الرئيسية » تطوير الذات » كيفية تحقيق الأهداف (صفات وعادات وخطوات)


كيفية تحقيق الأهداف (صفات وعادات وخطوات)

كيفية تحقيق الاهداف

بقلم نسمة مسعد
تحقيق الأهداف هو السبب في وجود أي شخص في الحياة، فالإنسان بلا هدف هو إنسان ميت.

ومما لا شك فيه أن تحقيق الأهداف هو الطريق الذي يسير عليه كل إنسان من أجل غاية الوصول إلى النجاح، ولكن يبقى السؤال المهم الذي يطرحه الكثيرون على درب النجاح وهو:

كيفي يمكنني تحقيق الأهداف الخاصة بي؟

وللإجابة على هذا السؤال تابع معنا هذه المقالة التي سوف نعرض فيها طرق ونصائح فعالة جداً ومهمة تساعدك على تحقيق الأهداف التي تريدها، وتسمو بك لطريق النجاح، وتساعدك للوصول إلى القمة سواء إن كنت تسعى للنجاح في الحياة العملية أو الدراسية والعلمية.

صفات من ينجح في تحقيق الأهداف

في البداية وقبل أن نسرد الخطوات أو النصائح التي نقدمها من أجل تحقيق الأهداف، يجب أن تعلم جيداً عزيزي القارئ أن الأمر يحتاج منك أن تتصف بمجموعة من الصفات التي حتماً ستساعدك في الوصول لهدفك، وبالتالي الوصول إلى النجاح، بل وتحقيق المزيد من النجاحات على مدى العمر.

هذه الصفات لخصناها في النقاط التالية:

  • وجود شغف واهتمام حقيقي تجاه المجال الذي تسعى فيه لتحقيق أهدافك.
  • المثابرة والصبر على المتاعب.
  • الطموح المستمر الذي لا حدود له.
  • التفاؤل الدائم.
  • الثقة في النفس وفي القدرات التي تمتلكها.
  • حب العلم والتعلم والرغبة المستمرة في تطوير الذات.
  • البحث الدائم عن المعلومة وبمهارة.
  • الاستماع جيداً لتجارب الآخرين.
  • الايمان بأن الفشل هو بداية لنجاح جديد.
  • الاعتراف بالعيوب والأخطاء ومحاولة إصلاحها.
  • اتباع نظام غذائي جيد وأسلوب نوم صحي.

هذه الصفات لا يحتم عليك أن تمتلكها جميعها، ولكن اجلس مع نفسك وعدد صفاتك التي تمتلكها من ضمن هذه النقاط، واكتسب ما تبقى منها بالتعلم والتدريب الدائم.

لا يمكننا الجزم بأنها الصفات التي يتصف بها كل شخص ناجح، ولكن يمكننا التأكيد على أنها هي الصفات التي تساعد في تحقيق الأهداف.

اقرأ أيضاً: ما هو النجاح وما هي مواصفات الشخص الناجح (لكل من يسعى للنجاح)

4 عادات مميزة تساعدك في تحقيق الأهداف

إذا تحدثنا عن كيفية تحقيق الأهداف بالطبع سوف نفكر في إدارة الوقت، و التعلم الذاتي، والتطور، وغيرها من الخطوات المعروفة التي تساعد في تحقيق الأهداف، والتي سوف نعرضها بالتفصيل لاحقاً.

ولكن حرصاً من موقع الرابحون أن يقدم دائماً المميز، سوف نعرض لك أربع عادات مهمة جداً لتحقيق لأهداف في جميع المجالات.

تُعد هذه العادات مميزة لكونها نابعة من خلاصة تجارب ناجحة في تحقيق الأهداف، هذه العادات بالتفصيل هي:

1. اتخذ دائماً وضع الخوف

وليس المقصود هنا أن ينتاب الشخص دائماً الخوف من كل تجربة، وإلا سوف لا يغامر أبداً ولا يخترق مصاعب الحياة.

ولكن المقصود هنا هو وضع أسوأ النتائج التي من الممكن أن تحدث عند تحقيق الأهداف، ووضع خطة طوارئ مناسبة في حالة حدوث ما هو أسوأ.

