الرئيسية » مال وأعمال » أهم طرق تمويل المشروعات والشركات الناشئة (شرح 5 طرق)


أهم طرق تمويل المشروعات والشركات الناشئة (شرح 5 طرق)

طرق تمويل المشروعات

بقلم ندى محمد
لديك فكرة لا مثيل لها ولم يطبقها أحد من قبل؟ هذا رائع، ولكن هذا لا يكفي لإنشاء مشروعك الخاص أو بدء شركتك الناشئة، أكبر عنصر يُسبب فشل الكثير من المشروعات؛ هو عدم وجود التمويل الكافي لاستدامتها.

من أكثر ما يُقلق أي رائد أعمال بعد اختبار فكرته هو تمويل المشروع أو الدعم المادي له.

طرق تمويل المشروعات كثيرة، ويجب عليك أن تختار ما هو مناسب لك، لذا قبل أن تتحمس للبدء في خطوات تنفيذ المشروع، فكر كيف ستوفر مصدر مالي، وإلا ستصاب بخيبة الأمل بسبب عدم قدرتك على استكمال نشاطات مشروعك.

في هذا المقال سوف نتناول أهم وأشهر طرق تمويل المشروعات، والتي يمكنك الاعتماد عليها لتمويل مشروع أو شركة ناشئة.

أهم طرق تمويل المشروعات والشركات الناشئة

على الرغم من أن عملية البحث عن تمويل المشروعات هي عملية صعبة، ولكن لابد من القيام بها لضمان استدامة مشروعك كما أوضحتُ في المقدمة.

كما أن الدعم المالي في بداية مشروعك هو بمثابة الوقود الذي سيحرك شركتك الناشئة نحو الأمام لتحقيق الأهداف التي وضعتها.

وفي غالب الأحيان يكون دعم المشروع بشكل شخصي هو أمر مُرهق، ويؤدي لإنفاق كل أموالك على شركتك.

كما قال بعض أصحاب المشروعات أن أكبر خطأ اقترفوه هو استمرار الإنفاق على المشروع من أموالهم الخاصة دون البحث عن مصدر تمويل.

والأن إليك أهم 5 طرق لتمويل مشروعك أو شركتك الناشئة:

1. الاقتراض من البنوك

من أبرز الطرق  التقليدية لتمويل المشروعات، هو الحصول على قرض بنكي لبدء العمليات التشغيلية وإدارة عمليات المشروع.

سيُطلب من صاحب المشروع عمومًا تقديم ضمان شخصي، وتعهد لجميع الأصول الشخصية كضمان لسداد القرض.

مع ذلك منذ الانهيار المصرفي الذي حدث عام 2008، أدى التغيير في الهيكل المصرفي واللوائح الجديدة المفروضة على البنوك إلى زيادة صعوبة حصول المشروعات الصغيرة على أي شكل من أشكال الدعم المالي.

نصيحة إضافية: حاول أن تبحث عن البنوك التي تتفهم نوعية وإمكانيات المشروعات الصغيرة، حتى يكون من السهل عليك الحصول على قرض.

تذكر: البنوك صارمة تمامًا فيما يتعلق بمواعيد سداد القروض، لذلك عليك التأكد من خطة مشروعك، والحالة المالية قبل التقدم بطلب للحصول على القرض حتى لا تقع في أي متاعب مالية.

2. التمويل الجماعي Crowd Funding

واحدة من أهم طرق تمويل المشروعات هو التمويل الجماعي. يُعد التمويل الجماعي أحد أسرع الطرق وأكثرها أمانًا للحصول على الأموال لمشروعك.

لماذا ا؟ لأن المانحين (الذي منحوك المال) لن يطالبوك به مرة أخرى، إنهم يريدون فقط المنتج أو الخدمة التي وعدت بتقديمها… إذن كيف تسير الأمور في التمويل الجماعي؟

قدم وصف لشركتك أو مشروعك من خلال منصات التمويل الجماعي مثل:

في منصات التمويل الجماعي يمكن لأي شخص منحك المال سواء كان شخص عادي أو مستثمر أو رجل أعمال.

