الرئيسية » تطوير الذات » مهارات البحث عن وظيفة (7 مهارات ستصنع مستقبلك الوظيفي)

مهارات البحث عن وظيفة (7 مهارات ستصنع مستقبلك الوظيفي)

مهارات البحث عن وظيفة

في الآونة الأخيرة أصبح مجال العمل تنافسياً للغاية؛ لدرجة أن أغلب الناس لا يكفيهم فقط امتلاك المهارات التقنية المطلوبة لتأدية أي عمل، بل يحتاجون إلى تطوير مهارات البحث عن الوظيفة حتى يجدوا الفرصة المناسبة.

قد يكون هذا أمر مؤسف ومحبط في كثير من الأحيان… خصوصاً لحديثي التخرج الذين لا يمتلكون خبرة كافية للتعامل مع سوق العمل المليء بالتحديات.

وعلى الرغم من كل هذا لا أريدك أن تقلق عزيزي القارئ، فأنا هنا لمساعدتك على تخطي كل العقبات حتى تصل إلى هدفك، وتحصل على الوظيفة التي تناسبك.

لن تجد في هذا المقال فقط مجموعة من المهارات الأساسية للبحث عن وظيفة ولكنك ستجد أيضاً:

  • أهم المواقع والخدمات التي تساعدك للبحث عن وظيفة في مجال عملك.
  • كيفية تستخدام مواقع التواصل الاجتماعي لصالحك.
  • كيف تحلل وتقارن بين الوظائف المختلفة لكي تجد ما يناسبك منها.
  • كيف تقوم بإنشاء سيرة ذاتية احترافية.
  • نصائح عملية تساعدك في البحث عن وظيفة بكفاءة.

هذا ليس كل شيء، فلدينا هنا في الرابحون مكتبة كاملة من الموضوعات التي تساعدك في:

  • تطوير المهارات الناعمة ( Soft Skills ).
  • تطوير مهاراتك التقنية.
  • كيفية التعامل مع المقابلات الشخصية ( Interview ) بنجاح.

وغيرها من المعلومات والأدلة الشاملة التي ستجدها بين السطور، لهذا عليك أن تقرأ هذا المقال كاملاً بتركيز حتى لا تفوتك أي معلومة.

فهذه المعلومات لا تمثل فقط مجموعة من أهم مهارات البحث عن وظيفة، بل تمثل أدوات كاملة تساعدك على التسويق لنفسك وتحقيق أهدافك في سوق العمل.

لقد انتهينا من المقدمة. هيا بنا نبدأ!

1. بناء العلاقات الاحترافية ( Networking Skills )

أهم مهارة للبحث عن وظيفة هي بناء شبكة قوية من العلاقات في مجال العمل. هذه هي الحقيقة التي لا يعرفها الكثير من المبتدئين وحديثى التخرج.

أكثر طريقة تعتمد عليها الشركات في التوظيف هي الإحالة،حيث تطلب إدارة الشركة من الموظفين الحاليين ترشيح بعض الأشخاص من معارفهم للتقديم على الفرص المتاحة.

لهذا السبب تحديداً تُعد مهارة بناء العلاقات أمر ضروري عليك أن تهتم به في بداية رحلتك العملية بل وحتى أثناء الدراسة.

ولكي تقوم بذلك عليك:

أ) بناء علاقات جيدة مع زملائك في الكلية الأكبر منك سناً والتواصل معهم باستمرار واستشارتهم. هذا يجعلك تستفيد من خبراتهم، وفي نفس الوقت ربما يساعدوك في الحصول على وظيفة بعد التخرج.

ب) اشترك في جروبات الفيسبوك للمحترفين في مجالك.

ج) قم بتقوية شبكة علاقاتك على موقع لينكد إن عن طريق متابعة المؤثرين في مجالك، والتفاعل على منشوراتهم، لأنك ستجد في التعليقات مجموعة كبيرة من المحترفين في مجالك يمكنك بناء علاقة معهم.

د) حافظ على علاقة جيدة مع أساتذتك في الجامعة، خصوصاً الذين على دراية بسوق العمل.

