كيفية التداول اليومي في العملات المشفرة (دليل شامل)

التداول اليومي في العملات المشفرة

التداول اليومي في العملات المشفرة يعد ممارسة منتشرة جدًا في الأسواق المالية حاليًا، ويجذب العديد من المستثمرين بفضل قدرته على تحقيق مكاسب عالية في فترات زمنية قصيرة.

ويتضمن هذا النوع من التداول شراء وبيع العملات الرقمية في نفس اليوم، وبالتالي استغلال تقلبات الأسعار قصيرة المدى.

وعلى الرغم من جاذبيته، فإن التداول اليومي في العملات المشفرة على الجانب الآخر يحمل العديد من المخاطر، ويتطلب فهمًا شاملاً لاستراتيجيات السوق.

وسنعرض لك في هذه المقالة أساسيات التداول اليومي في العملات المشفرة ومزاياه ومخاطره، وذلك بالإضافة إلى خطوات القيام به بشكل مدروس وكيفية النجاح في الأسواق المالية باستخدامه.

ما هو التداول اليومي في العملات المشفرة

لكي تفهم بالضبط ما هو التداول اليومي في العملات المشفرة “Crypto Day Trading” سيكون عليك أولًا معرفة ما هو التداول اليومي وما هي العملات المشفرة:

أولاً التداول اليومي – Day Trading: هو أحد أساليب التداول الشهيرة في الأسواق المالية، وتقوم فيها بشراء أشكال الأصول المختلفة، والتي ستكون العملات المشفرة في هذا المقال، ومن ثم بيعها في نفس اليوم.

ويكون البيع والشراء من خلال أحد المنصات المتخصصة مثل منصة تداول العملات المشفرة Exness

وميزة التداول اليومي هي الاستفادة من تقلبات الأسعار قصيرة المدى التي تحدث خلال اليوم الواحد.

وأيضاً تجنب المشكلات التي يأتي معها التداول على المدى الطويل، والتي من الممكن أن تُضيع كل ما جمعته من أرباح بشكل سريع وغير متوقع.

ولكن بالرغم من ذلك فتتطلب تلك الطريقة أهتمامًا ومتابعة مستمرة لتحركات السوق والأخبار الخارجية المتعقلة بالسوق المالي الذي تعمل فيه، وذلك لكي تتفادي الهبوط الغير متوقع في الأسعار والذي من شأنه أن يقتل أرباحك.

ثانياً العملات المشفرة – Cryptocurrencies: هي أحد أنواع الأصول الرقمية التي تستخدم التشفير لحماية المعاملات المالية وإنشاء وحدات جديدة والتحقق من تبادلها.

وتتميز تلك العملات بعكس العملات العادية باللامركزية وعدم اعتمادها على الأنظمة التقليدية مثل البنوك والحكومات.

وهي تعمل عن طريق تكنولوجيا البلوك تشين في تسجيل المعلومات بشكل شفاف ولا مركزي.

ويمكنك استغلال التفاوت في الأسعار الذي يحدث في تلك العملات خلال الفترات الزمنية المختلفة بالضبط مثلما يحدث في سوق الفوركس.

الخلاصة: التداول اليومي في العملات المشفرة هو نوع من التداول يتمركز حول اتمام تداولات ومعاملات في العملات المشفرة بشكل يومي، وذلك بهدف تحقيق هامش ربح من خلال الفرق في العملات المشفرة على مدار اليوم الواحد.

والتداول اليومي في العملات المشفرة يتم من خلال منصات متخصصة في التداول، وبها إمكانية التداول بشكل يومي، حيث يمثل التداول اليومي شكل من أشكال التداول بين أشكال أخرى من التداول تتيحها منصات التداول.

مميزات وعيوب التداول اليومي في العملات المشفرة

كأي استراتيجية تداول أخرى فللتداول اليومي في العملات المشفرة بعض المميزات والعيوب التي عليك معرفتها لكي تحدد ما إذا كانت هي طريقة الربح المناسبة لك أم لا، وهي:

أولا مميزات التداول اليومي في العملات المشفرة

التدوال اليومي هو من أفضل وأضمن أنواع التداول، بل ومن أكثرها انتشارًا داخل أوساط المتداولين.

