الرئيسية » مال وأعمال » 6 أفكار مشاريع تجارية ناجحة في السعودية لتنفيذها في 2023

6 أفكار مشاريع تجارية ناجحة في السعودية لتنفيذها في 2023

مشاريع تجارية ناجحة في السعودية

من المعروف أن التجارة من المهن التي مارسها الإنسان منذ قديم الزمن، والتي تزداد أهمية يومًا بعد يوم وخصوصاً في المملكة السعودية في الوقت الحالي، حيث أن حاجات الإنسان لا تنتهي، فدائمًا ما يحتاج شراء منتجات لكافة مناحي حياته المختلفة.

وتشتهر التجارة بربحها العالي وأهميتها الكبرى، حيث تعد ركيزة أساسية في اقتصاديات الدول، أما على مستوى الأشخاص فليس هناك نموذج أكثر شهرة في عالم الثراء من شهرة تاجر ناجح.

لذلك فإذا كنت ممن يبحثون عن مصدر دخل مربح أو يبحثون عن مشاريع مستقلة حرة فستكون التجارة أهم تلك المصادر الربحية، وبما أن الأفكار التجارية تختلف من مكان لمكان، فسنوضح في هذا المقال باقة مشاريع تجارية ناجحة في السعودية تناسب مختلف الفئات.

1. مشروع تجارة قطع غيار سيارات

يشتهر الشعب السعودي بولعه بالسيارات خاصةً الحديثة، والذي الكثير منه يمتلك العديد من السيارات المختلفة، لذلك فإن سوق قطع غيار السيارات من أهم الأسواق التجارية في الممكلة العربية السعودية.

ويمكن في هذا المشروع التخصص في بيع قطع غيار نوع سيارات محددة كسيارات فورد مثلًا، حيث أنها من أكثر أنواع السيارات انتشارًا داخل المملكة العربية السعودية.

ولبدء هذا المشروع تحتاج أولًا إلى دراسة سوق قطع غيار السيارات في السعودية، والقطع الأكثر طلبًا في السوق، والأماكن المشهورة برواج هذه التجارة فيها.

وتشمل قطع غيار السيارات التي قد يحتاجها السوق السعودي العديد من السلع مثل إكسسوارات السيارات الداخلية، وطرمبات والطنابير الخاصة بالمواتير، وأجزاء الكهرباء مثل فوانيس السيارة وغير ذلك.

ويمكن الحصول على هذه السلع بأكثر من طريقة، حيث يمكنك الشراء بالجملة من شركات الاستيراد المعروفة في السعودية أو يمكنك الاستيراد بنفسك من الخارج، كما يمكنك الاعتماد على التعاون المشترك بينك وبين المحلات والشركات التي تعمل في نفس المجال.

وبشكل مجمل فإن البدء في هذا المشروع التجاري الناجح يحتاج لعدة عوامل أساسية، وهي كالتالي:

1) محل مناسب: يُفضل ألا تقل مساحة المحل عن حوالي 80 متر، مع تقسيمه لنصفين أحدهما لتخزين السلع والآخر للعرض أمام العملاء والتعامل معهم، ويُفضل أيضًأ اختيار مكان المحل في أحد المناطق التي تروج فيها تجارة قطع غيار السيارات أو أي مناطق مزدحمة.

2) ديكورات المحل: من البديهي اختيار ديكورات ولون دهانات للحوائط يتلائم مع السيارات، ويجب وضع عدد من الأرفف لعرض البضائع، وإذا كان المحل صغير يمكن تقسيم المحل إلى جزئين فوق بعضهم على أن يربط بينهم سلم ملائم للديكور بحيث يخصص الجزء الأعلى لتخزين البضائع.

3) البضائع: يجب أن يضم المحل أهم قطع غيار السيارات من الأنواع المنتشرة في السعودية، ويُفضل أن تبحث عن القطع التي يكثر عليها الطلب، ولكنها لا تتوفر بكثرة في المحال المنافسة.

4) جهاز كمبيوتر: على الرغم من كونه ليس أساسيًا في تجهيز المحل، ولكنه مفيد جدًا لتسجيل المبيعات ومعرفة مخزون السلع، مع تثبيت برامج حسابية تساعد في إجراءات العمليات الحسابية.