هـ) قم بمتابعة أهم المعارض والمنتديات والتجمعات المختلفة في مجالك حتى تحضرها باستمرار، فهي تمثل فرصة كبيرة لبناء شبكة علاقات قوية في مجالك.

و) احرص على حضور الدورات العلمية المختلفة التي يتم إقامتها باستمرار في الجامعات والمؤسسات الكبيرة ( الجامعة الأمريكية – المركز الثقافي الروسي )، لأنك ستجد بها العديد من العاملين في مجالك.

كل ما سبق يساعدك على بناء شبكة قوية من العلاقات التي عليك تقويتها باستمرار حتى بعد أن تجد وظيفة، لأنك ستستفيد منها في:

  • تبادل الخبرات.
  • معرفة مشكلات سوق العمل وكيفية التغلب عليها.
  • التعرف على الفرص الجديدة المتاحة في السوق.
  • زيادة فرص التعاون مع المحترفين في مجالك، فربما يؤدي هذا إلى تأسيس مشروعك الخاص أو بناء شركة ناشئة جديدة مع أحد الأصدقاء.

2. تحليل البيانات ( Analytical Skills )

قبل أن أتحدث عن هذه النقطة الهامة أريد الإشارة إلى مقالين رئيسين عليك الإطلاع عليهما:

بعد أن تستخدم المواقع السابقة والاستراتيجيات المختلفة للبحث عن وظيفة عليك أن تجمع البيانات التي تجدها حتى تقوم بتحليلها واختيار ما يناسبك منها.

هذه المهارة هامة للغاية، فهناك نقاط أساسية عليك الاعتماد عليها أثناء المقارنة بين الوظائف المختلفة مثل:

  • الراتب.
  • مكان العمل ( الوقت الذي ستحتاج إليه تقريباً حتى تصل إلى عملك كل يوم ).
  • تكاليف الانتقالات ( هل ستتحمل أنت ميزانية الانتقالات؟ أم توفر الشركة هذه الخدمة للموظفين؟ ).
  • خبرة فريق العمل ( هل ستتعاون مع فريق كبير مليئ بالخبراء لكي تتعلم منهم أم لا؟ ).
  • مكانة الشركة في السوق ( هناك شركات في السوق مجرد أن تضع اسمها في سيرتك الذاتية ستفتح لك أبواباً كثيرة في المستقبل، لهذا ربما تتغاضى عن قلة الراتب أو صعوبة العمل ).
  • نوعية المهام المطلوبة منك ( هل ستؤدي مهام بشكل دائم أم أن هناك مساحة من الحرية والإبداع والتحديات المختلفة ).

قم بعمل ملف بيانات ( Data Sheet ) باستخدام أدوات جوجل أو برنامج اكسيل من مايكروسوفت لتجمع فيه البيانات السابقة عن كل وظيفة تجدها.

قم بتحليل كل وظيفة بناءاً على الشروط التي تبحث عنها، فربما ترغب في الحصول على راتب محدد أو الحصول على وظيفة قريبة من محل إقامتك.

حينها تستبعد بعض الوظائف التي وجدتها ويتبقى لك بعض الخيارات التي تقوم بالتقديم عليها.

3. بناء تواجد فعّال على مواقع التواصل ( Active social presence )

أحد أهم مهارات البحث عن وظيفة هي أن تمتلك حسابات متفاعلة على مواقع التواصل الاجتماعي الرئيسية في مجالك مثل:

  • فيسبوك.
  • لينكدإن.
  • تويتر.

يجب أن تمتلك بروفايل احترافي، لأنه سيكون أداة هامة لك في الحصول على فرص توظيف في مجالك.

لكي تتمكن من فعل ذلك عليك:

  • امتلاك صورة بروفايل احترافية.
  • الاهتمام بدقة المعلومات الأساسية في حسابك ( الدراسة – محل الإقامة – الاهتمامات ).
  • عليك توضيح أي شهادة أو كورس حصلت عليه سابقاً خصوصاً على موقع لينكد إن.