فعندما تكون مستعد بشكل دائم لأي شيء يحدث مهما كان كارثي، من النادر أن تجد نفسك في موقف لا تستطيع التصرف فيه مهما كان سيء.

2. لا تقبل ما يسبب لك ضغط نفسي

ليس معنى ذلك ألا تواجه أي صعاب والتي حتما سوف تقابلك في طريق تحقيقك للنجاح، ولكن نعني بذلك أن تبتعد عن كل ما يسبب لك عدم الرضا عن نفسك أو عملك، سواء في حياتك العملية أو الشخصية.

فالضغط النفسي في شيء لا تحبه ولا ترضى عن نفسك فيه قد يولد يأس وقلة عزيمة، وهذا ما يعيق عن تحقيق الأهداف واقتناص الفرص.

3. تعامل مع العقبات بالفضول

والمقصود هنا محاربة ساعات الملل التي يصورها لك عقلك، فمثلاً عندما تكون في الوقت المحدد للعمل على تحقيق هدفك سواء كان وقت تعلم أو وقت عمل، ووجدت نفسك تشعر بالملل، ويتحدث معك عقلك باللجوء لوسيلة إلهاء سواء بمشاهدة التلفاز أو متابعة منصات التواصل الاجتماعي بدون هدف.

في هذا الوقت ابحث بداخلك بفضول عن سبب هذا الملل.

 هل أنت تشعر بالضغط فتهرب في أي شيء قد يلهيك عن هدفك؟

أو أن هناك شعور باليأس قد تسلل إلى نفسك؟

عندما تتعامل بفضول مع هذه المشاعر، سوف تفهم نفسك جيداً وتتقن جيداً طريقة التخلص من هذا الشعور بمعالجته بطريقة صحيحة من خلال اللجوء لوسائل ترفيه في غير ساعات العمل أو التعلم.

اقرأ ايضاً: كيف تروض عقلك لانجاز المهام الصعبة والأنشطة المفيدة

4. احتفل دائماً بأي انتصار حتى ولو كان صغير

أثناء طريقك لتحقيق هدفك الكبير سواء بالوصول لدرجة نجاح معينة أو الحصول على فرصة كبيرة في العمل، بالطبع سوف تمر بمجموعة من الانتصارات أو أهداف فرعية تصل بك للأهداف الرئيسية.

لا تهمل أبداً هذه الانتصارات الصغيرة بل اجعلها سبب دائم لك للاحتفال، فهذه المكاسب الصغيرة عندما تهتم بها سوف تزيدك حماس وتحفيز على الوصول للهدف الأسمى والأساسي.

ولكن لا تجعل هذه الاحتفالات ضخمة بحيث تجد نفسك لا تسير أبداً إلى الأمام، وتقف عند محطة واحدة لا تستطيع الخروج منها.

خطوات واقعية لمساعدتك على تحقيق الأهداف

الآن وبعد أن تعرفت على صفات وعادات تساعدك على تحقيق الأهداف، دعنا نتحدث بشكل مفصل عن خطوات فعلية وواقعية سوف تساعدك كثيراً في الوصول لتحقيق الأهداف والنجاح.

تابع معنا هذه الخطوات وحاول تنفيذها:

1. اكتب أهدافك وضعها أمامك دائماً

عندما تحدث الدكتور “أحمد زويل” عن حياته في الصغر أخبرنا أن والده كان يعلق ورقة على باب غرفة زويل مكتوب عليها  د. أحمد زويل، وكان ينظر لها بشكل مستمر، ويذكر أنها كانت من أهم المحفزات التي ساعدته في تحقيق هدفه.

وأنت عزيزي القارئ يجب أن تكتب هدفك أو أهدافك بطريقة واضحة وتضعها دائماً أمامك في أي مكان تحبذه، ويُفضل أن يكون المكان الذي تقع عليه عيناك بشكل دائم.

فعندما يكون هدفك دائماً أمام عينيك سوف يساعدك في تخطي أي عقبات أو لحظات يأس من المحتمل أن تمر بها وأنت تعمل على تحقيق الأهداف.

2. قسم أهدافك بترتيب معين

الهدف الرئيسي يحتاج لمجموعة من الأهداف الفرعية تتحقق لكي تصل بهم للهدف المنشود، فمن الأفضل أن تضع أهدافك بطريقة مقسمة.

