثل البرمجة و تحليل البيانات.

على الجانب الآخر هناك مجالات يسهل إيجاد محتوى مجاني لها على الإنترنت وإضافته إلى منصتك التعليمية، هذا قد يتمثل في المحتوى الخاص بتعلم اللغات أو مهارات الكمبيوتر الأساسية مثل التعامل مع برامج مايكروسوفت أوفيس.

بالطبع حتى المحتوى المجاني له حقوق فكرية، هذا  معناه أنك لا تستطيع إضافته إلى منصتك إلا بعد استشارة أصحابه وربما دفع مبالغ بسيطة لهم لإضافته إلى منصتك التعلمية بشكل شرعي، مع ذلك يظل هذا النوع من المحتوى أقل تكلفة من النوع الأول.

تحتاج إلى تحديد مصادر المحتوى التعليمي الذي سوف يكون متاح من خلال منصتك وحساب تكلفته، هذا لأن حساب تكلفة هذا المحتوى سوف تؤثر على نظام العمل الخاص بالمنصة سواء كان مجاني أم مدفوع.

4. تحديد أسلوب التعلم

حجر الأساس في عملية إنشاء المنصة التعليمية هو أسلوب التعلم الخاص بها، يمكنك الاعتماد على أحد الأساليب التعليمية التالية (أو حتى مزيج منها) لعرض المحتوى التعليمي الخاص بمنصتك وتعليم روادها:

أ) التعلم من خلال معلم أو Instructor-Led Learning

يعتمد هذا الأسلوب على وجود معلم يقود عملية التعلم ويقوم بتقديم المحتوى التعليمي وإرشاد الطلاب خلال الدروس.

يستخدم المعلم في هذا الأسلوب العروض التقديمية أو Presentations والنقاشات الجماعية والأنشطة التفاعلية لتعليم المستخدمين بشكل فعال.

ب) التعلم الذاتي أو Self-Paced Learning

يتيح هذا الأسلوب للطلاب التعلم وفقًا لأسلوبهم الخاص وجدولهم الزمني، في هذا الأسلوب يتم توفير المحتوى التعليمي طوال الوقت ويمكن للطلاب الوصول إليه والتعلم منه بمفردهم.

محتوى أسلوب التعلم الذاتي قد يتضمن محتوى مكتوب ومقاطع فيديو واختبارات تفاعلية لتعزيز عملية التعلم.

ج) التعلم التعاوني أو Collaborative Learning

يركز هذا الأسلوب على التعاون والتفاعل بين الطلاب، في هذا الأسلوب يتعاون الطلاب معًا في مجموعات صغيرة أو في بيئة افتراضية لحل المشكلات ومناقشة المفاهيم من خلال استخدام الحوارات والمشاريع الجماعية لدعم التعلم التعاوني بينهم.

د) التعلم التفاعلي أو Interactive Learning

يعزز هذا الأسلوب التفاعل بين الطلاب والمحتوى التعليمي، يتضمن هذا الأسلوب أسئلة اختيارية متعددة لزيادة التفاعل والمشاركة بخلاف العديد من الأساليب والطرق المبتكرة والتفاعلية لجعل التعلم أكثر إشراكًا وتفاعلًا مثل:

  • الأنشطة والتطبيقات التفاعلية.
  • الألعاب التعليمية.
  • المحاكاة الافتراضية.

ه) التعلم من خلال الإطلاع على المشاكل أو Problem-Based Learning

يعتمد هذا الأسلوب على تقديم مشاكل حقيقية يتعين على الطلاب حلها من خلال التحليل والبحث والتطبيق العملي للمفاهيم العلمية، بالطبع يوفر هذا الأسلوب موارد إضافية لمساعدة الطلاب خلال عمليات حل المشاكل.

و) التعلم القائم على المحتوى أو Content-Based Learning

يعتمد هذا الأسلوب على تقديم المحتوى التعليمي بشكل منظم يتم تقديم المعلومات والمفاهيم بشكل تسلسلي ومتدرج، هذا يسمح للطلاب ببناء المعرفة بشكل تدريجي، يستخدم هذا الأسلوب أيضًا المواد التعليمية المكتوبة والوسائط المتعددة لتوصيل المحتوى.

