ما هو اختبار IELTS وكيفية اجتيازه بنجاح

ما هو اختبار IELTS وكيفية اجتيازه بنجاح

يُعرف اختبار الايلتس IELTS بأنه النظام الدولي لاختبار اللغة الإنجليزية أو International English Language Testing System.

يُعد اختبار الايلتس من أهم الاختبارات المُعترف بها عالميًا باعتباره اختبار الكفاءة في اللغة الإنجليزية.

لذلك يسعى الكثيرين للحصول على شهادة اجتياز اختبار الايلتس كدليل على إتقان اللغة الإنجليزية، هذه الشهادة تساعدك كثيرًا في التعليم العالي أو الهجرة أو العمل في الخارج.

إذا كنت عزيزي القاريء ترغب في الحصول على المزيد من المعلومات عن اختبار IELTS وطريقة عمله، وكيفية اجتيازه بنجاح فمن المرجح أن مقالنا هذا سيفيدك كثيرًا.

ما هو اختبار IELTS؟

كما أوضحنا في بداية مقالنا أن اختبار الايلتس هو من أهم وأشهر الاختبارات التي تقيس جودة وكفاءة لغتك الإنجليزية، حيث تم وضع معايير هذا الاختبار منذ ما يزيد من ثلاثة عقود.

تعترف معظم المنظمات والهيئات الدولية في أغلب دول العالم بهذا الاختبار، مما يضمن لك اعتراف جميع المؤسسات التعليمية والهيئات المهنية وأصحاب الأعمال الحكومية والخاصة بهذا الاختبار، بالإضافة إلى الجهات المسئولة عن الهجرة في جميع أنحاء العالم.

تم تطوير اختبار IELTS من قِبل بعض أفضل خبراء تقييم اللغة الإنجليزية الرائدين في العالم، وذلك لاختبار مجموعة كاملة من المهارات اللازمة للدراسة أو العمل بنجاح في بلد يتحدث اللغة الإنجليزية.

المجلس الثقافي البريطاني British Council هو الجهة المعتمدة لإجراء اختبار IELTS في الشرق الأوسط، يمكنك تفقد الأماكن الخاصة بإجراء اختبارات ايلتس التابعة للمجلس الثقافي البريطاني عبر زيارة الموقع الرسمي الخاص به، واختيار المنطقة الأقرب إليك.

كما يتيح لك المجلس الثقافي البريطاني إمكانية التصفًّح المجاني لبعض المواد الدراسية التحضيرية الخاصة باختبار IELTS، حيث يمكنك تحميل هذه المواد، والتدرب عليها مجانًا.

تستطيع أيضًا من خلال المجلس الثقافي البريطاني الإستفادة من مجموعة كبيرة من الخدمات التعليمية التي تغطي جميع جوانب اختبار IELTS، مثل:

  • التدريب عبر الإنترنت لمساعدتك في التحضير لامتحان IELTS في المنزل.
  • يوجد في معظم فروع المركز دورات تحضيرية وجهًا لوجه وورش عمل وندوات.
  • الانضمام إلى دورة الإعداد لامتحان IELTS عبر الإنترنت مع خبراء IELTS.
  • إجراء اختبارات تمهيدية لاختبار الايلتس.

لاختبار الايلتس نوعان أو صيغتان وهما:

أ) ايلتس الأكاديمي IELTS Academic: لقد تم وضع اختبار IELTS الأكاديمي ليتناسب معك في حالة إذا كنت ترغب في الدراسة في الجامعة أو الكلية كطالب جامعي أو طالب دراسات عليا أو الانضمام إلى مؤسسة مهنية.

ب) ايلتس التدريب العام IELTS General Training: تم تطوير اختبار IELTS للتدريب العام لاختبار مستواك اليومي في اللغة الإنجليزية غير الأكاديمية.

يُناسب اختبار ايلتس العام من يحتاج إلى اختبار IELTS للالتحاق بالتعليم الثانوي، أو الكلية أو مركز التدريب التعليمي، أو للهجرة إلى دولة ناطقة باللغة الإنجليزية.

تقوم اختبارات IELTS الأكاديمي أو التدريب العام بتقييم المهارات الأساسية الأربع الضرورية لإتقان أي لغة.

الأقسام الأربعة الخاصة باختبار IELTS

1. قسم الاستماع Listening: يقيّم هذا القسم مدى فهمك للغة الإنجليزية من خلال الاستماع لها.

2. قسم القراءة Reading: يُقيّم هذا القسم مدى حُسن قراءتك وفهمك للمعنى العام، والأفكار الرئيسية والتفاصيل، وما إذا كنت تفهم استنتاجات الكاتب وآرائه أم لا.

