الرئيسية » تسويق » ما هو التسويق الرقمي وما خطواته وكيف تتعلمه 2022

ما هو التسويق الرقمي وما خطواته وكيف تتعلمه 2022

التسويق الرقمي

التسويق الرقمي أو ديجيتال ماركتنج (Digital Marketing): هو استخدام كل ما هو متاح من وسائل التكنولوجيا الحديثة وعلى رأسها الإنترنت من أجل الوصول للعميل المحتمل وتوصيل الرسالة التسويقية له. من خلال التسويق الرقمي وما يتيحه من فرص وإمكانيات غير محدودة يمكن لأي بيزنس أن يحقق نتائج استثنائية إذا استطاع استغلاله بالشكل الصحيح.

هذا باختصار ياصديقي إجابة سؤال ما هو التسويق الرقمي، ولكن من الناحية العملية والتطبيقية فهناك الكثير من التفاصيل والنقاط والجوانب الخاصة بعالم التسويق الرقمي، نعم فهو عالم قائم بذاته، وهناك من يدرسون ويتدربون لشهور طويلة لكي يتقنوه بالشكل الاحترافي.

الشيء الرائع بخصوص التسويق الرقمي أنك لا تحتاج لكي تدرس وتتدرب شهور طويلة لكي تستفيد منه، لأنه حتى مقدم الخدمات البسيطة مثل “السباك” يمكنه ببعض البحث البسيط أن يقوم بإنشاء صفحة له على فيسبوك ووضع رقمه بها وبعض صور تظهر مهارته، وبهذا يكون قد استغل التسويق الرقمي لجذب المزيد من العملاء.

في الحقيقة لا يمكنني التكهن بسبب اهتمامك بعالم التسويق الرقمي، وبسبب قراءتك للمقال، ولكن دعني أخبرك أن هذا المقال سيكون مفيداً لك في حال كنت واحد من هؤلاء:

  • شخص يحب الإطلاع والتعرف على الأمور الجديدة، وتقرأ المقال من أجل حب المعرفة.
  • لديك بيزنس وتريد فهم التسويق الرقمي وكيفية اسخدامه في تطوير هذا البيزنس.
  • لديك مهارة أو عمل بسيط وتريد معرفة إذا كان يمكن للتسويق الرقمي أن يساعدك بأي شكل في تطوير عملك (مثل صديقنا السباك).
  • لديك طموح لكي تصبح مسوق إلكتروني محترف، وتريد تعلم هذا المجال ولا تعلم من أين تبدأ.
  • باحث أو طالب يريد عمل بحث حول التسويق الرقمي، ولذا تريد فهم هذا المجال والتعرف عليه عن قرب.

على أي حال اسمح لي أن أخبرك أن التسويق الرقمي أو الديجيتال ماركتنج هو موضوع حقاً يستحق الاهتمام، واسمح لي أن أخبرك أيضاً أن هذه الموضوع تحديداً الذي تقرأه في الرابحون الآن هو حقاً موضوع يستحق وقتك، لأني هنا سوف أمنحك الكثير من المعلومات والتفاصيل والمصادر التي لن تجدها في أي موقع عربي آخر.

الجدير بالذكر أن هذا المقال هو حجر أساس لمجموعة كبيرة من المقالات المنشورة في الرابحون حول التسويق الرقمي، والتي تغطي كل الجوانب والمعلومات التي تحتاجها لكي تحترف التسويق الرقمي.

ولذا ستجدني بين الحين والآخر أضع لك روابط لموضوعات أخرى تتحدث بتفاصيل أكبر حول نقاط معينة في التسويق الرقمي، والتي يمكنك العودة لتعلم المزيد.

والآن دعونا نبدأ موضوعنا.

ما هو التسويق الرقمي Digital Marketing؟

التسويق قديم قدم الزمن، وهو عنصر أساسي لنجاح أي بيزنس بصرف النظر عن حجمه والمجال الذي ينتمي له، ولقد ظل التسويق لعقود محصوراً في المجلات والجرائد واللافتات في الطرق.

وكانت هذه هي القنوات التسويقية الأكثر تطوراً وفاعلية حتى ظهر الإنترنت والتكنولوجيا الحديثة وتغير كل شيء، وبدأ عصر جديد ومفهوم جديد للتسويق يسمى بعصر الديجيتال ماركتنج أو Digital Marketing.

بوجود التسويق الرقمي تم تغيير الكثير من المفاهيم عن التسويق وعلاقة المؤسسة بالمستخدم النهائي، فمن خلاله يمكن الوصول للعميل المستهدف في المكان والوقت المناسب، بل والحالة الأفضل لاتخاذ قرار الشراء.

