الرئيسية » تجارة إلكترونية » كيف تختار اسم متجرك الإلكتروني في 3 خطوات عملية مدروسة

كيف تختار اسم متجرك الإلكتروني في 3 خطوات عملية مدروسة

كيف تختار اسم متجرك الإلكتروني

اختيار اسم لمتجرك الإلكتروني ليس سهلًا على الإطلاق، فعلى الرغم من أنه نظريًا من أبسط الأمور التي يقوم بها كل صاحب متجر إلا أن القرار لا يكون دائمًا سهلًا.

فهذا الاسم الذي ستختاره سيكون ثابتًا ومستخدمًا وسيصعب تغييره بعد ذلك، وسُيبني عليه الكثير من الأمور الأخرى فيما بعد كما سنرى.

في هذا المقال سوف نتحدث بشكل تفصيلي عن كيفية اختيار اسم متجر إلكتروني، كما أننا سنقوم بتقديم دليل عملي مكون من خطوات واضحة سيساعدك في فعل هذه المهمة الصعبة.

هذا المقال جزء من سلسلة هامة ومفيدة من المقالات عن التجارة الإلكترونية، التي أنصحك بقراءة كل مقال فيها من خلال قسم التجارة الإلكترونية في الرابحون.

لماذا اسم المتجر الإلكتروني مهم لهذه الدرجة؟

اسم متجرك الإلكتروني هام للغاية، فهو أول ما يتعامل معه العميل، وهو الذي يمنحه الانطباع الأول، وكما يقولون لا توجد لديك فرصة ثانية لتغيير الانطباع الأول.

اسم المتجر لن يقوم وحده بإنجاح أو إفشال تجارتك الإلكترونية، ولكنه قد يكون عامل مساعد على زيادة أرباح متجرك بشكل لا يصدق.

فالاسم الصحيح هو ما سيمنح المتسوق أو العميل الرسالة التسويقية التي تريدها منه، كما أنه سيترك بداخله شعور أو انطباع جيد ومشجع على التعامل معك والوثوق في علامتك التجارية.

لهذا يجب الاهتمام جيدًا بهذه الخطوة الأولية وعدم الاستهانة بها، فاسم المتجر الإكتروني هو ما يقوم بتعريف المتجر نفسه وتُبنى عليه الكثير من الأمور اللاحقة.

ففي التسويق والحملات الإعلانية مثلًا يكون اسم المتجر عاملًا مهمًا لتحديد طبيعتهم والرسالة التسويقية الخاصة بهم، ولهذا كما سنتكلم فيما بعد من الهام وضع الجانب التسويقي في الاعتبار عند اختيار اسم متجر إلكتروني.

كذلك اسم المتجر الإلكتروني مهم من أجل اختيار النطاق أو الدومين Domain لمتجرك -كما سنرى- ولن أتحدث عن أهميته من أجل تحسين محركات البحث SEO.

وبشكل عام فإن الاسم المناسب أو الصحيح لمتجرك الإلكتروني يجب أن تتوافر فيه بعض الخصائص:

1. أن يكون أصليًا ومعبرًا: فعلى اسم متجرك الإلكتروني أن يكون جديدًا إلى حد ما ومميز لمتجرك، وبالطبع غير مُأخوذ أو مُستخدم من قبل علامة تجارية أخرى، حتى وإن كانت في مجال أو صناعة مختلفة.

2. أن يكون سهلًا وغير معقد: يجب لاسم متجرك الإلكتروني أن يكون قابلًا للتذكر وأن يستطيع الزبائن تهجئته وتمييزه.

3. أن يكون متاحًا: يجب أن يكون اسم متجرك متاحًا لاستخدامه، وهذا من أجل الدومين الخاص به ومن أجل السيو، ومن أجل صفحاته الرسمية على منصات التواصل الاجتماعي

4. أن يكون مناسبًا مع الفئة التي تستهدفها: اللغة تتغير والكلمات تتغير معانيها من جيل لآخر، فإذا كنت تستهدف شباب من جيل الألفية لا تقم بتسمية متجرك تسمية من السبعينات أو الستينات.

