كيف تحصل علي زوار مستهدفين تحقق لك ربحا

زوار مستهدفين

 في هذا المقال سوف أتحدث عن المفتاح الحقيقي للفوز في لعبة التسويق من خلال الإنترنت.

اليوم سوف أحدثكم عن أهم شيء يجب مراعاته عند إنشاء حملة إعلانية وهو العامل الأهم الذي من الممكن أن يجعل الزوار الذين تحصلون عليهم بلا قيمة أو ذات قيمة عالية و تبعا لذلك من الممكن عدم تحقيق أي أرباح من هؤلاء الزوار أو تحقيق أفضل نتائج ربحية من خلالهم.

إنه الإستهداف (targeting) الذي قد يجعل 10 زوار فقط افضل من مائة زائر. فالذي ربما لاتعرفه ان قيمة الزوار تحدد بناء علي درجة الاستهداف وليس بناء علي عددها.

ما معني الاستهداف في الحصول علي زوار ؟

معني الإستهداف:- الإستهداف يعني الحصول على الزائر المناسب في الوقت المناسب (الوقت المناسب هو الوقت الذي يكون فيه المستخدم مستعد فعلا لكي يزور موقعك او يشتري الخدمة او المنتج الذي تقوم بتسويقه) للمحتوى أو المنتج او الخدمة او العرض المناسب. أي الحصول على زائر مهتم فعلا ويريد الشيء الذي تقدمه له.

لناخذ مثالا ونطبق عليه قواعد الإستهداف. إذا كنت تسوق عرض تخسيس أو إفقد وزنك فمن من وجهة نظرك الزائر المناسب الذي يجب أن تسعي للحصول عليه؟ الإجابة في منتهي البديهية وهي الزائر أو مستخدم الإنترنت الذي يسعي لفقد وزنه ويبحث عن منتج أو خدمة لمساعدته في ذلك.

ماهي طرق الاستهداف في الحصول علي زوار مستهدفين ؟

طرق وآليات الإستهداف تختلف بالطبع على حسب المصدر الذي تحصل على الزوار من خلاله ونوع الشركة الإعلانية التي تحصل على زوار منها وعلى حسب النظام الإعلاني المتبع بها.
إليك بعض الأمثلة:-

الاستهداف في زوار محركات البحث

تعتبر زوار محركات البحث أهم وأفضل مصدر للزوار على الإطلاق كما أن هذا المصدر من الزوار يتميز بالثبات أي ثبات تدفق الزوار كما أن زوار محركات البحث تتميز بدرجة رفيعة من الإستهداف وذلك لأنها تعتمد في المقام الاول علي الكلمات البحثية أو الكلمات المفتاحية.
الاستهداف في زوار محركات البحث يعتمد في المقام الأول على الكلمات المفتاحية أي الطريقة التي سيصل من خلالها المستخدم لموقعك أو العرض الذي تقوم بتسويقه  يكون ذلك بناءا على الكلمات البحثية التي يقوم بكتابتها في محركات البحث. فمثلا لو كنت تمتلك موقعا للسفر والسياحة فالزائر الذي سوف يزور موقعك من خلال محركات البحث سوف يكون بالفعل قد قام بكتابة إحدى الكلمات المفتاحية الخاصة بموقعك أو التي يتناولها موقعك مثل “أهم المعالم السياحية في مصر” وهذا مايجعل الزائر مهيأ للوصول لموقعك فهو بالفعل يبحث عن موقعك لذلك سوف يكون زائرا فعالا جدا ومن الممكن أن يشارك في أحد عروض الأفيليت التي تقوم بتسويقها في موقعك أو يضغط على الإعلانات ذات الصلة التي تضعها في موقعك إذا كنت مشتركا في جوجل أدسنس مثلا.
ويجب التنويه هنا أيضا على أن الإستهداف على أساس الكلمات المفتاحية هو المتبع عند حصولك على زوار مدفوعة من خلال محركات البحث أيضا. فعند إنشاءك لحملة إعلانية لدى جوجل أدوردس مثلا فإن إعلانك سوف يظهر في نتائج البحث بناءا على الكلمات المفتاحية التي ستختارها مسبقا ككلمات مستهدفة للحصول على زوار. هذا علاوة على الزوار التبادلية بين جوجل أدسنس وجوجل أدوردز . حيث أن إعلانك (من خلال أدوردس) سوف يظهر في المواقع ذات الصلة المشتركة في برنامج جوجل أدسنس. لذلك عليك ان تكون مدركا بصورة جيدة للكلمات المفتاحية التي ستختارها عند عمل حملة علي جوجل ادوردس.

