الرئيسية » تسويق » كيف تجعل الزوار يعودون لمدونتك (8 طرق لكسب Returning Visitors)

كيف تجعل الزوار يعودون لمدونتك (8 طرق لكسب Returning Visitors)

كيف تجعل الزوار يعودون لمدونتك

عندما نتحدث عن الحصول على زوار للمدونات فإن الأمر سهل نسبياً، فهناك الكثير من الطرق للحصول على زيارات للمدونات بصورة مجانية تماماً، ولكن عندما نتحدث عن كسب ولاء الزائر وجعله يعود مراراً وتكراراً للمدونة لكي يطلع على المزيد من الموضوعات، فهذا يمثل تحدي ليس سهلاً، ولكن النجاح به يمثل مكسب استثنائي.

فعندما تكتسب كصاحب مدونة ولاء القراء، ويرتبطون بمدونتك ويثقون بها ويعودون إليها من أجل قراءة المزيد من الموضوعات، فأنت بهذا قد حصلت على نوع من الزوار لا يضاهيه أي نوع آخر، والذي يسمى Returning Visitors أو الزوار العائدون (المستخدمون الذين يأتون مرة أخرى لمدونتك بعد زيارتهم الأولى لها).

في هذا المقال سوف نتعرف على بعض أهم الطرق والاستراتيجيات التي يمكنك من خلالها جعل المستخدمين يعودون مرة أخرى لمدونتك، وبالتالي الحصول على المزيد من الزوار العائدون أو Returning Visitors.

ولكن قبل ذلك دعونا أولاً نتعرف على مفهوم Returning Visitor بشكل مفصل. وكيف يمكنك رصده؟ ولماذا هذا النوع من الزوار مهم بشكل أستثنائي والحصول عليه يمثل فائدة كبيرة لكل صاحب مدونة؟

مفهوم Returning Visitor أو الزائر العائد

Returning Visitors هو نوع من الزوار يمكن التعرف عليه ورصده من خلال خدمات قياس ورصد زوار المواقع، وعلى رأسها خدمة Google Analytics، والتي تقوم بتقسيم الزوار إلى نوعين:

  • New Visitor (زائر جديد)
  • Returning Visitor (زائر مُكرر الزيارة، أي زار المدونة من قبل)

والمقصود هنا بـ Returning Visitor هو الزائر الذي قام بزيارة مدونتك من قبل، وهذه ليست الزيارة الأولى له، وذلك على عكس New Visitor، وهو الزائر الذي يزور مدونتك لأول مرة.

بالطبع خدمة مثل جوجل اناليتكس لا يمكنها إعطاءك قياس صحيح بشكل مثالي حول عدد الزوار العائدون، فهي عبارة عن أداة تتعامل مع البيانات بشكل آلي، وتعتمد على المتصفح في رصد الزوار وجمع المعلومات حولهم.

فمثلاً لو قام شخصاً ما بزيارة مدونتك من كمبيوتر العمل، وعندما عاد للمنزل زارها من الهاتف الجوال، فهنا جوجل سيتعامل على أنه زائرين جدد، وليس زائر متكرر.

بالطبع هذا ليس بالأمر الذي يصنع فارق كبير، ويمكنك تجاهله تماماً، وفقط تم ذكره كمعلومة تثقيفية.

إن لم يكن لديك حساب في جوجل أدسنس فيمكنك اتباع الشرح في مقالنا السابق بعنوان: كيفية إنشاء حساب Google Analytics.

على أي حال المهم هنا هو أن الزائر المتكرر في العادة يكون مفيداً وذا قيمة أعلى لأي صاحب موقع أو مدونة، أنظر الصورو بالأسفل التي توضح ذلك.

New vs Returning

وفقاً لنتائج تحليل البيانات من جوجل أدسنس المبينة في الصورة في الأعلى، فإن الزائر المتكرر يتميز بالآتي مقارنة بالزائر الجديد:

  • يبقى في المدونة لفترة أطول.
  • معدل الارتداد (Bounce Rate) الخاص به يكون أقل.
  • متوسط عدد الصفحات التي يقوم بزيارتها في الجلسة الواحدة يكون أعلى.
  • معدل التحويل الخاص به يكون أعلى.

الخلاصة أن الزاوار المتكررين هم في الغالب زوار مخلصين لمدونتك ويعتقدون أنها مصدر جيد للمعومات ومن ثم يثقون بها، ويعودون بين الحين والآخر للاستفادة منها، أو على الأقل يضغطون على الرابط الخاص بها بثقة عندما يشاهدونه في نتائج البحث.

يمكنك الوصول لتقرير الزوار الجدد في مقابل العائدين (New vs Returning) الموضع في الصورة بالأعلى من خلال حسابك في جوجل اناليتكس كما هو موضح بالصورة بالأسفل.

