الرئيسية » مال وأعمال » كيفية عمل خطة مبيعات (كل المعلومات والأدوات التي تحتاجها)

كيفية عمل خطة مبيعات (كل المعلومات والأدوات التي تحتاجها)

كيفية عمل خطة مبيعات

هناك مقولة شهيرة تقول؛ “بأن المبيعات لم تعد مجرد بيع وشراء كما سبق، بل بناء رباط وثيق بين البائع والمشتري”

وإذا كنت صاحب مشروع أو تعمل لصالح واحد، فإن أول شيء ستصطدم به بعد إطلاقك لمشروعك أو في منتصف الطريق؛ أنك ستحتاج لزيادة المبيعات، وبطبيعة الحال معرفة كيفية عمل خطة مبيعات.

هذا لأن توليد المبيعات ليست عمليةً عشوائية، ولا تعتمد على الحظ وحده، ولكنها كأي شيء آخر داخل عالم العلامة التجارية – تحتاج إلى خطّة.

وبغض النظر عن موقعك بالضبط في مجال إدارة المبيعات، مبتديء أو خبير أو حتّى مسوّق تعمل على توسيع مهاراتك التسويقية بشكل عام، فمعرفة آليات كيفية عمل خطة مبيعات هي طريقك المختصر لتحديد كيف وأين ولماذا ستقوم بأي خطوة داخل مشروعك أو مشروع الشركة التي تعمل لصالحها.

ما هي خطة المبيعات أصلًا؟

خطة المبيعات هي كشف مفصّل لأهداف علامتك التجارية وخططها طويلة الأجل، ووصف دقيق لجمهورها المستهدف وجميع العقبات المتوقّعة على الطريق.

يمكنك اعتبارها كأي خطة إدارة مشروع تقليدية، غير أن الفارق هنا هو أنك في خطة المبيعات تركّز على استراتيجية جذب وترقية نسب المبيعات داخل مشروعك.

فإذا كانت خطة المشروع تحدّد أهدافه، فخطة المبيعات تصف بدقة كيف يمكنك الوصول لهذه الأهداف.

عادةً ما تتضمّن خطط المبيعات بيانات ومعلومات مفصّلة عن تحديد الجمهور المستهدف للمشروع، وأهداف الأرباح وهيكلة الفريق الداخلي والخارجي للشركة، بجانب الاستراتيجيات والمصادر اللازمة لتحقيق أهدافها هذه.

عناصر عمل خطة مبيعات فائقة

كما أن لأي خطة مشروع عوامل تنفيذية تضمن نجاحها، فإن خطة المبيعات ليست مختلفة كثيرًا. لمعرفة كيفية عمل خطة مبيعات فعّالة عليك أن تتأكّد من:

  • توضيح أهداف ومقاصد شركتك لفريق المبيعات.
  • تزويد الفريق بتوجيه استراتيجي لخطوط سير العمل.
  • توزيع الأدوار والمسؤوليات بدقة على الفريق وأعضاء إدارته.
  • مراقبة أدائهم في العمل على تحقيق أهداف الشركة المزوّدة سابقًا.

خطوات عمل خطة مبيعات

هناك نقطة مهمة عليك التنبّه لها قبل أن نبدأ، وهي أن عمل خطة مبيعات لا يعني فحسب ملء قوالب وملفات جاهزة ببعض الخطوات من هنا أو هناك لتحسين المبيعات بشكل مرسل أو نظري.

الهدف من معرفة كيفية عمل خطة مبيعات هو أن تضع يدك على مواطن الضعف والقوى داخل شركتك ونشاطها في المبيعات؛ لتتمكّن من تحصيل النتيجة التي ترغب بها.

هذه العملية تشمل الخطوات التالية:

1) جمع معلومات وبيانات عن المبيعات من الأعوام السابقة من الأحدث للأقدم، بالإضافة إلى التعرّف على أشهر الموجات الشائعة في مجال المبيعات في السوق المستهدف.

