الرئيسية » الربح من اليوتيوب » 10 أخطاء على كل يوتيوبر تجنبها (عوائق في طريق نجاحك)

10 أخطاء على كل يوتيوبر تجنبها (عوائق في طريق نجاحك)

أخطاء على كل يوتيوبر تجنبها

اليوتيوب هو واحد من أكبر وأهم مواقع المحتوى المرئي على الإنترنت إن لم يكن أهمها. حيث يحظى بزيارة أكثر من 122 مليون مستخدم حول العالم بشكلٍ يومي.

ولذا من الطبيعي أن يجعل منه صناع المحتوى ساحة للتنافس في جميع المجالات. التنافس على أفكار المحتوى المُقدم، التنافس على جودة هذا المحتوى، والتنافس أيضًا على نسب المشاهدة والتفاعل، وبالطبع التنافس على تحقيق أرباح أكثر.

وعلى الرغم من التنافسية الشديدة. إلا أن أخطاء صُناع المحتوى المرئي عديدة ومروعة، وتقف أيضًا في كثير من الأحيان عائقًا كبيرًا بين صانع المحتوى وبين نسبة انتشاره، أو تقبله بين جمهور اليوتيوب.

ومن الضروري معرفة أن هذه الأخطاء على اختلاف أنواعها، تنتقص من أهمية المقطع وعدد مشاهداته. وتجعله لا يحظى بالاهتمام الكافي من المُتابعين حتى وإن كان يُقدم محتوى جيد.

من أجل ذلك نحن بصدد أن نُقدم لك مجموعة من أهم الأخطاء التي يتوجب على كل يوتيوبر تجنبها؛ سواء كان مُبتدئ أو محترف.، وبالطبع سوف نشاركك حلول فعالة لمواجهة هذه الأخطاء وتلافيها.

1. طول مقطع الفيديو

من أهم الأسئلة التي تشغل اليوتيوبرز سؤال “ما هو يا تُرى الطول المناسب للمقطع الذي بصدد أن أنشره؟” والحقيقة أنه بعد بحث سريع على جوجل سوف تجد معظم البيانات الظاهرة أمامك تُحدد لك إما 10 دقائق أو 15 دقيقة أو أكثر. ولكن هل هذه الأرقام نهائية؟

بمعنى أن الأكثر أو الأقل من ذلك لا يكون مقطع مناسبًا ولن يحظى بالانتشار أو الاستحسان؟ الإجابة بالطبع لا. والدليل الأكبر على ذلك أن المقاطع الموسيقية معظمها لا يتخطى الخمسة دقائق، ومع ذلك تحصد ملايين بل مليارات المشاهدات والإعجابات.

إليك هذه الإحصائية من موقع Statista والتي توضح الطول المثالي للمقطع وفقاً لأهم 7 أنواع من الفيديوهات:

الطول المثالي لمقطع فيديو اليوتيوب وفقاً للمجال

نحن نعلم أن طول فترة مشاهدة مقطعك هو أهم عامل يعتمده اليوتيوب من أجل التصنيف حاليًا. بعد أن كان قديمًا عدد المشاهدات فقط هو ما يُصنف أي مقطع. ولكن جودة المقطع وحجم الإعجاب الذي يحصده عامل آخر شديد الأهمية أيضًا.

طول مقطع الفيديو على اليوتيوب يعتمد على عاملين رئيسيين:

أ) طبيعة محتوى المقطع

محتوى المقطع عامل أساسي في تحديد مُدته، بمعنى أن نوع المحتوى المُقدم هو الذي يحدد بشكل أساسي الطول الذي يجب أن يكون عليه هذا المقطع.

على سبيل المثال إذا كُنا أمام مقطع فيديو مدته 20 دقيقة عن مُحتوى مبهر لأغرب المغامرات التي تعرضت لها عند زيارتك لجُزر المالديف. والمقطع في الوقت ذاته يراعي معايير الجودة كاملًة، ويجبر الأشخاص الذين نقروا عليه على أن يشاهدونه حتى النهاية.

أو مقطع آخر مدته 10 دقائق فقط ولكنه تعرض للمط والحشو. أو بمعنى آخر يقدم محتوى ممل ويفتقر إلى الجاذبية. فأي المقطعين تتوقع أن يحظى بالاهتمام والمشاهدة؟ بالطبع المقطع الأول.

