العمل الحر: دليلك العملي الشامل من الألف للياء

دليل العمل الحر الشامل

خلال السنوات القليلة الماضية ازدهر العمل الحر في منطقتنا العربية بشكل مجنون، وأصبح يدخله الآلاف من الشباب العربي كل شهر، والكثير منهم يعتمدون عليه كمصدر دخل أساسي، ويحققون منه دخل يعادل ثلاث أضعاف الوظائف التقليدية

أنت أيضاً يمكنك من خلال العمل الحر وبالاعتماد على هذا الدليل تحقيق دخل ممتاز يمكنك الاعتماد عليه لتكوين أسرة وتلبية كل متطلباتها وأكثر، فهناك عدد كبير من المستقلين العرب الذين يحققون آلاف الدولارات شهرياً من العمل الحر، وهم في منازلهم.

لو كنت تريد مجاراة العالم الرقمي الذي نعيشه، أو أصبحت تشعر بالملل من الوظيفة التقليدية، أو تريد المزيد من الحرية في حياتك، أو لديك طموح لتحقيق دخل أفضل، أو حتى لديك مهارة وتريد ربح المال من خلالها بشكل جانبي… فأهلاً بك في عالم العمل الحر الذي يفتح أبوابه للجميع.

اليوم سوف أتحدث معك عن العمل الحر، ولكن ليس من خلال مقال تقليدي يتناول بعض الأمور السطحية والنظرية، ولكن من خلال دليل ومرشد شامل، والذي أعدك أنك حرفياً ستجد به كل ما تحتاج وأكثر لدخول عالم العمل الحر والنجاح والازدهار به.

ما هو العمل الحر؟

ما هو العمل الحر؟

العمل الحر: هو عبارة عن نوع معين من العمل حيث لا يقوم فيه العامل المستقل بالالتزام طويل الأجل مع جهة عمل بعينها مثل الموظف التقليدي، بل يقوم بالعمل على مشروعات مختلفة مع جهات مختلفة، والعائد المادي فيه يكون محسوباً بالساعة، أو كمبلغ ثابت مقابل اتمام مهمة معينة.

العمل الحر باللغة الإنجليزية هو Freelancing، ويطلق على من يعمل في مجال العمل الحر مصطلح Freelancer أو Independent Contractor، أو self-employed، واعتاد الناطقين بالعربية إطلاق مصطلح مستقل أو فري لانسر أو مقاول حر على من يعمل بشكل حر.

عند تجزئة مصطلح Freelance ستجد أنه يتكون من كلمتين الكلمة الأولى Free وتعني حر، والكلمة الثانية Lance وتعني رمح، وبدمج الكلمتين معاً، ستحصل على ترجمة حرفية لمصطلح فري لانسر وهي الرمح الحر.

وقد تم استخدام هذا المصطلح لأول مرة من قِبَل أحد قادة الجنود المرتزقة في بداية القرن الـ 19، والذي كان يعرض خدماته الحربية على من يدفع أكثر، وخدماته هذه كانت Freelances، أي رماح حرة تُصَوب تجاه عدو من يدفع أكثر، وليس لها ولاء طويل الأجل لبلد أو لجيش بعينه.

هذا تحديداً ما يفعله الفري لانسر اليوم، ولكن ليس بمنح رمحه في الحرب، ولكن بمنح مهاراته في العمل.

أهم مجالات العمل الحر

أهم مجالات العمل الحر

ما هي المجالات أو التخصصات المتوفرة في سوق العمل الحر والتي يمكنني العمل بها؟ هذا سؤال مهم جداً، والكثير من الشباب العربي الذين يريدون دخول عالم العمل الحر يطرحونه، ويريدون إجابة مفصلة حوله.

في الحقيقة الإجابة عن هذا السؤال ليست ثابتة كما يبدو! فعالم العمل الحر مرتبط بشكل كبير بعالم تكنولوجيا المعلومات، وكما هو معروف فعالم تكنولوجيا المعلومات عالم متغير جداً، وكل يوم به جديد، ولذا كل يوم هناك تخصصات جديدة تظهر في عالم العمل الحر.