2) تحديد الهدف من وراء المبيعات، والذي يمكن على أساسه قياس أهداف الايرادات ونجاح شركتك بشكل عام.

3) تعريف المقاييس التي عليها ستحدّد نجاحك.

4) تقييم وضعك الحالي شاملًا نقاط الضعف التي تشكّل عائقًا على الطريق، بجانب نقاط القوى التي يمكنك التركيز عليها لتحسين أدائك.

5) محاولة رصد والتنبّؤ بأي تغيّرات في الهبّات والموجات الشائعة المتعلّقة بتحسين المبيعات في السوق المستهدف بناءًا على البيانات السابقة والحالية.

6) تحديد أي ثغرات يجب عليك سدّها في أدائك أو في هيكل شركتك بشكل عام، والتي قد تقف حاجزًا بينك وبين تحقيق أهدافك.

7) التفكير في مبادرات وأفكار جديدة لاستغلال الفرص التي يمتلكها مشروعك.

8) إشراك أصحاب الشأن من الأقسام الأخرى الذين يمكن أن يمتلك رأيهم تأثيرًا قويًا لتحسين أداء المبيعات، مثل قسم التسويق أو تطوير المنتجات/الخدمات.

بعد أن تستوفي هذا كله، وجب أن ننوّه أن عمل خطة مبيعات لا ينبغي أن ينتهي بنموذج على ورق على الفور لتبقى للأبد. بل في الواقع ستحتاج إلى تكرار هذه العملية كل عام للمحافظة على أكفأ أداء لعملية المبيعات في مشروعك.

اقرأ أيضاً: ما هي الخطة التسويقية وأهميتها ومكوناتها الرئيسية

ما الذي تضمّه قوالب عمل خطّة مبيعات؟

سواءً كنت ستكتبها بنفسك أو ستستعين بقالب جاهز، فإن كيفية عمل خطة المبيعات واحدة، والخطوات والأقسام واحدة. ومهمتك الآن هي أن تعرف المكوّنات التنفيذية الرئيسية لخطة المبيعات التي تعمل عليها؛ لتتأكّد من أنك لم تهمل أي ركن من أركانها.

تشتمل خطّة المبيعات على الأقسام التالية:

1) الجمهور المستهدف: أي فئة المستهلكين التي تسعى شركتك لخدمتهم عبر معروضاتها من الخدمات والمنتجات.

2) أهداف الإيرادات: حجم الإيراد الذي يسعى فريقك تحصيله خلال كل فترة. سواء خلال الأرباع السنوية أو كل شهر أو كل 90 يوم وهكذا.

3) الاستراتيجيات والتكتيكات: الخطوات التي يتّخذها فريقك للوصول لأهداف الإيرادات هذه التي حدّدتها سابقًا.

4) التسعير و الترويج: توثيق لأسعار معروضاتك من خدمات ومنتجات، بالإضافة إلى أي أعمال ترويجية كالمسابقات والإعلانات والحملات التسويقية وغيرها- التي يمكنها أن تجذب العملاء مستقبلًا.

5) الجدول الزمني والمسؤولون المباشرون: تحديد المواعيد الرئيسية لتسليم النتائج المقترحة في الخطة، والأشخاص الملزمين بتسليمها.

6) هيكلة الفريق: تحديد وتسمية أفراد الفريق، ودور ومسؤولية كل منهم.

7) الموارد: الأدوات والمصادر والبرامج التي يستعملها فريقك لتحقيق أهداف الإيرادات، بدءًا من برامج التواصل وجدولة المواعيد وحتى تدريبات تحسين المهارات.

8) أوضاع السوق: شرح مفصّل عن وضع السوق والمجال المستهدف، بالإضافة إلى حجم المنافسة فيه ورغبات العملاء.

