ما هو رأس المال وما هي أنواعه ومصادر الحصول عليه

ما هو رأس المال

كثيرًا ما يتردد على مسامعنا أهمية وجود رأس مال لإنشاء الشركات. لكن ما هو رأس المال؟ مفهوم رأس المال يثير عدة تساؤلات مثل؛ هل ينحصر رأس المال في صورة معينة (النقدية مثلًا)؟ هل يمكن أن يتخذ أشكال أخرى؟ ما هو دور رأس المال بشكل عام؟

في هذا المقال سوف نشرح ما هو رأس المال، وأنواعه المختلفة، وكيف يمكنك إيجاد مصادر رأس مال مشروعك أو شركتك الناشئة.

ما هو رأس المال؟

رأس المال (Capital) هو: مصطلح اقتصادي ويُقصد به كل الموارد المالية (funds)، والموارد المصنعة، والأصول اللازمة لبدء أي نشاط اقتصادي مثل بيع المنتجات أو تقديم الخدمات سواء بهدف الربح أو الترويج أو الأعمال الخدمية.

طبقاً لهذا التعريف فهناك العديد من الأشخاص أو المؤسسات التي تحتاج إلى رأس المال مثل:

  • أصحاب المشاريع (محلات تجارية – شركات – مؤسسات).
  • المؤسسات الخيرية والخدمية.
  • المؤسسات الحكومية.
  • السياسين والمرشحين الانتخابيين.

فكل هؤلاء وغيرهم يحتاجون إلى رأس المال، سواء لبدء مشاريعهم الخاصة بهدف الربح أو بهدف تقديم خدمة عامة (مثل المؤسسات الحكومية والخيرية)، أو بهدف الترويج (مثل السياسين).

لهذا شركة CFI وهي إحدى أشهر شركات العالم في مجال الاستثمار ورؤوس الأموال تقول أن رأس المال هو: “أي شيء يُمكّن أي فرد أو مؤسسة من توليد أي شيء له قيمة“.

وهذا يضعنا أمام مفهوم شامل لكلمة رأس المال، فليس المقصود برأس المال فقط مبلغ مالي تحتاجه لبدء مشروع معين، بل هو كل المعدات والإمكانيات وحتى الأشخاص الذين تحتاج إليهم لكي تحقق هدف معين.

أعتقد أن المفهوم التقليدي لرأس المال قد تغير لديك، كما أنك بدأت تستكشف بنفسك بعض أشكال رأس المال.

استخدامات رأس المال

رأس المال يتم استخدامه في تسيير العديد من المهام في أي مشروع.

وأهم هذه الاستخدامات:

  • توفير بعض الأصول الثابتة الغير متوفرة (أراضي جديدة – الرخص والتصاريح  – المعدات).
  • توفير الموارد البشرية المؤهلة لتنفيذ المشروع أو الفكرة.
  • توفير السيولة المالية اللازمة للتشغيل (مرتبات – مواد خام – أدوات مساعدة).

دقق النظر جيداً في هذه الاستخدامات، وتذكرها لأننا سنعود إليها لاحقاً، لأنها عامل أساسي في تحديد أنواع رأس المال في الاقتصاد الحديث.

رأس المال هام للغاية لعدة أسباب ومنها:

  • رأس المال هو المحرك الأساسي للأفكار والمشاريع، فبدونه لن يتوفر أي شيء، ستسظل الأفكار مجرد أفكار.
  • رأس المال هو الذي يدفع عجلة الاستثمار لاستغلال الموارد المتاحة سواء الطبيعية أو البشرية.
  • رأس المال يدفع عجلة الاقتصاد ويخلق فرص العمل التي يحتاج إليها أي مجتمع حتى يتحرك للأمام.
  • رأس المال ضرورة لابد منها للاستثمار في البشر و تطوير مهارتهم.
  • رأس المال عندما يتم استثمارة بطريقة صحيحة سيصنع العديد من الأصول والموارد، والتي بدورها تُستغل لزيادة رأس المال نفسه، وبالتالي خلق المزيد من المشاريع والفرص.

