ما هو الإيثريوم ETHEREUM (كل ما تود معرفته في مقال واحد)

كل ما تود معرفته عن الايثريوم

الإيثريوم Ethereum ليس مجرد عملة رقمية (إيثر أو Ether) مثل البيتكوين، بل هو نظام وشبكة قائمة على تقنية البلوك تشين.

فإذا كان البيتكوين أول العملات الرقمية، والعملة الأهم التي غيرت وتغير اقتصاد العالم، فإن الإيثريوم سيغير العالم نفسه.

في هذا المقال نتناول كل شيء يهمك عن الإيثريوم بدءًا من ما هو وتاريخه وكيفية عمله واستخداماته وعملته الإيثر بالإضافة إلى مميزاته وعيوبه ومستقبله.

إذا أردت معرفة المزيد عن الـ Ethereum فلن تجد محتوى عربي أفضل من هذا، لذا ابدأ الآن في القراءة.

الإيثريوم: الإنترنت الجديد

الإيثريوم Ethereum ليس عملة رقمية بل هو نظام كامل قائم على تكنولوجيا البلوك تشين Blockchain، يسمح لك بعمل أشياء تفوق أي خيال.

حيث يوفر بيئة برمجية تسمح لك بعمل تطبيقات لا مركزية -مثل طبيعة العملات الرقمية- لا تحتاج إلى أي طرف ثالث من أجل التأكيد والتحكم.

هذه البيئة تعتمد على الإيثر Ether العملة الرقمية التي تتيح التعاملات والتحويلات بين مستخدمين هذه الشبكة وتطبيقاتها.

تخيل مثلًا أن يكون لديك طلبات أو أوبر أو غيرهما من التطبيقات بدون الحاجة إلى طرف آخر وسيط بينك وبين مقدم الخدمة.

أو أن يكون لديك وسائل تواصل اجتماعية بدون أن تتعرض للتمييز العنصري بسبب أفكارك ومعتقداتك ولا موطنك الجغرافي.

أو أكثر من ذلك أن تكون جزءًا من نظام بنكي لا مركزي حديث لا يهتم بأي شيء عن خلفيتك أو تقييمك الائتماني السابق.

بالإضافة إلى الكثير من الأمور الأخرى التي من الممكن أن تعتقد أنها ضرب من الخيال العلمي، غير أنها واقع متحقق، مثل العقود الذكية Smart Contract و الرموز غير القابلة للاستبدال NFTs.

هذا هو الإيثريوم، الإنترنت الجديد الخاص بنا كبشر، والذي يقدم لنا عالم جديد مختلف تمامًا ومتطور (هل سمعت من قبل عن الويب 3.0؟).

تاريخ الإيثريوم

برغم الأثر الذي أحدثه الإيثريوم إلا أنه حديث نسبيًا، فقد ظهر هذا النظام في العام 2015 فقط، أي قبل أقل من 10 أعوام من كتابة هذا المقال.

وذلك بعد أن توصل إليه وكتب عنه العبقري فيتاليك بوتيرين في 2013، وبعد التمويل الجماعي بـ 18 مليون دولار الذي حظى به المشروع في 2014.

ولكن منذ ذلك الحين فإن الإيثريوم قد مر بالكثير من التغييرات مثلًا “التفرع الصعب Hard Fork” الذي قسم الإيثريوم إلى:

  • الإيثريوم -الأهم والذي نتحدث عنه في مقالنا اليوم- Ethereum واختصاره ETH.
  • الإيثريوم الكلاسيكي Ethereum Classic واختصاره ETC.

والشعبية الجارفة التي حصل عليها الإيثريوم في 2017 قبل سنوات من وصوله إلى سعره الأعلى على الإطلاق 4700 دولار في نوفمبر 2021.

بالإضافة إلى التغيير الأخير والأهم حتى الآن وهو الدمج The Merge الذي جعل الإيثريوم أكثر جاذبية وحوله من نظام إثبات العمل POW إلى إثبات الحصة POS.

اقرأ أيضًا: تطبيقات البلوك تشين (9 استخدامات للتقنية التي ستغير العالم)

إذا أردت تخصيص مقال كامل لتاريخ الإيثريوم والتحديثات الكثيرة التي مر بها بالإضافة إلى الفرق بينه وبين الـ ETC، فقط أخبرنا في التعليقات.

كيف يعمل الإيثريوم

الإيثريوم مثل البيتكوين يعتمد على تقنية البلوك تشين التي تعطي الأمان واللامركزية والحرية لكافة العمليات والتعاملات عليه وباستخدامه.

ولكن الإيثريوم يتميز بأنه يعمل باستخدام ما يسمى بـ Ethereum Virtual Machine الآلة الافتراضية للإيثريوم أو اختصارًا EVM.

بدون أي تعقيد، هذا الـ EVM يسمح بإنشاء العقود الذكية Smart Contract التي هي عبارة عن اتفاق مبني على أكواد برمجية شرطية (إذا حدث …. افعل ….).