وذلك لعدة أسباب ومنها:

1. عالية الأرباح: تعتمد الأرباح التي ستجنيها من التداول في المقام الأول على مقدار الأموال والوقت والخبرة التي تمتلكها.

ولكن بجانب ذلك فالتداول اليومي في العملات المشفرة يمتلك قابلية عالية لتحقيق أرباح ضخمة إذا استخدمته بشكل صحيح وقمت بالتعلم والتصحيح من أخطائك بشكل دوري.

2. سريعة الربح: يتميز التداول اليومي في العملات المشفرة بإمكانية الربح السريع، وذلك على عكس استراتيجيات الاستثمار طويلة الأجل.

حيث يتيح لك هذا النوع من التداول تحقيق مكاسب في ساعات أو حتى دقائق، وذلك بعكس الأنواع الأخرى التي تتحقق العوائد فيها على مدى أشهر أو سنوات.

بالطبع هذا يجذب الكثير من المتداولين خصوصًا أولئك القادرين على فهم واستغلال تقلبات الأسعار السريعة في الأسواق.

3. مرنة الاستخدام: بعكس طرق التداول التقليدية يمتلك التداول اليومي في العملات المشفرة العديد من الخيارات المرنة التي يمكنك التغيير بينها بحسب تفضيلك ورؤيتك للحصول على النتائج القصوى.

وذلك بدءاً من اختيار العملة ومقدارها وحتى اختيار استراتيجية التداول والأوامر الخاصة بها كإدارة المخاطر وغيرها، وذلك بالتأكيد بجانب حريتك في التداول في أي وقت ومن أي مكان فقط عبر هاتفك.

4. تقنياتها كثيرة: يعد استخدام تقنيات التداول المتقدمة ميزة أخرى مهمة للتداول اليومي.

حيث توفر منصات التداول الحديثة أدوات التحليل الفني للعملات الرقمية والرسوم البيانية التي تعتبر ضرورية لاتخاذ قرارات مستنيرة في الوقت المناسب.

كما تتيح المعلومات الفورية عن الأسعار والأحجام وأخبار السوق للمتداولين فرصة الاستجابة بسرعة للفرص، وتجنب التهديدات المحتملة وتحقيق أرباح أعلى بشكل عام.

5. متاحة دائمًا: يوجد العديد من الأسواق مثل سوق العملات الأجنبية أو الفوركس التي تمتلك مواعيد معينة على مدار الأسبوع لا يمكنك كسرها، والتي تسمى بـ ساعات سوق الفوركس.

على الناحية الأخرى التداول اليومي في العملات المشفرة لا يرتبط بأي مواعيد، ويمكنك التداول فيه في أي وقت بحسب تفضيلك وحياتك اليومية.

ثانياً عيوب التداول اليومي في العملات المشفرة

لا تخلو أي استراتيجية تداول من بعض السلبيات والمخاطر التي عليك معرفتها لكي تتفاداها في المستقبل، وأهمها أنها:

1. عالية المخاطر: تعد العملات المشفرة بشكل عام عالية التقلب مهما كانت العملة أو طريقة التداول التي تستخدمها.

وذلك بجانب أن طبيعة التداول على المدى القصير تنطوي على التعرض المستمر لتقلبات السوق السريعة، والتي يمكن أن تؤدي إلى خسائر بنفس سرعة المكاسب.

ولذلك فسيكون عليك أثناء التداول اليومي في العملات المشفرة أن تتداول بحذر وبشكل مدروس.

2. مرهقة نفسيًا: لا يتطلب التداول اليومي جهدًا ماليًا فحسب، بل يتطلب جهدًا نفسيًا أيضًا حيث يمكن لعمليات مثل مراقبة الأسواق باستمرار واتخاذ قرارات سريعة أن تكون مرهقة نفسيًا.

بجانب أن أشياء مثل الإحباط الناتج عن الخسارة ونشوة المكاسب ومطاردة الخسائر كلها أشياء مرهقة جدًا لنفسية المتداول.

3. تستلزم المراقبة: يتطلب التداول اليومي في العملات المشفرة أو أي من استراتيجيات التداول قريبة المدى الأخرى الكثير من الوقت والجهد والمراقبة بشكل يومي لكي تحقق أقصى النتائج الممكنة.