قبل أن ننتقل إلى النقطة التالية يجب أن أنبهك إلى أن نجاح المتجر لا يعتمد فقط على الاسم الذي ستختاره له، فلو كان لديك أفضل اسم بين المتاجر، ولكن هناك مشكلة في منتجاتك أو أسعارك أو خدمة العملاء لن يفيدك ولا مليون اسم رائع لمتجرك.

لكن ما أقصده في هذا المقال وفي الاهتمام باسم المتجر أنه يمكن أن يكون ذو تأثير مساعد لنجاح متجرك الإلكتروني.

اقرأ أيضاً: 14 فكرة متجر إلكتروني غير مألوفة لبداية قوية

كيف يتم تسمية المتاجر الإلكترونية والشركات الكبرى؟

أريد قبل أن نتحدث عن كيفية اختيار اسم متجر إلكتروني أن نقوم في البداية بالنظر من حولنا، وأن نعرف كيف تمت تسمية الشركات والمتاجر الإلكترونية والعلامات التجارية من حولنا بأسمائها الحالية.

الجدير بالذكر: أن استراتيجيات تسمية المتاجر الإلكترونية لا تختلف كثيراً عن تسمية الشركات والعلامات التجارية، فالفكرة واحدة وهي وضع اسم مناسب للبيزنس الخاص بك، ولذا ستجدني بالأسفل استخدم أمثلة متنوعة ليست بالضرورة اسماء لمتاجر إلكترونية.

بعد بحث قصير توصلت إلى أن هناك عدة طرق أو أساليب يتم استخدامها بكثرة في التسمية، وإليك شرح لأهمها:

1. استخدام اسمك كاسم لمتجرك الإلكتروني

يُستخدم هذا الأسلوب بكثرة، فهناك الكثير من العلامات التجارية، مثل: ديزني Disney وجي بي مورجان JP Morgan و لوي فيتون Louis Vuitton وفورد، والمئات غيرها قد سميت بهذه الطريقة.

استخدم هذا الأسلوب إذا أردت أن تكون في الصورة أو أحببت أن يرتبط المتجر الإلكتروني خاصتك بشخصك وقصتك ونشأتك.

ميزة هذه الأسماء أنها تكون سهلة وبسيطة كما أن العملاء يتعرفون بسهولة عليها، ومن الناحية التسويقية فإنها تبلي بلاءً حسنًا للغاية.

2. المسميات الواضحة

من أفضل الأمثلة على هذا الموقع الذي تقرأ هذه المقال عليه، وهو موقع الرابحون الذي لو فكرت قليلًا ستجده يعبر عن الغرض منه وهو تقديم محتوى يخص الربح من الإنترنت، وكل ما هو مرتبط بتحسين الحياة العملية للشباب العربي.

فنحن نحاول دائماً تقديم مقالات تجعل زوار موقعنا من الرابحون (أي الناجحون في الحياة العملية).

وستجد الكثير من المتاجر والعلامات التجارية تقوم بتسمية نفسها بهذه الطريقة، لكن مشكلة هذه الطريقة أن الأسماء قد تكون مأخوذة من قبل.

3. الأسماء ذات الدلالة

أبرز مثال على هذا هو عملاق البيع بالتجزئة أمازون، فـ Amazon كما تعلم يشير إلى النهر الأكبر في العالم، وهو ما ستجد له دلالة وصلة كبيرة للغاية بما يريد بيزوس قوله.

أيضًا هناك منصة التواصل الشهيرة تويتر Twitter الآتية من صوت التغريد، وهو أيضًا له دلالة كبيرة على المنصة لكون هدفها الأساسي هو التواصل ومشاركة الأفكار والكلمات.

وهكذا ستجد أن هناك الكثير من العلامات التجارية الكبيرة يتم تسميتها بهذه الطريقة، مثل: Apple و Shell والمئات غيرها.

4. الاختصارات

بعض المتاجر الإلكترونية تفضل أن تقوم باختصار الطريق على نفسها، وتقوم بتسمية نفسها بناءًا على اختصار يصفها أو يضم أسماء مؤسسيها.

