الرئيسية » تطوير الذات » الاستعداد لاختبار ايلتس (5 نصائح لتحصل على أعلى الدرجات)

الاستعداد لاختبار ايلتس (5 نصائح لتحصل على أعلى الدرجات)

الاستعداد لاختبار ايلتس

الاستعداد لاختبار ايلتس IELTS قد يبدو للبعض عملية شاقة أو صعبة إلا أنه ليس كذلك على الإطلاق، فبعكس ما هو شائع هناك العديد من الأفكار والنصائح الذكية التي يمكنها مساعدتك في الاستعداد لاختبار ايلتس.

في هذا المقال سوف نشاركك 5 نصائح هامة جداً تساعدك على الاستعداد لاختبار ايلتس بسهولة، والحصول على أفضل الدرجات.

1. التدريب المكثف

اختبار الآيلتس هو مجموعة من الأسئلة، وأفضل طريقة للتعود على هذه الأسئلة هو التدريب على حلها بشكل مكثف. أغلب الدورات التدريبية التي تهدف إلى مساعدتك على الاستعداد لاختبار ايلتس تعتمد على التدريب على حل أسئلة امتحانات الآيلتس بشكل أساسي.

سواء اعتمدت على دراسة منهج معتمد للآيلتس أو بدأت مباشرة في حل أسئلة الاختبار، فالتدريب هو خطوة أساسية يجب القيام بها. التدريب لا تقتصر فائدته على حل الأسئلة بهدف إتقان الإجابة عليها بشكل نموذجي فقط بل يمتد ليشمل الجوانب التالية:

  • التعرف على أسلوب الأسئلة وأشكالها.
  • السرعة.
  • الدقة.

التعرف على أسلوب الأسئلة وأشكالها يعتبر من أهم خطوات الاستعداد لاختبار الآيلتس، الأفراد الذين يخوضون اختبار الآيلتس لأول مرة أو لديهم معلومات محدودة عن هذا الاختبار يجب عليهم معرفة جميع أنواع أسئلة اختبارات الآيلتس والتدريب عليها.

معرفة أسلوب الأسئلة سوف يؤهل الممتحنين لاستغلال وقت الاختبار في حل الأسئلة فوراً دون الحاجة لوقت إضافي لفهمها، لاحظ أن مفاجأة الممتحن بسؤال لم يتدرب عليه من قبل قد تربكه وتؤثر على تركيزه مما ينعكس بالسلب على أدائه في اختبارات الآيلتس.

أما بالنسبة إلى السرعة والدقة في حل الأسئلة فهما ضروريان، لأن كل اختبار في جانب من جوانب الآيلتس له مدة زمنية محددة، هذا معناه أن عليك التدريب على إجابة الأسئلة بشكل صحيح وفي الوقت المناسب والهدفين يجب تحقيقهما سوياً.

هذا النوع من التدريب يتم بشكل مستمر بهدف تقليل الوقت المستغرق للانتهاء من الإجابة على جميع الأسئلة إلى أقل وقت ممكن، بعد التمكن من ذلك حاول أن تقلل هذا الوقت مراراً وتكراراً من خلال الاستمرار في التدريب على حل الأسئلة.

هناك أسلوب شهير يعتمد عليه أغلب من يودون الاستعداد لاختبار الآيلتس للعمل على زيادة سرعتهم في حل اختباراته، يعتمد هذا الأسلوب على التدريب على وقت أقل من الوقت المحدد رسمياً للانتهاء من اختبارات الآيلتس.

من المعروف أن اختبارات الآيلتس مدتها الزمنية المحددة رسمياً هي ساعتان و 45 دقيقة، بعض الممتحنين يسعون إلى الانتهاء من حل الأسئلة في نفس هذه المدة، ومع أن هذا الأسلوب منطقي إلا أنه لا يعد الأمثل لزيادة سرعة حل الأسئلة.

لا يراعي هذا الأسلوب وجود أسئلة في الامتحان الحقيقي قد تحتاج من الممتحن وقتاً أطول لحلها من ما تعود عليه أثناء التدريب، لذلك من الأفضل التدريب على حل الأسئلة في مدة زمنية أقل.

هناك عدة طرق اعتمد عليها الذين يدرسون بغرض الاستعداد لاختبار IELTS وأثبتت فاعليتها في زيادة سرعتهم حل الأسئلة مثل:

أ) تخفيض الوقت بشكل كبير أولاً ثم التدرج لمدة زمنية معينة بفارق زمني محدد عن الزمن المحدد للامتحان.