وذلك بعكس طرق التداول طويلة المدى التي لا تفحصها إلا بعد فترات كبيرة لترى تقدمك فقط لا غير.

4. عمولتها عالية: نظرًا للقيام بعدد كبير من الصفقات خلال التداول اليومي في العملات المشفرة فبالتالي تزداد التكلفة بسبب فرض المنصات عمولة معينة عن كل صفقة يتم فتحها.

ولذلك كن واعيًا بتلك النقطة أثناء اختيار منصة التداول وذلك لكي توفر على نفسك الكثير من الأموال المهدرة.

خطوات التداول اليومي في العملات المشفرة

يوجد بعض الخطوات والعمليات التي عليك المرور بها لكي تبدأ التداول اليومي في العملات المشفرة بشكل صحيح، والتي تشمل كافة الجوانب التي عليك مراعاتها لكي تخرج بأفضل النتائج، وهي:

1. تحديد العملة المشفرة

من أهم العناصر التي عليك تحديدها هي العملة التي ستستخدمها في عملية التداول، حيث يوجد عدد لا حصر له من العملات التي يمكنك شرائها واستخدامها في التداول اليومي في العملات المشفرة.

وأهمها وأكثرها استخدامًا:

أ) Bitcoin: هي عملة غنية عن التعريف فهي أشهر العملات الرقمية على الإطلاق وكان لها الدور الأكبر في نشر هذا السوق، ويقدر ثمنها في وقت كتابة المقال بأكثر من 64 ألف دولار للعملة.

ب) Ethereum: هي ثاني أشهر عملة رقمية بعد البيتكوين ومن أهم مميزاتها أنها محمية إلى حد كبير أمام تقلبات السوق وآمنه جدًا للاستخدام بالمقارنة بالعملات الأخرى ويقدر ثمنها الآن بجوالي 3473 دولار.

ج) Binance Coin: هي عملة مقدمة من أكبر منصة تداول العملات المشفرة في العالم، وتعد من العملات المتقلبة بشكل دوري، وهو ما يجعلها فرصة لتحقيق الربح بالنسبة للكثيرين ولكنها أيضًا محفوفة بالمخاطر، وسعرها يقدر 584 دولار حاليًا.

د) (Ripple (XRP: هي من العملات التي أظهرت تراجعًا في السنوات الأخيرة ولكنها تمتلك إمكانية للصعود نظرًا لسرعة إتمام المعاملات بها، وسعرها هو الأقل في هذا القائمة ويقدر بحوالي نصف دولار فقط.

ه) Solana: هي من العملات المنتشرة جدًا منذ عام 2021، وتعد خامس أكبر العملات استخدمًا، وتمتلك قابلية كبيرة جدًا للتوسع، وقيمتها الحالية حوالي 131 دولار.

2. اختيار المنصة

اختيار أفضل منصة لتداول العملات المشفرة هي نقطة محورية للبدء في التداول اليومي في العملات المشفرة.

ولكي نسهل عليك الأمر فها هي أبرز تلك المنصات وأهم التفاصيل الخاصة بها:

أ) Exness: هي منصة تقدم خدمة تداول الفوركس في المقام الأول، ولكنها تقدم أيضاً إمكانية التداول في كل العملات المشفرة المتاحة، وهي توفر العديد من المميزات، ومنها السحب الفوري للأموال، والحماية من الإغلاق الإجباري، والتدوال بدون سواب.

ب) بينانس – Binance: هي أشهر منصات تداول العملات المشفرة وأكثرها موثوقية كما أن لها عملة مشفرة مخصصة بها ذكرناها من قبل، وتحتوى المنصة على أكثر من 100 مليون مستخدم وأكثر من 350 عملة مشفرة.

ج) Bybit: هي منصة جديدة نسبيًا بالمقارنة بباقي المتواجدين في القائمة وتمتلك حوالي 2 مليون مستخدم نشط، وتتميز بدعمها للغة العربية وتواجدها في أكثر من 160 دولة.

د) فيميكس – Phemex: هي منصة آمنة وفعالة جدًا حيث تتمكن من القيام بعدد ضخم من المعاملات في الثانية يتعدي 300 ألف معاملة بجانب دعم فني على مدار الساعة بلغات متعددة.