ومن أبرز الأمثلة على هذا متجر H&M المتخصص في بيع الملابس، أو الشركة العملاقة AT&T التي أخذت اسمها من عبارة الشركة الأمريكية للاتصالات والتليغراف American Telephone and Telegraph.

اقرأ أيضاً: 5 أخطاء قاتلة عليك تجنبها عند بدء متجرك الإلكتروني

5. الأسماء المركبة والممزوجة

هذه الطريقة أيضًا مُستخدمة بكثرة، فمثلًا عندك اسم فيسبوك Facebook هو اسم مركب يأتي من كلمة كتاب Book وكلمة وجه Face.

يتيح تركيب الأسماء الحصول على اسم مميز ومعبر في نفس الوقت للعلامة التجارية، ومن أشهر أمثلته غير فيسبوك، يوتيوب Youtube ووردبريس WordPress.

أما الأسماء الممزوجة فمن أشهر أمثلتها مايكروسوفت Microsoft التي آتت من مزج كلمتي كمبيوتر Microcomputer مصغر وبرمجية Software.

ومن أشهر العلامات التجارية التي آتت من أسماء ممزوجة، سكايب Skype (Sky & Peer-to-peer) وويكيبيديا Wikipedia (Wiki & Encyclopedia).

ربما ستساعدك هذه الأساليب في التوصل إلى اسم مناسب لمتجرك الإلكتروني، أو قد تكون على الأقل نافعة في ما سنتحدث عنه تاليًا.

اقرأ أيضاً: كيف تستغل بنترست في مضاعفة مبيعات متجرك الإلكتروني

خطوات اختيار اسم لمتجرك الإلكتروني

الآن مع الجزء الذي تنتظره، وهي الخطوات التي يمكنك تطبيقها حتى تصل إلى الاسم المناسب لمتجرك الإلكتروني.

لقد حرصت عند كتابة هذه الخطوات أن تكون عملية وبسيطة إلى أقصى درجة، وأن تشمل كافة الأمور التي يجب عليك مراعاتها عند اختيار اسم متجرك الإلكتروني.

وهذه الخطوات هي:

1. التفكير والعصف الذهني

قبل البدء في عصر مخك من أجل الوصول إلى الأسماء المناسبة لمتجرك الإلكتروني، يجب عليك في البداية التفكير فيما يسبق الاسم.

فكر جيدًا في الشعور الذي تريده أن يتبادر إلى ذهن عميلك، وما هي النقطة التسويقية الفريدة لمتجرك أو منتجاتك بالإضافة إلى أولويات متجرك الإلكتروني التسويقية، فمثلًا هل ترغب أن يكون “على قد الايد” أم ترغب في أن يتميز بالجودة العالية.

هذه النقاط الأولية ستوحي لك ببعض الأفكار، كما أنها ستكون بمثابة وسيلة للحكم على وتصفية الأسماء المقترحة فيما بعد.

بعد هذا يأتي دور العصف الذهني Brainstorming، سواء قمت بها وحدك أو مع أصدقائك أو شركائك، فعليك أولًا التفكير في الكلمات المفتاحية Keywords التي تشير إلى متجرك.

سواء منتجاتك أو شخصيتك أو العلامات التجارية التي تتعامل معها أو خدماتك، ومن الهام جدًا أن تفكر في الكلمات المفتاحية الخاصة بالمصطلحات التي تخص صناعتك.

الاسم سيجلب أسماء أخرى، وسرعان ما ستجد ورقتك تمتلئ بعشرات الأسماء التي تشكل مقترحات جيدة للغاية لتكون عنوان متجرك.

لا تنسى أثناء جلسة أو جلسات العصف الذهني هذه، أن تطلع على الأسماء الخاصة بمنافسيك، وتفهم تسمية المتاجر الأخرى في نفس صناعتك.

يمكنك أن تستعين أيضًا بمولدات لأسماء أو Name Generators، فهم يستخدمون بكثرة هذه الأيام، ومن أشهرهم حاليًا Shopify Business Name Generator.

وهذه الأداة التابعة للمنصة الشهيرة للتجارة الإلكترونية شوبيفاي واحد من أفضل مولدات الأسماء المستخدمة على الإطلاق، والتي يعتمد عليها الكثيرون حول العالم.