بعد ذلك كل ما تحتاج إليه هو التفاعل المستمر وذلك عن طريق:

أ) المشاركة في النقاشات المختلفة على منشورات المؤثرين والمشاهير في مجالك أو في الموضوعات التي تهم المحترفين بشكل عام.

ب) نشر بعض المعلومات والإحصائيات في مجالك، والتي ستجعلك تظهر أمام المحترفين في مجالك سواء على حسابك الشخصية أو في المجموعات المختلفة.

ج) نشر مشاريعك وأعمالك الخاصة ( إن وجد ) التي تعمل عليها في أوقات فراغك.

د) إضافة المهتمين والمحترفين في مجالك إلى أصدقائك على مواقع التواصل باستمرار .

إليك مجموعة من الأدلة الهامة التي ستساعدك في تطوير هذه المهارة:

4. إدارة الوقت ( Time Management )

مهارة إدارة الوقت وزيادة الإنتاجية تُعد من المهارات المنسية عندما يتعلق الأمر بالبحث عن وظيفة جديدة على الرغم من أهميتها الشديدة.

فهذه المهارة لن تجعلك فقط تبحث عن وظيفة بطريقة فعّالة، ولكنها ستُفيدك في تخطي المقابلة الشخصية، وأيضاً القيام بمهام عملك بنجاح.

لهذا أنصحك بالإطلاع على دليل ” كيفية إدارة الوقت خطوة بخطوة “، والذي ستجد به استراتيجيات عملية تساعدك من تطوير هذه المهارة.

أما بخصوص البحث عن وظيفة فكل ما عليك هو تقسيم وقتك بين:

  • البحث عن الفرص الجديدة بالطرق المختلفة التي أشرت إليها سابقاً.
  • تحليل الفرص المتاحة والمقارنة بينها.
  • التقديم على الوظيفة والتواصل مع أصحاب العمل.
  • التحضير للمقابلة الشخصية.
  • تطوير مهاراتك التقنية.

فهناك من يضيع الكثير من الوقت في البحث والتحليل، وفي المقابل يُهمل الاستعداد الجيد للحصول على الوظيفة حتى اشتهر المثل الفكاهي ” من كثرة البحث عن وظيفة أصبحت مش فاضي أشتغل “.

5. المرونة ( Flexibility )

أحد أهم مهارات البحث عن وظيفة هي المرونة بمختلف أشكالها:

  • المرونة الذهنية: تحديد الأهداف والتوقعات بشكل مرن حتى لا تصطدم بالواقع و تشعر بالاحباط.
  • المرونة في الاختيار: عدم التعلق بمسمى وظيفي معين أو مهام وظيفية محددة أو قطاع محدد من الشركات.
  • المرونة في التعامل الشخصي: الشخص المرن يُحسنا التفاوض والنقاش مع الآخرين، ولا يصل إلى نهايات مسدودة، ودوماً يبحث عن مخرج.

اقرأ أيضاً: أهم مهارات التفاوض

لهذا عليك أن تتسلح بالمرونة، وألا تضع في ذهنك توقعات محددة حتى لا تقيد نفسك أثناء البحث عن وظيفة فتضيع منك الكثير من الفرص خصوصاً في بداية حياتك المهنية.

6. مهارات التواصل ( Communication Skills )

مهارات التواصل هي أحد أهم المهارات الناعمة ( Soft Skills ) التي يبحث عنها أصحاب العمل في الموظفين الجديد.

هذه المهارات ستكون مفيدة للغاية في البحث عن وظيفة، خصوصاً فيما يتعلق بالتواصل على مواقع التواصل وبناء شبكة علاقاتك الشخصية.

لهذا أنصحك بالإطلاع على دليل ” مهارات التواصل: ما هي وما طرق تحسينها بشكل عملي “، والذي يحتوي على استراتيجيات عملية رائعة ومفيدة.

7. التسويق ( Marketing Skills )

أهم مهارة يتغافل عنها الكثير عند البحث عن وظيفة هي مهارة التسويق. إن كنت تظن أني أخطأت في الكتابة فأريدك أن تفكر بعمق أكثر.