لو كنت تريد إجابة حاسمة وشاملة عن هذا السؤال فدعني أخبرك، أن مجالات العمل الحر تضم كل شيء وأي شيء من الممكن أن يقوم به شخص ما، وهناك شخص آخر من الناحية الأخرى يكون مستعد للدفع مقابل هذا الشيء.

دعني أوضح الأمر بمثال: لو كان أحد أصحاب البيزنس، وليكن صاحب مطعم، وأراد صاحب البيزنس هذا استغلال الفرص التسويقية المتاحة من خلال السوشيال ميديا، فقام بعمل حساب انستقرام وحساب فيسبوك للتسويق للمطعم الخاص به.

هذا الشخص ليس لديه الوقت ولا الخبرة لعمل تصميمات من أجل نشرها على السوشيال ميديا لترويج مطعمه… من حسن حظه أن هناك ما يسمى بسوق العمل الحر، والذي من خلاله يمكنه الوصول لأحد الشباب الذي يمتلك مهارات تصميم الجرافيك لعمل تصميمات تناسب احتياجه.

هذا مجرد مثال، ولكن هناك العديد والعديد من الأمثلة الأخرى، والتي هي قريبة منك لدرجة لا يمكنك تخيلها… هل قمت من قبل بعمل فوتو سيشن لك أو لأحد قريب لك؟ هنا المصور الذي قام بالتصوير هو يعمل فري لانسر.

وإليك قائمة مختصرة بأهم وأشهر المجالات في سوق العمل الحر:

  • البرمجة: وهو المجال المرتبط بتطوير مواقع الويب وتطبيقات الهواتف الذكية، وبرامج الكمبيوتر…الخ.
  • الكتابة: وهو المجال المرتبط بكل ما له علاقة بعالم الكتابة بكل أنواعه وتخصصاته.
  • الترجمة: من وإلى كل اللغات.
  • تصميم الجرافيك: كل ما هو مرتبط بمزج الألوان مع الخطوط للخروج بتصميم مرئي.
  • المونتاج: كل ما هو مرتبط بتصميم وتعديل الفيديوهات.
  • التعليق الصوتي: مجال مرتبط بعالم الفيديوهات.
  • التصوير: بكل أنواعه سواء التصوير الفوتوغرافي أو الفيديو.
  • التسويق: بكل أنواعه وتخصصاته، وخصوصاً التسويق الرقمي.

ملحوظة: المجالات بالأعلى هي ليست كل تخصصات العمل الحر، وأيضاً أسفل معظم التخصصات هناك العشرات من التخصصات الفرعية، والتي تتسع بشكل كبير لتصنع شبكة هائلة من الفرص التي يعتمد عليها مئات الملايين من البشر حول العالم.

للحصول على قائمة مفصلة لـ مجالات العمل الحر، وأهم التخصصات الفرعية في كل مجال، وأيضاً للإطلاع على خطوات عملية لمساعدتك على اختيار مجال مناسب لك، قم بقراءة مقالنا حول هذا الأمر.

الآن من المفترض أنك تعرفت على عالم العمل الحر، وفهم أهم المعلومات التي ستحتاج لمعرفتها قبل دخول هذا الطريق، وقد تعرفت أيضاً على أهم مجالات العمل الحر، والمجالات الفرعية التي تندرج تحتها… الآن تعالى بنا لندخل للعمق أكثر.

كيف ابدأ في العمل الحر (خطوات عملية بشرح مفصل)

1. إسأل نفسك أولاً “هل العمل الحر مناسب لي؟”

هل العمل الحر مناسب لك

في الحقيقة العمل الحر ليس مناسباً للجميع، وهذا طبيعي لأننا بشر ومختلفون ونتعامل مع الضغوط والفرص بشكل مختلف تماماً، وكل منا لديه طموح في اتجاه معين في الحياة.

على أي حال لمعرفة هل العمل الحر مناسب لك أنت شخصياً أم لا، عليك بسؤال نفسك هذه الأسئلة:

أ) هل لديك قدرة على التعلم الذاتي؟ (العمل الحر يحتاج لشخص قادر على التعلم باستمرار وقادر على الوصول لـ مصادر التعلم الذاتي بنفسه).

ب) هل لديك قدرة على التعامل مع عدم الاستقرار؟ (العمل الحر ليس لاولئك الذين يفضلون الحياة الروتينية والمرتب الثابت الآمن).