اقرأ أيضاً: نصائح لزيادة المبيعات (10 نصائح رائعة ستصنع فارقاً في مبيعاتك)

كيفية عمل خطة مبيعات

بعد أن عرفت المكوّنات التنفيذية والحركية لخطة المبيعات، الآن إلى كيفية عمل خطة مبيعات فائقة ومفصّلة تمكّنك من مضاعفة إيرادات مشروعك، ووضعه على الطريق الصحيح.

1) المهمة والخلفية

ابدأ خطة المبيعات بتعريف مهمة ورؤية شركتك ومشروعك بالتفصيل. بعدها انتقل لكتابة تعريف مختصر وموجز عن سبب إنشائها والأهداف من ورائها.

هذا سيمنحك -وباقي أعضاء فريقك- خلفية ومرجع يمكنكم الرجوع إليه كلّما زادت التفاصيل مستقبلًا.

2) الفريق

سمّ بالتفصيل جميع أفراد الفريق المختصّ وأدوارهم لإتمام عملية المبيعات. هذا سيمكّنك من تكليف وتوزيع المهام -وبالتالي قياس النتائج- بمعقولية وإعتدال.

إذا كان هناك أفراد آخرون من فرق واختصاصات أخرى تريد إضافتهم من داخل أو خارج الشركة/الفريق، تأكّد من توضيح أعدادهم بدقة ووصفهم الوظيفي، ومتى تنوي -أو عند أي مرحلة- ضمّهم للفريق.

3) السوق المستهدف

سواءً كنت تشرع في عمل خطة مبيعات للمرة الأولى أو حتى المائة، ينبغي أن يبقى تحديد السوق المستهدف دائمًا أول أولوياتك.

أي كيفية عملٍ لخطة مبيعات ناجحة تبدأ بتفصيل شديد عن شكل العملاء المستهدفين واهتماماتهم وسماتهم، وحتى معاناتهم وتحدياتهم.

لاحظ أن السّوق المستهدف لك ربما يمتلك عدّة تصنيفات مختلفة للمستهلكين لمنتجات مختلفة، أو حتى لذات المنتج.

شركات ألعاب الأطفال مثلًا تمتلك عدّة شرائح مستهدفة.. الأمهات مثلًا، وهي شريحة لها تفضيلاتها واهتماماتها وتحدياتها، أو العاملين في مراكز الرعاية النهارية وهذه شريحة أخرى بتفضيلات واهتمامات وتحديات أخرى، وهكذا.. لكن ما يجمع هذه الشرائح سويًا هو احتياجها للمنتج ذاته، وفي هذه الحالة: ألعاب الأطفال.

انتبه كذلك أنه يمكن أن يتغير هذا القسم من خطتك للمبيعات تغيّرا هائلًا بمرور الوقت كلما تطوّرت حلولك واستراتيجياتك، حيث ستسعى بطبيعة الحال -كلما زاد نشاط وانتشار الشركة- لتحسين أدائك وأداء منتجاتك باستمرار لمناسبة متطلبات السوق.

على سبيل المثال..في البداية، وبينما يكون منتجك وليدًا وبسعرٍ ابتدائيّ أو غير ثابت، فقد تكون شريحتك المستهدفة مثلًا من مستوىً اجتماعي أو ثقافي معيّن. ربما مثلًا تستهدف الشركات الناشئة.

لكن ومع مرور الوقت وتطوّر شكل وأداء الشركة ومنتجاتها، فإن استهدافك بطبيعة الحال قد يحتاج للتعديل. حينها يمكن مثلًا استهداف أفراد من فئات اجتماعية أعلى، أو استهداف الشركات متوسّطة الحجم أو حتى الضخمة.

اقرأ أيضاً: ما هي أبحاث السوق وكيف تقوم بتنفيذها باحترافية

4) الأدوات والموارد

هنا يتعيّن عليك أن تورد جميع المصادر والأدوات والبرامج التي تستخدمها أو تخطّط لاستخدامها في عملية توليد المبيعات. بل وحتى أن تسرد وصفًا تفصيليًا لضرورة ومهمّة وسعر كل منها.