بعض مصادر التمويل الجماعي التي تسمح للجمهور بالحصول على منتجات لتمويل الشركات بشكل حصري، قد نجحت مع العديد من الشركات العملاقة التي نعرفها الآن.

نصيحة احترافية: ابذل قصارى جهدك لجذب الناس لمعرفة المزيد عن شركتك والاستثمار فيها؛ نظرًا لأن التمويل الجماعي أصبح تنافسيًا للغاية، والآلاف من الشركات تقدم حملات بشكل سنوي لمحاولة الفوز بتعاطف ودعم الناس.

أنواع التمويل الجماعي

1. التمويل الجماعي بغرض التبرع

لا يوجد عائد مالي للمساهمين. عادةً ما تستفيد جهود الإغاثة في حالات الكوارث والجمعيات الخيرية والمنظمات غير الربحية من هذا النوع من التمويل.

2. التمويل الجماعي القائم على المكافأة

  في هذا النوع هناك “مكافأة” مقابل المساهمة المالية، وغالبًا ما تكون في شكل منتج أو خدمة.

تحظى حملات التمويل الجماعي القائمة على المكافآت بشعبية كبيرة بين الشركات الناشئة في مراحلها الأولى المتحمسة لتطوير واختبار نماذج أولية سريعة لمعرفة رأي الجمهور.

3. التمويل الجماعي القائم على الأسهم

هناك ملكية في الشركة للمساهمين – الذين غالبًا ما يكونوا مستثمرين – مقابل المساهمة المالية، وبالتالي بصفتهم مالكي أسهم؛ يحصلون على عائد مالي على استثماراتهم وحصة من أرباح الشركة.

معلومة احترافية: احك قصة، لا يوجد ما هو أفضل من أن تحكي قصة لتستحوذ على تعاطف الناس ولتبيع أي فكرة حتى لو لم تكن في مجال الأعمال… من يحكي قصة، فهو يمتلك أداة قوية.

السرد القصصي هو طريقة فعالة لتقوية حملتك على منصات التمويل الجماعي، والفوز بمساهمات الناس.

نصائح للنجاح في حملاتك على منصات التمويل الجماعي

1. قدم دليل على أن منتجك له قيمة: يجب أن يستشعر الأشخاص القيمة الكبيرة التي يوفرها منتجك لهم، وإلا فإنهم لن يقدموا لك أي مال.

2. الترويج لحملتك: بعد أن تنشر حملتك، شاركها على حسابات التواصل الاجتماعي لك، شاركها مع الأصدقاء والعائلة، واطلب منهم أن يفعلوا الشيء نفسه، فكر في الاستثمار في إعلان ممول على Facebook.

كلما كان وصولك أوسع، زادت احتمالية أن يراه المستثمرون أو المهتمون بمنتجك.

3. قم بالتعديل إذا لم تنجح: إذا لم تنجح في البداية، فحاول مرة أخرى، فهذه ليست نهاية المطاف، فيمكن أن يؤدي إجراء تعديلات صغيرة في حملتك إلى إحداث فرق كبير في الأموال التي يتم جمعها.

إذا تم تمويل مشروعك، فتأكد من الوفاء بأي وعود وعدت بها المساهمين، لأن هذا سيبقي المستثمرين راضين، ويبني المصداقية للمشاريع المستقبلية التي قد ترغب في أن يدعموها.

3. شركات رأس المال الاستثماري Venture Capital

كثيرًا ما يخلط الناس بين رأس المال الاستثماري Venture Capital والمستثمر الفردي Angel Investor. والفرق أن الأول مجموعة من الشركات التي تستثمر مواردها المالية في مشروع أو شركة ناشئة وتشارك في ملكيتها.

بينما الثاني هو فرد مستثمر وليس بشركة.

للحصول على الاستثمار يمكنك عرض مشروعك على شركات رأس المال الاستثماري للحصول على الدعم المالي مقابل المساهمة (حقوق الملكية) في شركتك.