ج) لماذا تريد العمل الحر؟ هل للهرب من الوظيفة؟ أم لتحسين دخلك؟ أم لأنك تريد العمل في الشيء الذي تمتلك شغف تجاهه؟ (الهرب سبب ضعيف، وتحسين الدخل سبب متوسط، أما الشغف فسبب قوي، على أي حال عليك فهم سببك الخاص).

د) هل تمتلك الصبر والشجاعة لدخول العمل الحر؟ (وفقاً لطبيعة مجتمعاتنا العربية الوظيفة آمان، لذا العمل الحر يحتاج لشجاعة، كما أنه يحتاج لبعض الصبر لتحقيق النجاح).

هـ) هل لديك القدرة على العمل بمفردك؟ (في العمل الحر أنت مدير نفسك، وعليك إدارة كل جوانب حياتك العملية بنفسك، ولذا يتوجب عليك امتلاك القدرة على الالتزام الذاتي).

2. إستعد بالمتطلبات الأساسية

استعد بالمتطلبات الأساسية

بالطبع أي عمل يحتاج لبعض المتطلبات الأساسية وفقاً لطبيعته، وهذا ينطبق أيضاً على العمل الحر، ولكن لحسن الحظ أن العمل الحر يتميز بكونه يحتاج إلى الحد الأدنى من المتطلبات، وذلك على عكس باقي أنواع الأعمال الأخرى.

وهذه قائمة بأهم المتطلبات الأساسية التي تحتاجها لكي تبدأ في مجال العمل الحر:

(هنا نتحدث على متطلبات أساسية بشكل عام، ولكن لكل مجال في العمل الحر هناك متطلبات خاصة، فالتصميم مثلاً يحتاج لبرامج متخصصة).

على أي حال هذه هي المتطلبات الأساسية التي تحتاجها للبدء في العمل الحر في أي من مجالاته:

أ) جهاز كمبيوتر: للأسف بكونك فري لانسر لايمكنك الاعتماد في عملك على هاتفك المحمول، ولكنك تحتاج لجهاز كمبيوتر، أو لاب توب لتنفيذ المهام الخاصه بعملك، هنا هاتفك المحمول له دور أيضاً في متابعة عملك والتواصل مع عملاءك…الخ.

ملحوظة: هناك بعض المهام التي يمكنك انجازها من خلال هاتفك الجوال، ولكنك بالطبع ستحتاج لجهاز كمبيوتر وخصوصاً لو اخترت التخصص في أحد المجالات التقنية.

ب) خدمة إنترنت جيدة: تحتاج لخدمة إنترنت جيدة السرعة، وبالمستوى الذي يساعدك ولا يعيقك عن تنفيذ وتسليم مهامك.

ج) وقت: بالطبع تحتاج إلى وقت مخصص لعملك كفري لانسر. في الحقيقة يمكنك استغلال أي وقت فائض لديك واستثماره في العمل الحر، ولكن التفرغ للعمل الحر يُعني مستوى آخر من الفرص والإمكانيات.

3. حدد بدقة مجال العمل الحر الذي ترغب بأن تعمل فيه

حدد بدقة مجال العمل الحر المناسب لك

هذه من أهم الخطوات إن لم تكن هي نفسها الأهم. إذا كنت تتساءل عن كيفية البدء في العمل الحر، فاختيار المجال أو الفئة التي ستتخصّص بها هو طرف الخيط.

بصفتك مهتماً بمجال العمل الحر فأنت واحد من أثنين… إما لديك خبرة في أحد مجالات العمل الحر بالفعل، وتريد أن تبدأ طريقك مباشرة للدخول في سوق العمل لتقديم ما تجيد بالفعل، وحينها يمكنك تجاوز هذه النقطة.

أو أنك تريد العمل كفري لانسر، ولكنك لم تحدد مجالك أو تخصصك بعد.

في الحالة الثانية فإليك النقاط التي ستساعدك على تحديد مجال العمل الحر الذي يناسبك:

  • قم بالعودة لمقالنا حول مجالات العمل الحر، وتعرف على أهم وأشهر مجالات العمل الحر في الوقت الحالي.
  • قم بعمل جلسة عصف ذهني محاولاً وضع قائمة بأهم مهاراتك وخبراتك ومعرفتك في مجال العمل.
  • اسأل أصدقاءك وأهلك عن أهم الأشياء التي تتميز بها ويجدونك تجيدها بشكل جيد.
  • قم بعمل بحث عن أهم المجالات والمتطلبات الخاصة لكل مجال، ومن ثم توصل لما هو أكثر تناسباً وظروفك الخاصة.