ب) الجمهور المُتلقي

يعتمد طول المقطع بشكل أساسي على طبيعة الجمهور الموجه له هذا المقطع. فجمهور الدورات التعليمية أو الجمهور الذي يشاهد يوتيوبر ما لمتابعة روتينه اليومي على سبيل المثال، يزور هذا النوع من المقاطع وهو يعي جيدًا أن طوله قد يتخطى الـ 30 دقيقة أو أكثر.

ولكن جمهور الموسيقى أو الحفلات الراقصة من المستحيل أن يمكث كل هذا الوقت أمام مقطعك! وهنا يلعب التسويق ودراسة الجمهور المستهدف جيدًا دورًا رئيسيًا في تحديد طول مقطع الفيديو والاستفادة من ذلك.

اقرأ أيضاً: سيو اليوتيوب: 7 خطوات تجعل فيديوهاتك تتصدر نتائج البحث في 2021

ويقدم بعض الخُبراء حل جيد للمقاطع التي تحتاج لتقديم بيانات متنوعة فيها وتستغرق وقتًا؛ الحل هو تقسيم المقطع. إذا كنت بصدد تقديم محتوى جاذب فلماذا لا تقوم بتقسيم مقاطع قناتك الخاصة إلى أجزاء.

هذا الأمر من شأنه أن يزيد من اهتمام الجمهور بمقاطعك والرغبة في متابعتها في وقتٍ لاحق، وذلك بدلًا محاولة الوصول للنقطة التي توقف عندها خلال مشاهدته الأخيرة، وهذه العملية كما نعلم تأخذ بعض الوقت والجهد.

2. عنوان مقطع الفيديو على اليوتيوب

عنوان الفيديو

“الجواب يُفهم من عنوانه” مثل شعبي شهير يُلخص أهمية اختيار عنوان مناسب لمقاطعك على اليوتيوب. فكثير من المقاطع لم تحظى بالاهتمام الكافي رغم محتواها الجيد، وذلك لأن صاحبها لم يُحسن اختيار العنوان المُناسب.

ما هي العوامل التي يغفل بعض اليوتيوبرز مراعاتها عند اختيار العنوان؟

أ) الجمهور المستهدف

مرة أخرى يلعب الجمهور دور رئيسي في اختيار العنوان، فجمهور كرة القدم يختلف عن جمهور المُحتوى التعليمي. كما أن جمهور الموسيقى والفنون بشكلٍ عام يختلف عن جمهور المحتوى الترفيهي. لذلك ننصحك بضرورة أن يكون العنوان مُناسبًا لطبيعة الجمهور المستهدف.

فلا يجب أن تكتب عنوانًا موضوعيًا وعلميًا بحتًا إذا كنت ترغب في الترويج لمحتوى ترفيهي مثلًا. فلن ينقر الجمهور المستهدف على هذا المقطع بسبب عنوانه حتى وإن كان يقدم المحتوى المنشود بالنسبة لهم.

ب) العنوان غير مرتبط بالمحتوى

في عدد لا نهائي من المرات تجد مقطعًا يحمل عنوان كُنت تبحث عنه، ولكن بمجرد أن قمت بالضغط على المقطع تتفاجئ بأن المحتوى غير مرتبط نهائيًا بالعنوان!

مثلًا العنوان “شاهد الحلقة الأخيرة من المسلسل الأشهر قبل الحذف” وعند فتح المقطع تكتشف أنها صورة ثابتة، أو حتى حلقة لمسلسل آخر غير المذكور في العنوان. ليثير الأمر سخطك وتقوم بغلقه. أليس كذلك؟

كما أسلفنا الذكر هذه الحيلة سيئة للغاية لجلب المشاهدات، وذلك لأن اليوتيوب أصبح يعتمد بشكل أساسي في تصنيفه على طول مدة مشاهدة الزائر لمقطعك.

يمكن أن يحصل بعض اليوتيوبرز على عدد كبير من النقرات، إذا ما فضل استبدال عنوان المقطع بعنوان آخر أكثر جاذبية وغير مرتبط به.

ولكن ذلك يؤدي إلى فقدان الثقة بينك وبين جمهورك للأبد. لذلك احرص على أن يكون العنوان مرتبط ارتباط مباشر بالمحتوى المقدم في المقطع.

