الرئيسية » تسويق » 3 عوامل محورية لعمل إعلان ناجح وفقاً لخبراء التسويق

3 عوامل محورية لعمل إعلان ناجح وفقاً لخبراء التسويق

3 عوامل محورية لعمل إعلان ناجح

بقلم نسمة مسعد
إعلان ناجح يعني أرباح أكثر، ولكن سمات الإعلان الناجح كثيرة، وتختلف حسب وجهات النظر. النتيجة التي اتفق عليها الجميع؛ أن الإعلان الناجح هو ما يحقق نتائج عالية، سواء بتحقيق ربح أكثر للمُعلِن، أو حتى بالتأثير في مستقبل الإعلان بصورة إيجابية.

إذا بحثت عن أسباب نجاح أي إعلان من مصادر مختلفة سوف تجد أكثر من سبب لهذا النجاح. لكن هنا في هذه المقالة جمعنا لك أكثر ثلاثة عوامل مؤثرة في نجاح أي إعلان. هذه الأسباب ليست بالأسباب الوحيدة ولكنها محاور أساسية يرتكز عليها نجاح أي إعلان.

هذه العوامل الثلاثة تم تحديدها من قِبل خبراء التسويق على منصة LinkedIn، وقد قررنا في موقع الرابحون أن نجمع لكم تفاصيل هذا الموضوع من متخصصون ينتمون لمنصة LinkedIn Solution.

هذه المنصة التي تعتبر كنز لكل من يعمل في مجال التسويق بشكل عام، ومتخصصي تسويق B2B بشكل خاص. تابع معنا هذه المقالة لتعرف أكثر، وإذا كانت لديك آراء آخري لا مانع أن تتشاركها معنا من خلال التعليقات.

اقرأ أيضاً: ما هو الفرق بين B2B و B2C في التسويق

العوامل الرئيسية من أجل إعلان ناجح

اتفق خبراء التسويق بأن المسوق المتخصص في تسويق B2B بالأخص لا يكفي أن يكون على دراية فقط بالأعمال التجارية، ولكن من المهم جداً أن يكون المسوق متفهم لثقافة الجمهور المستهدف.

فيجب عليك عزيزي المسوق أن تدرس جيداً ثقافة السوق المستهدف، مما سوف يسهل عليك إبتكار فكرة تصل بها لجمهورك بشكل صحيح وسريع.

أما عن العوامل الرئيسية من أجل الوصول لنجاح إعلانك باختلاف طرق عرضه، سواء كان الإعلان عبارة عن مقطع فيديو أو تصميم معين.

فهناك ثلاثة عوامل رئيسية يجب أن يتم التركيز عليها أثناء ابتكار الإعلان، ويجب التأكد من تحقيق هذه العوامل الثلاثة بعد تنفيذه.

هذه العوامل الثلاثة هي:

  • العاطفة.
  • الطلاقة.
  • الالتزام.

وليس معنى ذلك أن ننسى الإبداع والفكرة المبتكرة التي تُحدث ضجة حتى تساعد وصول الإعلان لأكبر قدر من العملاء.

وهنا سوف نشرح المقصود من تحقيق هذه العوامل الثلاثة بالتفصيل كالتالي:

أولاً العاطفة من أجل إعلان مؤثر

عند المقارنة بين الإعلانات التي ترتكز على العقلانية والمعروفة باسم Rational Ads، والأخرى التي تعتمد على العاطفة Emotional Ads، وجد الباحثون في مجال التسويق أن فعالية الإعلانات العاطفية أكبر من العقلانية بسبع مرات.

ومثال على ذلك إعلانات الشكولاتة سواء علامات تجارية عالمية أو محلية، جميعها تعتمد على استثارة عاطفة الشعور بالسعادة أثناء تناول الشكولاتة.

ولكن إذا نظرت لتأثير الشكولاتة وفرط تناولها على الصحة سوف نجد أن لها أضراراً كثيرة وخاصة على زيادة الوزن.

كذلك إعلانات المياه الغازية المعروفة بالرغم من أن المياه الغازية بمنطق العقل هي مُضرة جداً بالصحة على المدى البعيد، وعلى مستوى أعمار مختلفة، ولكن استثارة عاطفة السعادة اللحظية التي تتركه تناول هذه المياه الغازية هو ما جعل هذه الحملات الدعائية ناجحة بل ومؤثرة على أجيال عديدة.