5) العمالة المطلوبة: يحتاج المحل إلى شخص لديه خلفية معرفية كبيرة لعالم السيارات، وذلك ليتمكن من فهم العميل وإيجاد بدائل إذا احتاج العميل بضاعة غير متوفرة بالمحل.

6) التسويق: كأي مشروع تجاري يجب الاهتمام بالجانب التسويقي واستخدام الطرق التسويقية المختلفة لإنجاح المحل.

اقرأ أيضاً: 4 أفكار لزيادة مبيعات المحلات التجارية

2. مشروع تصدير اللدائن

اللدائن أو البوليمرات هي مواد صناعية سهلة التشكيل، وهي تدخل في كثير من الصناعات مثل زجاجات المياه أو عبوات التعبئة بأشكالها المختلفة، وهو ما يحتاجه الإنسان بشكل دائم.

وتعد المملكة العربية السعودية من أكبر الدولة المصدرة للدائن، وقد أشارت الهيئة السعودية العامة للإحصاء إلى أن حجم الصادرات السعودية من اللدائن وصل إلى 84 مليار سعودي في عام 2018، وذلك خلال 13 شهر فقط.

كما أوضحت الهيئة أيضًا إلى وجود أكثر من ألف مصنع للدائن بداخل المملكة السعودية، لذلك يعد مشروع شراء تلك اللدائن من مصانعها ثم تصديرها للشركات الأجنبية خارج البلاد من أهم المشاريع التجارية الناجحة في السعودية الآن.

وقد اهتمت الحكومة السعودية بحركة التصدير داخل المملكة، لذلك أوضحت دليلًا كاملًا للراغبين في التصدير من داخل المملكة السعودية لخارجها.

أما ما تحتاجه لتنفيذ هذا المشروع، الذي يعد بمثابة شركة تصدير، فهو كالتالي:

1) تأسيس شركتك للتصدير: عليك أن تختار موقعًا مناسبًا للشركة مع ديكورات مناسبة للمشروع، ذلك بالإضافة إلى استخراج الأوراق الرسمية التي تفرضها الحكومة السعودية لتأسيس الشركة مثل السجل الضريبي والسجل التجاري وغير ذلك.

2) الاتفاق مع مصانع اللدائن: تتواصل مع المصانع التي تنتج تلك المنتجات، ومن ثم التفاوض معها على الأسعار المناسبة، ومعرفة مدى قدرتهم على تلبية حاجاتك من السلع.

3) تسويق السلع للخارج: تتواصل مع الشركات والمصانع خارج البلاد، والذين من المعروف حاجتهم لتلك السلع لتصل معهم إلى اتفاق مناسب.

4) تجهيز الشحنات: بعد الحصول على طلبات للمنتج من شركات الاستيراد الخارجية ابدأ في تجهيز الكمية المطلوبة وتهيئتها ونقلها للميناء لتبدء رحلتها إلى الشركة المستوردة.

5) إتمام عملية التصدير: تتم عمليات التصدير عبر المواني السعودية وخاصةً ميناء جبيل، ولتتمكن من إتمام الشحن إلى الشركة المستوردة ووصولها للشركة بطريقة آمنة وقانونية، يجب عليك اتباع ما يلي:

  1. إصدار شهادة المنشأ.
  2. الحصول على الموافقات الإضافية للتصدير.
  3. إثبات دفع القيمة المطلوبة قانونًا.
  4. إثبات التأمين على الشحنة المرسلة.
  5. الحجز للشحنة.
  6. تحميل الشحنة.
  7. الحصول على بيان الشحنة من من الوكيل الملاحي.
  8. تسليم المستندات للمخلص الجمركي.
  9. استلام التخليص الجمركي.
  10. ارسال مستندات الشحن إلى المشتري.

اقرأ أيضًا: أفكار مشاريع صغيرة في السعودية (سهلة التنفيذ ومربحة)

3. مشروع تجارة القهوة أو البن

يعد البن من أشهر وأهم المشروبات في العالم كله، كما يتميز البن العربي عن غيره من الأنواع المعروفة عالميًا، لذلك يعد مشروع تجارة القهوة من أهم المشروعات التجارية الناجحة في السعودية.

