الرئيسية » مال وأعمال » أفكار مشاريع صغيرة 2019 (ستنقلك لمستوى مالى آخر)


اشترك في قائمتنا البريدية.

اشترك في قائمتنا البريدية وانضم لمشتركينا ليصلك كل جديد .

أفكار مشاريع صغيرة 2019 (ستنقلك لمستوى مالى آخر)

أفكار مشاريع صغيرة

كتبت هذا المقال رائدة الأعمال شيماء عبد الفتاح
هل راوك حلم أن تؤسس مشروعاً صغيراً من قبل، لكن لم تعلم أي المجالات ستكون أكثر ربحاً؟ هل لديك طموحاً بامتلاك مشروع صغير مميز يدر عليك ربحاً جيداً، ويمكنك تحقيق النجاح من خلاله؟ إذاً أنت في المكان الصحيح.

في الحقيقة إن المشاريع الصغيرة قوة كبيرة لا يُستهان بها، فهي العمود الفقري وحجر الأساس للنمو الاقتصادي للدول المتقدمة والنامية على حد سواء..

أما على صعيد الأفراد فإن المشاريع الصغيرة فرصة رائعة للخروج من مصيدة الوظيفة، وتحقيق أرباح بأضعاف ما يمكن تحقيقه من خلال الوظيفة.

المشاريع الصغيرة أيضاً فرصة رائعة للكثيرين لاتباع الشغف وتحقيق الإبداع والإبتكار في المجالات التي يحبونها.

أخيراً الشيء الرائع بخصوص المشاريع الصغيرة، هو أنها بذرة يمكنها أن تنمو لتصبح مشروع عملاق ليس كبيراً وحسب بل عابراً للقارات أيضاً (أليست السلسلة العملاقة لمطاعم كنتاكي الموجودة في كل مكان في العالم قد بدأت كمشروع صغير؟).

في هذا المقال سوف أضم لك مجموعة أفكار مشاريع صغيرة متنوعة، وفي النهاية سوف أضع لك مجموعة من النصائح الرائعة التي يمكنك من خلالها تحقيق أفضل النتائج من مشروعك الصغير.

ولكن في البداية سوف أبدأ موضوعي بنقطتين في غاية الأهمية وهما: مفهوم المشاريع الصغيرة، والعناصر الرئيسية التي ستحتاجها لبدء مشروعك الصغير.

ملحوظة
التفاصيل هي التي تصنع الفارق بين النجاح والفشل، وهي في الكثير من الأحيان تكون مصدراً للالهام والحصول على المزيد من الأفكار الأخرى الفرعية، وفي الرابحون تحديداً التفاصيل دائماً ما تحتوي على معلومات مفيدة ونقاط مهمة وجوهرية.

لذا لاتكن كسولاً وتكتفي بقراءة العناوين الرئيسية للموضوع، بل إقرأه كاملاً من أوله لآخره، وادرسه بتأني بكل تفاصيله، فربما يكون نقطة البداية لتغيير حياتك للأفضل 💡

مفهوم المشاريع الصغيرة

هنا لن نتحدث عن التعاريف الأكاديمية الرسمية للمشاريع الصغيرة، ولكننا سنتناول المفهوم بشكل مبسط وبصورة سهلة.

من هذا المنطلق يمكننا تعريف المشاريع الصغيرة على أنها منشآت أو كيانات صغيرة، يقوم شخص ما أو مجموعة أشخاص بإنشاءها برأس مال محدود من أجل تحقيق أرباح مالية.

لكي يستطيع أصحاب المشاريع الصغيرة تحقيق عائد ومن ثم تحقيق أرباح، عليهم من خلال مشاريعهم هذه تقديم شيئاً للعملاء في مقابل الحصول على المال منهم. في

الحقيقة هذا الشيء ليس من الضروري أن يتم تصنيعه من خلال المشروع، وليس من الضروري أن يكون شيئاً ملموساً من الأساس.
بشكل عام، يمكننا تقسيم المشاريع الصغيرة من حيث طبيعة ما تقدمه إلى ثلاثة أقسام وهي:

مشاريع صناعية

تعتمد هذه المشاريع بشكل أساسي على تصنيع أو إنتاج شيء ما ثم بيعه للجمهور. هنا علينا أن ننوه أن التصنيع أو الإنتاج هذا يشمل كل تغيير يتم إجراءه على شيء ما مهما كان هذا التغيير بسيطاً.