فدائماً العاطفة هي ما تستمر، من الممكن أن ينسى الجمهور المستهدف محتوى الإعلان، ولكن سيبقى معه تأثيره والشعور الذي تولد لديه عند مشاهدته

خاصة إذا كانت الحملات الدعائية متعلقة بعلامات تجارية عالمية، وأظهرت هذه الحملات مدى ثقافة القائمين عليها بالجمهور المستهدف سواء كان التسويق B2B أو B2C.

اقرأ أيضاً: كيفية كتابة إعلان تسويقي (دليلك العملي خطوة بخطوة)

ثانياً الطلاقة من أجل إعلان مرتبط بالأذهان

عندما تحدث خبراء التسويق عن مفهوم الطلاقة هنا كانت أكثر عبارة معبرة عن المعنى المرجو هي “الارتباط بالأذهان”. ولكي يرتبط الجمهور بإعلانك يجب أن يكون هناك شيء مميز يخلق العلاقة بين العلامة التجارية وبين الجمهور.

ومثال على ذلك الشعار المصور للعلامة التجارية أو Logo، بالإضافة إلى الشعار المكتوب لها أو يُعرف ب Slogan. وجاء مفهوم الطلاقة هنا بمعنى أنه مطلوب منك أن يكون لديك رمز بسيط ومعبر عن علامتك التجارية، بالإضافة لعبارة صغيرة تجذب الجمهور، وكلاهما يكون لديهما القدرة على ربط علامتك التجارية بالأذهان.

وكلما كانت شعاراتك سواء المُصورة أو المكتوبة تمتاز بالطلاقة كلما كانت ثقة عملائك فيك أكثر. فضلاً عن أن الشعارات الإعلانية سبب كبير في انطلاق العلامة التجارية، وجعلها علامة تجارية مميزة أو ما يُعرف باللغة الإنجليزية Branding.

كما أنها تجعلك قادر على المنافسة وسط الكثير من العلامات التجارية الأخرى، بل والصمود في الأسواق بشكل كبير.

اقرأ أيضاً: ما هي أهمية الإعلانات (دليلك الشامل لفهم أهمية الإعلان)

ثالثاً الالتزام من أجل إعلان أكثر ثقة

ويٌقصد هنا بالالتزام هو أن تقدم محتوى مبدع في إعلانك بشكل مستمر وقيمة تتوافق مع ثقافة وعادات المجتمع. بالإضافة لفكرة الالتزام بما يتم تقديمه في المحتوى.

بمعنى إذا كان المحتوى عبارة عن عرض أو خصم معين يتم تقديمه، يجب أن يجد المتلقي على أرض الواقع هذا الخصم مُنفذ كما تم ذكره في الإعلان، وإذا كان الحديث داخل الإعلان عن الجودة والاحترافية فيجب أن يتحقق ذلك بالفعل.

لا شك أن الالتزام بما يتم تقديمه في الإعلانات هو ما يمنح علامتك التجارية الثقة. المشاهد أو الجمهور المستهدف والمستهلك بشكل عام هو شخص ذكي جداً.

وفي ظل المنافسة الشرسة الموجودة حالياً في الأسواق تجد أن من ينجح ويستمر هو من يلتزم بما يقدمه في حملاته التسويقية.

فمثلاً إذا كنت مسئول عن حملة دعائية لمكان ما يقدم دورات تدريبية لفئة معينة أو في مادة معينة، بالطبع سوف تذكر في إعلانك أن الدورة التدريبية التي يتم تقديمها هي الحل السحري لمشكلة معينة، فيجب أن تكون بالفعل كذلك.

كما أنك سوف تذكر أن المدربين على أعلى كفاءة في المحتوى وتقديم المعلومة، فيجب أن تتأكد أنهم كذلك بالفعل. من الممكن أن تدعم هذه النقطة بذكر تجارب سابقة لأشخاص التحقوا بدورات تدريبية في المكان الذي تُعلن عنه.

الخلاصة أن استخدام مصطلحات وعبارات معينة في الإعلان هدفها فقط جذب العملاء أو كما يٌقال (جر رِجل الزبون) هي طريقة سيئة جداً.

في بعض الأحيان تجذب عملاء جدد، ولكنها لا تضمن الاستمرارية وتحويل العميل من عميل مؤقت إلى عميل دائم مرتبط بالعلامة التجارية دائماً. عدم الالتزام في الحملات الدعائية من الممكن أن يحقق الانتشار، ولكن لا يمكن أن يحقق الاستمرارية.