فائدة هذا القسم هو أنّه يفصّل لك ولفريقك الوسائل التي ستساعدهم في أداء مهمّتهم على أكمل وجه، قد تتضمّن كذلك القوالب والتدريبات والتطبيقات وكل شيء يتعلّق بتحسين أدائهم في العملية ككل؛ وبذلك تختصر عليهم تضييع الوقت والجهد بالقيام ببعض المهام يدويًا أو دون تدريب أو أي شيء آخر.

5) الوضع داخل السوق

الآن قم بتسمية منافسيك. ضعهم في قائمة بالترتيب حسب المعايير التي تهمّك. ربما تود ترتيبهم من الأكبر للأصغر أو الأكثر تشابهًا لك للأقل، أو العكس.

اشرح بالتفصيل كيف تتفاوت أو تتشابه منتجاتك مع منتجاتهم من حيث المميزات والعيوب والتصميم والسعر، وأيّ المواضع يتفوقون فيها عليك والعكس.

يتعيّن عليك كذلك سرد جميع الموجات الشائعة في السوق، سواءً في آليات توليد المبيعات أم خصائص المنتج أو الخدمة نفسها. وكيف يستفيد منافسوك ويوظّفون هذه الآليات في صالحهم، وما هي النتائج التي يحصدونها.

6) استراتيجية التسويق

في هذا القسم، قم بوصف التسعيرات وأي نشاطات ترويجية تسعى لتنفيذها مستقبلًا. أي الأنشطة التي ستطبّقها لرفع وعي العملاء بك وتحقيق أكبر عدد من المشترين والمبيعات.

قد تكون من خلال المسابقات أو الترقية أو حملات التخفيض والخصومات، وقد تكون استراتيجيات تسويق رقمية أو مرئية أو غيرها.

7) استراتيجية الاستهداف والتنقيب

هنا عليك تحديد الكيفية والمقاييس التي عليها سيقيّم فريق المبيعات العملاء المحتملين – Leads الذين تم جذبهم من استراتيجية التسويق التي طوّرتها مسبقًا (في النقطة السابقة).

وهذه الخطوة تعتمد بشكل كبير على فئة المعايير التي وضعتها مسبقًا؛ حتى يتمكّن الفريق تنقيحهم بسهولة وبسرعة.

بجانب هذا، ضروري أن تحدّد أدوات وبرامج توليد المبيعات التي سيعتمد عليها الفريق في إتمام الصفقات والتواصل مع العملاء – Customer Relationship Management.

8) الخطة التنفيذية

بمجرد وضع الخطوط العريضة لوجهتك التي تقصدها من خطة المبيعات، يجب عليك تحديد الطريقة والمسار لهذه الوجهة. هذا القسم يلخّص الخطة وخارطة الطريق لك للوصول لأهداف الإيرادات التي تستهدفها.

إليك بعض النماذج لهذه الخطة:

أ) الهدف الأول ولنقل زيادة معدلات الإحالة بنسبة 30% للربع السنوي الأول.

هذا الهدف سيتم تنفيذه -مثلًا- بالوسائل التالية:

  • عمل مسابقة مبيعات تعتمد على تشجيع الإحالة بين العملاء الحاليين.
  • زيادة نسبة العمولة على كل عملية إحالة بنسبة وليكن 5% لكل عملية.
  • ابتكار طرق أو وسائل مبدعة لتوليد المبيعات عبر الإحالة.

ب) الهدف الثاني ولنقل اكتساب وتجميع 20 شعار دعائي لشركات كبرى.

أي أن تحصل الشركة على هذه الشركات كزبائن لها.