ه) أوكي إكس – OKX: هي منصة معروفة جدًا في سوق العملات المشفرة، وتمكنك من القيام بكافة الخدمات المتعلقة بالعملات الرقمية في أكثر من 180 منطقة حول العالم.

و) كوكوين – KuCoin: هي من أسهل المنصات فيما يتعلق بالتسجيل كما أنها تدعم اللغة العربية وسهلة جدًا في الاستخدام، ويتعدى حجم التداول اليومي عليها مليار دولار وتمتلك أكثر من 30 مليون مستثمر دولي.

3. تحديد الاستراتيجية المناسبة للتداول اليومي في العملات المشفرة

يمتلك التداول اليومي في العملات المشفرة استراتيجيات ربح كثيرة جدًا ولكل منها متطلباته ومخاطره.

وفيما يلي سأعرض عليك أكثر تلك الاستراتيجيات استخدمًا لتختار منها ما يناسبك:

أ) متابعة الاتجاه – Trend following: تعمل تلك الاستراتيجة عبر تحديد اتجاه السوق في الوقت الحالي سواء كان صاعدًا أم هابطًا، وفتح صفقة تتماشى مع هذا الاتجاه، والاستفادة من الزخم الذي يحدث في هذا المسار لأطول فترة ممكنة خلال اليوم.

ب) تداول الاختراق – Breakout trading: تعمل تلك الطريقة عبر تحديد أعلى وأقل نقطة من المتوقع أن يصل إليها السوق أو ما يعرف بمستويات الدعم والمقاومة، ومن ثم دخول السوق عندما يتم اختراق تلك المستويات والاستفادة من تقلبات السوق نتيجة لذلك.

ج) المضاربة – Scalping: هي من أشهر استراتيجيات التداول بشكل عام، وتعتمد بشكل أساسي على القيام بعدد كبير من عمليات التداول السريعة بغرض الاستفادة من التحركات الضئيلة جدًا في السعر التي تحدث في تلك الفترات التي لا تتعدي بعض الثواني أو الدقائق بحد أقصى.

د) تداول النطاق – Range trading: تتشابه تلك الطريقة مع تداول الاختراق إلى حد كبير، حيث تستخدم فيها هي الأخرى مستويات الدعم والمقاومة ولكن لغرض آخر.

حيث تستخدمهما في تحديد نطاق سعري معين تشتري عنده ونطاق آخر تبيع عنده عندما يصل السعر إلى حد معين، وتستفيد في النهاية من فرق السعر في هذا النطاق.

ه) تداول الأخبار – News-based trading: يظهر هذا النوع من اسمه بشكل واضح حيث تقوم فيه بالاعتماد على الأسواق المالية الخارجية التي تؤثر على العملة التي تتدوال فيها، بغرض توقع التقلبات المستقبيلة، وبالتالي تأخذ قرارات البيع والشراء في الوقت الصحيح والاستفادة من فرق السعر بينهما.

ن) التلاشي – Fading: هو تقريبًا أكثر استراتيجيات هذه القائمة خطورة، حيث يقوم فيه المتداول بالشراء ضد اتجاه السوق الحالي معتقدًا أن السوق سوف ينعكس قريبًا وسيستطيع تعويض أرباحه وقتها.

كما يتم استخدامه في بعض الاحيان لمقاومة اتجاه السوق لا أكثر، فإذا كنت غير متمرس إلى حد كبير في هذا المجال فلا تلتفت له.

و) التداول عالي التردد – High-Frequency Trading: هي استراتيجية تعتمد بشكل أساسي على تقنيات وخوارزميات أجهزة الكمبيوتر المتقدمة في القيام بعدد كبير من الصفقات واستغلال الفروق السعرية الصغيرة جدًا وعدد الصفقات الكبير في الحصول على عائد مادي جيد.

ولكن في الغالب لا تكون تلك الإمكانيات متاحة لأغلب المتداولين.

ي) تداول المراجحة – Arbitrage Trading: تقوم تلك الاستراتيجية على استغلال الأسعار المختلفة للعملات الرقمية على المنصات والبورصات المختلفة في شراء عملة ما ومن ثم بيعها بسعر أعلى على منصة أخرى والاستفادة من الفرق بين عملية البيع والشراء.