فكما أن المشروعات التي تقوم على تحويل المادة الخام لمنتج ما هي مشروعات صناعية، فأيضاً المشروعات التي تقوم فقط بتعبئة المنتجات الجاهزة ومن ثم بيعها هي أيضاً مشروعات صناعية أو إنتاجية.

مشاريع تجارية

تعتمد هذه المشاريع بشكل أساسي على تحقيق العوائد المادية والأرباح من خلال شراء منتج ما وبيعه (دون إجراء أي تغيير عليه)، وتحقيق هامش ربح من الفرق بين سعر البيع وسعر الشراء.

مشاريع خدمية

تعتمد هذه المشاريع في تحقيق أرباحها على تقديم خدمات للغير في مقابل مالي.

ماذا أحتاج لكي أبدأ مشروعي الصغير

هذا سؤال رائع وعليك أن تسأله قبل بداية مشروعك الصغير، وعليك أن تسأله أيضاً في كل مراحل إنشاء مشروعك، وإجابة هذا السؤال بالفعل تتأثر بالكثير من العوامل وتختلف من مشروع لآخر، ولكن بشكل عام هذه أهم العناصر التي عليك امتلاكها لكي تبدأ مشروعك الصغير:

1- فكرة

هناك الكثير من أفكار المشاريع الصغيرة التي يمكنك الاختيار منها، بعد قليل سنبدأ في عرض مجموعة رائعة من هذه الأفكار.

2- رأس مال

رأس المال هو عنصر أساسي وحتمي للبدء في إنشاء مشروع صغير، وبالطبع يختلف حجم رأس المال وفقاً للكثير من العوامل منها طبيعة المشروع، وحجم وطبيعة الجمهور المستهدف…الخ. الجدير بالذكر هنا أن هناك قوانين في كل دولة تحكم عملية تحديد حجم رأس مال المشروع لكي يتم تصنيفه كمشروع صغير أو متناهي الصغر أو متوسط.

على سبيل المثال: وفقاً للقانون المصري رقم 15 لسنة 2017، فقد أصدر وزير التجارة والصناعة المصري قراراً بشأن تعريفات المشاريع.

والذي فيه تم تعريف المشروعات متناهية الصغير على أنها: مشروعات لا يتجاوز رأس مالها المدفوع 50 ألف جيه مصري.

والمشروعات الصغيرة على أنها: مشروعات لا يقل رأس مالها عن 50 ألف جنيه مصري ولا يتجاوز 5 ملايين جنيه مصري.

3- عناصر بشرية

العنصر البشري عنصر في غاية الأهمية ويعتمد عليه نجاح مشروعك بشكل كبير جداً، كما أنه يمثل جزء مهم من التكلفة الدورية، لذلك عليك اعطاءه أهمية خاصة. العنصر البشري هنا يضم كلاً من الجانب الإداري وجانب العمالة أيضاً.

بالطبع حجم هذا العنصر أيضاً يتوقف على طبيعة المشروع وطبيعة النشاط الذي يتخصص به المشروع.

4- مقر (مكان لمزاولة النشاط)

المقر يمثل واحد من العناصر المكلفة والتي تؤثر بشدة في نجاح المشروع، كما أنه يعد اللاعب الرئيسي في نجاح الكثير من أنواع المشروعات التي تعتمد على تقديم منتجات لشريحة عملاء معينة.

5- خطة

الخطة هي ورقة الجوكر في عملية إنشاء ونجاح مشروعك الصغير، فهي العنصر الذي يمكنك من خلاله ربط كل العناصر معاً بشكل علمي وعملي ومدروس.