شرح مبسط للتسويق الرقمي

التسويق الرقمي هو: تطبيق المبادئ العامة في علم التسويق من خلال استخدام أدوات التكنولوجيا الحديثة، وبشكل خاص الإنترنت، وهو أيضاً التكتيكات والاستراتيجات التي تُستخدم لتحويل العميل المستهدف الذي لاتراه بعينك إلى مشتري.

من خلال التسويق الرقمي يمكن الوصول للعميل بطرق مبتكرة وعصرية مثل البريد الإلكتروني E-Mail، و الرسائل النصية SMS، وتطبيقات الهواتف المحمولة، و الرسائل الفورية، ومواقع التواصل الاجتماعي، ومحركات البحث…الخ.

التسويق من خلال الإنترنت هو أهم وأكبر زراع للتسويق الرقمي، ولكنه مازال يندرج تحت التسويق الرقمي وليس مرادفاً له، فالتسويق الرقمي يتجاوز فكرة التسويق على الإنترنت ليضم تحت رايته كل ما له علاقة بالتكنولوجيا الحديثة.

فمثلاً التسويق عبر الرسائل النصية SMS من الممكن تحقيقه سواء كان الهاتف متصلاً بالإنترنت أم لا، وهو ينتمي للتسويق الرقمي.

التسويق الرقمي لا يشير إلى تكنولوجيا الاتصالات الحديثة فقط، ولكنه يشير أيضاً إلى الأجهزة التكنولوجية المستخدمة (مثل الهواتف الذكية، والتلفيزيونات المتصلة بالإنترنت)، وإلى المنصات الرقمية المستخدمة (مثل تطبيقات الهواتف الذكية).

يهتم التسويق الرقمي بالعمليات التجارية التي تقوم على مفهوم “E-CRM”، وهي إختصار للمصطلح Electronic Customer Relationship Management، وتعني إدارة علاقات العملاء الإلكترونية، وذلك من خلال دراسة السوق، والبحث عن عملاء جدد، وخدمة العملاء الحاليين والقدامى، وإعطاء الفرصة للعملاء للمساهمة في تطوير المنتجات والخدمات المقدمة.

من هنا نفهم أن النظرية الجديدة للتسويق التي يتبناها التسويق الرقمي تعتمد على التكنولوجيا الرقمية الحديثة لتلبية احتياجات العملاء، وتحقيق أهداف المؤسسة، وتطوير الأسواق الحالية و فتح أسواق جديدة، وبالتالي تحقيق زيادة مهولة في الأرباح.

ملحوظة: التسويق الإلكتروني هو مصطلح مرادف للتسويق الرقمي، ويتم استخدام المصطلحين للتعبير عن نفس الفكرة.

خصائص ومميزات التسويق الرقمي

خصائص و مميزات التسويق الرقمي

1. إمكانية التفاعل المباشر بين العميل والبيزنس

من خلال التسويق الرقمي يمكن للعملاء التعبير عن رغباتهم بشكل مباشر للمؤسسة أو النشاط التجاري، وذلك عن طريق الاستجابة بشكل مباشر مع العناصر التسويقية الصادرة من المؤسسة.

على سبيل المثال يمكن للعميل ابداء رأيه مباشرة حول أحد منتجات الشركة عن طريق كتابة تعليق في أحد صفحاتها على السوشيال ميديا، بالطبع هذا يساعد المؤسسة على فهم العملاء ورغباتهم ومشاكلهم ومن ثم يمنحها فرصة للتطور والنمو.

2. القدرة على الاستهداف الجيد

من خلال مايتيحه التسويق الرقمي من بيانات ومعلومات دقيقة حول العملاء، يمكن للمؤسسات عمل استهداف دقيق يمكنهم من الوصول للعملاء المحتملين الذين يمكن تحقيق مبيعات جيدة من خلالهم.

من خلال التسويق الرقمي يمكنك استهداف العملاء وفقاً لعشرات المعايير ومنها:

  • العمر
  • النوع (ذكر/انثى)
  • الاهتمامات
  • الزيارات الأخيرة لمواقع ما.
  • الكلمات البحثية.
  • المؤهل الدراسي.
  • الموقع الجغرافي الذي يتواجد به العميل الآن.

بالطبع كواحد من مستخدمي السوشيال ميديا لابد وأنك اختبرت ظهور بعض إعلانات الفنادق والقرى السياحية على حسابك على فيسبوك، وذلك بعد قيامك مباشرة باجراء بحث حول هذه الفنادق، أو حتى بعد زيارتك لأحد مواقع حجز الفنادق.