عندما تقدم على وظيفة فأنت تعرض نفسك لصاحب العمل؛ تسوّق لنفسك ولمهاراتك وتبرز مدى قدرتك على حل المشكلات التي يواجهها صاحب العمل.

لهذا السبب عليك أن تقوم بالتالي:

أ) فكر كما يُفكر صاحب العمل، ابحث جيداً عن المشكلات والتحديات والمهارات التي يبحث عنها صاحب العمل في كل وظيفة تجدها.

ضع نفسك مكانه و فكر بأسلوبه، وحاول أن تبرز مدى قدرتك على مساعدته على التغلب على هذه المشكلات.

ب) قم بعرض مهاراتك بشكل مناسب في حساباتك الشخصية وفي سيرتك الذاتية، بحيث يتضح لصاحب العمل قدرتك على مساعدته.

ج) فكّر في أهم الأسئلة التي سيطرحها عليك صاحب العمل في المقابلة الشخصية وكيفية اجاباتها، وأيضاً الأسئلة التي ستطرحها أنت عليه لتبين له مدى فهمك لطبيعة العمل وتحدياته وكيف ستقوم بالتغلب عليها.

أنصحك بالإطلاع على دليل ” فن التسويق ” ربما يكون بعيداً عن مهارات البحث عن الوظيفة التقليدية، ولكنه سيفتح عينيك على أفكار مختلفة تساعدك على عرض نفسك بأسلوب أفضل.

كيف تجد الوظيفة المثالية التي تبحث عنها

إليك 5 خطوات عملية سريعة تلخص لك كيفية استخدام مهارات البحث عن الوظيفة السابق ذكرها مع بعض الأدوات العملية التي تساعدك على الوصول إلى أهدافك بذكاء.

1. حدد مستوى مهاراتك التقنية

العامل الرئيسي في البحث عن أي وظيفة هو تحديد مستواك المهني بناءاً على المهارات التي تمتلكها، فمثلاً إن كنت ستعمل في مجال البرمجة.

فيا ترى هل أنت مبرمج مبتدئ؟ أم أنك تمتلك خبرة في أحد مجالات البرمجة المختلفة سواء بشكل عملي أو حتى بناءاً على دراستك وتجاربك الشخصية؟

لهذا أثناء بحثك عن أي وظيفة عليك أن تدقق في المهام المطلوبة، وتقارن بينها وبين خبراتك ومهاراتك حسب مجال عملك حتى تحدد نوعية الوظائف التي تناسبك.

هذا سيجعلك تُحدد عملية البحث أكثر وبالتالي توفير وقتك وجهدك.

2. قم بإعداد سيرة ذاتية احترافية

أحد أهم العوامل التي تجعلك تصل إلى وظيفة أحلامك هي امتلاك سيرة ذاتية قوية، لأنها أول شيء يطلع عليه خبراء الـ HR والـ Recruiters.

لهذا عليك أن تتعلم كيف تجعل سيرتك الذاتية مختلفة ومميزة، وفي نفس الوقت كيف تبرز فيها أهم المعلومات التي يبحث عنها المختصين بالتوظيف.

لقد قمنا سابقاً بنشر دليل شامل بعنوان ” كيفية كتابة السيرة الذاتية باحترافية ” ستجد فيه كل المعلومات التي تحتاج إليها مع أهم الأدوات التي تساعدك على انشاء سيرة ذاتية بكل سهولة.

أريدك أن تركز في ذلك الدليل على النقاط التالية:

  1. كيفية عرض المعلومات الشخصية.
  2. القسم الخاص بـ الهدف أو ملخص السيرة الذاتية (Objective).
  3. ترتيب أقسام السيرة الذاتية وحجمها.

هذه الأمور الثلاثة هامة للغاية وخصوصاً العنصر الثاني.

3. عزز من تواجدك على مواقع التواصل الإجتماعي

لقد أشرنا سابقاً إلى أهم المعلومات والأدوات والنصائح التي تجعلك تستغل مواقع التواصل الإجتماعي بشكل احترافي، ولكن أحببت أن أركز على نقطة هامة إضافية.