ويحتاج هذا المشروع إلى دراسة جدوى تفصيلية لحساب تكلفة هذا المشروع وأرباحه المتوقعة ونسبة نجاحه، ويمكن في هذا المشروع الدمج بين تجارة البن المطحونة وبين تقديم مشروبات القهوة المتنوعة بهدف زيادة الربح.

ويتميز مشروع تجارة القهوة أو البن بأنه من المشروعات سريعة الربح، حيث يمكن بدء التربح منه خلال فترة قصيرة من افتتاحه، كما يتميز أيضًا بأنه لا يحتاج إلى تكلفة طائلة في البداية، كما أنه لا يحتاج إلى عدد كبير من الأيدي العاملة.

ويعتمد نجاح مشروع تجارة البن والقهوة على العديد من العوامل مثل اختيار المكان المناسب والتسويق الجيد، والكثير من المتطلبات التي تتمثل فيما يلي:

1) مكان مناسب: يحتاج المشروع إلى مكان بمساحة مناسبة لتحميص القهوة وتغلفيها وبيعها، لذلك يجب ألا تقل مساحة المكان عن 20 متر مربع، كما يجب أن يتم اختيار هذا المكان في موقع مزدحم بالناس كالمناطق التجارية مثلًا، أو يمكن اختيار المكان بالقرب من جامعة أو مول تجاري أو بالقرب من منطقة سياحية يتوافد إليها الناس.

2) اسم المشروع: يلعب الاسم هنا دورًا هامًا في جذب العملاء إلى المحل، فكلما كان الاسم جديدًا ومبتكرًا ومعبرًا عن السعادة التي تخلقها القهوة كلما ازداد عدد عملاء المشروع.

3) ديكورات المكان: لا تقل أهمية ديكورات المحل عن أهمية الاسم، لذلك يجب اختيار ديكورات تعبر عن القهوة كرسومات مجسمه لفنجان القهوة أو أو تصوير البخار الخارج من كوب القهوة على هيئة نغمات موسيقية، ويُفضل إدخال اللون البني في هذه الديكورات لإضفاء شيء من الفخامة التي تناسب القهوة.

4) محمصة البن: يمكن اختيار نوع محمصة متوسطة لتقليل التكلفة، حيث تتراوح أسعار آلات التحميص ما بين 350 إلى 2500 ريال سعودي، ولكن يجب مراعاة اختيار الحجم المناسب للمشروع مع مراعاة قدرتها على تحميص البن بدرجات متفاوتة لتلبية كافة الاحتياجات.

5) مطحنة القهوة: تتوفر في الأسواق أنواع وأحجام مختلفة من مطاحن القهوة، ويمكن شرائها مستعملة بتكلفة أقل من الحديثة، ولكن ما يهم هو حجم المطحنة وقدرتها على طحن درجات متفاوتة بداية من القهوة التركية الناعمة إلى قهوة الفلتر الخشنة وما بينهم من درجات طحن القهوة.

6) ماكينة تغليف القهوة وأكياس التعبئة: يُفضل تصميم أكياس تعبئة تحمل اسم مشروعك لتضفي أو على الأقل وضع ملصقات تحمل اسم المشروع على تلك الأكياس ثم ضغطها وإغلاقها بواسطة ماكينة التغليف، وعادة ما تكون متوسطة السعر.

7) ماكينات صناعة القهوة: يفضل توفير ماكينة صنع الاسبريسو وماكينة صنع النيسكافيه وماكينة صنع الأميركان كوفي مع آلات صناعة القهوة التركية والعربية، وذلك لتقديم مشروب القهوة للمارة أو الزبائن الذين يريدون تجربة البن في مشروعك.

8) الأيدي العاملة: لا يحتاج المشروع إلى عدد كبيرة من العمال بل يمكن بدء المشروع بعاملين فقط؛ أحدهما خاص بتحميص القهوة وطحنها وأخر مسئول عن التعامل مع الزبائن والبيع لهم، ويُفضل اختيار عمالة لها خبرة في عالم القهوة لتقديم ما يحتاجه العملاء بدقة.