بحيث يقوم الـ EVM بالتأكد من صحة تنفيذ بنود هذه العقود الذكية من قبل أطرافها، بالإضافة إلى عدة أمور أخرى، ولكن هذه أهميتها.

وذلك الـ EVM والعقود الذكية الخاصة به يسمح بإنشاء ما يسمى بـ التطبيقات اللامركزية Decentralized Applications أو اختصارًا Dapps.

هذه التطبيقات اللامركزية تعمل من خلال بنود تطبق تلقائيًا بدون الحاجة لوجود جهة ما تراقب وتتحكم بها، وإذا أردت أمثلة عليها:

بالإضافة إلى آلالاف التطبيقات المركزية الأخرى.

اقرأ أيضًا: طرق الربح من NFT (شرح 6 طرق مختلفة)

الإيثريوم والإيثر

مرة أخرى، الإيثريوم هو النظام أو الشبكة المعتمدة على البلوك تشين، التي تعمل عليها كل تلك العقود الذكية والتطبيقات اللامركزية.

أما الإيثر Ether هو الرمز أو العملة نفسها -الـ Token بلغة الكريبتو- التي تسمح لكل هذه التطبيقات بالعمل حيث توفر الأصل المادي الذي يتم تبادله.

مثلًا تخيل تطبيق مثل أوبر يستخدم شبكة الـ Ethereum والعقود الذكية: يجب على السائق أن يوصلك من “النقطة أ” إلى “النقطة ب”، وذلك بعائد معين.

هذا العائد يجب أن يكون أصل مادي ما له قيمة، مثلًا في مصر جنيه وفي الولايات المتحدة دولار وهكذا، ولكن في شبكة الإيثريوم يجب أن يكون هذا العائد بالإيثر، عملتنا التي نتحدث عنها.

وبشكل عام فإن ثمن الإيثر لا ينخفض أو يرتفع مثل البيتكوين بسبب مستقبل العملة نفسها، وإنما يتحدد حسب ثقة المستخدمين في مستقبل نظام الإيثريوم وأنه المستقبل للإنترنت والعالم.

كما أنه على عكس البيتكوين الذي له حد أقصى (21 مليون عملة)، فإن الإيثر له مخزون غير محدود.

ملاحظة: هذا لا يُعد تحفيزًا أو تشجيعًا بأي شكل على الاستثمار في أو شراء عملات الإيثر، فلهذا مقال آخر كبير ربما ننشره في المستقبل.

مميزات الإيثريوم

للإيثريوم الكثير من المميزات حتى عن باقي العملات الرقمية المنافسة كالبيتكوين-، ومنها:

1. اللامركزية: مثل باقي العملات المركزية فإن شبكة الإيثريوم وعملة الإيثر لا مركزية، أي أنه لا توجد جهة أو رقابة تشرف عليها.

2. الإتاحة: على عكس عملات أخرى مثل البيتكوين، فإن مخزون عملة الإيثر غير محدود.

3. الخصوصية: شبكة الـ ETH تمكنك من استخدامها بدون الكشف عن هويتك لأي أحد.

4. الأمان: إذا قمت بكل شيء بشكل صحيح، فإن شبكة الإيثريوم مطلقة الأمان.

5. الوضوح والشفافية: بسبب استخدام الـ EVM والعقود الذكية فإن الغموض منعدم تمامًا.

6. التطوير والتحديث المستمر: يحرص مطوري هذه الشبكة على تحديثها بشكل دائم، بحيث يعالجون كافة المشاكل والعيوب فيها.

7. استخدامات غير محدودة: بسبب الـ EVM والعقود الذكية فإنه يمكن استخدام شبكة الإيثريوم في أي شيء تقريبًا.

8. فرص استثمارية مهولة: يتم استخدام شبكة الإيثريوم الآن في مناطق ومجالات أخرى قيمتها مليارات الدولارات مثل الـ NFTs بجانب الفرص الاستثمارية الأخرى مثل التداول والاحتفاظ.

9. اعتراف كبير من عمالقة المال والأعمال: العديد من مقدمي الخدمات المالية مثل PayPal و Venmo يدعمون الإيثر الآن.

10. الإيثريوم صديق للبيئة: بعد التحديثات الأخيرة على الشبكة والتحول إلى نظام POS فإن الشبكة قد أصبحت صديقة أكثر للبيئة وتستهلك طاقة أقل وتطلق انبعاثات أقل إلى الغلاف الجوي.

عيوب الإيثريوم

لكن كما كل شيء، فإن الإيثريوم ليس مثاليًا فلديه كذلك بعض العيوب، التي على رأسها:

1. تذبذب سعر العملة: يتغير سعر العملة باستمرار حسب العرض والطلب، ما قد يضر بك إذا من الممكن أن ينخفض سعر العملة للنصف فجاءة، وبذلك تخسر نصف قيمة عملاتك.

2. صعوبة مواكبة التحديثات: هذا العيب خاص بالمبرمجين الذين يريدون استخدام الشبكة بشكل أعمق، حيث مع التحديثات الدورية قد يكون من الصعب بعض الشيء فهم والتعامل مع الشبكة كمبرمج ومطور.