فمثلاً ضع خطة زمنية لتحقيق الهدف الرئيسي، ولتكن مدة 6 أشهر. قم بعد ذلك بوضع أهداف فرعية لتحقيقها بشكل شهري، ثم وضع مجموعة من الأهداف الأسبوعية ثم اليومية بطريقة تتماشى مع ظروف يومك وشكل حياتك العادية.

تقسيم المهام هو أفضل طريقة للوصول للهدف الرئيسي بشكل مُتقن من شأنه يحقق لك أعلى درجات النجاح.

ويمكنك هنا اللجوء لبعض التطبيقات على الهاتف  الذكي، والتي سوف تساعدك في التخطيط وتقسيم المهام، وهي ما تعرف بتطبيقات “To do list” أو تطبيقات إدارة المهام، وإليك بعضها:

  • Google Keep
  • Wunderlist
  • Todoist
  • Anydo

3. نظم وقتك بشكل منطقي

أول شيء يتحدث عنه الجميع عند سرد خطوات تحقيق الأهداف هو تنظيم الوقت، ولكن دعنا هنا نتحدث عن هذه النقطة من وجهة نظر جديدة.

تنظيم الوقت شيء مهم في الحياة بشكل عام، ولكن المشكلة التي تواجه الجميع خاصة أولئك الذين لا يقومون بوضع مواعيد معينة ولا يستطيعون تنفيذها ليست في التنظيم بالمعنى المعروف، ولكن المشكلة تكمن في عشوائية التنظيم.

دعني أوضح لك الموضوع بشكل مفصل، عندما تريد تنفيذ مجموعة من المهام اليومية وتقوم بوضع جدول لذلك، احرص على الآتي:

  • لا تضع أكثر من مهمة صعبة في نفس اليوم، وأعطي كل مهمة وقت كاف مراعياً في ذلك أي شيء قد يعطل تنفيذ هذه المهمة.
  • عندما تقوم بوضع جدول لأعمالك اليومية، ضع في أعلى الجدول العادات اليومية التي تقوم بها بشكل دائم.
  • اجعل جزء من وقتك للترفيه سواء بممارسة الرياضة، أو الاستماع للموسيقى المفضلة، أو غير ذلك من وسائل الترفيه.
  • استقطع من وقتك جزء لممارسة موهبة مفضلة تجد فيها إبداعك، فذلك يساعدك بشكل كبير على تجديد نشاطك وتحفيز عقلك على التعلم والتطور.
  • اجعل مهامك منطقية بالنسبة لمسؤولياتك الملزم بها بشكل يومي.
  • قيم دائماً مستوى أدائك في تنفيذ المهام التي نظمتها في جدول تنظيم الوقت الخاص بك، وابحث عن أسباب عدم تنفيذ المهمة وعالجها، وعن أسباب ساعدتك على إنجاز مهامك وادعمها بالتطور والتعلم.

وإليك بعض التطبيقات التي سوف تساعدك على تنظيم الوقت، وتذكيرك بأهم المواعيد والمهام التي تحددها مسبقاً:

  • تطبيق Rescue Time
  • تطبيق Toggl
  • تطبيق Google Calendar

للحصول على القائمة كاملة، وروابط التحميل، ومميزات كل تطبيق قم بزيارة مقالنا السابق بعنوان “أفضل تطبيقات تنظيم الوقت وزيادة الإنتاجية“.

4. استعن دائماً بخبرات الآخرين

بالطبع الخبرة في كل مجالات الحياة، والتجارب السابقة هي شيء صحي جداً لكل من يريد الوصول لقمة النجاح والمحافظة عليه.

ولكن عليك انتقاء من تأخذ منهم الخبرة، فليس كل خبير بشيء يستطيع أن يمدك بما هو يحفزك للنجاح، فبعض التجارب السلبية التي ينقلها بعض الخبراء قد تقلل من عزيمتك في تحقيق الأهداف.

فكن دائماً مستمعاً لنصائح من ينظر للحياة بمنظور واقعي متوازن، ليس المتفائل دائماً أو المتشائم دائماً، فكلاهما مضر لمن هو في بداية تحقيق أحلامه وأهدافه.