لهذا رأس المال ليس مجرد رقم في حساب بنكي، وليس مجرد قطعة أرض تمتلكها وستنفذ عليها مشروع، بل هو أعمق من ذلك بكثير، وهذا ما سيتضح لك عندما نبدأ في عرض أنواعه وصوره المختلفة.

اقرأ أيضاً: ما هو الاستثمار

أنواع رأس المال (تصنيف عام)

رأس المال له أكثر من تصنيف، وكل تصنيف يتضمن أنواع معينة من رأس المال، والتي تناسب الغرض من التصنيف نفسه أو طبيعة السوق.

ولكن هناك تصنيف عام وشامل لرؤوس الأموال، هذا التصنيف على الرغم من بساطته إلا أنه سيجعل صورة رأس المال في ذهنك واضحة كالشمس، وهذا ما سنعرضه في هذه النقطة.

رأس المال في مفهومه الحديث كما اشرت ليس فقط مجرد سندات مالية أو أسهم في البورصة أو قطعة الأرض أو مجموعة من المعدات.

ولهذا فإن أنواع رأس المال تأخذ كل الصور الممكنة التي تؤثر في عملية الإنتاج، أو تنفيذ الأفكار على أرض المواقع.

لهذا هناك العديد من أنواع رأس المال وهي:

1. رأس المال المالي Financial Capital

رأس المال المالي هو النوع الأشهر من أنواع رأس المال، وهو الصورة الشائعة التي تظهر في ذهن أي شخص يتحدث عن رأس المال.

لفظ مالي يستخدم هنا للتعبير عن أن هذا النوع من رأس المال يتم حسابه في النهاية بمبلغ مالي معين أيًا كان نوعه.

أيضًا يلقب هذا النوع من أنواع رأس المال بـ Financial من Finance أو تمويل لأنه يستخدم في تمويل الشركات والمؤسسات، بشكل عام يتعلق رأس المال المالي بالموارد المالية المتاحة للشركة.

هذه الموارد يمكن أن تكون الأموال النقدية المستثمرة من قبل المساهمين أو المستثمرين أو القروض التي تم الحصول عليها.

أخيرًا يعتبر رأس المال المالي ضروريًا للشركات لتمويل عملياتها التجارية والاستثمار في التوسع والنمو وتلبية الالتزامات المالية.

2. رأس المال الطبيعي (Natural Capital)

هذا النوع هو الخاص بكل الموارد الطبيعية التي قد يعتمد عليها أي مشروع أو بزنس، مما يجعله ذو أهمية كبيرة في المشاريع الكبيرة ذات العائد الكبير.

أشهر صور هذا النوع هي:

  • مساحات الأراضي.
  • المعادن والمواد الخام خصوصاً إن كانت نادرة.
  • الموارد الحيوانية خصوصاً إن كانت نادرة.
  • المواد البيئية المختلفة (بعض المركبات والمواد الخام المعقدة – البكتريا والمضادات الحيوية الطبيعية ويشمل أيضاً الموارد المائية والمناخ الجيد).

هذا النوع من رأس المال له أهمية كبيرة ليس فقط للشركات، بل لدول بأكملها، فهذه الموارد لها قيمة كبيرة وتشكل جزء كبير من رأس المال الكلي لبدء هذه الأنواع من المشاريع.

فمثلاً المعادن النادرة وخيرات الأرض التي تتفوق بها بعض الدول تجذب الكثير من المشروعات.

كما أنه في حال عدم وجود أي موارد مالية لبدء هذه المشاريع بشكل محلي، يمكن أن تتعاون الحكومات مع شركات القطاع الخاص أو المستثمرين الأجانب في تنفيذ هذه المشروعات.