الشيء الوحيد الذي يضمن لك النجاح وتحقيق الربح من العمل الحر هو أن تركّز جهودك على المجال الذي تجد نفسك قادرًا على البدء والاستمرار فيه، بل واحترافه كذلك.

سواءً كان هذا المجال مجالًا تقنيًا أو إداريًا أو إبداعيًا، عليك دائمًا التأكّد من أنّه يتوافق مع ميولك وشغفك، ويمكنك تصوّر نفسك مستمرًّا فيه؛ لأنه من المفترض أن تسعى على طول الخط لتطوير مهاراتك واحترافه، وربما كذلك أن تصبح الأفضل.

4. تعلّم من مصادر موثوقة

تعلّم من مصادر موثوقة

المصدر الموثوق هو الطريق المختصر لتعلّم مجالك المستهدف بشكل صحيح، ولقد تناولنا في الرابحون العديد من المصادر الشاملة لتعلّم المجالات الأكثر طلبًا للبدء في العمل الحر، وإليك الروابط:

للحصول على المزيد حول تعلم مجالات مختلفة قم بـ البحث في الرابحون بكلمة تعلم.

صعوبة عملية التعلم لا تكمن أبداً في ايجاد المصادر، فعالم الإنترنت مليء بالمصادر والكورسات الموثوقة، والتي يمكنك الاعتماد عليها في عملية التعلم.

في الحقيقة تكمن الصعوبة الحقيقية في قدرتك أنت على الالتزام الذاتي، والاستمرار في التعلم حتى تصل لما تريد.

وإليك بعض النقاط التي ستساعدك في مرحلة التعلم في طريقك للبدء في العمل الحر:

  • تعلم من المصادر المجانية أولاً، وقم بجمع المعلومات وفهم المجال من خلال المقالات المكتوبة وفيديوهات اليوتيوب.
  • قم بتطبيق أي شيء تتعلمه.
  • حاول ايجاد صديق أو زميل لخوض تجربة التعلم سوياً.
  • قم بالمشاركة في المجموعات المتخصصة على السوشيال ميديا في المجال الذي تود تعلمه.
  • تذكر أن عملية التعلم تحتاج لبعض الوقت، ولذا كن صبوراً.
  • حتى الكورسات السيئة ستتعلم منها شيئاً واحد على الأقل جديداً عليك، ولذا لا تندم على خوض أي تجربة تعلم.

5. إكتشف أهم المهارت والأدوات التي تحتاجها واعمل على تطويرها

إكتشف أهم المهارت والأدوات التي تحتاجها

هناك مجموعة من المهارات العامة التي يجب على كل فري لانسر امتلاكها، والتي يجب عليك أن تحاول تعلمها وتعمل على تطويرها باستمرار، وهي موجودة في هذا الدليل وسنتناولها لاحقاً.

من ناحية أخرى عليك أن تكتشف أهم المهارات الخاصة التي تحتاجها وفقاً للمجال الذي تود التخصص به، هذا ستفهمه خلال رحلة التعلم الخاصة بك.

ويمكنك أيضاً البحث في هذه النقطة بشكل مستقل وفقاً للمجال الذي تود التخصص به، فمثلاً في حالة ختيارك التسويق الإلكتروني، فيمكنك البحث عن مهارات التسويق الإلكتروني الواجب توافرها في كل مسوق محترف.

الأدوات أيضاً تمثل عنصر في غاية الأهمية في العمل الحر، وهي تلعب دور كبير في نجاح عملك كفري لانسر. الأدوات مثلها مثل المهارات فهي تنقسم إلى أدوات عامة على كل فري لانسر امتلاكها وسوف نتناولها لاحقاً أيضاً، وأدوات أخرى خاصة وفقاً للمجال أو التخصص.

6. مارس ما تتعلمه باستمرار

مارس باستمرار

لا يهم ما الذي تحاول تعلّمه، سواء كان مجالًا تقنيًا أو إبداعيًا أو كلاهما، دائمًا وثّق ما تتعلّمه بالممارسة.