9) التسويق: يعد التسويق أحد أهم عوامل نجاح أي مشروع، وفي هذا المشروع يجب الاعتماد على كل من التسويق التقليدي والتسويق الإلكتروني لضمان النجاح، كما يُفضل أن يكون المسوق للمشروع له خبرة في عالم القهوة.

اقرأ أيضاً: خطوات استخراج سجل تجاري في السعودية بشكل إلكتروني

4. مشروع بيع الثياب الرجالي

يهتم الرجال في السعودية بثيابهم بشكل كبير، وذلك حيث تمثل الملابس الرجالية في السعودية إظهارًا للهوية العربية الأصيلة، لذلك يهتم الرجل السعودي بكافة تفاصيل ملابسه بكل قطعها كالشماغ والغتر والعقال وما إلى ذلك، بما ينعكس على هيبة الرجل وهندامه.

كما يحتاج رجال المملكة أيضًا إلى بعض الملابس العصرية كالبناطيل والتيشيرتات أو الملابس الرياضية أو ملابس مناسبة للبيت كالبيجامات والترينجات وغير ذلك، مما يجعل سوق الملابس الرجالية في السعودية مفتوح ومتنوع ومدر للربح.

وعلى الرغم من رواج تجارة الملابس الرجالية في معظم الأيام، إلا أن هناك مواسم يزداد فيها الطلب على هذا السوق كالأعياد مثلًا أو مبارايات كرة القدم الهامة إذا كنت تبيع ملابس رياضية.

ومن أهم الأمور التي يجب وضعها في الاعتبار عند البدء في هذا المشروع حاليًا؛ قرار توطين هذا القطاع بما يستلزم اختيار العمالة اللازمة للمشروع من السعوديين وليس الأجانب.

ولبدء هذا المشروع التجاري يحتاج إلى المتطلبات التالية:

1) محل: يُفضل اختيار المحل في منطقة مأهولة بالسكان أو في وسط منطقة تجارية، ويُفضل أن يكون موقعه ظاهرًا للزبائن كأن يكون على شارع رئيسي.

أما بالنسبة للمساحة فإن 40 متر مساحة متوسطة ومناسبة يمكن أن تزيد أو تقل، كما يمكن اختيار محل من طابقين أو تقسيم المحل إلى أقسام منفصلة يختص كل منها بنوع محدد من الملابس الرجالية.

2) أرفف معدنية أو خشبية: توضع مجموعة من الأرفف العالية في المحل لتخزين الملابس، ويخصص كل رف لملابس محددة ليستطيع البائع الوصول إليها بسهولة عندما يطلبها الزبائن.

3) واجهة زجاجية: يُفضل وضع واجهة زجاجية من النوع الآمن لعرض الملابس بداخلها بطريقة تجذب الزبائن مع وضع لمبات بداخلها للإضاءة في الليل.

4) استنادات ومانيكانات: يُفضل عرض أزياء الملابس بطرق متنوعة منها عرض على مجسم المانيكان، أو تعليقها على استنادات وحوامل باستخدام علاقات الملابس ليختار منها الزبائن.

5) مكتب وجهاز كمبيوتر: المكتب لمدير المحل أو للمختص بتسلم سعر البضاعة المباعة ثم تسجيل المبيعات على جهاز الكمبيوتر على أحد البرامج الحسابية لمتابعة أرباح المحل، كما يمكن تخزين السلع المباعة والسلع الموجودة في المحل لتسهيل عملية الجرد أو طلب البضائع الجديدة.

6) غرف قياس: يحتاج أي محل ملابس لغرفة مخصصة للزبائن لتجريب الملابس قبل شرائها، ويمكن عمل غرفتين أو ثلاثة عن طريق ألواح خشبية بداخل المحل مع تغطيتها بستائر أو غلقها بأبواب، مع توفير مرايا كبيرة بداخل كل غرفة قياس.

7) العمالة المطلوبة: لا يتطلب محل الملابس عدد كبير من العمالة بل يكفي اثنين فقط إذا كان المحل صغير أو متوسط، ولكن إذا كان المحل كبير أو مكون من طابقين فقد يحتاج المحل إلى عدد أكثر من العمال.

8) البضائع: يمكن الاعتماد على أسواق الجملة في السعودية للحصول على بضائع للمحل، كما يمكن استيراد الملابس من الصين أو من أي بلد آخر.