رأس المال الطبيعي هو مثال عملي على ما ذكرته في البداية، فرأس المال ليس فقط السيولة المالية المتوفرة.

3. رأس المال البشري (Human Capital)

يقصد برأس المال البشري المهارات والمعرفة والقدرات التي يمتلكها العاملون في المؤسسة. يعتبر رأس المال البشري أحد المحركات الرئيسية للابتكار والإنتاجية والنجاح في الأعمال التجارية.

لنفترض مثلاً أنه هناك مصنعين، واحد يحتوي على عمالة مدربة وخبيرة، والآخر به عمالة عادية، وكلاهما يحتوى على نفس عدد الماكينات والمواد الخام ومساحة الأرض.

أي المصنعين سيكون تكلفته أعلى في السوق إن أراد أي شخص شراء أحدهما؟

هذا هو رأس المال البشري الذي قد يجعل شركات تصل قيمتها إلى السماء بسبب قدرات وإمكانيات العاملين بها.

بالطبع الشركات لا تمتلك البشر بالمعنى الحرفي، ولكن العاملين في أي شركة أو مشروع طبقاً للعقود المبرمة هم جزء من هذه الشركة أو الكيان.

وخير مثال على هذا الأمر هو شركة انستجرام، عندما قامت شركة فيسبوك بالاستحواذ على انستجرام في عام 2012 مقابل مليار دولار كان عدد الموظفين بالشركة 13 موظف فقط.

هؤلاء الـ 13 شخص بما يملكونه من مهارات كانوا أحد أقوى الأسباب وراء هذه القيمة العالية، بخلاف السوق الجديد الذي فتحه انستجرام.

اقرأ أيضاً: أنواع الشركات التجارية في القانون المصري

4. رأس المال القانوني Legal Capital

لرأس المال القانوني أكثر من تعريف وكل منها صحيح حسب موقعه وسياقه، على سبيل المثال رأس المال القانوني Legal Capital بالنسبة للشركات الأمريكية هو حقوق الملكية أو Equities التي لا يجوز لهذه الشركات التصرف فيها.

بمعنى آخر طبقًا لقانون الشركات لا يجوز لرأس المال القانوني الخروج من الشركة الخاصة به تحت أي ظرف، هذا معناه أيضًا أن هذا النوع من أنواع رأس المال لا يمكن توزيعه عبر توزيع الأرباح أو أي وسيلة أخرى.

في هذا التعريف يعتبر رأس المال القيمة الاسمية للأسهم، هذا يشمل قيمة الأسهم العادية والقيمة المعلنة للأسهم المفضلة التي قد تكون قد بيعت أو تم إصدارها بأي وسيلة للمستثمرين.

هناك تعريف آخر لرأس المال القانوني ألا وهو رأس المال الذي يقره القانون لإنشاء نوع معين من الشركات.

على سبيل المثال يشترط القانون التجاري السعودي أن يكون رأس مال شركات المساهمة في السعودية لا يقل عن 500 ألف ريال.

5. رأس المال الاجتماعي (Social Capital)

يشير رأس المال الاجتماعي إلى القيمة والفوائد التي يحصل عليها الشخص أو الشركة من شبكتها الاجتماعية والعلاقات المهنية.

يمكن بناء رأس المال الاجتماعي من خلال التواصل الفعال وبناء علاقات قوية مع الشركاء التجاريين والعملاء والمستثمرين.

الشبكات الاجتماعية القوية توفر فرصًا للتواصل والتعاون والمساعدة في سياق الأعمال التجارية، في بعض الأعمال والمشاريع التجارية توازي أهمية رأس المال الاجتماعي رأس المال التمويلي أو المالي.

لعل أفضل مثال على أهمية رأس المال الاجتماعي هو الشركات الناشئة أو Startups، فوجود شبكة علاقات قوية لدى صاحب الشركة الناشئة قد يسهل عليه كثير من الأمور على رأسها تمويلها.