ج) إغفال الكلمة المفتاحية في العنوان

الكلمة المفتاحية أمر هام للغاية في خوارزمية اليوتيوب كما هو الحال تمامًا عند كتابة المقالات أو أثناء التدوين. يجب أن تختار الكلمة المفتاحية الأكثر دقة وتضيفها في بداية عنوان المقطع بشكل احترافي.

فهي تمثل الكلمة الأكثر بحثًا على اليوتيوب الخاصة بالموضوع، وذلك من شأنه أن يساعد المقطع على حصد المزيد من المشاهدات، والاهتمام من الجمهور المستهدف.

د) عنوان ممل

بعد تجنب الأخطاء السابقة قد يقع بعض اليوتيوبرز في فخ ملل العنوان أو عدم جاذبيته. هنا ننصح بأن تستخدم الأرقام أو الأقواس أو جُمل الإلحاح والطلب مثل، لن تصدق، لا تفوت، شاهد ماذا حدث.

هذه الأمور ستعطي الزائر إحساس بأنه على وشك تفويت شيء مهم للغاية إذا لم يقم بالنقر على مقطعك. على سبيل المثال، ما العنوان الأكثر جاذبية (تجربة إنشاء هاتف من زجاجات بلاستيكية) أو (شاهد ماذا حدث عند تجربة صناعة هاتف من الزجاجات البلاستيكية!)؟

مقاطع النصائح يُفضل دائمًا أن يُضاف أرقام إلى عناوينها. الأرقام تعطي إحساس لزائر اليوتيوب بأن المقطع يضم محتوى قيّم لمشاهدته! مثلًا (11 نصيحة مُذهلة لفقدان الوزن لم تكن تعرفها).

هـ) طول عنوان المقطع

بعض المقاطع يتخطى طول العنوان بها 60 حرف وهذا خطأ آخر شائع. الأحرف الزائدة عن هذا الرقم سوف تختفي عند النشر، ولن يُصبح لها قيمة. وقد تتسبب في تجاهل الأشخاص للمقطع من الأساس. لأنهم لن يقوموا بإضاعة وقتهم في النقر على المقطع فقط من أجل استكمال قراءة العنوان.

3. عدم النشر بانتظام

عدم النشر بانتظام

لا يوجد رقم محدد لأفضل عدد الفيديوهات المنشورة بشكل شهري على قنوات اليوتيوب. ولكن النجاح والظهور على الموقع يحتاج  لأصحاب النفس الطويل والطاقة المتجددة والخطط طويلة الأمد.

فكما ذكرنا سابقًا أن اليوتيوب هو ساحة تنافسية شرسة للغاية في كافة المجالات. لذلك فإن الشخص الملول الذي يتطلع إلى نجاح سريع. قد يجد صعوبة في الوصول إلى غايته عبر اليوتيوب.

عدد كبير من صناع المحتوى الخلاّقين يبدأون في إنشاء قنواتهم. وما إن يواجهوا تجاهل المتابعين أو قلة التفاعل، تُحبط آمالهم على الفور، وهذا ينعكس بشكل أساسي على إنتاجيتهم التي تبدأ في الانخفاض تدريجيًا حتى تتلاشى تمامًا.

لذلك فإن الأفضل هو إنشاء أهداف واقعية قصيرة وطويلة الأمد. ضع لنفسك هدف طويل الأمد للقناة ولا تنسى الهدف من إنشائك لها في الأساس. وبعد ذلك قم بتقسيم هذا الهدف إلى أهداف قصيرة. قم بترتيبها بشكل شهري حتى تحافظ على معدل إنتاجك للمقاطع.

إنشاء الجدول الشهري لنشر المقاطع يفيد في عدد كبير من الأمور. أهمها يساعدك على عدم المماطلة والتسويف. كما يساعد على تكوين رابط جيد بينك وبين متابعينك ويخلق حالة من الترقب لمحتواك بينهم. فأنت تنشر في وقت محدد ومعلوم بالنسبة لهم.

اقرأ أيضاً: كيف أنشر قناتي على اليوتيوب (9 استراتيجيات ستضمن نجاحك)

4. عدم الاهتمام بجودة المقطع

من أهم العوامل التي تتسبب في عدم حصول مقاطعك على الانتشار المطلوب، هو إغفال الاهتمام بجودة المقطع عمومًا.