من خلال الخطة يمكنك تحديد أهدافك بوضوح وتقسيمها لأهداف قصيرة الأجل وطويلة الأجل. من خلال الخطة يمكنك تحديد ميزانية مشروعك بدقة وتوقع هامش الربح الممكن تحقيقه.

من خلال الخطة يمكنك دائماً ايجاد الفرص لتطورير مشروعك وتعظيم هامش الربح الخاص به.
الجدير بالذكر هنا أن الخطة تبدأ من حيث جمع المعلومات، ومعرفة احتياج السوق، ومن ثم تحديد فكرة المشروع المثلى في المكان المثالي، وبالحجم المثالي.

للحصول على إجابة شاملة لسؤال كيف أبدأ مشروع من خلال خطوات عملية واحترافية، قم بالاطلاع على المقال في الرابط بالأسفل:

كيف أبدأ مشروع بشكل صحيح وناجح (دليل شامل)

أفكار مشاريع صغيرة

لاشك أن تنوع المجالات الحياتية أدى إلى تنوع الفرص والأفكار والحلول والطرق الاستثمارية، ولذلك حرصت على تقديم أفكار متنوعة في مجالات مختلفة.

كل فكرة من الأفكار بالأسفل تحتوي بداخلها على الكثير من الأفكار الأخرى، التي يمكنك استكشافها من واقع بحثك واطلاعك الخاص وتفكيرك الفريد.

1- مطعم وجبات على الطريقة اليونانية

الطعام هو السلعة الأكثر رواجاً واستهلاكاً دائماً في المجتمعات، ومع اختلاط الثقافات انتشرت في الدول فكرة عمل مطاعم من ثقافات أخرى، فلم تعد الأطعمة الموجودة في مصر مثلاً مقتصرة على المطبخ المصري، ولكن تداخلت الكثير من المطاعم مع ثقافتنا، مثل المطعم التركي والشامي والهندي واليوناني والبرازيلي والايطالي.

في الحقيقة لقد لاقى هذا التنوع استحساناً كبيراً لدى الجمهور مما أدى إلى فتح أبواب استثمارية جديدة.

فكرة مشروع المطعم اليوناني هو مجرد مثال يمكن تطبيقه باختيار دولة أخرى لديها قائمة طعام مميزة، ولكني اخترت اليوم المطعم اليوناني نظراً لعدم انتشاره بشكل كبير، ولاعتماده على الكثير من المواد التي نستخدمها في المطبخ المصري، فيعتمد المطبخ اليوناني على زيت الزيتون، والخضراوات بشكل عام مثل الكوسة والباذنجان.

2- مشروع كافتيريا داخل شركة خاصة

يمكنك استئجار كافيتريا للمأكولات والمشروبات داخل شركة أو مؤسسة ذات كثافة عمالية متوسطة إلى مرتفعة، بحيث يُمكنك أن تجد الزبائن لتقديم المأكولات والمشروبات. يعد هذا المشروع أحد المشروعات المربحة التي تقدم حلولاً ذكيةً، لأنك سوف توفر للموظفين داخل مقر العمل احتياجاتهم من مأكولات سريعة ومشروبات، وفي نفس الوقت سوف تستفيد الشركة من تأجير المكان.

3- أكاديمية تنمية مهارات الأطفال

في الوقت الذي زاد لدى المجتمع الوعي تجاه تعليم الأطفال المهارات الإبتكارية، والإبداعية، واكتشاف مواهبهم وتنمية هواياتهم، وعدم الاكتفاء أو الاعتماد الكلي على التعليم المدرسي، ظهر نوع جديد من البيزنس التعليمي المتمثل في الأكاديميات المهتمة بتعليم الأطفال مهارات الإبداع والتواصل، وتنمية الذكاء والإبتكار.

فكرة المشروع هنا هي إنشاء أكاديمية مهتمة بتعليم الأطفال المهارات الإبداعية والإبتكارية، وتنمية الجوانب العلمية والفنية والإجتماعية.

ننصح هنا باختيار مجموعة من الكورسات والمناهج التعليمية المميزة بعناية، بحيث تقوم على تبسيط العلوم بشكل يمكن للأطفال من استيعابه، وفي نفس الوقت تقديمها بشكل علمي ممنهج عن طريق متخصصين في التعامل مع الأطفال.