9) التسويق: يلعب التسويق دورًا كبيرًا في نجاح هذا المشروع، ونقصد هنا التسويق بكل ما يحمله من معنى، بدءًا من اختيار اسم المحل وعمل هوية بصرية جيدة له إلى استخدام طرق دعائية مختلفة واستخدام التسويق الإلكتروني أيضًا.

اقرأ أيضاً: أفضل طرق الاستثمار في السعودية (لمضاعفة أموالك بسهولة)

5. مشروع سوبر ماركت

يعد افتتاح سوبر ماركت لبيع المواد الغذائية والسلع الاستهلاكية واحد من أفضل 10 مشاريع تجارية ناجحة في السعودية، ونظرًا لربحية هذا المشروع فهو منتشر في أرجاء المملكة، وبالتالي فإنه خاضع لمنافسة قوية.

ولكن يمكن التغلب على هذه المنافسة عن طريق اختيار موقع مكدس بالسكان مع قلة أعداد السوبر ماركت المتوفرة، كما يمكنك التغلب على هذا الأمر عن طريق دراسة المنافسين جيدًا وتوفير المنتجات التي لم يوفروها، وهو ما يضمن لك القدرة على المنافسة.

كما يجب الحرص على توفير كافة السلع التي قد يحتاجها العميل طوال الوقت، وذلك لأنه إذا طلب العميل سلعة معينة ولم يجدها سيذهب فورًا إلى سوبر ماركت آخر، وقد يستمر في الشراء من هذا السوبر ماركت دون العودة مجددًا.

ولضمان نجاح مشروع السوبر ماركت يُفضل مراعاة ما يلي:

  • اختيار مكان مناسب في منطقة مزدحمة وتحتاج لخدمتك مع مراعاة اختيار المحل بمساحة مناسبة.
  • توفير كافة السلع الغذائية والاستهلاكية الخاصة بالبقالة والألبان ومنتجاتها والخضروات ومنتجات الأطفال وغير ذلك.
  • وضع مخزون مناسب من السلع بشكل دائم حتى لا تتفاجئ بنفاذ سلعة معينة يطلبها عميل.
  • متابعة تاريخ صلاحية المواد الغذائية المعلبة أول بأول، وذلك حتى لا يتم بيع منتج منتهي الصلاحية للعميل مما يتسبب للسوبر ماركت بمشكلة وفقدان ثقة العملاء.
  • توظيف متخصصين في البيع للتعامل مع الزبائن بطريقة لائقة واحترافية… مع الاهتمام بتطوير مهاراتهم في البيع بشكل دائم.
  • عمل عروض تخفيض على السلع بشكل مستمر والبيع بسعر منافس للمحال المجاورة.
  • الاهتمام بالتسويق الدائم سواء التسويق التقليدي أو الإلكتروني والسير على خطة تسويقية متكاملة.
  • دراسة المنطقة جيدًا سواءًا من ناحية السكان واحتياجاتهم وتفضيلاتهم في الشراء أو من ناحية المنافسين وأسعارهم والسلع المتوفرة لديهم.
  • الاهتمام بطرق عرض السلع وترتيبها في المحل وطرق تخزينها.
  • تركيب كاميرات مراقبة لضمان الأمان للمحل والزبائن.
  • البحث عن موردين دائمين بأسعار الجملة لمختلف السلع.

اقرأ أيضاً: العمل عن بعد في السعودية (دليل السعوديين للعمل عن بعد)

6. مشروع بيع التمور

تكتسب تجارة التمور أهمية كبرى في المملكة العربية السعودية، وذلك لارتباط التمور الوثيق بالسنة النبوية المشرفة، ولشهرة المملكة بجودة تمورها، وهو ما جعل تجارة التمور من أفضل أفكار مشاريع تجارية ناجحة في السعودية.

وتروج تجارة التمور في المواسم الإسلامية بكثرة مثل موسم شهر رمضان وموسم شهر رجب أو شعبان للمعتمرين أو موسم الحج، كما راجت في الفترات الأخيرة مع ازدياد حجم السياحة في المملكة مما زاد من أهمية تجارة التمور وربحها.