هل أصبح تعي الآن حقيقة أنك تمثل جزء من عالم التسويق الرقمي، بكونك عميل رقمي تقوم الشركات باستهدافه من خلال الإعلانات الرقمية!

3. التكلفة العادلة والقدرة على التحكم في الميزانية التسويقية بشكل أكثر مرونة

تأتي التكلفة العادلة للتسويق الرقمي نتيجة فاعليته التي ليس لها مثيل، ففكرة التكلفة هنا تقاس بحجم المكاسب أو الأرباح التي يمكن تحقيقها من خلال هذه التكلفة.

ففي عالم التسويق الرقمي يمكنك الدفع مقابل كل عميل مستهدف يقوم بمشاهدة فيديو ترويجي لمنتجك، وذلك بدلاً من دفع مبلغ كبيرة في إعلانات التلفزيون التي لا يمكنك التحكم في عرضها لكل عميل مستهدف بشكل خاص.

التحكم في الميزانية التسويقية أيضاً ميزة بارزة في التسويق الرقمي، فمثلاً يمكن بدء حملة تسويقية على أحد مواقع التواصل الاجتماعي بـ 100 دولار فقط، ويمكنك عمل ايقاف لها في أي وقت بشكل لحظي.

4. القدرة على جمع البيانات وإعادة استخدامها

من خلال التكنولوجيا المتقدمة التي يتيحها التسويق الرقمي يمكن لأصحاب البيزنس جمع والاحتفاظ ببيانات العملاء، ومن ثم اعادة استخدامها مرة أخرى لتقديم عروض تسويقية مميزة، أو تحقيق المزيد من المبيعات لنفس العملاء الذي اشتروا من قبل.

فمثلاً يمكنك عمل حملة إعلانية على الفيسبوك وتستهدف فقط المستخدمين الذي قاموا بزيارة موقعك خلال الشهر الماضي، وذلك عن طريق كود بسيط يتم وضعه بموقعك، والذي يقوم بجمع المعلومات حول من زار موقعك لكي يتم استهدافهم في الحملات الإعلانية.

5. القدرة على قياس النتائج بدقة ومن ثم عمل التحسينات المطلوبة

واحدة من أهم مميزات التسويق الرقمي هي القدرة على رصد وتسجيل وتحليل النتائج التسويقية، ومن ثم اتخاذ القرارات المناسبة التي تساعد البيزنس على التطوير والتحسين.

في التسويق الرقمي كل شيء قابل للتحليل بداية من مستوى التفاعل على السوشيال ميديا، مروراً بنسبة فتح البريد الإلكتروني التسويقي، ومشاهدة الفيديوهات التسويقية، ورصد زيارات الموقع الإكتروني، انتهاءاً بتحقيق عمليات المبيعات.

6. سرعة الحصول على نتائج مقارنة بالتسويق التقليدي

من خلال التسويق الرقمي غالبًا ما ترى النتائج بشكل سريع، فمن ناحية يمكنك توجيه التسويق في الاتجاه الذي تريده بدقة، ومن ناحية أخرى يمكنك قياس كل شيء ويمكنك الإطلاع على النتائج أولاً بأول.

فلو كنت مثلاً صاحب منتج ما يمكنك في الحال القيام بإنشاء صفحة سوشيال ميديا، والبدء في عمل حملة تسويقية ومشاهدة تفاعل عملاءك المستهدفين مع حملتك خلال ساعة من إنشاءها والموافقة عليها.

اعتقد أنك الآن بدأت في تكوين فكرة حول التسويق الرقمي، ولذا اشجعك على الاستمرار في القراءة لفهم الأمر بشكل أوضح ومعرفة المزيد.

تحديات التسويق الرقمي

1. إنتشار القنوات الرقمية: يستخدم المستهلكون قنوات رقمية عديدة، ومجموعة من الأجهزة التي تستخدم بروتوكولات و مواصفات المختلفة و واجهات مختلفة، وهم يتفاعلون مع هذه الأجهزة بطرق مختلفة و لأغراض مختلفة.

2. المنافسة الكبيرة: تعتبر القنوات الرقمية هي الأكثر فاعلية مقارنة بالوسائط التقليدية مما يجعلها جذابة لجميع الأعمال من كل الأحجام تقريباً، ونتيجة لذلك أصبح هناك منافسة كبيرة على الوصول للعملاء المحتملين من خلال قنوات التسويق الرقمي.