وإليك أهم عناصر الجودة التي عليك الاهتمام بها:

أ) جودة الصوت

من الأخطاء الشائعة التي يقع بها عدد كبير من اليوتيوبرز حتى أصحاب الخبرات منهم. فدائمًا ما ينشغل صانع المحتوى بجودة التصوير، اختيار المواقع المناسبة، اختيار الإضاءة المناسبة، اختيار العنوان المُناسب. ولكن تظل جودة الصوت هي الحصان الرابح الذي لا يحظى باهتمام الكثيرين.

طريقة عرض المُحتوى لا تقل أهمية عن المحتوى ذاته. قد يتأذى الزوار من رداءة الصوت مما يدفعهم لعدم استكمال المقطع. لذلك ننصحك باستخدام ميكروفون جيد حتى تغلق هذا الباب.

ب) جودة الصورة

جودة الصورة

قياسًا على جودة الصوت تأتي سوء الإضاءة أو انعدام جودة الصورة -خاصًة في المحتوى الذي يتطلب الرؤية الواضحة- في المركز الثاني لهذه القائمة.

احرص على التصوير بكاميرا عالية الجودة قدر الإمكان. مع توفير بدائل جيدة في حال إن لم تساعدك الكاميرا على التقاط المشاهد التي ترغب بها.

ج) جودة المحتوى

هناك معايير كثيرة يمكنها أن تشتتك عندما نتحدث عن جودة المحتوى. ولكني هنا سوف أعطيك قاعدة بسيطة، أو لنقل تعريف ارشادي لجودة المحتوى.

المحتوى الجيد: هو المحتوى الذي يلبي رغبة المستخدم، ويجعله يشعر بالرضا، ويشعر برغبة في الإطلاع على المزيد من المحتوى من نفس المصدر.

هذا ينطبق على كل أنواع المحتوى؛ سواء محتوى علمي، أو عملي أو حتى كوميدي ترفيهي.

5. عدم تحديد توجه واحد للقناة

من يدّعي معرفة كل شيء ينتهي به الأمر بعدم معرفة أي شيء! يتبنى الكثير من أصحاب الفكر هذه المقولة وفي عالم اليوتيوب نجدها موفقة إلى حدٍ كبير.

فبعض القنوات تواجه الفشل أو ضعف التفاعل وقلة الاهتمام بسبب أن صاحبها لم يقم بتحديد تخصص واحد. كيف لصاحب المحتوى العلمي أن يجيد تقديم محتوى ترفيهي في الوقت نفسه؟ أو هل صاحبة المحتوى العائلي على دراية بمحتوى الألعاب؟ بالطبع لا.

هل هذا معناه بأن صانع المحتوى لا يملك القدرة على إجادة تقديم نوعين من المحتوى؟ لا بل هناك أشخاص على نفس درجة الخبرة في عدد من المجالات. فما الحل؟ الأفضل أن تقوم بإنشاء قناتين منفصلتين وليس قناة واحدة بأكثر من تخصص.

إنشاء قناة واحدة بتخصصات متنوعة وواسعة لن تساعدك على بناء قاعدة جماهيرية جيدة، استهداف كلمات مفتاحية مناسبة، كما لن تساعد الجمهور على تحديد موقفه ناحية القناة.

قد تقع بعض المقاطع في يد مشاهد غير مهتم بالتخصص الذي تعرضه. ويجعله هذا الأمر يحدد موقفًا سلبيًا ناحية قناتك. رغم أنها تنشر موضوعات متنوعة ومن المؤكد أنه سوف يجد بعض الموضوعات المناسبة له بداخلها.

لذلك ننصحك بإنشاء قناة لكل تخصص تُجيده، حتى تتمكن من استهداف الجمهور المناسب لها. وننصحك أيضًا باللجوء إلى الخبراء في كل مجال من أجل طلب المساعدة.

6. طلب التفاعل بطُرق خاطئة

قد يُبالغ معظم اليوتيوبرز المبتدئين والمحترفين منهم في طلب التفاعل. في بعض الأحيان يطلبون الإعجابات والاشتراكات بإلحاح شديد يثير سخط المتابع حتى وإن أعجب بالمحتوى. وقد يتجاهل بعضهم طلب التفاعل من الأساس! وفي الحالتين الأمر خاطئ.

يجب أن يوازن صانع المحتوى في طلب الاشتراك والإعجاب. فلا يستمر بالإلحاح والضغط على مشاهدي الفيديو. وحين يطلب التفاعل عليه أن يكون خلاقًا ويبتعد عن صيغة الأمر.