العلاقات الاجتماعية والمهنية قد تساعد صاحب الشركة الناشئة على إيجاد مستثمر ملاك (أو عادي) وأحيانًا الحصول على قروض من الجهات المختلفة.

رأس المال الاجتماعي يستطيع أن يفيد الشركات الناشئة في جوانب أخرى مثل مساعدتها على إيجاد الموارد البشرية المناسبة لها.

6. رأس المال الفكري (Intellectual Capital)

يشمل رأس المال الفكري المعرفة والخبرة والملكية الفكرية التي تمتلكها الشركة، يشمل هذا النوع من رأس المال أيضًا براءات الاختراع والأنظمة التي تعتمد عليها الشركات وقواعد بياناتها.

أغلب العلامات التجارية الشهيرة تعتبر رأس المال الفكري جزء لا يتجزأ من هويتها وأصولها، على سبيل المثال وصفة الدجاج السرية التي تستخدمها شركة كنتاكي الشهيرة تعتبر ملكية فكرية تميزها عن باقي المنافسين في مجال الوجبات السريعة.

الشركات التي تمتلك قواعد بيانات عملاقة تعتبرها رأس مالها الفكري وتستخدمها لزيادة حصتها السوقية.

7. رأس المال الثقافي (Cultural Capital)

بشكل عام يشير رأس المال الثقافي إلى المعرفة والقيم والممارسات الثقافية التي تمتلكها المجتمعات والأفراد.

يندرج تحت رأس المال الثقافي المهارات اللغوية والفنون والعادات والتقاليد والمعرفة الثقافية الخاصة بمجتمع معين.

رأس المال الثقافي يقترن عادة بالأفراد أكثر من الشركات بسبب طبيعته، الأشخاص الذين يمتلكون مهارات معينة ولديهم معرفة ثقافية وذكاء اجتماعي يصنفون على أنهم يمتلكون رأس مال ثقافي قيم يجعلهم متميزون في سوق العمل بالنسبة للشركات.

أما بالنسبة للشركات فيعبر رأس المال الثقافي عن عدة مفاهيم متنوعة تعتنقها هذه الشركات، هذه المفاهيم تشمل طريقة تعاملها مع موظفيها والمجتمع الذي تمارس عملها فيه (أو دورها المجتمعي) والأنشطة التي تنظمها بشكل خاص أو عام وعلاقتها بجمهورها.

على سبيل المثال تتبنى شركة جوجل ثقافة معينة في تعاملها مع موظفيها، إذ توفر لهم عدد متنوع من خيارات الراحة.

على سبيل المثال تسمح جوجل للموظفين بالعمل في البيئة المناسبة لهم سواء داخل الشركة نفسها أو من المنزل.

8. رأس المال السياسي (Political Capital)

رأس المال السياسي يتعلق بالقدرة على التأثير والتغيير في العملية السياسية واتخاذ القرارات، هذا قد يتضمن القدرة على الوصول إلى المسؤولين والمؤسسات الحكومية والشبكات السياسية والمشاركة في صنع القرارات السياسية.

رأس المال السياسي لا يعد أفضل أنواع رأس المال خاصة من حيث السمعة، السبب في هذا هو أن هذا النوع من أنواع رأس المال لا يفترض أن يكون موجود من الأساس.

لا يفترض أن يؤثر أي شخص على الحكومات أو الأحداث السياسية لأي دولة إلا من لهم الحق في ذلك قانونًيا، مع ذلك رأس المال السياسي موجود حول العالم بكثرة وتأثيره السلبي والإيجابي على الشركات ضخم.

الأنظمة السياسية التي على وفاق مع شركات معينة يسمح لها بممارسة أعمالها في الدول التي تحكمها هذه الأنظمة بكل حرية.