4- معرض بيع الأثاث المستعمل

عندما قررت إنشاء شركتي الخاصة ونظراً لمحدودية رأس المال المتوفر وقتها، واجهتني مشكلة شراء أثاث مكتبي جديد يتناسب مع احتياجاتي، ومع الميزانية التي كنت قد وضعتها مسبقاً لهذا البند، ومع التفكير في حل مناسب استطعت الوصول إلى حل مختلف نوعاً ما بالنسبة لي، وكان الحل متمثلاً في شراء أثاث مستعمل بجودة وسعر جيدين يمكنني استخدامه في البداية.

بعد عناء في البحث استطعت الوصول إلى أحد هذه المعارض التي تقوم ببيع الأثاث المستعمل بحالة جيدة جداً، وبأسعار أكثر من مناسبة.

مشروع بيع الأثاث والأدوات المنزلية المستعملة، واحداً من المشروعات المطلوبة والمربحة في السوق المصري، والتي انتشرت بشكل كبير في الفترة الأخيرة نظراً لما توفره على الكثيرين من الأموال، ولاحتياج السوق المصري ذو الكثافة السكانية المرتفعة لهذا النوع من المشروعات.

5- أكاديمية تعليم الفنون القتالية للسيدات

تبحث الكثير من السيدات في مصر في الوقت الحالى عن أماكن لتعلم الفنون القتالية للدفاع عن النفس من ناحية، ومن ناحية أخرى لتعلم أنواع رياضات غير تقليدية.
أكاديمية لتعليم الفنون القتالية مثل الكاراتيه والكيك بوكس والملاكمة، فكرة مميزة، وغير تقليدية لعمل مشروعك الخاص.

6- مشروع منطقة عمل مشتركة

انتشرت حديثاً فكرة عمل منطقة عمل مشتركة للمذاكرة، والعمل لأصحاب العمل الحر. يوفر هذا المشروع حلولاً عملية للطلبة وأصحاب الأعمال، من إنترنت عالي السرعة وهدوء يساعد على التركيز في آداء أعمالهم، بالإضافة إلى تقديم المشروبات والمأكولات السريعة.

7- مشروع مكتب خدمات حكومية

تزدحم المؤسسات الحكومية بالكثير من الأفراد الراغبين في توثيق بعض الأوراق، أو استخراج أوراق رسمية، ومع هذا الازدحام ظهرت فكرة المكاتب التي تقدم خدمات إنهاء الأوراق الحكومية للجمهور، وهي خدمة مميزة وهامة لأنها توفر على الأشخاص الوقت، وتعطيلهم عن أعمالهم، والوقوف في طوابير المصالح الحكومية.

8- مشروع مكتب لخدمات النظافة

تحتاج الكثير من السيدات دوماً إلى من يساعدهن في أعمال المنزل نظراً لانشغالهن في العمل خارج المنزل، ومع صعوبة فكرة ادخال الغرباء إلى المنزل، أصبحت الحاجة إلى كيانات وسيطة ذات ثقة يمكن الحصول من خلالها على أفراد مؤهلين لآداء الخدمات المطلوبة.

وهذه هي فكرة المشروع بحيث أنه يقوم بتقديم خدمات النظافة للسيدات والأسر عن طريق توفير موظفات وموظفين متخصصين في ذلك.

9- مشروع شركة تعمل في مجال الوساطة العقارية

مجال العقارات هو واحد من ركائز الاقتصاد العالمي والمصري أيضاً، والعديد من  الشركات التي تعمل في هذا المجال، بدأت تتبنى سياسة العمل مع شركات وساطة عقارية، تقوم هذه الشركات بتسويق مشروعاتها بشكل يكفل لها تقليل الالتزامات المادية من جانب، وتوسيع دائرة العمل والبيزنس مع رواد الأعمال من جانب آخر.

يمكنك تأسيس شركة وساطة عقارية تعتمد فيها على دراسة سوق العقارت بشكل جيد، والتواصل مع الشركات العاملة في مجال العقارات لعرض التعاون في تسويق مشروعاتها.