فأي الجُملتين تُفضل (أطلب منك أن تقوم بالضغط حالًا على زر الاشتراك) أو (إذا أعجبك المُحتوى المقدم سنسعد كثيرًا باشتراكك)؟. بالطبع الخيار الأكثر تهذيبًا ولطافة وابتكارًا هو الخيار رقم 2.

التعليقات المُزعجة أمر ابتكره بعض صناع المحتوى من أجل لفت الأنظار إلى قنواتهم. وهي تعليقات مُلحة للاشتراك والإعجاب على قنوات أخرى يملكها اليوتيوبرز الأكثر شهرة، ولا ننصحك نهائيًا أن تطلب التفاعل بهذه الطريقة.

الفكرة ليست مرفوضة فهي بالفعل من الممكن أن تجلب لك بعض الاهتمام. ولكن كيف؟ قم بالتفاعل مع المحتوى الذي يقدمه هذا اليوتيوبر بطريقتك الخاصة. من الممكن أن يجذب تعليقك بعض المتابعين بدلاً من طلب الإعجاب أو الاشتراك المُبهم في قناة لا نعلم عنها شيء.

من طرق التفاعل التي يتجاهلها اليوتيوبرز سواء المبتدئين أو المحترفين هو الرد على التعليقات. إذا كانت قناتك جديدة فإن تجاهل التعليقات وعدم الرد عليها أمر غير مُبرر.

ففي هذه التعليقات طريقة التواصل الأجدى مع جمهورك المستقبلي المحتمل. والذي من المتوقع أن يزيد إخلاصه واهتمامه بالقناه طالما كانت جسور التواصل معه مُمتدة.

أما إذا اتسعت القاعدة الجماهيرية لقناتك بعض الشيء. فإن الرد على جميع التعليقات سيكون من المستحيل في بعض الأحيان.

لذلك أفضل من التجاهل التام هو تخصيص وقت مُحدد يوميًا للرد على جميع التعليقات والاستفسارات التي تصلك، والتي من شأنها أن تحمل اقتراحات مفيدة لتطوير المحتوى أيضًا.

7. مقدمة وصورة غير جذابة

نفترض أنك استطعت أن تحصل على نقرة من أحد المتصفحين على يوتيوب. يا تُرى ما الذي يدفع هذا المُشاهد الجديد على القناة لاستكمال الفيديو وبالتالي الضغط على الاشتراك في قناتك؟

الذي يدفع هذا المتصفح لاستكمال المقطع هو أول 5 إلى 10 ثواني به. بعض اليوتيوبرز يضيعون هذه العشرة ثواني في مقدمات طويلة ومملة حتى وإن كان المحتوى يستحق المشاهدة. أو في الطلب المُلح للاشتراك أو المتابعة.

ننصحك أن تقتبس من أهم جزء بالمقطع وعرضه في البداية حتى تقتنص هذا المتصفح. أو إن كنت لا تريد كشف كل أوراقك ننصحك بكتابة مقدمة جاذبة مرتبطة مباشرًة بمحتوى المقطع.

صورة المقطع (Thumbnail) من أول وأهم العوامل التي تساعد على جذب المشاهدات للمحتوى الذي تقدمه. احرص على اختيار صورة مُناسبة وجاذبة. وقد توفر عليك الصورة الجاذبة عناء البحث عن مقدمة جيدة فقد تقوم هي بهذه المهمة.

8. محتوى غير أصلي

من الأمور التي تعرض محتواك للخطر وتُهدده بالحذف هو أن يكون غير أصلي. فما معنى مُصطلح “محتوى غير أصلي”؟

المحتوى الغير أصلي هو محتوى مسروق أو مُقتبس من صانع محتوى آخر. في حال أن قررت اقتباس مقطع من محتوى آخر أصلي بدون تصريح، فأنت في هذه الحالة تعرض محتواك للحذف الفوري من قبل إدارة اليوتيوب.

ليست هذه هي العقوبة الوحيدة التي من المتوقع أن تواجهها. فإن كررت هذا الأمر 3 مرات فأكثر، سوف تتعرض قناتك للحذف بشكل دائم من على الموقع! فما الحل إذا كُنت ترغب في الاقتباس وتشعر بأن محتواك قد يبدو ناقصًا إن لم تستعين بهذه الإضافة الخارجية؟

يجب أن تخاطب المالك مباشرًة -في رسالة مكتوبة بشكل مُهذب- عن رغبتك في الاستعانة بجزء من المحتوى الخاص به، وعن طبيعة السياق الذي سوف تستخدمه فيه.