ولكن عليك باتباع نصائح الخبير بأمور الحياة، وفي نفس الوقت محفزاً لك لخوض تجارب ومغامرات جديدة، وأن تستفيد من هذه النصائح بتجنب ما يمكن أن يضرك واقتناص كل فرصة قد تساعدك على التقدم.

وإذا لم تجد في البيئة المحيطة بك أشخاص يحملون هذه الصفات يمكنك الاستعانة بالتكنولوجيا من خلال مواقع مشهورة على شبكة الانترنت.

هذه المواقع قائمة على عرض تجارب لخبراء وشخصيات ملهمة قد تساعدك على اكتساب عادات ونصائح توجهك لطريقك الصحيح من أجل تحقيق الأهداف.

إليك أفضل 3 مواقع:

  • موقع TED Talk
  • موقع Quora
  • موقع Reddit

5. حافظ على حياة صحية

الناجح دائماً في حياته تجده يتبع عادات صحية سليمة بنسبة كبيرة، فلا تجد شخص ناجح ومستمر ومتألق في نجاحه وهو مهمل في صحته، فغالباً هؤلاء الأشخاص يحققون النجاح في جزء واحد من حياتهم، ولا يستطيعون التمتع بهذا النجاح في باقي نواحي الحياة.

عليك بتناول غذاء صحي وتجنب الأغذية السريعة أو المليئة بالمواد الدهنية، ليس فقط للحصول على جسم رشيق وتجنب السمنة، ولكن أيضاً من أجل الحصول على جسم نشيط خفيف الحركة، وذهن صافي ذو تركيز عالي بعيد عن التشتت والخمول.

مارس التمارين الرياضية بشكل مستمر سواء بتمارين خفيفة بشكل يومي، أو ممارسة رياضة محببة لك بشكل أسبوعي.

الرياضة لا تساعد على الحصول على صحة جيدة فقط، بل إنها تساعدك على تجديد نشاطك ومزاجك، مما يجعلك دائماً مُقبل على الحياة، راغباً في تحقيق النجاح، متحمس لتحقيق الأهداف.

حافظ على نظام جيد للنوم المبكر والاستيقاظ المبكر، وابتعد عن السهر بقدر الإمكان، فالنوم من الأشياء التي تعطيك القوة والقدرة على التركيز بشكل كبير، كما أنها تحفز خلايا عقلك على التفكير بشكل جيد ومرتب، وبالطبع كل هذا شيء ضروري جداً لتحقيق الأهداف.

اقرأ أيضاً: نصائح لتنظيم الوقت (شغل أقل و لعب أكثر)

وأخيراً عزيزي القارئ يجب أن تعلم جيداً أن هذه المقالة قمنا بتقديمها إليك ليس من أجل أن نسرد لك خطوات تتبعها لتحقيق هدف معين ثم تكف عنها.

ولكن نأمل أن تكون هذه الخطوات هي عادات في حياتك، فهي ليست خطوات محفوظة، ولكنها سمات مهمة سوف تجدها في كل شخص ناجح واصل لأحلامه ولديه القدرة على تحقيق الأهداف.

فنرجو أن نكون قدمنا لك شيء مميز يفيدك في جميع نواحي حياتك.

عن الكاتب

مجدي كميل

مصري وعمري 32 عام، حاصل على بكالوريوس التجارة.

أعمل في مجال الديجيتال ماركتنج منذ حوالي 8 سنوات، حصلت خلالها على الكثير من الخبرة والتجربة والمعرفة في الكثير من النواحي.

مهتم جداً بالمعرفة والاطلاع على كل ما هو جديد في عالم التسويق والعمل من خلال الإنترنت. متابع ومهتم بكل ما له علاقة بعالم تكنولوجيا الإتصالات والإنترنت بشكل عام.

أقرأ باستمرار في الكثير من المجالات، وخصوصاً في مجال التسويق والعمل اونلاين.
أبحث جيداً قبل كتابة أي موضوع في الرابحون، وأختار مصادري بدقة وعناية بناءاً على التنوع والجودة.

هدفي تقديم قيمة حقيقية تستحق وقت القراء الأعزاء وتساعدهم على النجاح. شعاري في الكتابة دائماً هو الجودة، مهما كلفني ذلك من وقت ومجهود.

إضافة تعليق

اضغط هنا لنشر التعليق