اقرأ أيضاً: 20 نصيحة لإنشاء إعلان فيسبوك ناجح

تطبيق عملي على إعلان ناجح بتطبيق هذه العوامل المحورية الثلاثة

والآن بعد أن قدمنا شرح تفصيلي لكل محور من المحاور الرئيسية التي ينتج عن تطبيقها إعلان ناجح، سوف نعرض لكم مثال عملي لإعلان ناجح يجمع بين هذه المعايير الثلاثة.

الإعلان هو عبارة عن مقطع فيديو دعائي لشركة Adobe المعروفة ببرامج الجرافيك المشهورة مثل فوتوشوب وغيره من البرامج التي ينفذ عليها المصممون أفكارهم.

الإعلان هو عبارة عن فتاة تقف في القطار، وتتخيل كل الركاب الموجودين بصورة ذهنية مبتكرة من خلال استخدام أدوات برامج Adobe المختلفة.

كما أنها تقوم بتخيل وضع بعض التأثيرات على المناظر الطبيعية الخارجية في ذهنها باستخدام مؤثرات البرامج أيضاً، وذلك حتى تصل لك الفكرة أوضح، وفي نهاية الإعلان تم وضع شعار الشركة المكتوب، وهو Creativity for all أو الإبداع للجميع.

اقرأ أيضاً: التتبع في الحملات الإعلانية (كل المعلومات والأدوات التي تحتاجها)

عندما تشاهد الإعلان سوف تجد أنه مهتم جداً بتأثير عاطفة الإبداع وحب الألوان والشخصيات الكرتونية المختلفة ومزج الأشياء ببعضها البعض.

بالتالي يمكننا القول بأن الإعلان نجح في التأثير عاطفياً خاصة على هؤلاء الأشخاص الذين يحبون الإبداع والإبتكار ومزج الألوان، وهم فعلاً الجمهور المستهدف لشركة Adobe.

أما عن الطلاقة فقد حققها الإعلان بعرض شعارات الشركة المعروفة، والتي يعبر عن أفكار الشركة في الوصول إلى اللامحدودية في الإبداع، وتعبر عن مدى حرص Adobe على التطوير المستمر اللانهائي.

وبالحديث عن معيار الالتزام فكل ما تم تقديمه في الصورة التي ظهر بها الإعلان أو حتى الشعار المكتوب يتم تحقيقها بالفعل.

حيث أن برامج Adobe هي الأداة التي يستخدمها المصممون والمبدعون لتنفيذ أفكارهم على أرض الواقع من مزج للألوان وتعديل على الأشياء وإبتكار شخصيات كرتونية خيالية.

اقرأ أيضاً: نماذج حملات إعلانية ناجحة (جوجل، فيسبوك، انستقرام، تويتر)

الخلاصة

عزيزي المسوق إذا كنت مصمم أو حتى كاتب محتوى، إذا حرصت على وجود المعايير الثلاثة من أجل إعلان ناجح فعال ومؤثر، نضمن لك حملة إعلانية ناجحة محققة لأهدافها.

كما أنه من الجيد لك ولفريق عملك أن يكون هناك عصف ذهني، ووضع العديد من الأفكار على مائدة الحوار من أجل الوصول لأكثر فكرة مبتكرة تجمع بين الإبداع والبساطة حتى تصل للجمهور المستهدف بطريقة صحيحة واحترافية.

عن الكاتب

مجدي كميل

مصري وعمري 32 عام، حاصل على بكالوريوس التجارة.

أعمل في مجال الديجيتال ماركتنج منذ حوالي 8 سنوات، حصلت خلالها على الكثير من الخبرة والتجربة والمعرفة في الكثير من النواحي.

مهتم جداً بالمعرفة والاطلاع على كل ما هو جديد في عالم التسويق والعمل من خلال الإنترنت. متابع ومهتم بكل ما له علاقة بعالم تكنولوجيا الإتصالات والإنترنت بشكل عام.

أقرأ باستمرار في الكثير من المجالات، وخصوصاً في مجال التسويق والعمل اونلاين.
أبحث جيداً قبل كتابة أي موضوع في الرابحون، وأختار مصادري بدقة وعناية بناءاً على التنوع والجودة.

هدفي تقديم قيمة حقيقية تستحق وقت القراء الأعزاء وتساعدهم على النجاح. شعاري في الكتابة دائماً هو الجودة، مهما كلفني ذلك من وقت ومجهود.

إضافة تعليق

اضغط هنا لنشر التعليق