10-مشروع الطباعة على الملابس

مشروعات الطباعة بشكل عام من المشروعات المربحة، والتي تتميز بسرعة دوران رأس المال، ولأن الملابس سلعة أساسية واستهلاكية من الطراز الأول، لذا ارتبطت بها العديد من الصناعات الأخرى، ومن أهمها الطباعة على الملابس. يمكنك ببعض التصميمات الفريدة والمميزة، وباستخدام ماكينة متقدمة في الطباعة على الملابس امتلاك مشروع رائع ومربح.

11- مشروع محل لتقديم القهوة التركية بنكهاتها المختلفة

صناعة البن في العالم واحدة من أقوى وأهم الصناعات الاقتصادية المؤثرة، والقهوة التركية تعدت فكرة كونها مجرد مشروب ذو نكهة جميلة، وأصبحت جزءاً أساسياً من حياتنا اليومية، ومكوناً رئيسياً لثقافة الدول بين الشباب والكبار…

فكرة محل صغير لتقديم القهوة بنكاتها المختلفة من المشروعات الإبداعية المميزة، أولاً نظراً لأنه غير مرتبط بشريحة مجتمعية معينة، فالقهوة مشروب جميع فئات وطبقات المجتمع.

وثانياً لأنه من المشروعات التي لا تتطلب رأس مال كبير، وفي نفس الوقت تحقق معدل أرباح مرتفعة، هذا بالإضافة إلى سرعة دوران رأس المال.

يمكنك تنفيذ هذا المشروع في أي منطقة سكنية، كما يمكن عمله كمشروع متنقل وهو ما انتشر مؤخراً كواحد من المشروعات الشبابية في مصر.

12- مشروع محل لملابس واكسسوارات الحيوانات الاليفة

ربما سمعت عن الفكرة من قبل وربما لا، ولكن أنصحك دوماً في أن لا تفكر بالشيء من جانب اهتماماتك الشخصية، فما تراه أنت مجرد رفاهية، أو أشياء غير هامة، يريد الكثيرون الحصول عليه، لأنه يمثل أهمية كبيرة بالنسبة إليهم.
انتشرت في مصر فكرة تربية الحيوانات الاليفة.

من أشهر الحيوانات الاليفة التي تنتشر في المنازل المصرية القطط والكلاب، وبالطبع يحتاج الكثير من أصحاب الحيوانات الاليفة هذه إلى ملابس خاصة بحيواناتهم، بالإضافة إلى الاكسسوارات الأنيقة.

13- مكتب خدمات كبار السن وغير القادرين على الحركة

يبحث الكثيرون دوماً عن أشخاص متخصصين ومؤهلين لمرافقة كبار السن الذين يعيشون بمفردهم بعد زواج الأبناء، ولا يستطيعون مساعدة أنفسهم في متطلبات المنزل، كما يحتاجون إلى المساعدة الطبية.

أيضاً يحتاج لهذا النوع من الخدمات الأشخاص غير القادرين على الحركة، نظراً لظروفهم الصحية، أو فقدان أحد أعضاء الجسم.

يمكنك إنشاء مكتب لتقديم هذا النوع من  الخدمات من خلال موظفين مؤهلين، أو يتم تأهيلهم، وهي خدمة يبحث عنها الكثيرون، وفي نفس الوقت لم تصبح منتشرة بالشكل الكبير، ومن ثم استغلالها بالشكل الأمثل سوف يحقق أرباحاً هائلة.

14- مطعم وجبات صحية للأطفال

تعاني الكثير من الأمهات من مشكلة تقديم وجبات صحية لأطفالهن بشكل مستمر، وفي نفس الوقت تكون جذابة وشهية. في الحقيقة ووفقاً لانجذاب الأطفال لتناول الاطعمة بالخارج، فسيكون مطعم وجبات صحية للأطفال حل رائع للكثير من الأمهات.