3. تضخم قواعد البيانات: يترك المستهلكون ورائهم سلسلة ضخمة من البيانات في القنوات الرقمية، وبالتالي أصبح من الصعب التعامل مع هذه البيانات باحترافية للوصول للاستهداف الصحيح لتحقيق أفضل النتائج الممكنة.

4. صعوبة الحصول على فريق تسويق احترافي: على الرغم من نمو و انتشار فكرة التسويق الرقمي في منطقتنا العربية، إلا أن السوق مازال في حاجة كبيرة لمحترفين في كل التخصصات، وهذا يحعل مهمة الحصول على فريق تسويق رقمي جيد مهمة صعبة بعض الشي.

أهم قنوات التسويق الرقمي

أهم قنوات التسويق الرقمي

هناك العديد من قنوات التسويق الرقمي، فالتسويق الرقمي كم ذكرنا بالأعلى هو أي عملية تسويقية يدخل فيها التكنولوجيا، ووسائل الاتصال الحديثة والمتطورة.

في الجزء بالأسفل سوف نتناول مجموعة من أهم وأبرز قنوات التسويق الرقمي:

1. التسويق بالمحتوى عن طريق إنشاء موقع إلكتروني للمشروع

وهي أهم قناة تسويقية في التسويق الرقمي للمؤسسات الاحترافية، وفيها يقوم صاحب البيزنس بإنشاء موقع إلكتروني Website يمثل الشركة، ويحتوي على بيانات ومعلومات تفصيلية حول ما تقدم الشركة من منتجات أو خدمات.

وأيضاً يتم عمل مدونة للموقع لتقديم موضوعات في المجال الذي يتخصص فيه البيزنس، وذلك لاستقطاب عملاء يسعون لجمع معلومات حول الموضوع قبل القيام بعملية الشراء.

وهذه مجموعة من الروابط لمقالات بالرابحون لمن يريد معرفة المزيد حول التسويق بالمحتوى:

2. التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي

التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي من أهم القنوات التي أثبتت أهميتها في العقد الأخير في عالم التسويق الرقمي.

يهدف التسويق على مواقع التواصل الاجتماعي إلى جذب العملاء والمستهلكين وتعريفهم بـ العلامة التجارية، والتفاعل معهم وتقديم كل ما يودون الحصول عليه من بيانات ومعلومات حول المنتج أو الخدمة.

وفي النهاية يتحقق الغرض وهو تحويل العملاء المستهدفين إلى عملاء حقيقيين باتمام عملية الشراء، ومن أشهر شبكات التواصل الاجتماعي فيسبوك Facebook، و إنستجرام Instagram، و تويتر Twitter، و يوتيوب Youtube.

وهذه مجموعة من الروابط لمقالات بالرابحون لمن يريد معرفة المزيد حول التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي:

3. التسويق عبر البريد الإلكتروني

من أقدم طرق التسويق الرقمي، ولكنها مازالت ذات فاعلية كبيرة في عملية التسويق، وتُستخدم بشكل كبير للتنويه عن آخر المستجدات أو عرض محتوى إعلاني جديد للعملاء.

عند استخدام هذه التقنية عليك توخي الحذر، فالكثير من العملاء يشعرون بالضيق من كثرة رسائل البريد الإلكتروني، فلا تكن لحوحاً وقدم معلوماتك بالشكل الكافي فقط دون مبالغة.

والتسويق عبر البريد الإلكتروني باختصار يتمثل في تكوين قائمة بريدية لعملاء مستهدفين، والقيام بارسال رسائل تسويقية لهؤلاء العملاء لجذبهم مرة أخرى للموقع أو للمتجر الإلكتروني، وبالتالي تحقيق المزيد من الأرباح من نفس العميل.

اقرأ أيضاً: كيفية توليد عملاء من التسويق بالبريد الإلكتروني (12 نصيحة فعالة جداً)

4. تحسين محركات البحث

يطلق عليه أيضاً Search Engine Optimization، وهو قناة تسويقية في غاية الفاعلية، من خلالها يقوم صاحب البيزنس بعمل التحسينات المطلوبة في محتوى موقعه من أجل الظهور في نتائج البحث الأولى، ومن ثم جذب المزيد من المهتمين بما يقدم، وفي النهاية تحقيق المبيعات.

التسويق عبر محركات البحث هو ذراع تسويقية هامة جداً في عالم التسويق الرقمي، وهو قناة تسويقية تعمل جنباً إلى جنب مع باقي القنوات، ولذا لا يمكن الاستغناء عنه بأي شكل.