كيفية الوصول لتقرير الزوار الجدد في مقابل العائدين في جوجل اناليتكس

(لو كنت تستخدم جوجل اناليتكس باللغة العربية فقم باختيار الجمهور>>>سلوك>>> الزوار الجدد في مقابل مكرري الزيارة”)

والآن دعونا نتناول أهم الطرق والاستراتيجيات التي يمكنك من خلالها تحويل الزوار الجدد لزوار مكرري الزيارة، والتي تساهم بشكل كبير في نجاح مدونتك وزيادة معدل أرباحها أو نتائجها التسويقية.

أهم الطرق لجعل الزوار يعودون لمدونتك مرة أخرى

1. نشر محتوى عالي الجودة

لا يمكنني الحديث حول طرق جعل الزوار يعودون لمدونتك ولا أبدأ بهذه النقطة الجوهرية، والتي أرى أن أي مجهود ستقوم به سيضيع بلا فائدة في حالة لم تعمل عليها باجتهاد.

الزوار لن يعودون لمدونتك أبداً في حال وجدوا أن المحتوى الموجود بها ليس على مستوى الجودة المطلوب، ولذا نشر محتوى على أعلى مستوى من الجودة هو الخطوة الأولى طويلة المدى التي سيترتب عليها كل شيء، وسيترتب عليها نجاح مدونتك بشكل عام.

قم بعمل بحث مكثف قبل كتابة أي موضوع، وضع فائدة القاريء هي هدفك الأساسي، واعمل دائماً على تطوير أسلوب جذاب وبسيط في الكتابة، ولا تبخل أبدأ على زوار موقعك بالمجهود والوقت الكافي لمنحهم محتوى يحفزهم على العودة لمدونتك مرة أخرى ليحصلوا على المزيد.

اقرأ أيضاً: كيفية كتابة مقال (مرشد شامل)

2. نشر محتوى متجدد باستمرار

هذه النقطة هي مكملة للنقطة السابقة، وهي جوهرية أيضاً في جعل زوار مدونتك يعودون لها. لو كان لديك في مدونتك عدد قليل من الموضوعات وليكن 20 موضع، وهي على مستوى عالي من الجودة، وقام أحد الزوار بقراءة ما جذبه من هذه الموضوعات وليكن 3 موضوعات.

لقد وجد هذا الزائر أن مدونتك رائعة وقام بحفضها في متصفحه من أجل العودة لها، ولكن عندما عاد لها بعد 10 أيام مثلاً لم يجد محتوى جديد بها، ووجد فقط الموضوعات التي كانت موجودة في زيارته الأولى.

هنا هل تعتقد أن هذا الزائر سيعود إلى مدونتك مرة أخرى؟ بالطبع لا، وهذا يجعلنا كأصحاب مدونات نضع نشر المزيد من الموضوعات في رأس قائمة أولوياتنا.

الجدير بالذكر هنا أن نشر محتوى جديد باستمرار مفيد أيضاً بالنسبة لمحركات البحث، والتي تستدل من خلاله على أن هناك أشخاص جادون يعملون على تطوير المدونة، وهي تنمو وتتطور، وبمرور الوقت تغطي المزيد من الموضوعات في المجال الذي تتخصص به، وهذا طبعاً يمنحها موثوقية كبيرة.

3. بناء قائمة بريدية

التسويق عبر البريد الإلكتروني هو واحد من أهم وأشهر قنوات التسويق الإلكتروني، وعندما نتحدث عن طرق جعل الزوار يعودون لمدونتك فهو يأتي في المقدمة، وذلك لكونه عبارة عن نظام يمكن ضبطه لمرة واحدة واستخدامه لاستدعاء الزوار بشكل متكرر.

أولى الخطوات التي ستحتاجها لكي تستغل هذه الطريقة في جعل الزوار يعودون لمدونتك هو بناء نظام شامل للقائمة البريدية، والذي يمكنك الاعتماد فيه بشكل كامل على أحد خدمات الـ Email Marketing، وإليك اثنين من أشهر هذه الخدمات.

يمكنك تقديم شيء مجاني لزوار مدونتك لكي يقوموا بالأشتراك في القائمة البريدية، وبالطبع في حالة كانت مدونتك تقدم محتوى جيد، فهذا سيشجع الزوار على الاشتراك في النشرة البريدية الخاصة بمدونتك من اجل الاطلاع على المزيد من الموضوعات المفيدة في مدونتك.