لا تتعلّم الشيء فحسب، بل نفّذه بيديك قدر المستطاع. سواءً كان مشروع تصميم صغير أو أكواد لتنفيذ تطبيق بسيط أو جزء من إعلان تحاول كتابته أو أي شيء آخر.

إذا استطعت، اعرض عملك ومشروعاتك المنفّذة الصغيرة على الخبراء والمحترفين واطلب منهم أن يبدوا رأيًا أو نقدًا على عملك.

خذ هذه الاقتراحات واعمل على تنفيذها متفاديًا الأخطاء السابقة. حاول إضافة ودمج بعض الأفكار الجديدة لتتمكّن من تنفيذ المشروع بطريقتك الخاصة. اقبل الخطأ واستفد منه.

7. إبن دائرة علاقات

ابن دائرة علاقات

هذه الخطوة -كغيرها- لا تُبنى في يوم وليلة؛ بل ستحتاج إلى نفسٍ طويل واستثمار ذكي لجهودك في المكان الصحيح.

دائرة العلاقات – Network هي مجموعة المعارف الذين تقوم معرفتهم على الإفادة والاستفادة، سواءً في الناحية الاجتماعية أو المهنية أو الشخصيّة.

لكي تبدأ في مجال العمل الحر، من المهم أن تضع أحجار أساس لتشكيل دوائر علاقاتك؛ والتي بها ستتمكّن من التسويق لنفسك ولخدماتك المستقلّة.

بالطبع يمكنك الحصول على فرص للعمل الحر بدون بناء دائرة علاقات، وأن تقدم خدماتك لغرباء تمامًا. لكن الذكاء يكمن في بناء علاقة قوية بينك وبين هؤلاء الغرباء قائمة على الثقة والتقدير، حينها ستضمن عودتهم إليك للاستفادة من خدماتك كلّما كانوا بحاجة إليها.

ولا يمكننا الحديث عن دائرة العلاقات دون الحديث عن لينكد إن! وإذا كنت لا تعرف السبب، فلعلك تودّ قراءة مقالنا “9 أسباب تحتم عليك الوجود على لينكدإن.

8. قم ببناء البورتفوليو أو معرض الأعمال الخاص بك

قم ببناء البورتفوليو أو معرض الأعمال

تنبع أهمية بناء البورتفوليو أو معرض الأعمال من أن أي شخص يريد أن يعمل معك، سيحب أن يرى بعض من نماذج أعمالك السابقة أولًا، وذلك حتى يتأكد من أنك الشخص المناسب لهذه المهمة.

البورتفوليو يمثل الواجهة الخاصة بك، والتي من خلالها يستطيع عملاءك التعرف على أعمالك وتقييمك بناءاً عليها.

بالنسبة لك كفري لانسر مبتديء ربما لا يكون لديك أعمال سابقة لعرضها، في هذه الحالة عليك أيضاً بعمل نماذج لأعمالك خصيصاً لعرضها في البورتفوليو.

9. إعرف من هم عملاءك

إعرف من هم عملاءك

هذه النقطة في غاية الأهمية في طريقك في البدء في العمل الحر، وإذا استطعت التعامل معها بذكاء فسوف توفر لك الكثير في مشوار نجاحك في العمل الحر.

إذا عرفت من هم عملاءك المحتملين، فهذا سيمكنك من البحث وجمع معلومات عنهم، وبالتالي سيسهل عليك الوصول لهم.

ربما يظن البعض أن هذه النقطة بديهية وهذا حقيقي، ولكن لأنها بديهية فهناك الكثير من الذين يعملون في مجال العمل الحر لا يتعاملون معها بوعي وذكاء.

الوعي والتركيز هنا يتمثل في فهم طبيعة العميل وأهمية العمل بالنسبة له، وطريقة تفكيره، ومحاولة الوصول للمكان الذي يتواجد به.

10. قم بالدخول في سوق العمل

قم بالدخول إلى سوق العمل

قد تكون خطواتك الأولى مشوشة بعض الشيء، لكن سرعان ما ستجد نفسك تسلك الطريق الصحيح في نهاية الأمر. حينها ستبدأ الأمور بترتيب نفسها بنفسها، ومع بدءك في العمل الحر ستحصل على الحرّية المالية وربما كذلك الحرية الشخصية التي طالما أردتها.