ي) التعلم القائم على الاستكشاف أو Exploratory Learning

يشجع هذا الأسلوب الطلاب على استكشاف المفاهيم والمعرفة بشكل نشط ومستقل، هذا يتم من خلال الموارد والأدوات التي يوفرها هذا الأسلوب للطلاب لاكتشاف وتجربة المفاهيم بناءًا على اهتماماتهم الشخصية وأساليب التعلم الفردية التي تناسبهم.

5. تحديد نظام عمل المنصة

في هذه الخطوة سوف تحتاج إلى تحديد نظام عمل المنصة وتفاصيله، فمثلًا هل سوف توفر محتوى المنصة بشكل مجاني لكل المتدربين أم مدفوع أم ستعتمد على مزيج بين النظامين توفر من خلاله بعض الدورات بشكل مجاني وأخرى مقابل مبالغ معينة.

في هذه الخطوة أيضًا يجب عليك تحديد نظام الدفع الذي سوف تعتمد عليه، هل سوف تعتمد على نظام اشتراكات شهري أو سنوي يتيح للمشتركين الحصول على جميع الدورات المدفوعة، ربما يناسبك أن تحدد سعر لكل دورة متاحة على المنصة وهكذا.

نظام عمل المنصة يجب أن يراعي تكاليف إنشائها خاصة التكاليف المستمرة مثل إيجار الاستضافة وسم واسم النطاق لضمان استمرارها، حتى المنصات التعليمية المجانية تعتمد على طرق مختلفة للحصول على أموال تغطي تكاليف تشغيلها أهمها تبرعات المستخدمين.

6. دراسة المنافسين

لتتمكن من إنشاء منصة تعليمية ناجحة يجب عليك دراسة المنافسين لك في مجال التعلم الذاتي، هذا يتضمن الإطلاع على أشهر المنصات التعليمية في هذا المجال مثل:

  • Coursera
  • Udemy
  • Edx

تحتاج إلى دراسة المنصات السابقة من حيث تصميمها وأدائها والعروض التي تقدمها للمستخدمين على مدار السنة.

أيضًا دراسة المنافسين وتحليل استراتيجيات التسويق التي يعتمدون عليها سوف يساعدك على بناء خطة تسويق المنصة التعليمية الخاصة بك.

7. اختيار أسلوب بناء وتصميم المنصة

الآن حان وقت اختيار التقنية أو الأسلوب التقني الذي سوف تعتمد عليه في إنشاء المنصة التعليمية الخاصة بك.

هناك عدد كبير من الخيارات التي يمكنك الاعتماد عليها لإنشاء منصتك التعليمية أهمها:

  • برمجة الموقع بالكامل.
  • إنشاء موقع على منصة ووردبريس لإنشاء المواقع.
  • منصات وأدوات إنشاء المواقع مثل WIX.
  • استخدام سكربت منصة تعليمية جاهز للعمل مباشرة على الاستضافة.

اختر الأسلوب الذي يناسبك من حيث التكاليف وخبرتك التقنية وخططك المستقبلية بالنسبة لشكل المنصة التعليمية الخاصة بك.

8. اختيار نظام إدارة محتوى المنصة التعليمي

بشكل عام هناك نظامين أساسيين لإدارة محتوى المواقع:

  • نظام إدارة المحتوى (CMS) أو Content management system.
  • نظام إدارة التعلم (LMS) أو Learning management system.

يعتمد اختيار نظام إدارة المحتوى المناسب للمنصة التعليمية على أسلوب التعلم الذي سوف تعتمد عليه، إذا كان هدف منصتك هو توفير محتوى تعلمي ثابت مثل المقالات أو الدروس يمكنك استخدام نظام إدارة المحتوى أو (CMS).