كمثال يجب الانتهاء من حل جميع أسئلة امتحان الاستماع الخاصة بالآيلتس خلال 30 دقيقة، هنا يقوم المتدرب بتحديد وقت الانتهاء ليكون 15 دقيقة ثم التدرج إلى 20 دقيقة كحد أقصى أما الـ 10 دقائق الباقية تقسم 5 دقائق لحل الأسئلة الصعبة ومثلها للمراجعة.

ب) تحديد وقت محدد للانتهاء والتدريب حتى التمكن من حل الأسئلة ومراجعتها خلاله.

بنفس أرقام المثال السابق يحدد الممتحن زمن معين للانتهاء والمراجعة من البداية ثم يسعى إلى تحقيقه، فمثلاً يسعى الممتحن للانتهاء من حل الأسئلة والمراجعة خلال 25 دقيقة من خلال التدريب المستمر على السرعة والدقة حتى يصل إلى هذه المدة.

هنا يقوم الممتحن بحل الأسئلة دون تحديد وقت معين للانتهاء منها ثم تسجيل الزمن الذي استغرقه للانتهاء منها، بعد تسجيل الزمن يعمل الممتحن على تقليله من خلال التدريب حتى يصل إلى الوقت الذي يسعى للوصول إليه.

ج) تحديد زمن إجابة معين لكل نوع من أنواع الأسئلة.

هنا يستخدم الممتحن المعلومات التي جمعها عن أنواع وأشكال الأسئلة ويحدد لكل شكل زمن معين للانتهاء فيه، فمن المعروف أن هناك أنواع من الأسئلة تحتاج وقتاً أطول لحلها مقارنة بمثيلاتها خاصة في اختبار الكتابة الخاص بالآيلتس.

لا تناسب كل الطرق كل الأشخاص الذين يودون الاستعداد لاختبار ايلتس، من جانبنا نرى أن تجربة جميع الطرق السابقة هي أفضل أسلوب يساعدك على الوصول إلى الطريقة التي تناسبك للانتهاء من الاختبار الآيلتس بسرعة ومع أقل أخطاء ممكنة.

اقرأ أيضاً: دليلك الشامل لـ تعلم الانجليزية (كل ما تحتاج في مكان واحد)

2. لا تفكر كثير في الأخطاء

سوف يساعدك التدريب المكثف على اكتشاف الأخطاء ومن ثم معالجتها لاحقاًَ. نصيحتنا لك هنا؛ هي ألا تجعل الأخطاء تفقد عزيمتك أو تسبب لك أي شكل من أشكال الإحباط أو الخوف، حيث أن هذه المشاعر تؤثر بالسلب على الاستعداد لاختبار ايلتس وأدائك فيه.

سجل الأخطاء ووجوه القصور جميعها، ثم ركز أولاً على إتقان جهات التميز ثم التعامل مع الأخطاء. لديك مشاكل في امتحان الكتابة لكن مستواك أفضل في امتحان القراءة؟ ممتاز أتقن القراءة بأقصى قدر ممكن للتفرغ فيما بعد لتحسين قدرتك على الكتابة وهكذا.

ملحوظة هامة يجب الانتباه لها عند تسجيل الأخطاء وهي مدى التكرار، على سبيل المثال إن لاحظت أن معدل تكرار خطأ لغوي ما هو مرة أو مرتين من أصل 10 مرات فلا يشكل هذا الخطأ خطر يحب الخوف منه، بل لا يحتاج أكثر من بعض المراجعة والانتباه.

أما الأخطاء التي تتكرر بشكل دوري مثل 6 أو 7 مرات من أصل 10 فهي الأخطاء التي يجب عليها حفظها في سجل الأخطاء، هذه الأخطاء تستحق التحليل والفهم حتى تتمكن من تحديد طبيعتها هل هي لغوية أم نحوية أم حتى سمعية.

نسبة التكرار بشكل عام لا يجب أن تزيد عن 10 بالمائة من عدد مرات التدريب، أخيراً يجب أن تقوم بتقسيم الأخطاء إلى أخطاء ضخمة أو خطيرة يجب التعامل معها بجدية وأخطاء متوسطة الخطورة وأخرى ضعيفة.

بالطبع التعامل مع الأخطاء المترتبة بالأسلوب السابق يجب أن يتم بشكل تنازلي، التقسيم وفرز الأخطاء هو محاولة للتعامل معها بشكل منطقي بدون قلق أو خوف، وتحويلها إلى مشاكل يمكن حل كل واحدة منها على حدا ومن خلال خطوات وأساليب سهلة.