هذا الهدف سيتم تنفيذه بالوسائل التالية:

  • تسمية وتحديد 100 شركة كهدف لفريق المبيعات.
  • إطلاق فعاليتين تدعو وتستهدف المديرين التنفيذين لهذه الشركات.
  • تحديد ومنح مكافأة تحفيزية لكل فريق يحصل على أول 3 شركات عميلة.

9) الأهداف

أغلب أهداف المبيعات تتعلّق بشكل كبير بتحقيق الأرباح، كأن تحرز الشركة مثلًا 60 ألف دولار في الأرباح السنوية على سبيل المثال.

لكن يمكنك دائمًا وضع أهداف تتعلّق بالكمّ أكثر. وليكن مثلًا تجميع 100 عميل جديد أو إتمام 500 عملية مبيعات. احرص أن تجعل هذه الأهداف واقعية كما وضّحنا سابقًا. ونعني بواقعية هنا أن تناسب إمكانيات وأدوات الفريق والشركة وحتى السوق المستهدف.

أي أنك كيف ستطلب من فريق مكوّن من 5 أفراد متوسطي الخبرة أن يحرزوا لك آلاف العمليات والعملاء دون أن تمتلك أنت موارد ومصادر كافية لذلك، أو دون منحهم التدريب اللازم.

من أمثلة العوامل المتحكّمة في تحقيقك لهذه الأهداف هو سعر المنتج وطبيعة السوق المستهدف والجمهور المستهدف، أو الطلب على المعروض بشكل عام.

وعليها، فإن أهدافك عليها أن تُبنى على مستوى ووضع الشركة في السوق، فإذا كنت جديدًا في السوق، فإن التنقيب واستهداف شركات أو عملاء جدد قد يكون أكثر معقولية وملائمةً من وضع هدف إتمام عدد X من المبيعات. هذا لأن الأخيرة ستركّز اهتمامك على ملاحقة الصفقات فحسب، أما الأولى فتركّز على اكتساب العملاء الحقيقين وبناء علاقة معهم أولًا.

وإذا أردت الحقيقة، فإنك ستحتاج أكثر من هدف على الأرجح. وعليك التركيز على أهمّهم، ثم تصنيف البقية حسب أكثرهم أولوية ثم أقلهم فأقلّهم.

الخطوة المهمة هنا هو وضع جدول زمني لكل منهم. الحدّ الزمني يساعدك على تقييم وقياس أدائك على طول الطريق دون ضغط أو مماطلة.

يمكنك كذلك الاستفادة من تقارير السنين والشهور السابقة إذا كانت شركتك موجودة بالفعل منذ زمن. فقد يكون هدفك مثلًا تحصيل 15 ألف دولار في الربع السنوي الأوّل، لكن -وبحسب ملاحظاتك للسنة السابقة- فأنت تعرف أن شهري يناير وفبراير أبطأ وأقل في الربح من مارس مثلًا.

على هذه الملاحظة تبني خطّتك للسنة القادمة، ولتكن كالآتي:

  • شهر يناير: 3 آلاف.
  • شهر فبراير: 3 آلاف
  • شهر مارس: 9 آلاف.

لا تنس مشاركة هذه الأهداف مع الأفراد المسؤولين لتتأكّد أن الجميع على ذات الصفحة معك. ربما يتعيّن عليك تكليف المهام وتوزيعها عليهم من البداية حتى تتجنّب تصادم الأعمال أو سوء المحاسبة والمراجعة.

10) الميزانية

هذا القسم يضمّ جميع المصروفات والتكاليف التي تتعلّق بتحقيق أهداف المبيعات هذه، وعادةً ما تشمل التالي:

  • الرواتب والعمولات.
  • التدريبات.
  • أدوات وموارد المبيعات.
  • جوائز المسابقات.
  • تكاليف السفر والتنقلات.

بل وحتى تكاليف الترويح عن أعضاء فريقك والأنشطة الترفيهية (وظيفتهم موتّرة، فلا بأس من إشعارهم بالتقدير بطريقة مختلفة!).