مطعم صغير بألوان مبهجة، وقائمة طعام متنوعة من الأطعمة الصحية للأطفال هو بمثابة مشروع رائع ويمكن تحقيق نجاح كبير من خلاله. هنا ننصح بالمزج بين الفائدة الغذائية والطعم المقبول، والجو المبهج الذي يحبه الأطفال.

15- مطعم للنباتيين

يعاني الأشخاص النباتيون من عدم توافر الوجبات والمأكولات المناسبة لهم بشكل كافي، ويعتمد أغلبهم على تحضير وجبات في المنزل للتأكد من محتوياتها وخلوها من أية عناصر غذائية خارج أنظمتهم الغذائية.

في الحقيقة الكثير من الأشخاص الذين يتبعون الأنظمة النباتية، يبحثون عن مطاعم لعمل المأكولات المناسبة لهم بشكل صحي وآمن.

16- مشروع شركة تزيين البلكونات والأسطح

تمتلك الكثيرمن الأسر بلكونة في منزلهم أو حتى سطح يمتلئ بالأشياء غير المستخدمة.
هذا المشروع يوفر إلى كل صاحب بلكونة أو سطح الاستفادة منهم بشكل مميز، وتحويلهم إلى مساحة خضراء صديقة للبيئة.

17- مشروع تصليح سيارات الحوادث وإعادة بيعها

سيارات الحوادث أو السيارات المعطلة تُباع بمبالغ زهيدة جداً، والمتاجرة في مثل هذا النوع من الأعمال أمر مربح، وذلك لأنه غير منتشر بشكل كبير.

في هذا المشروع قد لا تحتاج في البداية إلى مقر أو عمالة. هنا ستعتمد على رأس المال لشراء سيارة واحدة أو سيارتين والاتفاق مع ورشة لاصلاحها، ثم بيعها بعد ذلك.

18- مشروع دار مناسبات صغيرة

كم شخص يبحث كل يوم عن مكان صغير لعمل مناسبة اجتماعية محدودة مثل أعياد الميلاد، والخطوبات العائلية، وبسبب محدودية عدد الحاضرين يحتاج إلى مكان مناسب حجماً وسعراً أيضاً.

في حالة كنت تمتلك شقة غير مستخدمة يمنكم استغلالها لعمل هذا المشروع، أو يمكنك استئجار واحدة. هذا المشروع رائع في حالة تم إدارته والتسويق له بشكل جيد.

نصائح مهمة لنجاح المشاريع الصغيرة

في هذا الجزء سوف أتناول مجموعة من النصائح، التي من خلالها يمكنك جعل مشروعك الصغير ينجو من الفشل ويستمر ويزدهر، ويحقق لك أفضل مستوى ممكن من الأرباح.

اختر فكرة تناسبك

المشروعات المبنية على شغف أصحابها، ودرايتهم بالمجال الذي يتخصصون به، هي المشروعات التي تمتلك أفضل احتمالية للاستمرار والنجاح وتحقيق أفضل مستوى من الأرباح.

الشغف والاهتمام والمعرفة بمجال مشروعك سيجعلك تتخطي الكثير من الصعوبات، وسيمنحك القدرة على الإبداع والإبتكار، وتحقيق أفضل مستوى ممكن من النجاح.

هنا بالطبع لا نريد غلق الباب أمام أصحاب رؤوس الأموال، الذين يريدون إنشاء مشروعات صغيرة حتى وإن لم يكن لديهم شغف بما يقدمون، ولكن حتى في هذه الحالة فعليك كصاحب رأس مال اختيار مدير مناسب لمشروعك يمتلك شغف واهتمام ومعرفة بتخصص المشروع.

قم بعمل خطة محكمة لمشروعك

لنجاح مشروعك عليك بعمل خطة محكمة تقوم على حقائق. أولاً وقبل كل شيء حاول جمع أكبر قدر ممكن من المعلومات والبيانات حول المجال الذي تود التخصص به. قم بدراسة كل شيء وكل الاحتمالات، اسأل أصحاب المشروعات المشابهة أو القريبة من مشروعك، قم بتجميع بيانات عن الموردين وعن العملاء وطبيعتهم، ولا تترك شيئاً للصدفة.