3. قسم الكتابة Writing: يقوم هذا القسم بتقييم مدى جودة ودقة تنظيم أفكارك أثناء الكتابة، بالإضافة إلى قدرتك على استخدام مجموعة واسعة من المفردات والقواعد بصورة صحيحة وخالية من الأخطاء اللغوية والإملائية.

4. قسم التحدث Speaking: يُقيّم هذا القسم مهارة التحدث بطلاقة، وذلك بقياس مدى قدرتك على توصيل رأيك ووجهة نظرك في كثير من الموضوعات المطروحة عليك للنقاش والمعلومات حول الموضوعات اليومية والتجارب المشتركة.

المدة الزمنية لاختبار IELTS

تبلغ المدة الزمنية الإجمالية لامتحان IELTS حوالي ساعتين و 45 دقيقة، ويتم تقسيمها كالتالي:

1. الاستماع (30 دقيقة): يستمع المرشحون إلى تسجيلات المحادثات والمونولوجات والمقابلات ويجيبون عن الأسئلة بناءًا على المحتوى الذين يستمعون إليه.

2. القراءة (60 دقيقة): يقرأ المتقدمون للاختبار نصوصًا مختلفة ويجيبون على الأسئلة لتقييم مهاراتهم في فهم المفردات والجمل بشكل صحيح.

3. الكتابة (60 دقيقة): يتكون قسم الكتابة من اختبار ايلتس من مهمتين. تتضمن المهمة الأولى تلخيص أو وصف أو شرح المعلومات المقدمة بتنسيق مرئي (مثل الرسوم البيانية أو المخططات).

بينما تتطلب المهمة الثانية من اختبار الكتابة عن طريق كتابة رد مناسب أو رأي حول موضوع معين.

4. التحدث (11-14 دقيقة): يشارك المتقدمون للاختبار في مقابلة وجهًا لوجه مع أحد الممتحنين. يقوم اختبار التحدث بتقييم مهارات اللغة الإنجليزية المنطوقة، بما في ذلك الطلاقة وانسيابية المفردات وصحة ووضوح النطق الصحيح للغة الإنجليزية.

ماذا تعني درجات اختبار IELTS؟

  • تتراوح جميع درجات اختبار IELTS بين 0 و 9، ويمكنك الحصول على درجة (مثل 5.5 أو 6.5).
  • تعتمد درجاتك الاجمالية على متوسط ​​درجات الأقسام الأربعة الرئيسية في الاختبار.
  • يتوافق كل رقم مع مستوى مهارة معين.

فيما يلي وصفًا لمستوى المهارة الخاص بكل نتجية من 0 إلى 9 كنتيجة لاختبار الايلتس

أ) Score 9: يعبر سكور 9 على درجة “خبير”، وهو أعلى سكور يمكنك الحصول عليه في الاختبار.

تعني هذه النتيجة أن لديك مستوى ممتاز في اللغة الإنجليزية، وأن استخدامك للغة الإنجليزية مناسب ودقيق وتظهر فهمًا كاملًا للغة.

ب) Score 8: يعبر سكور 8 على درجة “جيد جدًا”، أي لديك تعامل جيد وإتقان للغة الإنجليزية، مع وجود بعض عدم الفهم لبعض الأشياء أو تسيء فهمها في بعض المواقف.

ت) Score 7: يعبر سكور 7 على درجة “جيد”، أي لديك إتقان للغة، على الرغم من عدم الدقة في بعض الأحيان، والاستخدام غير المناسب وسوء الفهم في بعض المواقف.

بشكل عام، يمكنك التعامل مع اللغة المعقدة بشكل جيد وفهم المنطق التفصيلي.

ج) Score 6: تجيد التعامل مع اللغة في المواقف العادية والمألوفة، مع وجود بعض الأخطاء وسوء الفهم لبعض المواقف الصعبة.

د) Score 5: تعبر هذه النتيجة عن مستوى متوسط في فهم اللغة الإنجليزية، أي لديك إتقان جزئي للغة، وتتعامل مع المعنى العام في معظم المواقف على الرغم من احتمال ارتكابك للعديد من الأخطاء.

س) Score 4: يعبر سكور 4 أنه لديك محدودية في التعامل باللغة الإنجليزية، وتقتصر كفاءتك الأساسية على المواقف المألوفة.

تظهر عليك في كثير من الأحيان مشاكل في الفهم والتعبير، ولا يمكنك استخدام لغة إنجليزية معقدة.

ه) Score 3: يعبر سكور 3 أنه لديك فهم محدود للغاية للغة الإنجليزية، أنت تنقل وتفهم المعنى العام فقط في المواقف المألوفة جدًا.

ن) Score 2: يعتبر هذا المستوى من المستويات الضعيفة في نتائج اختبار الايلتس، ويعني أنه لديك صعوبة كبيرة في فهم اللغة الإنجليزية المنطوقة والمكتوبة.