نصائح حول كيفية عمل خطة مبيعات فعّالة

الآن وبعد أن عرفت الخطوط العريضة لكيفية عمل خطة مبيعات، إليك بعض النصائح التي قد تحتاجها أثناء عمل خطة المبيعات، وذلك للتأكّد من أن الخطّة ملائمة للسوق ومتطلبات شركتك وإمكانياتهم حتى.

1) استفِد من الهبّات الرائجة لتقوية خطّتك

أثناء بنائك وعرضك لخطة المبيعات الخاصة بك على المستثمرين أو أعضاء الفريق، ربما يتعيّن عليك الاستفادة من الموجات الشائعة داخل السوق المستهدف لتتأكّد من فعالية أدائها وضمان مواكبتها لعقلية المشترين.

2) حدّد التقنيات التي ستستخدمها لقياس نجاح خطة المبيعات

بإمكانك القيام بهذه الخطوة فقط لتعرض لفريقك أو المستثمرين آليات قياس نجاح أداء خطتك، وما هي المعايير التي ستحتكم إليها في تقييم أدائكم.

3) ادعم خطّتك بالبيانات والحقائق

إذا كنت ستضمّ الميزانية كجزء من خطتك -وعليك أن تفعل- من أجل عرضها على المستثمرين أو الشركاء، فلا تنس تدعيمها وتزويدها بالحقائق والبيانات من التجارب والأداء السابق للشركة والفريق من جهة، والسوق المستهدف والجمهور من جهة أخرى.

4) طوّر خططًا مختلفة لكل فريق باختلاف تخصصهم

لكل فريق داخل الشركة هدفه ووظيفته، ربما تحتاج تطوير خطّة مفصّلة لكل فريق على حدا بأهداف مختلفة وفقًا لاختصاصاتهم. ففريق تطوير الأعمال يختلف عن فريق التسويق وفريق العلاقات العامة وهكذا.

5) احصل على إضافات فريق التسويق

لأن التسويق والمبيعات يعملان جنبًا إلى جنب، وهذا التعاون ضروري لنجاح خطة مبيعات الشركة.

كلما ازدادت بيانات وإحصائيات التسويق التي تعرفها، كلما كان بإمكانك توظيفها لإنجاح جهودك في المبيعات.

اقرأ أيضاً: كيف تكتب خطة تسويقية احترافية خطوة بخطوة

6) التواصل مع ممثّلي المبيعات لفهم تحدياتهم

لعلك قد تغفل عن هذه النقطة في زحام المهام لضخمة التي بين يديك، لكن يبقى من الضروري فهم النشاطات اليومية لممثلي المبيعات داخل شركتك، سواءً الممثلين المباشرين أو الهاتفيين أو الإلكترونيين وغيرهم. قم بالإطلّاع على الصعوبات والتحديات التي يواجهونها، وكيف يمكنك المساهمة في حلّها وتسهيلها عليهم.

7) عمل تحليل تنافسي مكثّف

من المهم دائمًا أن تعرف كيف يبلي منافسوك وما الذي ينجح معهم وما الذي لا ينجح، حتى يمكنك معرفة كيفية عمل خطة مبيعات تستفيد من النشاطات التي تصيب وتتجنّب الأخرى التي لا تحرز نتيجة.

نماذج عمل خطة مبيعات

بالتأكيد يمكنك كتابتها بنفسك دون قالب أو نموذج إرشادي، لكن النسيان يقع أحيانًا. قد تنسى أو تغفل عن نقطة أو قسم مهم يؤدّي لإضطراب الخطة بأكملها. أو قد تهتم بنقطة أكثر من اللازم فتوليها اهتمامًا وجهدًا ووقتًا أكثر مما تستحق.