بالإضافة إلى أنك لا بد أن تتوقع حصول المالك الأصلي على جزء من أرباح المقطع الخاص بك في حال أن حقق نجاحًا. قيمة هذه الأرباح تحددونها بالاتفاق فيما بينكما.

قد تبدو هذه الشروط مُجحفة بعض الشيء، ولكن الأمر أفضل كثيرًا من أن تواجه خطر حذف المقطع أو القناة.

كيف أحافظ كيوتيوبر على حقوقي؟

الحالة الماضية كانت عن كيفية الاستعانة بمصادر من صناع محتوى آخرين بدون التعرض للخطر. لكن ماذا لو كنت أنا صاحب المحتوى الأصلي وأرغب في الحفاظ عليه؟

لكل محتوى أصلي يتم نشره على يوتيوب مصطلح يُطلق عليه “Content ID”. وهو نظام يعمل به يوتيوب للحفاظ على حقوق الملكية.

إذا قمت بنشر محتوى أصلي تمامًا بدون اقتباس. يجب عليك تحميل الملفات الأصلية التي يطلبها اليوتيوب عند تحميل المقطع…. هذه الملفات تضمن حقوق ملكيتك له.

يضم اليوتيوب قاعدة بيانات ضخمة لهذه الملفات الأصلية. ولكن خوارزمياته تعمل على إبلاغك عندما يحاول شخص ما اقتباس أي مقطع يعود إلى الـ “Content ID” التي تملكها.

وهذه فيديو من يوتيوب يوضح الارشادات الأساسية حول حقوق الملكية:

9. تجاهل التسويق على مواقع التواصل الاجتماعي

التسويق لمقاطع اليوتيوب عبر مواقع التواصل الاجتماعي التي تملكها بمثابة القلب النابض لعملية تسويق مقاطع الفيديو بشكل عام.

بعض اليوتيوبرز يتجاهلون التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي لينتهي الأمر بمقاطع لا تحظى بنسب مشاهدة جيدة. وهي من أهم الأخطاء الشائعة التي يقع بها عدد كبير من صُناع المحتوى.

ينشط على موقع الفيس بوك ما يقرب من الثلاثة مليارات مستخدم حول العالم. أما انستجرام فيملك ما يزيد عن مليار و 300 مليون مستخدم. وينطبق الحال ذاته على تويتر، تيك توك، سناب شات وباقي مواقع التواصل الاجتماعي.

الاكتفاء بترويج مقاطع اليوتيوب على اليوتيوب فقط يحرمك من الاستفادة من هذه الأرقام المليارية. والتي قد تتسبب في ارتفاع أرقام مشاهدة مقاطعك على يوتيوب بشكل لن تتوقعه.

التعرف على جمهور متنوع والتواصل معه. من شأنه أيضًا أن يضمن لك اقتراحات دائمة لتطوير القناة. وتعليقات صادقة عن الأخطاء التي يحملها محتواك، والذي من شأنه أن يساعدك في المستقبل على تلافيها.

اقرأ أيضاً: طرق زيادة مشاهدات اليوتيوب مجاناً وبسهولة (دليلك الشامل)

10. تجاهل شراء المشاهدات

حسنًا لقد تلافيت جميع الأخطاء السابقة. أنشأت قناة تُقدم محتوى قيّم وجذاب. قمت بتقديم عناوين جيدة، كما راعيت تسويق المقاطع بشكل جيد على مواقع التواصل الاجتماعي مع الحفاظ على التفاعل بشكل جيد مع متابعيك.

ولكن يظل شيئًا ما ناقصًا، لا أحصل على المشاهدات والاهتمام المطلوب. أليس كذلك؟ فما الخطأ الأخير الذي عليّ أن أتجنبه؟

قد لا تخدم خوارزمية اليوتيوب بعض صُناع المحتوى بشكل لائق، وهنا لا يتبقى سوى أمر واحد، وهو شراء المشاهدات. فلا تتجاهل هذا الحل، ولا تستهين بتأثيره على قناتك.