اقرأ أيضاً: أسرع طريقة لتعلم الإنجليزية (تجنب الطرق الخاطئة)

3. اكتشاف نقاط الضعف والتخلص منها

هل تتذكر السجل الذي قمت بتدوين أخطاءك فيه في الخطوة السابقة؟ حان الوقت لتحليل هذه الأخطاء واستخراج نقاط الضعف منها،

نقاط الضعف قد تكون:

  • البطء في الإجابة.
  • عدم القدرة على تمييز الكلمات والحروف بشكل جيد أثناء الاستماع لها.
  • أخطاء نحوية.
  • أخطاء لغوية.

الآن لكل مشكلة من هذه المشاكل حل، فمثلاً حل البطء في الكتابة هو التمرين على القيام بها بشكل مكثف لتصبح أمر طبيعي بالنسبة لك،

عدم القدرة على تمييز الحروف والكلمات بشكل سماعي قد يرجع إلى عدم التعود على سماع اللغة الإنجليزية بشكل دوري، أيضاً تلعب جودة ملف الصوت الذي تستخدمه للتدريب دوراً مهماً في تمييز الحروف والكلمات.

 كلا الأمرين حلهما سهل؛ استعن بملفات صوت عالية الجودة وتدرب على سماعها لفترات طويلة، يحتوي موقع اختبار الآيلتس الرسمي على ملفات صوت عالية الجودة خاصة باختبار الاستماع، ننصحك بالتدريب على هذا الاختبار.

أما بالنسبة إلى الأخطاء النحوية، فحلها الوحيد هو دراسة جميع قواعد اللغة الإنجليزية وهو أمر سوف تحتاج إلى فعله عاجلاً أم آجلاً. أحياناً يقوم الأشخاص الذين يهدفون إلى الاستعداد لاختبار ايلتس بمذاكرة جميع قواعد اللغة الإنجليزية قبل القيام بأي شيء آخر له.

بشكل عام قواعد النحو الخاصة باللغة الإنجليزية درسناها في المرحلة الثانوية والإعدادية أي أنك سوف تحتاج إلى مراجعتها فقط.

أخيراً التخلص من الأخطاء اللغوية يمكن إتمامه منه خلال:

  • التدريب المكثف على القراءة والكتابة باللغة الإنجليزية.
  • زيادة حصيلتك اللغوية من اللغة الإنجليزية بشكل عام.
  • مراجعة الكلمات التي تتكرر بشكل دوري في اختبار الآيلتس (يمكن إيجادها بسهولة عبر البحث على الإنترنت).

لكل نقطة ضعف أو قصور في حل اختبارات الآيلتس أكثر من حل وطريقة، إن واجهت أي نقاط ضعف أثناء الاستعداد لاختبار ايلتس بخلاف تلك التي ناقشناها تأكد بأنك سوف تجد حلاً لها بكل سهولة من خلال بعض البحث على الإنترنت.

4. هل ألقيت نظرة على الدورات التدريبية؟

لا نقصد بالدورات التدريبية تلك الدورات المزيفة التي يتم الترويج لها وتدريسها في أماكن غير موثقة، بل لا نقصد أي دورات في أماكن من الأساس، فهناك عدد لا بأس به من منصات التعليم الذاتي توفر دورات ممتازة للاستعداد لاختبار ايلتس.

على سبيل المثال على منصة يوديمي التعلمية هناك عدد ضخم من الدورات الممتازة في مجال الاستعداد لاختبار ايلتس مثل:

أ) IELTS Band 7+ A complete course

تساعدك هذه الدورة على الحصول على أكثر من 7 درجات في اختبارات القراءة والكتابة والاستماع الخاصة بالآيلتس. الدورة قد تكون طويلة بعض الشيء لكنها شاملة وممتازة حتى لو لم تقم بالدراسة للايلتس من قبل.

أخيراً هي دورة تقييمها مرتفع، وتم تحديث محتواها في شهر أغسطس 2022

ب) The Complete IELTS Guide- SIX Courses in One – Get Band 7

تتميز هذه الدورة التدريبية بمحتواها الذي يمكن الاعتماد عليه في الاستعداد لاختبار ايلتس العام والأكاديمي في آن واحد، أيضاً تحتوى الدورة على عدة أقسام مفيدة مثل تحسين الكتابة الرسمية بالإنجليزية.