هناك عدد نماذج حول كيفية عمل خطة المبيعات التي ننصح بالاستعانة بها في تطوير خطة مبيعات مشروعك بدون تعقيد.

1) خطة مبيعات 30-60-90

يعتمد نموذج هذه الخطة على الإطار الزمني أكثر شيء. حيث تقوم بتحديد ثلاثة أهداف وهي:

  • خطة لمدة 30 يومًا.
  • خطة أخرى لمدة 60 يومًا.
  • والأخيرة لمدة 90 يومًا.

يمكنك توزيع أهدافك خلال هذه الأطر الزمنية حسب رغبتك، إمّا مثلًا بإتمام عدد معين من الصفقات أو اكتساب عدد معين من العملاء أو أي شيء آخر.

2) خطة مبيعات محاذية للتسويق

كما قلنا سابقًا فالتسويق شقيق المبيعات، وعليه فإن خطة المبيعات عادةً ما تكون في ذاتها موازية ومتمّمة للتسويق. لكن إذا لم تكن شركتك قد قامت بمحاذاة كلا القسمين، فيمكنك تطوير خطة مبيعات موازية لاستراتيجية التسويق داخل الشركة.

الهدف من هذه الخطة هو إنشاء ملف تعريفي أو تصنيفات للعملاء المثاليين وشخصيات المشترين، بما يضمن محاذاة الرسالة التسويقية بجهود المبيعات.

3) خطة مبيعات استراتيجة تستهدف تطوير الأعمال

تستهدف هذه الخطة جذب عملاء أو شركات جديدة للتعاون والتعامل مع شركتك، وتتضمّن التواصل وتوسيع دائرة العلاقات العامة مع الشركات الأخرى.

4) خطة توسيع السوق

تستعرض هذه الخطة الخطوط العريضة لقوائم المهام والقياسات المستهدف تحصيلها أثناء التوسّع في سوق جديد.، أي أن هذا النوع من خطة المبيعات يركّز على استهداف سوق بعينه في منطقة جغرافية جديدة وما يتضمّنه هذا من تحديد تكاليف التوزيع والعوامل اللوجيستية، وحتى فارق التوقيت.

5) خطة مبيعات إطلاق منتج جديد

إذا كنت تطلق منتجًا جديدًا إلى السوق لأول مرة فإن عليك معرفة كيفية عمل خطة مبيعات تضمن توليد إيرادات جديدة من هذه الإنطلاقة.

تتضمّن خطة مبيعات إطلاق منتج جديد عمل تحليل تنافسي والتوصل لاستراتيجية مبيعات قوية، وتعزيز وضع العلامة التجارية في السوق المستهدف، والتعاقد مع الشركاء الأكثر تأثيرًا فيه.

قوالب عمل خطة مبيعات

بعد أن عرفت كيفية عمل خطة مبيعات، فإن خطوتك التالية هي اختيار وملء القالب المناسب للخطة التي ستختارها.

1) قالب عمل خطة مبيعات من هبسبوت

طوّرت منصة هبسبوت الشهيرة قالبًا لعمل خطة مبيعات يستعرض العناصر الأساسية لأي خطة مبيعات.

ميزة هذا القالب أنه يسير معك بالتطبيق العملي خطوةً بخطوة موضحًا كيفية عمل خطة مبيعات شركتك بنفسك.

2) قالب عمل خطة مبيعات من BestTemplates

تنظيم استراتيجياتك وأهدافك داخل خطة المبيعات سيمكّنك أنت وفريقك من الإلتزام بهذه الأهداف التي حدّدتها.
يتكون هذا القالب من 9 صفحات تتضمّن قسمًا للأهداف أولًا قبل تفصيل بقية الجوانب، مثل خلق الطلب والتنفيذ والقياس والتقييم. ما يزوّدك بفرص كثيرة لعمل خطة مبيعات متماسكة.