أهم الأدوات التي يمكنك الاعتماد عليها في مجال نظام إدارة المحتوى:

أما إذا كان هدف منصتك هو توفير بيئة تعلم تفاعلية مع إمكانيات لتتبع تقدم الطلاب اختر نظام إدارة التعلم (LMS)، يمكنك الاعتماد على أحد الأدوات التالية لتطبيق نظام إدارة التعلم في موقعك:

9. تنصيب الإضافات والأدوات

تعتمد المنصات التعليمية على عدة أدوات وإضافات Plugins للقيام بعدة مهام أساسية في العملية التعليمية، تشمل هذه الأدوات:

  • أدوات تقييم المحتوى التعليمي.
  • أدوات المشاركة على منصات التواصل الاجتماعي.
  • أدوات النقاش والتعاون مثل منتديات المستخدمين.
  • أدوات تساعد المستخدمين على تدوين الملاحظات والملخصات الخاصة بالمحتوى.
  • أدوات التواصل بين المدربين أو المعلمين والطلاب.

يعتمد تحديد الأدوات المناسبة لمنصتك التعليمية على أسلوب التعلم الخاص بالمنصة وموقع المنصة نفسه.

إن اعتمدت على ووردبريس لإنشاء منصتك أو إحدى الأدوات التي تعتمد عليه مثل WIX فسوف تجد خيارات متعددة تناسب كل احتياجات منصتك.

10. تجربة المنصة

هدف الخطوات السابقة هو إنشاء منصة تعليمية مفيدة وناجحة لكن كيف يمكننا التيقن من أن هذا ما تم فعلًا؟

الإجابة هي: عبر التجربة، تحتاج إلى تجربة المنصة التعليمية التي أنشأتها بأكثر من شكل قبل إطلاقها إلى الجمهور بشكل نهائي.

مراحل التجربة تبدأ من الداخل إلى الخارج، أولًا قم أنت وفريق عملك بتجربة المنصة كأنك مستخدم عادي أي أبدأ من تجربة واجهة الاستخدام وحتى إتمام دورة كاملة والحصول على الشهادة الخاصة بها للتأكد من أن كل جوانب المنصة تعمل بالشكل المطلوب.

المرحلة التالية هي دعوة الأصدقاء والمعارف لتجربة المنصة وربما بعض المتخصصين في مجال التعلم الذاتي أيضًا، أخيرًا يمكنك دعوة عينة عشوائية من جمهورك المستهدف لتجربة المنصة وإبداء رأيهم فيها.

تجربة المنصة سوف تساعدك على إطلاقها بشكل ناجح وفعال وخالي من الأخطاء قدر الإمكان، أيضًا يمكنك من خلال التجربة معرفة أوجه قصور المنصة ومعالجتها بشكل فوري وتصميم التحديثات وخطط التطوير المناسبة لها في المستقبل.

11. خلق تواجد رقمي للمنصة بخلاف موقعها

تحتاج المنصة التعليمية للتواجد بشكل رقمي على عدد متنوع من المواقع والمنصات ومن خلال عدة طرق، على سبيل المثال يجب أن تنشئ صفحات لمنصتك على مواقع التواصل الاجتماعي مثل فيسبوك وانستجرام.

تحتاج أيضًا إلى إنشاء قنوات خاصة بالمنصة على اليوتيوب والتيك توك وإضافة مقاطع فيديو ترويجية وتعريفية للمنصة عليها.

يمكنك الاعتماد على كل المنصات أو المواقع السابقة لتنبيه جمهورك المستهدف بوجود منصتك والدورات التدريبية التي تقدمها.

أخيرًا تستطيع استخدام وسائل أخرى لنشر منصتك رقميًا مثل التعاون مع المؤثرين في مجال التعلم الذاتي أو التسويق بالمحتوى.

التواجد على هذه القنوات سوف يساعدك على تكوين قاعدة عملائك ويسهل عليك عملية تسويق منصتك التعليمية.

خاتمة

إنشاء منصة تعليمية يعتبر عملية مستمرة كونها تحتاج إلى التجديد والتحديث بشكل دائم، احرص على إضافة محتوى جديد على منصتك التعليمية وتحديث أسلوب عرض هذا المحتوى وإدارته وحتى الأدوات الإضافية الخاصة بها.

هل تفكر في إنشاء منصة تعليمية خاصة بك؟ شاركنا المجالات التي تنوي التخصص في تدريسها من خلال منصتك في التعليقات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll to Top