أيضًا أحيانًا تمنح هذه الأنظمة امتيازات لهذه الشركات مثل إعفاءات من قوانين أو رسوم أو منحها عقود مربحة كل هذا بشكل قانوني.

على النقيض قد تفرض الأنظمة السياسية عقوبات قوية على الشركات التي لا تفضلها أو التي تربطها بها علاقة متوترة، رأينا جميعًا كيف فرضت إرادة الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب عقوبات على شركة هواوي الصينية.

أنواع رأس المال الاقتصادية أو المالية (Financial Capital)

هناك أكثر من طريقة يمكننا أن نحدد بها أنواع رأس المال الاقتصادي، ولكن هناك تصنيفان سنتطرق إليهما، وأعتقد أن ذلك سيكون كافياً حتى تصبح الصورة واضحة بالنسبة لك.

أولاً أنواع رأس المال الاقتصادي من حيث التعامل في السوق

هذا التصنيف يعتمد فقط على قابلية تحريك رأس المال في السوق والتعاملات والاتفاقيات، وهناك نوعين فقط في هذا التصنيف.

1. رأس المال الثابت (Fixed Capital)

رأس المال الثابت هو كل شيء لا يتم استهلاكه خلال دورة الانتاج الواحدة، و هناك العديد من الأمثلة على ذلك:

  • الأراضي.
  • الماكينات والمعدات الثابتة.
  • البرامج والأنظمة والتجهيزات الثابتة.
  • المنشآت.

رأس المال الثابت في كثير من الأحيان يُعد مصدر جيد لزيادة أرباح الشركات مع الوقت، لهذا تجد الشركات الكبيرة تستثمر في شراء الأراضي والمعدات الحديثة.

فهذا الاستثمار يزيد من قيمة الشركة السوقية، وأيضاً يزيد من الأرباح في المستقبل.

2. رأس المال المتداول (Working Capital)

رأس المال المتداول هو أي شيء يتم استهلاكه مرة واحدة في دورة الانتاج، مثل السلع والخامات التي تتحول إلى منتج نهائي يتم بيعه.

رأس المال المتداول يمثل المال الذي تحتاجه لتسيير العمل الخاص بك بشكل دوري من أجل شراء المستلزمات المستخدمة باستمرار في عملية الانتاج من أدوات، وأيضاً التسهيلات الضرورية مثل المرتبات ومصروفات النقل وغيرها.

ولا تنس أنك تحتاج غالباً هذا النوع من رأس المال فقط لعدة دورات إنتاجية في بداية مشروعك، وبعد ذلك أنت تعتمد على المبيعات للوفاء بهذه الالتزامات.

لهذا عندما تفكر في بدء أي مشروع عليك أن تضع في اعتبارك هذين النوعين من رأس المال، حتى تقيّم كل شيء بصورة دقيقة.

ثانياً أنواع رأس المال الاقتصادي من حيث القيمة المالية

هذا التصنيف يتحدث عن رأس المال من حيث المصدر، فهناك عدة طرق يمكن الحصول بها على رأس المال ومنها:

1. رأس المال المدين (Debt capital)

هو رأس المال الذي يعتمد على الاقتراض، فأصحاب المشاريع الجديدة، أو من يرغبون في تطوير مشاريعهم الحالية في كثير من الأحيان يعتمدون على هذا النوع لتحقيق أهدافهم.

رأس المال المدين قد يكون في صورة قروض من المؤسسات البنكية، أو من أصحاب رؤوس الأموال، أو حتى من الأقارب والمعارف.

هذا النوع من رؤوس الأموال جيد من ناحية أن صاحب المشروع يكون المالك لمشروعه، ولكن يجب عليه تسديد القرض في مواعيد محددة مع الفوائد، خصوصاً إن اعتمد على المؤسسات البنكية.

2. رأس المال بناءاً على المساهمة (Equity Capital)

هذا النوع من رأس المال يعتمد أيضاً على مصادر خارجية، ولكن في هذه الحالة الطرف الآخر يحصل على حصة من الشركة أو المؤسسة في مقابل ضخ مبلغ مالي معين أو المساهمة بمورد معين.