من ميزاتها الكبرى أنها تعرض عليك فقط الأسماء التي لديها دومين متاح لاستخدامه، وبذلك تقدم مساعدة كبيرة للغاية لك في هذه المرحلة.

المدهش أن هناك أدوات أخرى تابعة لشوبيفاي متخصصة في توليد الأسماء في مجالات بعينها، مثل: الزهور والأثاث والملابس والعطور والمجوهرات وغيرها.

بعد أن تتوصل لقائمتك سيكون عليك الآن أن تستبعد الكثير منها، حتى تصل إلى قائمة قصيرة من أفضل الأسماء بجعبتك.

اقرأ أيضاً: أفضل كورسات التجارة الإلكترونية المجانية والمدفوعة

2. الوصول إلى قائمة أقصر

أنصحك أن تقوم بهذه الخطوة بعد فاصل من يوم أو يومين من الخطوة الأولى، وهذا لتفصل عقلك عن الأسماء التي قمت بكتابتها ولتستطيع الحكم عليها بشكل أكثر عقلانية فيما بعد.

في هذه الخطوة سيجب عليك أن تقوم باستبعاد الأسماء غير المناسبة، في البداية قم باستبعاد الأسماء المعقدة وصعبة التذكر والأسماء الطويلة.

وعد إلى الأولويات التي فكرت فيها في البداية، واستبعد الأسماء التي لن تخدم أولوياتك تلك، أو تلك التي لا تعبر بشكل دقيق عن متجرك الإلكتروني ومنتجاتك.

بعد القيام بهذه سوف تجد نفسك أمام قائمة مكونة من 4 أو 5 أسماء فقط، وهنا يأتي دور الخطوة الثالثة.

3. تأكد من أن الاسم الذي اخترته لمتجرك متاح

هذه الخطوة ربما هي الأهم في العملية كلها، ففيها ستتأكد من أن الأسماء الباقية متاحة ويمكنك استخدامها لمتجرك.

ويمكنك التأكد باستخدام عدة طرق، بالطبع أسهلها وأكثرها سرعة هي أن تقوم بالبحث عبر جوجل وفيسبوك، وتتأكد من عدم وجود صفحات أو متاجر لديها نفس الاسم.

وركز خاصة على جوجل، لأن وجود كيان آخر بنفس الاسم -حتى وإن كان ليس متجرًا أو يتعلق بصناعة مختلفة- سيكون له آثار سيئة على تصدرك لنتائج البحث.

وحسب الدولة التي توجد فيها قد يكون هناك قاعدة بيانات تحمل أسماء العلامات التجارية، هذه القواعد قد تكون مفيدة للغاية، مثل الـ TESS في الولايات المتحدة الأمريكية.

سيكون عليك أيضًا أن تبحث عن توافر اسم النطاق أو الدومين الذي ستستخدمه، فمن الضروري أن يكون الدومين المطابق للاسم ليس مأخوذًا.

بالطبع إن لم يكن .com متوافرًا فبإمكانك استخدام .net أو غيرها، ولكن من الأفضل أن تختار دومين ينتهي بـ .com دائمًا.

وهناك أدوات رائعة يمكنها مساعدتك في هذه الخطوة، وأنا أفضل شخصيًا أداة KnowEm، التي تقوم ببحث السوشيال ميديا وتوافر الدومين، وتخبرك بكل ما تحتاج لمعرفته تقريبًا.

بعد هذه الخطوات الثلاثة ستكون توصلت للاسم المناسب لمتجرك الإلكتروني، ولن يتبقى عليك حينها إلا أن تقوم بإنشائه، وهذا الموضوع الأخير قد تحدثنا عنه من قبل بالتفصيل من خلال المقال التالي:

اقرأ أيضًا: كيفية إنشاء متجر إلكتروني في 6 خطوات سهلة (دليل شامل)

نصائح هامة عند اختيار اسم متجرك الإلكتروني

هذه بعض النصائح التي يجب عليك أخذها في الاعتبار أثناء عملية اختيار اسم لمتجرك الإلكتروني:

1. تجنب الأسماء الصعبة والتي لا يمكن تهجئتها

احرص على أن تختار اسم مناسب من الممكن تهجئته، فإذا اخترت اسم معقد وصعب النطق أو التذكر، ستكون أنت الخاسر بكل تأكيد.