ألا و هي أن تكون شخصاً يعرض المساعدة باستمرار في مجالك، فمثلاً عندما تشارك في تجمعات المحترفين وأصحاب العمل في مجالك عليك أن تتفاعل مع الأعضاء بهدف المساعدة.

  • قم بنشر كل ما يخص المشكلات الرئيسية في مجالك وكيفية التغلب عليها.
  • عندما ينشر أحدهم سؤال أو استفسار حاول أن تساعده بما لديك من معلومات في التعليقات.

هذا الأسلوب سيجعلك تبرز مهارات المبادرة وحل المشكلات والتعاون، وهي مهارات ضرورية يبحث عنها كل أصحاب العمل في مختلف المجالات.

كما أن هذه الطريقة فعّالة للغاية في بناء العلاقات الشخصية وتعزيز شبكة معارفك بالمحترفين في مجالك.

4. قم بالتحضير جيداً للمقابلات الشخصية

مهما كانت مهارات البحث عن وظيفة هامة وضرورية للبحث واكتشاف الفرص المختلفة في مجالك لن تكون أبداً مثل مهارات المقابلات الشخصية.

المقابلة الشخصية ( Interview ) هي الفاصل بينك وبين الوظيفة لهذا عليك أن تستعد لها جيداً.

لدينا مكتبة هامة جداً من الأدلة الشاملة التي ستساعدك على الاستعداد جيداً لهذه المرحلة الحاسمة في الحصول على وظيفة أنصحك بالإطلاع عليها.

5. لا تنظر تحت قدميك واستمر في السير نحو هدفك

مهارات البحث عن وظيفة ثم الاستعداد للمقابلة الشخصية ستجعلك تتفوق على الكثير من المنافسين لك، ولكن هذا ليس ضماناً على النجاح.

فحتماً ستواجه الكثير من التحديات سواء في نوعية الوظائف التي تبحث عنها أو في التعامل مع خبراء التوظيف وأصحاب العمل.

لهذا عليك ألا تنظر تحت قدميك أبداً، عليك أن تثق في نفسك أكثر وأن تعلم أنه هناك دوماً فرص كثيرة لكل مجتهد.

لهذا احرص على تطوير نفسك و مهاراتك باستمرار ولا تستسلم أبداً حتى تحقق أهدافك مع القليل من المرونة.

خاتمة

لقد جمعت مجموعة من النصائح الهامة والعملية  في دليل ” كيف تجد وظيفة أحلامك ” أنصحك أيضاً بالإطلاع عليه.

في النهاية أتمنى أنك وجدت في السطور السابقة أهم مهارات البحث عن وظيفة، وكيف يمكنك الاستفادة منها في تحقيق أهدافك.

أتمنى لك التوفيق والنجاح والوصول إلى وظيفة أحلامك.

إلى لقاءٍ قريب!

عن الكاتب

محمد نور

محمد نور، مهندس ومطور ويب
أعشق علم البيانات وأتعلم عنه الجديد كل يوم، ولأن التسويق الرقمي هو أهم تطبيق لاستخدام علوم البيانات وتطوير الويب أصبحت مسوق محتوى محترف.

أحب الكتابة - أتمنى أن تجد كتاباتي مفيدة وشيقة - وخصوصاً الكتابة الموجهة التي تهدف إلى تثقيف القارئ العربي بمعلومات واستراتيجيات عملية تساعده على تحقيق أهدافه. تلك التي ينشرها الرابحون باستمرار.

اليوم الذي يمضي بدون تعلم شيئاً جديداً لا أحسبه من عمري، لهذا أريدك أن تفعل مثلي وتكون أفضل وأكثر معرفةً كل يوم.

لهذا إحرص على متابعة الرابحون باستمرار حتى تستقي كل يوم معلومة جديدة، وإن كنت ترغب في التواصل يمكنك ذلك عن طريق صفحة اتصل بنا.

إضافة تعليق

اضغط هنا لنشر التعليق