إليك بعض النصائح التي ستعينك على النجاح وتثبيت قدمك في سوق العمل الحر:

أ) احرص على تقديم أفضل خدمة ممكنة لعملائك

ضع الجودة على رأس القائمة دائمًا. لا تسلّم لعملائك مشروعًا لا تثق أنّه أفضل شيء يمكنك فعله. الجودة والتميّز هي ما سيُعيد العميل إليك في كل مرّة.

ب) ضع جدولًا زمنيًا والتزم به

من العيوب الشائعة في العمل الحر هو أنك قد تفقد السيطرة على جدولك ووقتك، فإمّا أن تسوّف أكثر من اللازم أو أن تضغط نفسك أكثر من اللازم.

احرص على ضبط كل مهمة بجدول زمني معقول يحكمها. قد لا تتمكّن من تقدير الوقت بشكل صحيح في البداية، لكن مع الوقت والممارسة ستتمكّن من تحديد مدّة كافية لكل مشروع، والأهم، الإلتزام بها.

ج) احرص على مصلحة العميل أكثر من العائد المادي

خصوصًا في بداية تعاملك معه، اجعله يرى أنك حريص على العمل ونجاح المشروع مثله تمامًا، وأنّك تحاول مساعدته على الوصول لهذا النجاح.

وليظهر ذلك في قيامك ببحث واف عن السوق والشركة أو المشروع واحتياجاته والمنافسة التي هو بصددها. هذا سيمنحك فكرةً أوسع عن أفضل خدمة يمكنك تقديمها أو مناقشته فيها.

انظر إلى هذه الخطوة كاستثمار طويل الأجل. كلما ابديت للعميل حرصك واهتمامك الصادق على نجاح مشروعه ونجاحه هو شخصيًا، كلما تضاعفت احتماليّة عودته لك مرة أخرى مستقبلًا أو ترشيحك لدوائر علاقاته.

د) قدّم خدمات ما بعد التسليم

تتصرف كأنك شركة كبيرة تهتم بتجربة عملائها معها كما تهتم بجودة خدماتها بالضبط. تواصل مع العميل بعد التسليم واسأله عن رأيه وكفاءة المشروع حتى الآن. إذا كنت تمتلك مدونةً أو عروضًا أو خصومات ما لأجله، أعلِمه بها.

مهارات أساسية يحتاجها كل فري لانسر (ضرورية جداً لنجاحك)

1. مهارة التعلم الذاتي

مهارة التعلم الذاتي

تعتبر القدرة على التعلم الذاتي Self-Learning من أهم مهارات الفري لانسر Freelancer، فلا يوجد أحداً منا ملم بكل التقنيات وكل المهارات و كل الأدوات و كل البرامج.

ولا يوجد أحد يعرف اتجاهات أو أحوال سوق العمل كيف ستكون بعد سنة أو سنتين. فكيف يمكنك المنافسة وسط هذه التطورات اليومية في البرامج والتقنيات الجديدة؟

قدرتك على التعلم الذاتي Self-Learning هي التي ستضمن لك التواجد في قلب الحدث دائماً. طلب المساعدة جيد، لكن لن تشعر بقيمة المعلومة أو المهارة التي اكتسبتها إلا بعد جهد مضنٍ منك.

التعلم الحر هنا يتضمن التعلم من المقالات والفيديوهات والكورسات المتاحة، هذا بالطبع إلى جانب التجربة والمحاولة.

التعلم الذاتي يبدأ هنا من القدرة على البحث والوصول للمعلومة، ولذا اوصيك بقراءة المقالات الثلاث في الروابط التالية:

2. مهارة التعامل باللغة الإنجليزية

مهارة التعامل باللغة الإنجليزية

في عالم العمل الحر على الإنترنت اللغة الإنجليزية ليست خيار ولكنها ضرورة لنجاحك وأزدهارك. اللغة الإنجليزية هي اللغة التي يتحدثها حوالي %20 من سكان الكوكب، وهي اللغة الأساسية في عالم التكنولوجيا والإنترنت.