رأس مال الأسهم أصبح الشائع في الفترات الأخيرة، لأن صاحب العمل يتجنب القروض والفوائد، كما أنه في حالة الخسارة لن يتحمل العبء وحده.

فهو يتنازل عن جزء من شركته أو مشروعه في مقابل تطوير هذا المشروع وزيادة دخله، كما أن الطرف الآخر أو المستثمر يحقق استفادة وعائد مرتفع في حال نجاح المشروع.

3. رأس المال التجاري (Trading Capital)

رأس المال التجاري هو كمية الأموال التي تخصصها شركة أو شخص في شراء الأصول، ويُستخدم هذا النوع في شراء وتبادل السندات المالية.

الكثير من الشركات والأفراد تعتمد على شراء السندات المالية للاستثمار وتحقيق الأرباح، و رأس المال التجاري هو عبارة عن المال المخصص لذلك.

في هذا التصنيف لأنواع رأس المال يمكننا أن نُدرج أيضاً رأس المال المتداول.

اقرأ أيضاً: أنواع الأنظمة الاقتصادية

أهم مصادر رأس المال لتمويل مشروعك

1. الاستثمار الشخصي

يمكنك استخدام مدخراتك الشخصية أو توفير رأس المال من خلال الدخل الشخصي لتمويل المشروع. قد يشمل ذلك استخدام الادخار أو بيع أصول شخصية أو الحصول على قروض شخصية.

أيضًا كما لاحظت من المقال يمكنك الاستفادة من علاقات الاجتماعية و مهاراتك في إنشاء مشروعك لاسيما أن كانت ناشئة.

2. القروض

يمكنك التقدم بطلب للحصول على قرض من البنوك أو المؤسسات، هذا بالطبع سوف يتطلب إنشاء خطة عمل مفصلة لمشروعك  وعمل دراسة جدوى، وأخيرًا سوف تحتاج إلى تقديم ضمانات للحصول على التمويل.

بالطبع تختلف إجراءات الحصول على قروض من مؤسسة لأخرى، نصيحتنا لك هي التواصل مع المؤسسات والجمعيات التي تهتم بدعم مجال شركتك مثل جمعيات دعم نشر الأفكار التقنية أو زيادة الإنتاج الزراعي المحلي.

هذه المؤسسات أو الجمعيات توفر قروض ذات شروط سهلة، وقد لا تحتاج ضمانات للحصول عليها.

3. المستثمرون

يمكنك جذب المستثمرين لمشاركتك في تمويل مشروعك أو شركتك الناشئة مقابل حصة في الأرباح أو الملكية، قد تحتاج إلى إعداد عرض استثماري قوي يشرح الفرصة والعائد المتوقع لجذب المستثمرين.

أيضًا يجب عليك تحديد نوع المستثمر الذي تود استهدافه هل هو مستمر عادي أم مستثمر ملاك، كلا نوعي المستثمرين يناسب نوع معين من المشاريع والمجالات أكثر من الأنواع الأخرى.

4. التمويل الجماعي (Crowdfunding)

يمكنك استخدام منصات التمويل الجماعي عبر الإنترنت لجمع تمويل مشروعك من جمهور واسع من المستثمرين الصغار، بالطبع يجب أن تقوم بتقديم مقابل لهؤلاء المستثمرين للحصول على تمويل منهم.

هذا المقابل يمكن أن يكون خدمة أو منتج من المنتجات التي سوف يقوم مشروعك بتوفيرها أو يمكن أن يكون حصة في مشروعك.

5. الدعم الحكومي والمنح

يمكنك تمويل مشروعك من خلال البرامج الحكومية أو المنح التي تهدف إلى دعم رواد الأعمال والمشاريع الصغيرة والمتوسطة، بعض الحكومات توفر تمويلًا مباشرًا أو برامج دعم للمشاريع الخاصة بمجال ما.