3. التعقيدات القانونية: بسبب حداثة فكرة العملات الرقمية ونظام الإيثريوم، فإن الكثير من القوانين حول العالم مازالت ترفض الشبكة واستخداماتها أو تقبلها على مضض.

اقرأ أيضًا: أفضل محافظ العملات الرقمية وأنواعها وكيف تختار ما يناسبك

مستقبل الإيثريوم

بعد قراءة كل ما سبق أعتقد أنك ستتوصل وحدك إلى تصور عن مستقبل الإيثريوم، فهذه الشبكة القوية بالتأكيد هي التحديث القادم للإنترنت ولحياتنا.

فمع مرور كل لحظة تتزايد شعبية شبكة الـ Ethereum واستخداماتها المختلفة وتطبيقاتها بالإضافة إلى ثقة المستخدمين فيها.

خاصة مع حاجتنا لنظام مثل هذا في عصر الحقيقة البديلة وتلاعب الشركات الكبيرة في المجتمع ومستقبله للحصول على المزيد من الأموال.

فحتى لو كانت العملات الرقمية فقاعة وانفجرت، فإننا سنحتاج إلى تقنية البلوك تشين والإيثريوم في مختلف نواحي حياتنا في المستقبل القريب.

الأسئلة الأكثر شيوعًا عن الإيثريوم

1. ما هو الإيثريوم؟

الإيثريوم أو الـ Ethereum عبارة عن شبكة افتراضية تقوم على تقنية البلوك تشين توفر بيئة عمل لا مركزية للتطبيقات والتعاملات المختلفة بين الأفراد.

فمن خلال العقود الذكية في نظامها، تستطيع تقريبًا القيام بأي شيء بدون الحاجة إلى طرف ثالث أو جهة رقابة.

2. ما الفرق بين الإيثريوم والإيثر؟

الإيثريوم هي الشبكة نفسها المبني عليها كل التطبيقات المختلفة، أما الإيثر فهو العملة أو الأصل المادي الذي يتم استخدامه على الشبكة.

تستطيع القول إن الإيثر مثل البيتكوين يمكنك استخدامها في البيع والشراء ويمكنك الاحتفاظ به أو حتى تداوله.

3. ما الفرق بين البيتكوين والإيثريوم؟

البيتكوين مجرد عملة رقمية تستخدم في التعاملات المالية بالإضافة إلى الاستثمار والتداول، بينما الإيثريوم هي شبكة كاملة قائمة على نظام البلوك تشين.

وبذلك تكون شبكة الـ Ethereum أوسع وأشمل بكثير، وتوفر عشرات الاستخدامات والمميزات الإضافية عن البيتكوين.

4. كيف يعمل الإيثريوم؟

يعمل الإيثريوم من خلال ما يسمى بـ EVM أو Ethereum Virtual Machine أي الآلة الافتراضية للإيثريوم، والتي تستطيع من خلالها استخدام العقود الذكية.

تلك العقود التي تسمح لك بشكل برمجي من القيام بأي شيء تقريبًا بدون الحاجة إلى طرف ثالث وسيط أو جهة مراقبة.

وبذلك تستطيع إطلاق خدمة مالية أو منصة تواصل اجتماعي على البلوك تشين تستطيع أن تعمل وتدير نفسها بنفسها بالإضافة إلى آلاف التطبيقات الأخرى.

5. ما مميزات الإيثريوم؟

هناك الكثير من المميزات للـ ETH، ولكن أهمها على الإطلاق:

1. اللامركزية.

2. الإتاحة.

3. الخصوصية.

4. الأمان.

5. الوضوح والشفافية.

6. التطوير والتحديث المستمر.

7. استخدامات غير محدودة.

8. فرص استثمارية مهولة.

9. اعتراف كبير من عمالقة المجال المالي.

10. الإيثريوم صديق للبيئة.

6. ما عيوب الإيثريوم؟

من أهم عيوب الـ ETH:

1. تذبذب سعر العملة.

2. صعوبة مواكبة التحديثات.

3. التعقيدات القانونية.

الخاتمة

الإيثريوم (ETH) Ethereum هو واحد من الابتكارات التي غيرت وتغير وستغير عالمنا، ومن الضروري أن يعرف كل شخص في العالم عنها.

وذلك ما حاولنا فعله في هذا المقال الذي احتوى على مخلص وافي وكافي لكل المعلومات الضرورية عن هذا النظام وعن عملته الإيثر Ether

في نهاية المقال نتمنى أن تكون قد استمتعت، وإذا كان لديك أي سؤال أو استفسار فإن بإمكانك طرحه في خانة التعليقات بالأسفل.

4 أفكار عن “ما هو الإيثريوم ETHEREUM (كل ما تود معرفته في مقال واحد)”

  1. شرحك مميز وغير عن كل المواقع
    الرابحون موقع مميز جزاك الله خيرا
    رصانة الكلمات والمعنى والأسلوب والحقيقة بتجرد تجدها في الرابحون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll to Top