الزوار من مواقع التواصل الاجتماعي

الاستهداف في زوار مواقع التواصل الاجتماعي

سوف أتناول في هذا المثال : الفيسبوك تحديدا كعملاق مواقع التواصل الإجتماعي. يعتمد الإستهداف في الحملات الإعلانية من خلال الفيسبوك على البيانات والمعلومات التي قد قام الفيسبوك بجمعها مسبقا عن مستخدميه. مثل 
تاريخ الميلاد:- وبناءا عليه يمكن للمعلن أن يستهدف فئات عمرية معينة دون غيرها 
النوع:- سواء ذكرا أم انثى والذي يمكن المعلن من توجيه إعلانه لنوع معين حيث أن الكثير من المنتجات تكون موجهة لنوع معين مثل منتجات الميك أب تكون موجهة للإناث.
المكان:- وهذه أيضا تمكن المعلن من أن يحدد مسبقا البلاد أو المدن أو المقاطعات التي يود ظهور إعلانه بها.
وغيرها الكثير والكثير من البيانات الأخري مثل اللغة والإهتمامات الشخصية والحالة الإجتماعية والمستوى الدراسي والوضع الوظيفي ……….إلخ.
والشيء الذي أحبه في هذا النوع من الإستهداف هو أنه بإختيارك لكل هذه الخيارات تكون قد حددت فئة معينة وفي غاية الإستهداف عند إنشاء إعلانك.
فمثلا إذا كنت تسوق عرض CPA “أحصل على عينات مجانية من كريم البشرة (س) والذي يعمل على إختفاء التجاعيد” فيمكنك إنشاء حملتك بهذا الإستهداف مثلا. تستهدف الإناث من سن 35 حتي 50 سنة و المهتمات بعالم الموضه و بالطبع أيضا تحديد البلد المتاح بها العرض……إلخ.

الاستهداف في زوار الدفع مقابل المشاهدة PPV

في شركات PPV يعتمد الإستهداف في المقام الأول على الروابط الإستهدافية فعند إنشاءك حملة إعلانية يجب أن تحدد لشركة ال بي بي في أي من اللينكات التي تود ظهور إعلانك فيها عندما يزورها مستخدم الإنترنت. ففي مثالنا السابق عن منتج كريم البشرة يجب عليك أن تقوم بجمع أكبر قدر من المواقع والمنتديات التي تتحدث عن العناية بالبشرة أو موضوعات ذات صلة. فمثلا إذا قمت مسبقا بتحديد موقع دوف في لينكات الإستهداف فبذلك يظهر إعلانك أمام كل شخص يقوم بزيارة موقع دوف كموقع متخصص في منتجات التجميل وهذا مايجعلك تحصل على زوار مستهدفين للعرض الذي تقوم بتسويقه.

زوار مستهدفين

الاستهداف في زوار القوائم البريدية

يعتمد الإستهداف هنا على الغرض الذي تم جمع القائمة البريدية من خلاله فمثلا إذا قمت بجمع قائمة بريدية من خلال موقعك الخاص الذي يتحدث عن عالم الجمال والموضة فيمكنك إرسال رسائل لقائمتك البريدية تحتوي على عروض خاصة بمنتجات الجمال والموضة.

لقد تعمدت أن أسوق لك أمثلة توضيحية لا من أجل أن تحفظ كيفية الإستهداف في بعض أنواع الزوار أو الشركات الإعلانية ولكن لكي أجعلك تفهم وتستوعب ديناميكية عملية الإستهداف في عالم التسويق.

هدفنا هنا أن نضع أمامك الخيوط الرئيسية في عملية الإستهداف والتي يمكنك بفهمها أن تحقق أفضل نتائج في رحلتك للربح من الإنترنت.
هدفنا في موقع الرابحون دائما وفي كل موضوعاتنا أن نخلق منك مسوقا أليكترونيا محترفا ملما بكل ماله علاقة بكيفية الربح من الإنترنت.

يجب أن تضع دائما أمام عينيك، عند إنشاءك أي حملة إعلانية أو محاولتك للحصول على زوار من خلال أي مصدر، أهمية الإستهداف كمفتاح للفوز في عملية الحصول على زوار وفي لعبة التسويق من خلال الانترنت عموما.
تذكر دائما أن حصولك على عدد هائل من الزوار ليس المفتاح الحقيقي للفوز في التسويق الأليكتروني ولكن السؤال الحقيقي الذي يجب أن تسأله لنفسك دائما هو هل هؤلاء الزوار الذين أحصل عليهم مستهدفين لمحتوى موقعي أو العرض أو المنتج الذي أقوم بتسويقه أم لا؟

مجدي كميل

حاصل علي بكالوريوس تجارة، مصري وعمري 29 عام.
اعمل في مجال الديجيتال ماركتنج منذ 5 سنوات. حصلت خلالها علي الكثير من الخبرة والتجريبة والمعرفة في الكثير من النواحي. مهتم جدا بالمعرفة والاطلاع علي كل ما هو جديد في عالم التسويق والعمل من خلال الانترنت. هدفي تقديم قيمة حقيقية تستحق وقت القراء الاعزاء وتساعدهم علي النجاح.

إضافة تعليق

اضغط هنا لنشر التعليق