لأن العميل سوف يجد صعوبة كبيرة في تذكر اسم متجرك أو البحث عنه مرة أخرى على الإنترنت، لهذا السبب قم باختيار اسم سهل وبسيط إلى حد ما.

2. لا تختر اسمًا يحد نمو تجارتك

من السهل في البداية أن تقوم باختيار اسم قاصر على تجارتك أو منتجاتك، ولكن إذا كانت لديك خطط في التوسع احرص على إلا تقيد نفسك وعلامتك التجارية بالاسم الخاطئ.

ولتفهم ما أقول تخيل لو أن جوجل Google كان اسمها Search Engine مثلًا، ماذا سيحدث في هذه الحالة عندما تبدأ في طرح منتجات أو خدمات جديدة.

أو الأسوء لو كان اسم أمازون Amazon هو كتب إلكترونية Online Books أو متجر إلكتروني للكتب Books e-Store هل سيكون الأمر سهلًا لتوسيع نشاطها بنفس هذا الاسم؟

هكذا هو الأمر، إذا كان لديك نية أو حتى هناك احتمال لتوسعة تجارتك لا تقوم بتقييد نفسك باسم لن يساعدك على النمو.

اقرأ أيضاً: 12 أمر عليك التأكد منها قبل إطلاق متجرك الإلكتروني

3. قم باختبار جودة الاسم من خلال أصدقائك وعائلتك

قم بسؤال الناس من حولك عما إذا كان الاسم الذي قمت باختياره مناسبًا أم لا، واستشف ردود أفعالهم مهما كانت سيئة.

فيمكنك التفكير في هذه العينة الصغيرة على أنها جزء من جمهورك، وردود أفعالهم المشجعة أو المحبطة هي ستكون نسخة مصغرة من ردود أفعال عملائك.

وبالطبع سيكون من الأفضل لو قمت بسؤال أشخاص غريبين تمامًا عنك لكي لا يقوموا بمجاملتك أو شيء من هذا القبيل.

4. استشر مسوق إلكتروني أثناء عملية الاختيار

سيكون جيدًا للغاية لو قمت باستشارة أحد المسوقين أثناء عملية اختيار الاسم، لأنه سيعطيك نصائح بخصوص إمكانية التسويق وعمل علامة تجارية من هذا الاسم أم لا.

فخبراته ومجال عمله سيكونان مساعدان للغاية، كما أن رأيه قد يجنبك كارثة بعد ذلك عند عمل التسويق والدعاية اللازمتان لمتجرك الإلكتروني.

والنصيحة الأخير التي قد تبدو غريبة بعض الشيء ولكنها في نفس السياق، قم بنطق الاسم بصوت عالي قبل اختياره.

الخلاصة

تحدثنا في هذا المقال بالتفصيل عن كيفية اختيار اسم مناسب لمتجرك الإلكتروني مستخدمين أمثلة للأساليب التي تستخدمها العلامات التجارية الكبرى.

وقد قمنا أيضًا بتقديم دليل مكون من ثلاث خطواتك إليك ليساعدك على إتمام هذه المهمة الصعبة للغاية، والتي ستساعدك على الوصول لاسم يعطي الانطباع الأول الذي تريده.

أتمنى أن يكون المقال مفيدًا لك، وأود أن تشاركنا الطريقة التي ستختار بها اسم متجرك الإلكتروني القادم.

عن الكاتب

علي أيمن

كاتب محتوى ومسوق إلكتروني
قارئ نهم، وصيدلي اكتشف أنه يود معالجة الناس بالكلمات لا العقاقير ليتحول شعاري في الحياة "أنا أكتب إذًا أنا موجود". أحاول إثراء المحتوى العربي مع الاحتفاظ ببصمتي الخاصة على ما أكتبه.
هدفي دائمًا وأبدًا أن أساعدك عزيزي القارئ.

إضافة تعليق

اضغط هنا لنشر التعليق