استفاد من هذه الدورة حوالي 21 ألف طالب، وتم تقييمها أكثر من 1500 مرة أغلبها تقييمات إيجابية، أخيراً تم تحديث محتوى الدورة في شهر نوفمبر 2022.

أما بالنسبة إلى منصة كورسيرا فتقدم المنصة تخصص كامل يساعدك على الاستعداد لاختبار ايلتس، يحتوى هذا التخصص على ثلاثة دورات كاملة… دورة لكل اختبار من اختبارات الآيلتس.

التخصص يحمل اسم IELTS Preparation Specialization.

أخيراً توفر منصة edx التعليمية دورة تدريبية ممتازة من أجل الاستعداد لاختبار ايلتس، اسم الدورة هو IELTS Academic Test Preparation، تشمل الدورة تدريبات على جميع امتحانات الآيلتس في المجال الأكاديمي والدورة مجانية بالكامل.

اقرأ أيضاً: أفضل كورسات تعلم الإنجليزية أونلاين (دليلك الموثوق)

5. إطلع على تجارب السابقين

الاستعداد لاختبار IELTS قد يكون مخيف للبعض، خاصة لمن لم تسمح لهم الفرصة لأداء اختبارات خارج التعليم الرسمي. قد يكون لديك رهبة لا مبرر لها من هذه الاختبارات وهذا مفهوم، وللقضاء علي هذه الرهبة إطلع على تجارب أصدقائك في الاستعداد لهذا الاختبار.

اسأل أصدقائك الذين اجتازوا اختبارات الآيلتس مهما كانت درجاتهم عن تجربتهم مع هذا الاختبار، وكيف قاموا بالاستعداد له، ما هي المصادر التي اعتمدوا عليها في الدراسة، وكيف زادوا من سرعتهم على حل الأسئلة ونصائحهم للتفوق في هذا الاختبار.

نعلم أنك قد تود سؤال أصدقائك الذين تتشابه دراجاتهم مع الدرجات التي تهدف إلى الحصول عليها في اختبار الآيلتس، مع ذلك لا ننصح بسؤال هذه الفئة من الأصدقاء فقط بل كل من له تجارب مع هذا الاختبار مهما كانت ومهما كان هدف دراستهم له.

التجارب السلبية لا تقل أهمية عن التجارب الإيجابية، فالأولى تساعدك معرفتها على تحديد ما يجب عليك تجنبه أثناء الاستعداد لاختبار ايلتس، أما الإيجابية فسوف تسهل عليك عملية الاستعداد من خلال التعرف على أكثر طرق التدريب فاعلية.

أما أهداف دراسة الآيلتس مثل الدراسة في الخارج، فغالباً ما تشترط الحصول على درجات لا تقل عن 6 ولا تزيد عن 8 في معظم الاختبارات، بمعنى آخر هدفك و هدف أصدقائك سوف يتشابهان من حيث عدد الدرجات المطلوب، وبالتالي نصائحهم سوف تناسبك بشكل كبير.

خاتمة

حاولنا في هذا المقال تعريفك على أهم النصائح التي من شأنها مساعدتك في الاستعداد للاختبار ايلتس. يبالغ البعض في وصف صعوبة هذا الاختبار، لكنه ليس اختبار تعجيزي أو مصمم ليناسب فئة معينة من الأفراد.

هدف اختبار الآيلتس الأساسي هو قياس مدى إجادتك للغة الإنجليزية الرسمية، وهو أمر يمكن تحقيقه بسهولة من خلال التدريب.

هل تحاول الاستعداد لاختبار ايلتس؟ شارك معنا في التعليقات الطرق والأساليب التي تعمد عليه للتفوق في هذا الاختبار.

عن الكاتب

أسامة طلعت

أحب القراءة والمطالعة في مجالات عديدة مثل التسويق الإلكترونى والتجارة الإلكترونية.

اهتمامى الأكبر هو تكنولوجيا المعلومات، وكل ما يتعلق بأجهزة الحاسب الآلي وفهم كيفية عمل مكوناته.

أؤمن أن على معرفة معلومات كافية عن أى تكنولوجيا استخدمها، وأرى أن الاستخدام الأمثل لأي أداة ينبع من المعرفة الصحيحة بكيفية عملها.

احاول من خلال الرابحون مناقشة مواضيع مميزه فى مجال تكنولوجيا المعلومات تفيد أكبر عدد ممكن من المهتمين بهذا المجال.

إضافة تعليق

اضغط هنا لنشر التعليق