و) Score 1: تعبر هذه النتيجة أنه ليس لديك القدرة على استخدام اللغة الإنجليزية إلا في بضع كلمات فردية، وبشكل ضئيل للغاية وفي أضيق الحدود.

ي) Score 0: تعني هذه النتيجة أنه لم يتم الإجابة على الاختبار، وأنه ليس لديك القدرة على التعامل باللغة الإنجليزية.

الاستعداد لاختبار ايلتس (5 نصائح لتحصل على أعلى الدرجات)

الاستعداد لاختبار ايلتس IELTS قد يبدو للبعض عملية شاقة أو صعبة إلا أنه ليس كذلك على الإطلاق، فبعكس ما هو شائع هناك العديد من الأفكار والنصائح الذكية التي يمكنها مساعدتك في الاستعداد لاختبار ايلتس، ومنها:

1. التدريب المكثف

اختبار الأيلتس هو مجموعة من الأسئلة، وأفضل طريقة للتعود على هذه الأسئلة هو التدريب على حلها بشكل مكثف.

التدريب لا تقتصر فائدته على حل الأسئلة بهدف إتقان الإجابة عليها بشكل نموذجي فقط بل يمتد ليشمل الجوانب التالية:

  • التعرف على أسلوب الأسئلة وأشكالها.
  • السرعة.
  • الدقة.

التعرف على أسلوب الأسئلة وأشكالها يعتبر من أهم خطوات الاستعداد لاختبار الأيلتس، الأفراد الذين يخوضون اختبار الأيلتس لأول مرة أو لديهم معلومات محدودة عن هذا الاختبار يجب عليهم معرفة جميع أنواع الأسئلة والتدرب عليها.

أما بالنسبة إلى السرعة والدقة في حل الأسئلة فهما ضروريان، لأن كل اختبار في جانب من جوانب الأيلتس له مدة زمنية محددة، هذا معناه أن عليك التدريب على إجابة الأسئلة بشكل صحيح وفي الوقت المناسب والهدفين يجب تحقيقهما سوياً.

هناك أسلوب شهير يعتمد عليه الكثيرين ممن يودون دخول امتحان IELTS للعمل على زيادة سرعتهم في حل اختباراته، يعتمد هذا الأسلوب على التدريب على وقت أقل من الوقت المحدد رسمياً للانتهاء من اختبارات الآيلتس.

لا يراعي هذا الأسلوب وجود أسئلة في الامتحان الحقيقي قد تحتاج من الممتحن وقتاً أطول لحلها من ما تعود عليه أثناء التدريب، لذلك من الأفضل التدريب على حل الأسئلة في مدة زمنية أقل.

اقرأ أيضاً: دليلك الشامل لـ تعلم الانجليزية

2. لا تفكر كثير في الأخطاء

لا تجعل الأخطاء تفقدك عزيمتك أو تسبب لك أي شكل من أشكال الإحباط أو الخوف، حيث أن هذه المشاعر تؤثر بالسلب على آدائك سواء في الدراسة والتعلم أو في الامتحان نفسه.

سجل الأخطاء ووجوه القصور جميعها، ثم ركز أولاً على إتقان جهات التميز ثم التعامل مع الأخطاء.

لديك مشاكل في امتحان الكتابة لكن مستواك أفضل في امتحان القراءة؟ ممتاز أتقن القراءة بأقصى قدر ممكن للتفرغ فيما بعد لتحسين قدرتك على الكتابة وهكذا.

ملحوظة هامة يجب الانتباه لها عند تسجيل الأخطاء وهي مدى التكرار، على سبيل المثال إن لاحظت أن معدل تكرار خطأ لغوي ما هو مرة أو مرتين من أصل 10 مرات فلا يشكل هذا الخطأ خطر يحب الخوف منه، بل لا يحتاج أكثر من بعض المراجعة والانتباه.

أما الأخطاء التي تتكرر بشكل دوري مثل 6 أو 7 مرات من أصل 10 فهي الأخطاء التي يجب عليها حفظها في سجل الأخطاء، هذه الأخطاء تستحق التحليل والفهم حتى تتمكن من تحديد طبيعتها هل هي لغوية أم نحوية أم حتى سمعية.

نسبة التكرار بشكل عام لا يجب أن تزيد عن 10 بالمائة من عدد مرات التدريب، أخيراً يجب أن تقوم بتقسيم الأخطاء إلى أخطاء ضخمة أو خطيرة يجب التعامل معها بجدية وأخطاء متوسطة الخطورة وأخرى ضعيفة.

3. اكتشاف نقاط الضعف والتخلص منها

هل تتذكر السجل الذي قمت بتدوين أخطاءك فيه في الخطوة السابقة؟ حان الوقت لتحليل هذه الأخطاء واستخراج نقاط الضعف منها،

نقاط الضعف قد تكون:

  • البطء في الإجابة.
  • عدم القدرة على تمييز الكلمات والحروف بشكل جيد أثناء الاستماع لها.
  • أخطاء نحوية.
  • أخطاء لغوية.