بعد جمع المعلومات قم بعمل دراسة جدوى للمشروع، وحدد حجم العمالة وتكلفتها، وقم بوضع قائمة بأفضل الأماكن لاقامة مشروعك، قم بتحديد حجم رأس المال، والمصادر التي ستعتمد عليها للحصول عليه، اختر شركاءك بدقة بشكل عملي وليس عاطفي.

ابدأ في اقرب وقت ممكن وبأي مستوى

إذا كان لديك فكرة جيدة لإنشاء مشروع صغير، ولا تمتلك الموارد الكافية الآن لتفيذها كما يجب، فلا تجعل ذلك يوقفك، بل قم بالبدء في أقرب وقت حتى ولو بمستوى بسيط ومن ثم استثمر في مشروعك.

اعطي التسويق الاهتمام الكافي

التسويق عنصر مهم جداً لنجاح المشروعات حتى الصغير منها. عليك أن تمتلك خطة تسويقية تقوم على اظهار أهم ما يميز مشروعك عن المنافسين الآخرين. هنا علينا أن نشير لأهمية التسويق الإلكتروني بما يتيحه من امكانيات رائعة للوصول للعميل المستهدف.

في النهاية أود أن أذكر أنني لم أقم بتحديد متوسط التكلفة التي يمكنك أن تبدأ بها مشروعك، وذلك نظراً لأن تحديد التكلفة يتوقف على الكثير من العوامل، والتي من أهمها المنطقة التي سوف يقام فيها المشروع، وأماكن شراء الألات والمعدات، وحجم العمالة..الخ.

ولكن هنا الدراسة والتخطيط الجيدين عنصرين هامين للغاية قبل البدء في التنفيذ الفعلى للمشروع، وأنهما سوف يوفران عليك الكثير من المجهود والوقت والتكاليف أيضاً.

في الحقيقة عنصر رأس المال ليس العنصر الرئيسي دائماً، فيمكنك أن تبدأ مشروعك بخمسة ألاف جنيهاً، ويمكنك أن تبدأ بخمسين ألف جنيهاً، ويمكنك أيضاً أن تبدأ بمليون جنيهاً، أنت وحدك من يستطيع أن يحدد ذلك.

ولكن النصيحة الثمينة التي أتمنى أن تأخذها بعين الاعتبار… ألا يأخذك الحماس الزائد إلى المغامرة برأس مال ضخم في البداية، فيجب وضع حساب متغيرات الأسواق في الاعتبار دائماً، ويجب إتخاذ القرارت المالية والإدارية بحكمة.

أخيراً لاتنسى مشاركة الموضوع مع أصدقاءك لكي تعم الفائدة، أيضاً يسعدني تلقي تعليقك على الموضوع من خلال التعليقات بالأسفل.

إقرأ أيضاً: 
كيف تصبح رائد أعمال (نصائح عملية من رائدة أعمال)

عن الكاتب

مجدي كميل

مصري وعمري 30 عام، حاصل علي بكالوريوس التجارة.
أعمل في مجال الديجيتال ماركتنج منذ 7 سنوات، حصلت خلالها علي الكثير من الخبرة والتجربة والمعرفة في الكثير من النواحي. مهتم جداً بالمعرفة والإطلاع علي كل ما هو جديد في عالم التسويق والعمل من خلال الإنترنت. متابع ومهتم بكل ما له علاقة بعالم تكنولوجيا الإتصالات والإنترنت بشكل عام.
أقرأ بإستمرار في الكثير من المجالات، وخصوصاً في مجال التسويق والعمل اونلاين.
أبحث جيداً قبل كتابة أي موضوع في الرابحون. وأختار مصادري بدقة وعناية بناءاً علي التنوع والجودة.
هدفي تقديم قيمة حقيقية تستحق وقت القراء الأعزاء وتساعدهم علي النجاح. شعاري في الكتابة دائماً هو الجودة، مهما كلفني ذلك من وقت ومجهود.

إضافة تعليق

اضغط هنا لنشر التعليق