5. التسويق عن طريق الرسائل النصية

الرسائل النصية تمثل واحدة من القنوات التسويقية الفعالة جداً في التسويق الرقمي، فهي تمكن صاحب البيزنس من ارسال رسالة نصية مباشرة لهاتف العميل المستهدف.

الرسالة النصية ستصل سواء كان العميل متصلاً بالإنترنت أم لا. نعم الرسائل النصية محدودة في عدد الكلمات، ولكنها فعالة جداً في حالة تم استخدامها بذكاء.

اقرأ أيضاً: كيفية التسويق عبر الهاتف Mobile Marketing (دليل شامل)

بالطبع هذه ليس قنوات التسويق الإلكتروني أو التسويق الرقمي كلها، ولكننا لا نريد أن نطيل هذا الجزء أكثر من ذلك. في حالة كنت تود الحصول على قائمة كاملة بقنوات التسويق الإلكتروني فيمكنك العودة للمقال بالرابط بالأسفل:

أشهر قنوات التسويق الإلكتروني وشرح لكل منها (دليل شامل)

اقرأ أيضاً: أفضل القنوات التسويقية وأكثرها فاعلية للتجارة الإلكترونية

مما يتكون فريق التسويق الرقمي في أي مؤسسة؟

فريق التسويق الرقمي

فريق التسويق الرقمي Digital Marketing Team هو المسئول عن زيادة الوعي بالعلامة التجارية الخاصة بالمؤسسة، وتحقيق المزيد من المبيعات.

يتم ذلك من خلال كافة قنوات التسويق الرقمي المتاحة سواء المجانية أو المدفوعة. هناك الكثير من التخصصات في التسويق الرقمي، ولكن ليس على كل مؤسسة أن يكون لديها فريق يضم كل التخصصات التسويقية الموجودة.

حجم فريق التسويق هنا يعتمد على حجم المؤسسة، و عدد القنوات التسويقية التي تود العمل من خلالها، والأهداف التي تسعى إليها…الخ.

في الشركات الصغيرة مثلاً قد يتم تكليف اختصاصي تسويق واحد بآداء الكثير من المهام.

وفيما يلي نذكر مجموعة من أهم وأبرز تخصصات التسويق الرقمي:

أ) متخصص تحسين محركات البحث SEO Specialist

مهمته العمل على موقع الشركة الإلكتروني من أجل رفع ترتيبه في محركات البحث، أيضاً يعمل مع منشئ المحتوى لضمان آداء جيد للمحتوى الذي يكتبونه لمواكبة متطلبات محركات البحث.

ب) أخصائي تسويق بالمحتوى Content Marketing Specialist

مهمة المسوق بالمحتوى هي كتابة محتوى ذا جودة لمدونة موقع الشركة لجذب المزيد من العملاء المحتملين. أيضاً يجب أن يكون كاتب المحتوى على دراية بأساسيات SEO لإنتاج محتوى متوافق مع حركات البحث.

ج) مدير وسائل التواصل الإجتماعي Social Media Manager

مهمته الأساسية هي وضع جدول زمني للمنشورات وللمحتوى النصي والمحتوى المرئي للشركة، ومتابعة الإنطباعات التي يقدمها الجمهور.

يجب أن يعمل مدير وسائل التواصل الإجتماعي مع أختصاصي تسويق المحتوى لوضع استراتيجية لنشر المحتوى على وسائل التواصل الإجتماعي.

اقرأ أيضاً:

د) منسق أتمتة التسويق Marketing Automation Coordinator

مهمته الأساسية هي اختيار البرامج التي تسمح لفريق التسويق بأكمله بفهم سلوك العملاء، وقياس نسبة نمو أعمال المؤسسة، ومعدل فتح رسائل البريد الإلكتروني، ونسبة النقر على الأعلانات في الحملات الإعلانية، ومعدلات الحصول على العملاء المحتملين.

هـ) محلل بيانات Marketing Data Analyst

وظيفة محلل البيانات في التسويق الرقمي، هي الحصول على بيانات ونتائج التسويق وتحليلها من خلال برامج متخصصة، ومن ثم التوصل إلى قرارات تساعد المؤسسة على المزيد من الكفاءة في توجيه جهودها التسويقية الرقمية.

بالطبع ليست هذه هي كل التخصصات فهناك تخصصات أخرى كثير في عالم التسويق الرقمي ومنها:

  • متخصص إعلانات جوجل
  • متخصص اعلانات سوشيال ميديا
  • مصمم جرافيك
  • متخصص تسويق بالبريد الإلكتروني
  • متخصص تسويق بالفيديو

وهناك الكثير من التخصصات غيرها، وهناك تخصصات تظهر جديدة بين الحين والآخر.