ولكن في الغالب ما يكون هذا الفارق قليل جدًا ويستمر لفترة قصيرة جدًا.

4. التقييم والتطور

الآن أنت تمتلك كل ما تحتاج لكي تبدأ التداول اليومي في العملات المشفرة سواء من أساسيات هذا السوق والعملات البارزة فيه والمنصات الرائدة وحتى أهم الاستراتيجيات المستخدمة.

ولكن لن تنتهي القصة هنا حيث لا زال عليك أن تبحث يوميًا عن المزيد من المعلومات حول هذا المجال لكي تضمن كونك في الطريق الصحيح دائمًا.

وبالتأكيد يجب عليك بعد كل صفقة تداول تدخلها سواء ربحت فيها أو خسرت أن تقوم بدراسة وتقييم قراراتك في تلك الصفقة ومعرفة الخلل فيها وكيف يمكنك تحسينها فيما بعد لكي تتخطاها في المستقبل.

الأخطاء الشائعة للتداول اليومي في العملات المشفرة

الآن أنت بالفعل جاهز لبدء التداول اليومي في العملات المشفرة، ولكن لا زال يوجد بعض الأخطاء الشائعة التي عليك أن تتعرف عليها، حيث يمكنها أن تضر بعملية التدوال الخاصة بك بشكل كامل، وهي:

1. قلة البحث: إذا لم تكن على إطلاع جيد بسوق التداول والعملات الرقمية فأنت ستكون في طريقك نحو الفشل.

حيث يوجد الكثير من المعلومات التي عليك اكتسابها والإطلاع عليها بشكل دوري لكي تحقق الأرباح بشكل مضمون، كما عليك أن تفهم ماهية العملات الرقمية والأسواق المؤثرة عليها بعمق.

2. عدم تحديد أهداف: سواء كنت تربح أو تخسر خلال عملية التداول فيجب أن تضع هدف واضح مسبقًا لكي لا تنساق في طريق يمكن أن يجعلك تخسر كل ما كسبته.

حيث يمكن أن يجعلك الربح تخاطر بشمل مبالغ فيه، ويمكن أن تجعلك الخسارة تحاول التعويض بشكل يائس.

3. تحديد عدد عملات كبير: لن تستطيع دراسة ومتابعة عمليات التداول خاصتك بشكل فعال إذا استخدمت عدد كبير من العملات.

ولذلك حاول أن تختار عملتين أو ثلاثة بحد أقصى في نفس الوقت لكي تستطيع الإلمام بكافة التفاصيل الخاصة بها.

4. عدم إدارة المخاطر: تعد إدارة المخاطر خلال عملية التداول هي حجر الأساس الذي يخفف بشكل كبير من مخاطر الخسارة التي يمكن أن تنشأ من اضطرابك أثناء عملية التداول.

وهي ببساطة عبارة عن بعض الأوامر التي تضعها مسبقًا وتُطبق تلقائيًا في حالات معينة لكي تحفظ لك أموالك خلال تقلبات السوق.

5. الإفراط في التداول: أن تقوم بالتداول بشكل مفرط بشكل عام من شانه أن يأكل أرباحك بسبب الرسوم التي تفرضها المنصات مثلما ذكرنا من قبل، ومن شأنه أيضًا أن يجعلك تستجيب عاطفيًا دون تحديد موقفك بشكل واعي ولذلك فضع حدودًا لمرات التداول اليومية.

الخلاصة

أصبح تداول العملات المشفرة حاليًا طريقة شائعة جدًا للربح في كافة أنحاء العالم نظرًا للمميزات العديدة التي توفرها العملات المشفرة لممتلكيها من عدم مركزية وسهولة في التداول وغيرها من الإيجابيات الأخرى التي ذكرناها بالفعل خلال المقال.

ويعد التداول اليومي من أفضل الطرق التي يمكنك استخدامها لتحقيق الربح من العملات الرقمية.

وقد سخرنا هذا المقال لتعريفك بكل الجوانب المتعلقة بالتداول اليومي في العملات المشفرة سواء من مميزاته وعيوبه أو خطوات القيام به أو حتى الأخطاء الشائعة التي تحدث خلاله.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll to Top