وعلى الرغم من أن البعض لا يُرجح هذا الحل نظرًا لعمليات النصب التي تتم عن طريقه من المواقع الغير موثوقة. إلا إننا نُرشحه وبشدة لمواجهة الركود في قناتك، ولكن مع وضع عدة معايير هامة في الاعتبار:

1. من غير المنطقي لمحتوى وليد أن يمتلك أكثر من 100 ألف مشاهدة بين ليلةٍ وضحاها. هذا قد يدفع إدارة اليوتيوب إلى وضع قناتك في القائمة السوداء، كما أن أمر شرائك للمشاهدات قد يبدو واضحًا للجميع.

ننصحك في بداية عملية الشراء أن تكتفي بـ 1000 مشاهدة على سبيل المثال، ثم تضيف إليهم المزيد تدريجيًا.

2. إذا كنت على ثقة بجودة المحتوى الذي تنشره فلما لا تشتري تفاعلًا بدلًا عن المشاهدات؟ يمكن لمواقع شراء المشاهدات أن تبيعك تعليقات وإعجابات من متابعين حقيقيين.

ننصحك بتجربة هذا الأمر لأنه يجلب المشاهدات بشكل أسرع للمحتوى القيّم، كما يضع مقطعك في مكانة متقدمة عند البحث.

3. تعامل مع المواقع ذات الصيت الجيد حتى وإن كانت أسعارها مرتفعة قليلاً عن غيرها. ابتعد عن المواقع التي تبيعك روبوتات من المتابعين والمتفاعلين.

فأنت تحتاج إلى تفاعل حقيقي، لذلك نحن نقدم لك بعض الخيارات الجيدة، والتي تمتلك سيطًا وخبرة كبيرة في مجال شراء المشاهدات والتفاعل.

4. قم بالتواصل مع خدمة دعم الموقع للتأكد من قدرتهم على بيعك مشاهدات مستهدفة (سواء من ناحية الاهتمام أو من الناحية الجغرافية).. هذه نقطة في غاية الأهمية.

أ) موقع famoid: هو موقع موثوق لشراء المشاهدات والتفاعل على يوتيوب. كما تبدأ باقات الأسعار به من 13 دولار فقط لكل 1000 مشاهدة ننصحك به.

ب) موقع MediaMister: من أرخص المواقع لشراء المشاهدات. يصل سعر 1000 مشاهدة به إلى 8 دولارات فقط. كما يضم أقسام لشراء الإعجابات والتفاعل على كافة مواقع التواصل الاجتماعي الأخرى.

تأكد من أن شراء المشاهدات أمر قانوني للغاية. ولا يوجد في سياسات وشروط اليوتيوب ما يمنع ذلك. إلا إذا في حال أن تعاقدت مع مواقع غير موثوقة تبيع لك حسابات وهمية. هُنا قد تجد نفسك في دائرة الخطر.

كما أن احتمالية حصولك على مشاهدات أصلية بعد شراء المشاهدات أمرًا قائمًا ومُتاحًا للغاية، ولكنه يعتمد فقط على مدى جودة وجاذبية المحتوى الذي تقدمه.

في النهاية إذا كُنت تعتقد بأن اليوتيوب هو بوابتك الواسعة لتحقيق أحلامك في بناء علامة تجارية ناجحة. تأكد من أنك تعرفت جيدًا على الأخطاء التي من شأنها أن تعيق تقدمك. وتعرفت أيضًا على الطرق المُثلى لتلافيها. الآن أنت تعرف جيدًا ما سوف تواجهه في عالم اليوتيوب.

عن الكاتب

سارة صلاح

سارة صلاح
حاصلة على ليسانس آداب قسم الجغرافيا من جامعة عين شمس، وأعمل بمجال كتابة المحتوى منذ أكثر من ٦ سنوات.

أهتم بالكتابة والبحث في عدد من المجالات المتنوعة، وهدفي هو استغلال الموهبة التي أمتلكها في تطوير وإثراء المحتوى الكتابي العربي، وقد أتاحت لي مدونة الرابحون العمل على هذه الفرصة.

أرى أن السبيل الأمثل لتحقيق الفائدة والجودة هو البحث الشامل عن مصادر المعلومات، وتقديمها في الصورة الأمثل للقارئ العزيز. على أن تكون خالية من أي تعقيد لغوي، ومحافظة على القيمة المطلوبة.

إضافة تعليق

اضغط هنا لنشر التعليق