خطوات التسويق الرقمي

لنفترض أنك صاحب بيزنس، أو تريد إنشاء بيزنس جديد، وتريد البدء الآن في تسويق البيزنس الخاص بك من خلال قنوات التسويق الرقمي فماذا عليك أن تفعل؟

هذا ما سوف نناقشه في هذا الجزء في مقالنا في صورة خطوات بسيطة ومختصرة:

1. البدء في إجراء أبحاث السوق

أبحاث السوق تمثل حجر الأساس للخطة التسويقية، يقوم خبراء التسويق في هذه الخطوة من خلال أدوات متخصصة في أبحاث السوق بقياس حجم طلب السوق على ما يمتلك البيزنس من منتجات أو خدمات، ومحاولة جمع أكبر قدر من البيانات والمعلومات حول العملاء المستهدفين.

أيضاُ تشمل هذه الخطوة دراسة المنافسين والوصول إلى نقاط القوة ونقاط الضعف التي يمتلوكونها، ومن ثم تحديد الميزة التنافسية التي سيسعى البيزنس للمنافسة من خلالها (خفض الأسعار مثلاً).

أيضاً في هذه الخطوة يتم عمل نموذج للعميل المثالي للشركة، وجمع أكبر معلومات حوله.

2. إعداد الخطة التسويقية

في هذه الخطوة يتم وضع خطوات عملية التسويق، وتحديد المهام لفرق العمل المختلفة، وتحديد الميزانية التسويقية، وقنوات التسويق الرقمي التي سيتم التركيز عليها.

الخطة التسويقية خطوة في غاية الأهمية ويتوقف عليها النجاح بشكل كبير، ويجب أن تكون الخطة دقيقة ومقسمة لطويلة الأجل وقصيرة الأجل، ويجب أن تحتوي على أفكار مبتكرة وذكية، وذلك لضمان نجاح عملية التسويق وتمييزها عن أي خطة تسويق لأى منافس آخر.

لمعرفة المزيد عليك بقراءة المقالين بالأسفل:

3. بناء الأصول التسويقية الرقمية (قنوات تواجد البيزنس)

هذا يتضمن إنشاء موقع إلكتروني للبيزنس للتعريف به، وللمساعدة على جذب عملاء محتملين من خلال المحتوى الرقمي.

وأيضاً يتضمن عمل صفحات احترافية للبيزنس على مواقع التواصل الاجتماعي، وأيضاً يتضمن بناء النظام التسويقي (شراء البرامج التسويقية والتحليلية، والاشتراك في خدمة للتسويق عن طريق البريد الإلكتروني…الخ).

اقرأ أيضاً:

4. البدء في إنشاء الحملات التسويقية، وتدعيم التواجد أمام العملاء المحتلمين

في هذه الخطوة من المفترض أن يبدأ الفريق التسويقي المختص في بدء أنشطته وحملاته التسويقية، وبناءاً عليها يتم جمع البيانات وتحليلها، والتي من المفترص أن تساعد في تحسين العملية التسويقية وتجنب الأخطاء المستقبلية.

الجدير بالذكر هنا أن العملية التسويقية الرقمية هي عملية في منتهى المرونة، وليس لها سقف للجودة، فهي عملية تحسين مستمرة ودائماً تحتوي على فرص وإمكانيات لحصد نتائج وأرباح أفضل.

اقرأ أيضاً: كيفية عمل إعلان ممول على الفيس بوك (شرح بالصور)

كيفية يمكنك كشاب عربي الاستفادة من التسويق الرقمي

كيف يمكنك الاستفادة من التسويق الرقمي

هناك الكثير والكثير من الطرق التي يمكن من خلالها الاستفادة من عالم التسويق الرقمي، ولكني هنا سوف أقوم بتقسيم هذه الطرق إلى ثلاث نقاط رئيسية:

1. تعلم التسويق الرقمي للحصول على عمل وظيفي

التسويق الرقمي مجال في منتهى الأهمية وهو يشهد نمو كبير جداً في منطقتنا العربية، وفي الحقيقة السوق العربي في حالة عطش شديد للمزيد من المسوقين الإلكترونيين، فكل شركة أو كيان أو بيزنس أجلاً أم عاجلاً سيحتاج على الأقل لمسوق إلكتروني واحد لتمثيله إلكترونياً.

بتعلمك التسويق الرقمي فسوف تفتح أمامك الكثير من الفرص والإمكانيات للحصول على وظيفة عصرية، وليس هذا فقط فلكي تعمل في هذا المجال ليس بالضروري التوظف في شركة ما، ولكن يمكنك أيضاً العمل في مجال العمل الحر من المنزل.