هذا بالتأكيد له فوائد مثل كسب المستثمرين الذين يمكنهم تقديم المشورة، ونوع الخبرة التي تحتاجها لإنجاح لعملك، نظرًا لعملهم الدائم مع الشركات الناجحة والفاشلة، بالتالي هم أصبحوا على دراية كبيرة بالسوق وما يؤدي لنجاح الشركات.

ومع ذلك، فإن إحدى مخاطر رأس المال الاستثماري هي الطبيعة التنافسية، والتي يمكن أن تجعل من الصعب إقناعهم بتمويل شركتك.

ولكن الخبر الجيد أن رأس المال الاستثماري يركز بشكل أساسي على الشركات الناشئة سريعة النمو. غالبًا ما يتم بذل قدر كبير من العمل والجهد الذي يستغرق وقتًا طويلاً للحصول على الدعم الذي تحتاجه لذا لا تيأس أو تستسلم.

نصائح للحصول على دعم مالي من شركات رأس المال الاستثماري

1. قدم منتج جذاب:

يرى المستثمرون العديد من المنتجات يوميًا، وكثير منها مُقلد، وكثير منها ليس له احتمالية كبيرة في الصمود، لذا يجب أن تقدم منتج يستحوذ على الانتباه من أول وهلة، يجب ألا يخرج المستثمر من القاعة إلا وهو مُصر على الاستثمار في منتجك.

2. اختصر وصف شركتك في جملة أو جملتين على الأكثر:

يجب أن يكون وصف شركتك شامل بشكل مختصر، وهذه معادلة صعبة أعرف ذلك، ولكن حاول التدرب على ذلك.

لا تنس أن المستثمر ليس لديه وقت كبير ليسمع الكثير عنك وعن مشروعك، لذا انتقل للب الموضوع مباشرة، وهذه الاستراتيجية تستخدمها شركة Apple لإقناع الجمهور بمنتجاتها.

3. تدرب على عرض الأفكار في حديث المصعد Pitching Elevator:

وهو تكنيك يقوم على تخيل أنك مع مستثمر في مصعد، إذن لديك ثوان معدودة لتقنعه بالاستثمار في مشروعك فماذا ستقول له؟ هذا التمرين يجعلك تُركز على النقاط التي لابد أن تذكرها عن مشروعك.

4. مسرعات وحاضنات الأعمال

من أكثر طرق تمويل المشروعات شيوعًا لدى رواد الأعمال وأصحاب المشاريع أن يقوموا بالانضمام لمسرعات وحاضنات الأعمال، والجدير بالذكر أن المسرعات كانت سبب وجود عمالقة الأعمال مثل Uber و Airbnb و Reddit.

دعني أذكر لك الفرق بين المسرعة والحاضنة:

1. الحاضنة

تقدم دعم وإرشاد ولكن فيما يخص البداية؛ مثل تحديد المنتج المناسب للسوق، ووضع خطة عمل، فحص قضايا الملكية الفكرية والتعامل معها في هذه المرحلة أيضًا.

تعمل الحاضنات وفق جدول زمني مفتوح. تركز أكثر على طول عمر الشركة الناشئة وأقل اهتمامًا بمدى سرعة نمو الشركة.

بمعنى آخر الحاضنة تُركز على الشركات التي في بدايتها، ولديها فكرة، ولكن لا يوجد خطة عمل لتحويل هذه الفكرة لواقع ملموس.

2. المسرعة

تقدم دعم وإرشاد وتوجيه للشركة الناشئة والمشروع الصغير، وتعمل المسرعات وفق إطار زمني محدد، يستمر عادة من ثلاثة إلى أربعة أشهر.

خلال هذه الفترة، تبني الشركات الناشئة أعمالها بدعم من الموجهين ورأس المال الذي يوفره المسرع. 

في نهاية البرنامج، تحصل الشركات الناشئة على فرصة لعرض أعمالها على المستثمرين. تركز المسرعة على نمو المشروعات التي لديها بالفعل خطة عمل واضحة وتريد دفع نفسها.

المسرعات تكون أكثر انتقائية في اختيار الشركات التي تقدم لها الدعم، فعلى سبيل المثال: مسرعة Y combinator  التي قدمت لنا شركات ذكرتها منذ قليل مثل Uber، تقبل فقط 2% من الشركات التي تتقدم للحصول على دعم.