الآن لكل مشكلة من هذه المشاكل حل، فمثلاً حل البطء في الكتابة هو التمرين على القيام بها بشكل مكثف لتصبح أمر طبيعي بالنسبة لك،

عدم القدرة على تمييز الحروف والكلمات بشكل سماعي قد يرجع إلى عدم التعود على سماع اللغة الإنجليزية بشكل دوري، أيضاً تلعب جودة ملف الصوت الذي تستخدمه للتدريب دوراً مهماً في تمييز الحروف والكلمات.

كلا الأمرين حلهما سهل؛ استعن بملفات صوت عالية الجودة وتدرب على سماعها لفترات طويلة، يحتوي موقع اختبار الآيلتس الرسمي على ملفات صوت عالية الجودة خاصة باختبار الاستماع، ننصحك بالتدريب على هذا الاختبار.

أما بالنسبة إلى الأخطاء النحوية، فحلها الوحيد هو دراسة جميع قواعد اللغة الإنجليزية وهو أمر سوف تحتاج إلى فعله عاجلاً أم آجلاً.

4. هل ألقيت نظرة على الدورات التدريبية؟

لا نقصد بالدورات التدريبية تلك الدورات المزيفة التي يتم الترويج لها وتدريسها في أماكن غير موثقة، بل لا نقصد أي دورات في أماكن من الأساس، فهناك عدد لا بأس به من منصات التعليم الذاتي توفر دورات ممتازة للاستعداد لاختبار ايلتس.

على سبيل المثال على منصة يوديمي التعلمية هناك عدد ضخم من الدورات الممتازة في مجال الاستعداد لاختبار ايلتس مثل:

The Complete IELTS Guide- 7 Courses in One – IELTS Band 7+

تتميز هذه الدورة التدريبية بمحتواها الذي يمكن الاعتماد عليه في الاستعداد لاختبار ايلتس العام والأكاديمي في آن واحد، أيضاً تحتوى الدورة على عدة أقسام مفيدة مثل تحسين الكتابة الرسمية بالإنجليزية.

استفاد من هذه الدورة حوالي 29 ألف طالب، وتم تقييمها أكثر من 2900 مرة أغلبها تقييمات إيجابية، أخيراً تم تحديث محتوى الدورة في شهر فبراير 2024.

أما بالنسبة إلى منصة كورسيرا فتقدم المنصة تخصص كامل يساعدك على الاستعداد لاختبار ايلتس، يحتوى هذا التخصص على ثلاثة دورات كاملة… دورة لكل اختبار من اختبارات الآيلتس.

التخصص يحمل اسم IELTS Preparation Specialization.

أخيراً توفر منصة edx التعليمية دورة تدريبية ممتازة من أجل الاستعداد لاختبار ايلتس، اسم الدورة هو IELTS Academic Test Preparation، تشمل الدورة تدريبات على جميع امتحانات الآيلتس في المجال الأكاديمي والدورة مجانية بالكامل.

اقرأ أيضاً: أفضل كورسات تعلم الإنجليزية أونلاين

5. إطلع على تجارب السابقين

الاستعداد لاختبار IELTS قد يكون مخيف للبعض، خاصة لمن لم تسمح لهم الفرصة لأداء اختبارات خارج التعليم الرسمي.

قد يكون لديك رهبة لا مبرر لها من هذه الاختبارات وهذا مفهوم، وللقضاء علي هذه الرهبة إطلع على تجارب أصدقائك في الاستعداد لهذا الاختبار.

اسأل أصدقائك الذين اجتازوا اختبارات الآيلتس مهما كانت درجاتهم عن تجربتهم مع هذا الاختبار، وكيف قاموا بالاستعداد له، ما هي المصادر التي اعتمدوا عليها في الدراسة، وكيف زادوا من سرعتهم على حل الأسئلة ونصائحهم للتفوق في هذا الاختبار.

التجارب السلبية لا تقل أهمية عن التجارب الإيجابية، فالأولى تساعدك معرفتها على تحديد ما يجب عليك تجنبه أثناء الاستعداد لاختبار ايلتس، أما الإيجابية فسوف تسهل عليك عملية الاستعداد من خلال التعرف على أكثر طرق التدريب فاعلية.

اقرأ أيضاً: كيفية الدراسة في الخارج

خاتمة

وفي نهاية مقالنا هذا عن اختبار IELTS وكيفية اجتيازه بنجاح نتمنى لكم تحقيق الاستفادة المرجوة، كما نحب أن نؤكد على ترحيبنا بتواصلكم معنا عبر التعليقات وإبداء آرائكم واستفساراتكم.

دمتم معنا، وإلى لقاءٍ آخر!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll to Top