3) قالب خطة مبيعات Asana

إذا كنت من مستخدمي برنامج Asana لإدارة المشاريع، فهذا القالب من أجلك. ضمّن هذا النموذج في مساحة عمل الفريق ليكون الجميع على ذات الخط من استراتيجيتك للمبيعات.

في هذا القالب ستتمكن من متابعة النتائج والتقدّم الذي يتم إحرازه على جميع المهام في الطريق إلى هدفك.

4) قالب خطة مبيعات من صفحة واحدة من BestTemplates

لا ينبغي أن تكون خطة المبيعات من مئات الصفحات. إذا كنت تريد أن تختصر وتضغط خطتك للمبيعات في صفحة أو اثنتين، فهذا القالب هو ما تبحث عنه.

يضمّ هذا القالب كل شيء استراتيجي في خطة المبيعات، بدءًا من القنوات والمصروفات المتوقعة، واستراتيجية التوزيع وحتى مؤشرات الأداء- كل هذا في تصميم واجهة سلس وبسيط.

5) قالب عمل خطة مبيعات على الإنترنت من Venngage

يتميّز هذا النموذج بإمتلاكه خيارات بصرية بارعة تمكّنك من تصميم خطة مبيعاتك بشكل أنيق وسهل القراءة. اختر التصميم الذي يناسب احتياجاتك، ثم ابدأ بعمل خطة مبيعات لمشروعك على هذه الواجهة التي يضم كل شيء تحتاجه من الرسوم والجداول البيانية والرسومات وحتى الصور.

6) قالب عمل خطة مبيعات لشركة ناشئة صغيرة

إذا كان مشروعك وليدًا، فلعلك لا تمتلك فريقًا ضخمًا من المبيعات بعد، وربما سيتوجّب عليك عمل خطة مبيعات استراتيجية تمكّن شركاؤك وأعضاء فريقك المستقبلين من العمل وفقها وحتى تطويرها.

تعتمد هذه الخطة على أقسام رئيسية تساعدك في عمل خطة المبيعات بصناديق سهلة الملء باستخدام ملفات جوجل أو مايكروسوف.

7) قالب رسم بياني لعمل خطة مبيعات

إذا كنت شخصًا بصريًا، فقد يكون بناء رسم بياني لاستراتيجية المبيعات مفيدًا لك. استخدم هذا القالب الذي يسهل عليك كيفية عمل خطة مبيعات جذابة وذات تقسيمات مرتّبة.

8) قالب عمل خطة مبيعات 30-60-90 يوم

خصّص خطة مبيعاتك لتناسب الأهداف قصيرة وطويلة الأجل. هذا القالب يمكّنك من استعراض المهام المتعلقة بأهدافك من المبيعات. يمكّنك من تظليل المهام التي خططتها لتتأكّد من إنشائك استراتيجية مبيعات فائقة الأداء ومتكاملة الأركان.

وأخيرًا، لا يوجد مقاس واحد يناسب الجميع. وعليها، فإنه لا توجد كيفية عمل خطة مبيعات واحدة تناسب جميع الشركات بمختلف أهدافها وأحجامها واختصاصاتها.

الطريقة الوحيدة الخاطئة لكيفية عمل خطة مبيعات هو أن تكتبها في أول العام ثم لا تلمسها بعد ذلك، ولا تهتم بتنفيذ وملاحقة أهدافك فيها.

باستمرارك في تحسين خطة مبيعاتك، ستضمن أن شركتك تحقق الإيرادات التي أنشأتها بالأساس لتحقيقها!

عن الكاتب

سلمى أمين

أسعى لإثراء نتائج البحث العربي، وجعل العربية اللغة الأولى للأعمال والشبكات وكل شيء آخر.
كل ما تقرأه هنا تمّ بكثير من الجَهد والبحث والتنقيح والقهوة؛ على أمل أن يستفيد ولو شخص واحد بشيء واحد جديد!

إضافة تعليق

اضغط هنا لنشر التعليق