4. تحويل الزوار لمشتركين في صفحات السوشيال ميديا للمدونة

التسويق عبر السوشيال ميديا عنصر أساسي لأي صاحب بيزنس على الإنترنت، وهي طريقة ممتازة لعودة الزوار لكل صاحب مدونة. عندما يقوم زوار مدونتك بالاشتراك في صفحاتك على السوشيال ميديا يمكنك بسهولة التواصل معهم ودعودتهم للعودة لمدونتك حينما تشاء.

بالطبع الحصول على زوار من خلال السوشيال ميديا أصبح تنافسياً عن ذي قبل، ولذا يتوجب عليك كصاحب مدونة أن تسوق لموضوعات مدونتك بذكاء، وعليك ألا تُكثر في نشر روابط لمدونتك، فأغلب مواقع التواصل الاجتماعي لديها خوارزميات تقلل نسب ظهور المنشورات التي تحتوى على روابط.

وإليك بعض النقاط المهمة التي ستساعدك في الحصول على أفضل نتائج:

  • قم بتقديم قيمة وفائدة لمشتركي صفحاتك (نعم هذه هي نصيحتي الأولى لك).
  • لا تركز على مكسبك الشخصي، ولكن ركز على بناء علاقة مستمرة بينك وبين متابعينك.
  • اكثر من المنشورات المرئية، ويفضل أن تقوم بنشر فيديوهات.
  • قم بوضع روابط صفحاتك على السوشيال ميديا في مكان واضح في مدونتك، وقم بدعوة زوار المدونة لمتابعتك على السوشيال ميديا.

انصحك بالطلاع على الموضوعات بالأسفل:

5. استخدام خاصية اشعارات المتصفح Push Notifications

تعد إشعارات المتصفح واحدة من الطرق الثورية في جعل الزوار يعودون لمدونتك، كما أنها وسيلة فعالة جداً للحصول على زوار بكم كبير. فوفقاً لآخر الإحصاءيات فإن زوار الإشعارات تتفوق على زوار مواقع التواصل الاجتماعي في معدل الوصول، ومستوى التجاوب.

لمن لا يعلم فتقنية الإشعارات هي تقنية حديثة نسبياً، وهي تقوم على ضبط برنامج معين (سكربتات وأكود برمجية) على أي موقع أو مدونة، والذي يتيح لزوار الموقع اختيار الاشتراك في الإشعارات، ومن ثم يتم ارسال إشعارات للمشتركين من خلال المتصفح عند إضافة محتوى جديد، أو عند رغبة صاحب الموقع أو المدونة.

عندما يقوم زائر جديد بزيارة مدونتك ستظهر له في المتصفح نافذة منبثقة تدعو للاشتراك في الإشعارات، وبضغطة زر يمكنه المشاركة، وبعدها سيتلقى إشعارات حول موقعك من خلال المتصفح (والتي يكون بها صورة وعنوان ووصف ورابط لأحد صفحات موقعك).

وعندما يقوم المشترك بالضغط على الإشعار سوف ينتقل لصفحة الويب التي تم دفع الإشعار بخصوصها (في الغالب يتم دفع الإشعارات عند نشر مقال جديد).

ضبط نظام الإشعارات مثله مثل ضبط نظام التسويق من خلال البريد الإلكتروني، فهناك أيضاً مواقع شهيرة تقدم هذه الخدمة، والتي يمكنك بسهولة ضبطها على مدونتك، وإليك أهم المواقع التي تقدم هذا النوع من الخدمات:

لو كنت تستخدم ووردبريس، فالموقعين بالأعلى يتيحان إضافات على ووردبريس، والتي يمكنك استخدامها بشكل مجاني في حدود معينة (فكل موقع لديه باقة مجانية بإمكانيات محدودة).

وإليك روابط إضافات ووردبريس للموقعين:

6. إعادة استهداف زوار المدونة من خلال الحملات الإعلانية المدفوعة

الشيء الرائع بخصوص الشركات الإعلانية الكبيرة مثل فيسبوك وجوجل، أنها تمتلك إمكانيات تقنية وتحليلية تمكنك كصاحب مدونة بعمل استهداف في حملاتك الإعلانية لزوار زاروا مدونتك من قبل.

مثلاُ لو كنت تريد عمل إعلان ممول على فيسبوك، وفي حال قمت من قبل بضبط بيكسل فيسبوك في مدونتك، فحينها يمكنك استهداف من قاموا بزيارة مدونتك بالفعل، وبل ويمكنك حتى استهداف الزوار الذين زاروا صفحات معينة في مدونتك دون الآخرين.

هذه الخاصية تعتبر واحدة من الطرق الممتازة لجعل زوار مدونتك يعودون لها مرة أخرى، ولكنها ستحتاج منك لدفع تكلفة كل زائر يعود لمدونتك.