2. تعلم التسويق الرقمي لتسويق البيزنس الخاص بك

في عصرنا هذا أصبح التسويق الرقمي أمر حتمي لكل أنواع البيزنس، فحتى المشاريع الصغيرة مثل المحلات والمطاعم لا يمكنها الآن تجاهل عمل صفحات تمثلها على السوشيال ميديا.

بتعلمك أساسيات التسويق الرقمي يمكنك الانتقال بالبيزنس الخاص لك لمراحل جديدة، ويمكنك اقتناص الكثير من الفرص الرائعة لتصبح متفوقاً على منافيسيك.

3. تعلم التسويق الرقمي لتسويق منتجات الغير

هناك مجال كبير في عالم التسويق الرقمي يسمى التسويق بالعمولة أو Affiliate Marketing، والذي فيه يمكنك القيام بتسويق منتجات أو خدمات الغير بشكل مباشر والحصول على عمولات بناءاً على النتائج التي تقوم بتحقيقها.

الجدير بالذكر أن التسويق بالعمولة هنا يختلف كلياً عن الطريقة الأولى، فالطريقة الأولى تتمثل في التوظيف الكامل أو المؤقت لشركة أو كيان ما.

أما التسويق بالعمولة فهو عبارة عن برنامج تتيحه الكثير من الشركات والكيانات الرقمية الكبيرة، والذي يمكن لأي مسوق المشاركة فيه، وتكون الأرباح بناءاً على النتائج، والعمل هنا يكون غير إلزامي.

اقرأ أيضاً: أفضل أدوات التسويق الإلكتروني (22 أداة هامة جداً)

كيف يمكنك تعلم التسويق الرقمي

الآن أتينا للجزء الأخير من مقالنا، وهو الجزء الذي أعتقد أنك تنتظره منذ بداية المقال. في هذا الجزء سوف أضع أمامك خطة محكمة وواضحة لتعلم التسويق الرقمي.

1. قم بدراسة مقالات الرابحون عن التسويق الرقمي

في الرابحون وكما ذكرت لك في بداية المقال؛ قمنا بنشر الكثير والكثير من المقالات حول التسويق الرقمي، والتي تناولنا فيها الكثير من التفاصيل والجوانب العملية الخاصة بتعلم التسويق الرقمي وتطبيقه بشكل عملي.

ليس لأنه موقعنا، ولكن بشهادة متابعينا الذي يرسلون لنا دائماً؛ فالرابحون هو المصدر العربي الأشمل والأفضل في عالم الويب، ومقالاتنا تم كتابتها من متخصصين يعملون في المجال، ولذا ستجدها مشروحة بشكل عملي بسيط، ونعدك أنك ستتعلم منها الكثير.

لقد وضعت لك بالأعلى الكثير من الروابط لمقالات، ولكن هناك الكثير من المقالات الأخرى التي يمكنك الوصول لها عبر قسم التسويق في الرابحون.

2. قم بدراسة ما يتاح أمامك من مصادر عربية مجانية سواء في مواقع أو على اليوتيوب

يمكنني القول أن الرابحون هو المصدر العربي الأشمل والأفضل في عالم الإنترنت بشهادة المتابعين، ولكني لا يمكنني الادعاء أن الرابحون هو المصدر العربي الوحيد الجيد، أو أن ليس هناك مصادر عربية أخرى ممتازة يمكنك التعلم منها.

في الحقيقة هناك الكثير من المواقع وقنوات اليوتيوب العربية الرائعة التي تتحدث عن التسويق الرقمي، والتي يمكنك الاستفادة منها بشكل ممتاز.

تذكر جيداً أن البحث والإطلاع والتمرس في استخدام جوجل بكثرة، وتدريب نفسك على القراءة سوف يصنع فارق كبير في رحلة تعلمك.

أيضاً عليك أن تفهم أو واحد من أهم المهارات التي يتوجب على المسوق الإلكتروني امتلاكها هي القدرة على البحث والوصول للمعلومة.

اقرأ أيضاً: أسرار البحث في جوجل (كيف تصل لما تريد بالتحديد بسهولة وسرعة)

3. انتقل للبحث والقراءة والإطلاع باللغة الإنجليزية

لا يمكننا أن ننكر أن اللغة الإنجليزية هي لغة التكنولوجيا، وأن المحتوى باللغة الإنجليزية سواء المقروء أو المسموع أكثر جودة وأكثر غزارة مقارنة باللغة العربية.