لاحظ أن الدعم لا يعني قروض وأحيانًا لا يعنى أموال بشكل مباشر خاصة الدعم الحكومي، الدعم قد يكون تخفيض في أسعار مواد معينة يحتاجها مشروعك أو تسهيلات قانونية أو حتى إعفاء من الضرائب لفترة معينة.

أما المنح فقد تكون مبالغ مالية أو مساعدات عينية لا ترد بعكس القروض.

بشكل عام ننصحك دائمًا بالبحث عن المنح والدعم الحكومي حتى لو كنت قد وجدت مصدر لتمويل مشروعك بالفعل إذ إن كلاهما سوف يفيدان مشروعك أيًا كانت أشكالهم.

6. استثمارات الشركات الكبرى المخصصة لدعم الشركات الناشئة

يمكنك البحث عن شركات تقوم بالاستثمار عن طريق تمويل الشركات الناشئة، تهتم هذه الشركات بتمويل الشركات الناشئة القائمة على أفكار تصلح للنمو والتوسع، ويمكن استخدامها كأساس لشركات عملاقة في المستقبل.

إن كانت لديك فكرة ثورية في المجال الطبي أو التقني يمكنك الاعتماد على إحدى الشركات الكبرى لتمويل تحويلها إلى مشروع، يقصد بثورية فكرة تلبي حاجة أو تحل مشكلة تؤرق العديد من المستخدمين وبالتالي الاستثمار فيها مربح.

أخيرًا يفضل استشارة مستشار مالي قبل إنشاء مشروعك لضمان الالتزام بالقوانين واللوائح الخاصة بالبلد التي سوف تنشئه فيها.

خاتمة

حاولنا في هذا المقال توضيح ما هو رأس المال وأنواعه المختلفة والمصادر التي يمكن من خلالها الحصول عليه.

كما لاحظت رأس المال يعتبر مفهوم مرن ولا ينحصر في الأصول العينية فقط بل يمتد ليشمل الأفكار والمهارات والخبرات.

في رأيك ما هو نوع رأس المال الذي يتساوى في الأهمية مع رأس المال المالي في عصرنا الحالي؟ شاركنا أفكارك في التعليقات.

4 أفكار عن “ما هو رأس المال وما هي أنواعه ومصادر الحصول عليه”

  1. 1- رأس المال الثابت (Fixed Capital)
    رأس المال الثابت هو كل شيء لا يتعرض للاستهلاك في أي تبادل تجاري أو ضمن دورة الانتاج الواحدة، و هناك العديد من الأمثلة على ذلك:

    الأراضي
    الماكينات والمعدات الثابتة
    البرامج والأنظمة والتجهيزات الثابتة
    المنشآت
    —————————–
    عبارة “لا يتعرض للاستهلاك” مضللة في النص حيث أن الماكينات والمعدات الثابتة والبرامج والأنظمة والتجهيزات الثابتة والمنشآت جميعها يتم جدولتها للاهتلاك Depreciation وحيث انه متفق ان الاراضي هي الاصل الثابت الوحيد المستثنى من عملية الاستهلاك.

    1. نعلم اتفق معك ولكن ما ذكرته مرتبط بالجزء التالي وهو “ضمن دورة الإنتاج الواحدة”

      كما أن كلمة استهلاك مختلفة عن كلمة اهلاك، فكلمة استهلاك تعني استهلاك الشيء بشكل كامل، أما كلمة اهلاك فهي مصطلح محاسبي يشير لمعدل توزيع عمر الأصل الثابت على مجموع الدورات المحاسبية.

      على أي حال لقد تم تعديل التعريف لكي يكون أكثر وضوحاً.

      شكراً لمشاركتك المفيدة يا استاذ يحيى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll to Top