7. دعوة زوار المدونة للعودة مرة أخرى

قد تبدو هذه طريقة تافهة أو ليس لها معني، ولكن لو نظرت لها بنظرة عميقة ستجد أنها تمثل استراتيجية مهمة جداً لجعل زوار مدونتك يعودون لها مرة أخرى.

لو كان لديك خبرة ولو بسيطة في عالم التسويق عبر الإنترنت فستعرف أن مستخدم الإنترنت في الغالب يحتاج لبعض التحفيز والحث لكي يقوم بالفعل المطلوب، هذه نقطة مهمة جداً، وعليك معرفتها في كل جوانب عملك كصاحب مدونة يسعى للنجاح.

هل تعلم: أنه عندما تستخدم لغة ودودة في مقالاتك، وتقوم بالترحيب بزوار موقعك، ودعوتهم للعودة للمدونة لكي يقرأوا المزيد من الموضوعات، فهذا سيرفع من معدل الزيارات المتكررة.

هذا بالطبع لا يتعارض مع وجود بعض التكتيكات العملية التي تساعد على عودة الزوار للمدونة مرة أخرى مثل:

  • نشر مقالات على هيئة سلاسل، والذي يجعل الزوار يعودون للمدونة للاطلاع على الحلقات الجديدة من السلاسل التي تهمهم.
  • مشاركة الزوار بالخطط المستقبلية حول نشر المحتوى، والذي يساهم في عودتهم للاطلاع على المقالات التي يتوقعون نشرها (بالمناسبة في الفترة التالية سنهتم بنشر سلسلة من المقالات حول الزوار وطرق الحصول عليهم، لذا قم بالعودة للرابحون للاطلاع على الجديد في هذه السلسلة ؛).
  • الرد على التعليقات بشكل تفاعلى وفتح باب النقاش للاقتراحات.

8. الاستثمار في تعزيز خبرة الزائر الجيدة في المدونة

كل شيء ستفعله من أجل الحصول على المزيد من الزوار المتكررين سوف يضيع هباء في حالة لم تكن مدونتك تدعم خبرة الزائر الجيدة سواء من الناحية البرمجية أو من ناحية التصميم.

وإليك أهم النقاط التي عليك العمل عليها لتعزيز خبرة الزائر الجيدة في مدونتك:

  1. العمل على رفع سرعة مدونتك.
  2. جعل مدونتك متجاوبة مع جميع أنواع الشاشات للهواتف الذكية والتابلت وأجهزة الكمبيوتر.
  3. جعل خبرة الانتقال بين الصفحات سهلة، واتاحة خاصية البحث في المدونة.
  4. استخدام خاصية موضوعات مرتبطة، والتي من خلالها يمكن للقاريء ايجاد موضوعات تهمه وفقاً لما اطلع عليه بالفعل.
  5. التأكد من أن جميع الخواص والروابط في المدونة تعمل بشكل جيد.
  6. امتلاك المدونة لتصميم جيد وألوان مناسبة.
  7. امتلاك المدونة لشعار احترافي وفريد يعكس جودة المدونة، ويُظهرها كعلامة تجارية ذات قيمة عالية.

في النهاية ياصديقي دعني أخبرك أن نجاحك كصاحب مدونة يعتمد على الكثير من الجوانب والنقاط، والتي ترتبط جميعاً ببعضها، والتي عليك العمل عليها جميعاً لكي تصل للنجاح، ولكن عليك دائماً أن تتذكر أنه في عالم التدوين أونلاين فالنجاح يحتاج لبعض الوقت والمجهود والصبر.

أخيراً أتمنالك كل التوفيق وفي انتظارك في موضوع جديد في الرابحون لمساعدتك على النجاح!

عن الكاتب

مجدي كميل

مصري وعمري 32 عام، حاصل على بكالوريوس التجارة.

أعمل في مجال الديجيتال ماركتنج منذ حوالي 8 سنوات، حصلت خلالها على الكثير من الخبرة والتجربة والمعرفة في الكثير من النواحي.

مهتم جداً بالمعرفة والاطلاع على كل ما هو جديد في عالم التسويق والعمل من خلال الإنترنت. متابع ومهتم بكل ما له علاقة بعالم تكنولوجيا الإتصالات والإنترنت بشكل عام.

أقرأ باستمرار في الكثير من المجالات، وخصوصاً في مجال التسويق والعمل اونلاين.
أبحث جيداً قبل كتابة أي موضوع في الرابحون، وأختار مصادري بدقة وعناية بناءاً على التنوع والجودة.

هدفي تقديم قيمة حقيقية تستحق وقت القراء الأعزاء وتساعدهم على النجاح. شعاري في الكتابة دائماً هو الجودة، مهما كلفني ذلك من وقت ومجهود.

إضافة تعليق

اضغط هنا لنشر التعليق