اتقانك للغة الإنجليزية سيمنحك فرصة أفضل للتعلم، فهناك الكثير من المواقع الرائدة في مجال التسويق الرقمي التي يمكنك التعلم منها، أيضاً عندما تقرأ باللغة الإنجليزية فسوف تحصل على ميزتين في غاية الأهمية:

  1. ستتعلم مصطلحات التسويق الرقمي باللغة الإنجليزية وهذا سيساعدك كثيراً عن التطبيق العملي.
  2. ستمتلك الأساسيات التي تمكنك من الانتقال للمرحلة التالية وهي مرحلة الكورسات.

ولو كنت تريد قائمة بأفضل المصادر المقرؤة عن التسويق الرقمي باللغة الإنجليزية، فيمكنك الوصول لها من المقال بالرابط بالأسفل:

أفضل المدونات الأجنبية في التسويق الرقمي (العمالقة الكبار)

4. انتقل لمرحلة الكورسات

في الحقيقة يمكنك تعلم الكثير في التسويق الرقمي من خلال المقالات وفيديوهات اليوتيوب، ولكن الكورسات ستمنحك منهج متسلسل مركز في جانب ما، ولذا الكورسات بشكل عام تعد مصدر التعلم الأفضل لأي شخص يريد تعلم شيء  بشكل احترافي.

لو بحثت عن كورسات في التسويق الرقمي ستجد المئات وربما الآلاف منها، وستجد متنوعة بحيث تغطي كل المجالات والمهارات الفرعية الخاصة بالتسويق الرقمي.

لأننا قد تناولنا كورسات التسويق الرقمي في مقالات مخصصة، لذا لن أضع لك هنا كورسات بعينها، ولكني سوف أضع لك روابط المقالات التي ستجد بها أفضل كورسات التسويق الرقمي:

5. قم بتطبيق ما تعلمته باستمرار

هذه الخطوة يجب أن تلازمك في كل الخطوات الأربعة السابقة. التسويق الرقمي هو واحد من المجالات التي لا يمكنك تعلمها بشكل نظري، وذلك لأن جزء كبير منه قائم على التجربة، والصواب والخطأ، ورصد النتائج، وتحسين الأداء للوصول لأفضل نتيجة ممكنة.

يتوجب عليك دائماً العمل على تطبيق ما تعلمته، وإليك بعض الأفكار التي ربما تساعدك على إمكانية التطبيق العملي لما تعلمته في التسويق الرقمي:

  • يمكنك عمل صفحة ترفيهية على أي منصة تواصل اجتماعي للتدرب على التسويق عبر السوشيال ميديا.
  • يمكنك إنشاء مدونة مجانية والتدرب على نشر محتوى بها وتحسينها لمحركات البحث.
  • يمكنك التطوع بدون أجر مع أحد المواقع أو المؤسسات من أجل التدريب والتعلم.
  • يمكنك التعاون مع أحد الأصدقاء الذين يتعلمون مثلك وعمل مشروع أونلاين صغير لكم من اجل التعلم، ومن يدري فربما يكون هذا هو مشروع حياتكم.

إلي هنا أكون قد انتهيت من مقالي اليوم عن التسويق الرقمي، الذي أتمنى أن يكون دليل لكل صاحب بيزنس ولكل متطلع للبدء في هذا المجال الرائع كمتخصص تسويق رقمي.

لاتنسى أن تشارك الموضوع مع أصدقاءك لكي تعم الفائدة.

عن الكاتب

مجدي كميل

مصري وعمري 32 عام، حاصل على بكالوريوس التجارة.

أعمل في مجال الديجيتال ماركتنج منذ حوالي 8 سنوات، حصلت خلالها على الكثير من الخبرة والتجربة والمعرفة في الكثير من النواحي.

مهتم جداً بالمعرفة والاطلاع على كل ما هو جديد في عالم التسويق والعمل من خلال الإنترنت. متابع ومهتم بكل ما له علاقة بعالم تكنولوجيا الإتصالات والإنترنت بشكل عام.

أقرأ باستمرار في الكثير من المجالات، وخصوصاً في مجال التسويق والعمل اونلاين.
أبحث جيداً قبل كتابة أي موضوع في الرابحون، وأختار مصادري بدقة وعناية بناءاً على التنوع والجودة.

هدفي تقديم قيمة حقيقية تستحق وقت القراء الأعزاء وتساعدهم على النجاح. شعاري في الكتابة دائماً هو الجودة، مهما كلفني ذلك من وقت ومجهود.

تعليقات

اضغط هنا لنشر التعليق