أعتقد أصبح لديك فهم واضح الآن لماهية المسرعة والحاضنة، وتستطيع أن تُحدد أي منهما سوف تنضم له بناءًا على وضع مشروعك هل هو في البدايات أم يحتاج دفعة للنمو.

5. المنح والدعم الحكومي

تتوفر العديد من برامج الدعم الحكومي التي تقدمها الدولة للنهوض بمستوى الاقتصاد، أو تشجيع رواد الأعمال على الدخول في السوق لما لـ ريادة الأعمال من أثر إيجابي على النمو الاقتصادي، أو حتى لدعم الشباب وأصحاب الأفكار المُبتكرة.

قد تكون هذه البرامج غير منتظمة مثلًا غير سنوية أو يتم إقامتها مرة واحدة على فترات. المهم متى وجدت هذه البرامج يمكنك التقديم عليها.

معلومة: احرص على أن يكون لديك خطة مسبقة لعملك، فهذا يُظهر أنك شخص يعرف اتجاه البوصلة، ويعرف كيف يتصرف طبقًا للمعطيات؛ مما قد يُسهل عملية قبولك في هذه البرامج.

يجب عليك أن تقرأ الشروط جيدًا لأي برنامج تُقدم عليه، فبعض الحكومات لديها سياسات صارمة بشأن عدد الموظفين الذين يجب أن يتواجدوا في المشروع.

أيضًا المنح التي يقدمها رجال الأعمال هي فرصة جيدة لبدء مشروعك، هذه المنح قد تكون في شكل تحديات أو هاكاثون أو مسابقات لعرض الأفكار Pitch Competitions، والتي تكافئ الأفكار اللامعة بجوائز نقدية (غالبًا هذه المبالغ تسمح لك بالبدء).

لمعرفة المزيد عن هذه الفرص ابحث على الإنترنت في منطقتك أو دولتك حتمًا ستجد العديد، أو يمكنك الاستفسار عن نوعية هذه المسابقات من مؤسسات الأعمال المحلية لمعرفة الفرص المتاحة.

ختامًا لما سبق:

قبل أن تبدأ في مشروعك أو شركتك الناشئة، تأكد من تأمين المال الكافي للبدء بتشغيلها، ولا تغامر بتمويلها بشكل شخصي.

وبعد ما سردته لك في هذا المقال قد تبين لك أن طرق تمويل المشروعات والشركات الصغيرة مُتعددة، وبالتأكيد إذا كان لديك منتج جيد يستطيع أن ينافس في السوق، فكل ما بعد ذلك يمكن الحصول عليه بسهولة.

اختر طريقة تمويل المشروعات المناسبة لك، وخطط بتأنِ للمشروع، والآن أخبرني أي من هذه الطرق أحببت وتنوي استخدامها لو كان لديك مشروع صغير؟

عن الكاتب

مجدي كميل

مصري وعمري 32 عام، حاصل على بكالوريوس التجارة.

أعمل في مجال الديجيتال ماركتنج منذ حوالي 8 سنوات، حصلت خلالها على الكثير من الخبرة والتجربة والمعرفة في الكثير من النواحي.

مهتم جداً بالمعرفة والاطلاع على كل ما هو جديد في عالم التسويق والعمل من خلال الإنترنت. متابع ومهتم بكل ما له علاقة بعالم تكنولوجيا الإتصالات والإنترنت بشكل عام.

أقرأ باستمرار في الكثير من المجالات، وخصوصاً في مجال التسويق والعمل اونلاين.
أبحث جيداً قبل كتابة أي موضوع في الرابحون، وأختار مصادري بدقة وعناية بناءاً على التنوع والجودة.

هدفي تقديم قيمة حقيقية تستحق وقت القراء الأعزاء وتساعدهم على النجاح. شعاري في الكتابة دائماً هو الجودة، مهما كلفني ذلك من وقت ومجهود.

إضافة تعليق

اضغط هنا لنشر التعليق