ومن مميزات مشروع تجارة التمور أيضًا أنه هناك أسواقًا معروفة لبيع التمور وأماكن مشهورة بهذا النشاط، يمكن اختيار موقع المشروع في أحد هذه الأماكن لكثرة الزبائن بها ورغبتهم في تجربة مختلف أنواع التمور.

ولكن هذا الأمر يتطلب أن يكون لدى البائع خبرة معقولة في هذا العالم الواسع ليستطيع تفهم احتياج الزبائن وإقناعهم بما لديه من أنواع مختلفة.

ولا يقتصر بيع التمور على العملاء الذين يذهبون إلى أسواق التمور بل يمكن إضافة خدمة توصيل الطبات إلى المنازل للبيع السكان المجاورين للمحل.

ولزيادة حجم المبيعات يمكن إنشاء متجر إلكتروني على شوبيفاي لبيع التمور على الانترنت لعرض أنواع التمور الموجودة والتواصل مع العملاء من خلاله وطرح بعض العروض المميزة على العملاء، وذلك للاستفادة من كافة أنواع التسويق.

ويحتاج مشروع بيع التمور بعض المتطلبات والأدوات، والتي تتلخص فيما يلي:

  • محل في مكان مأهول بالسكان أو في مكان معروف برواج تجارة التمور.
  • تجهيزات المحل بديكورات تتناسب مع التمور كرسومات التمر مع القهوة.
  • طاولات خشبية كبيرة لعرض أنواع التمور المتنوعة للزبائن.
  • أرفف خشبية لتخزين التمور والأكياس.
  • ميزان إلكتروني دقيق لوزن التمور للزبائن.
  • ماكينة كبس وتغليف لتغليف علب التمر المباعة.
  • أكياس وعلب لوضع التمور المباعة بها.
  • جهاز كمبيوتر مثبت به برنامج محاسبي لحساب الأرباح والمبيعات.
  • مكيفات لتخيف الحر على الزبائن والموظفين.
  • ثلاجات كبيرة وفريزر لتخزين التمور التي تحتاج للحفظ في درجات حرارة باردة.
  • ثلاجة كبيرة لعرض التمور التي تحفظ في درجات حرارة باردة.
  • غرفة تخزين داخلية لتخزين أنواع التموروالبلح التي تحفظ في أماكن جافة.
  • مستلزمات التخزين التي يحفظ بداخلها التمور والبلح.
  • قواعد حديدية متحركة وثابتة.

اقرأ أيضًا: كل ما تحتاج لمعرفته عن بطاقات مدى (دليل مختصر)

إلى هنا ننتهي من المقال بعدما قدمنا عرضًا تفصيليًا لمجموعة مشاريع تجارية ناجحة في السعودية تناسب مختلف الفئات بين الشعب السعودي.

وذلك حيث نوعنا بين المشروعات الصغيرة التي لا تحتاج لرأس مال كبير وبين المشروعات التي تطلب رأس مال إلى حدِ ما، كما نوعنا في الأفكار لتناسب مختلف الاهتمامات أيضًا.

وننوه في ختام المقال أن الحصول على التراخيص الحكومية اللازمة لكل مشروع من تلك المشروعات لا يقل أهمية عن كل ما تم ذكره، فيرجى الرجوع إلى الجهات المختصة في كل مشروع منهم.

نتمنى أن يكون المقال قد نال إعجابكم وألهمكم بعض الأفكار التي قد تغير حياتكم العملية للأفضل، ويسعدنا تلقي تعليقاتكم واستفساراتكم في أسفل المقال.

عن الكاتب

آية قنديل

كاتبة مصرية حاصلة على ليسانس اللغة العربية، أعمل في مجالات الكتابة المتنوعة منذ ست سنوات. أؤمن بأن التكنولوجيا هي المستقبل، وأن العمل عبر الإنترنت هو الخيار الأفضل حاليًا لجيل الشباب.

لذلك فإن هدفي هو مساعدة نفسي وشباب جيلي في تعلم مهارات جديدة توفر لنا عمل مربح ومجدي وذو مستقبل في هذا العالم الواسع.
كما أن لدي شغف كبير في كل ما يخص تطوير الذات وأسعى للتعلم دائمًا.

إضافة تعليق

اضغط هنا لنشر التعليق