كما أن الإنجليزية هي اللغة التي تمثل القاسم المشترك عند تواصل أي شخصين ليست الإنجليزية هي لغتهم الأولى (مثلاً عند تواصل هندي مع مصري فإنهم يتحدثون الإنجليزية).

في مجال العمل الحر ستحتاج اللغة الإنجليزية في التسجيل والتعامل مع منصات العمل الحر، وسوف تحتاجها للتواصل مع عملاءك غير العرب، وسوف تحتاجها لتعلم شيئاً جديداً (معظم المصادر التعليمية الجيدة هي باللغة الإنجليزية).

ليس المطلوب منك هنا أن تكون محترفاً في الإنجليزية، ولكن عليك بامتلاك الحد الأدنى من اللغة الذي يمكنك من التعامل بسلاسة من خلالها، وبعدها سيحدث التحسن بشكل تدريجي وتلقائي.

3. مهارة التواصل الجيد مع الآخرين

مهارة التواصل الجيد مع الآخرين

لو كان هناك مهارة واحدة يتوجب عليك امتلاكها لكي تصبح فري لانسر ناجح فهي مهارة التواصل الفعال مع الآخرين. التواصل رغم أنه يمثل مهارة أساسية جداً، ومن المفترض أن الجميع يمتلكها، ولكن في الحقيقة الأمر غير ذلك تماماً.

معظم المشاكل بين المستقلين وأصحاب الأعمال تنشاً بسبب ضعف التواصل، أو على الأقل كان يمكن تجنبها من خلال تواصل جيد وواضح.

وإليك بعض النقاط الهامة الخاصة بالتواصل الفعال والتي عليك تبنيها:

أ) عند التواصل مع أحد أرباب العمل لعرض خدماتك لا تفقد الأمل من المرة الأولى، بل قم بإعادة المحاولة في التواصل فأرباب العمل في العادة يكونوا منشغلين، وهذا في الغالب يكون سبب عدم الرد.

ب) عند بدء تواصل بينك وبين أحد عملاءك عليك أن تكون مبادراً في التواصل ولا تكن سلبياً حتى لو كان الطرف الآخر سلبياً، فكن أنت الطرف الذي يحرك الماء الراكد.

ج) افهم جيداً ما يقوله لك صاحب العمل واسأل وتأكد من أنك تعي جيداً ما يحتاجه بكل التفاصيل التي يريدها.

د) استخدم اسلوب وألفاظ لائقة في التعامل، ولا تكن فظاً أو تستخدم ألفاظ تقلل من احترام صاحب العمل.

4. مهارة التعامل مع التكنولوجيا والواجهات والأنظمة والبرامج

مهارة التعامل مع التكنولوجيا والواجهات والأنظمة والبرامج

العمل الحر على الإنترنت يتطلب التعامل مع التكنولوجيا باستمرار، بداية من تحديد مجال العمل الحر الذي تود العمل به، وإعداد الأدوات الخاصة به والتدرب على التعامل معها، مروراً بعمل حسابات احترافية على مواقع التواصل الاجتماعي وخصوصاً لينكد إن، وعمل حسابات على منصات العمل الحر، إنتهاءاً باتمام عملية بيع ناجحة لخدماتك.

في كل نقطة من النقاط السابقة ستحتاج إلى قدرة على التعامل مع ما يأتي في طريقك من برامج وواجهات ومنصات وما بها من إعدادات وخيارات متقدمة.

5. مهارة التسويق

مهارة التسويق

التسويق هو واحد من مجالات العمل الحر الهامة جداً، والذي يمكن التخصص به من خلال آداء الخدمات التسويقية للغير، ولكن التسويق من ناحية عامة هو مهارة هامة لكل فري لانسر سواء في مجال التصميم أو الكتابة أو الترجمة أو حتى التعليق الصوتي.

إن لم تستطيع التسويق لنفسك كفري لانسر محترف فلن يقوم أحد بتأجيرك لأداء المهام الخاصه بعمله، وفي ظل عالم العمل الحر التنافسي في الوقت الحالي فالأمر لم يعد خيار، بل هو جانب حتمي عليك التعامل معه للنجاح في العمل الحر.

مواقع التواصل الاجتماعي تمثل فرصة رائعة لتكوين مجتمع في مجال تخصصك، والحصول على عملاء جدد باستمرار. عملاءك متواجدين بالفعل على مواقع التواصل الاجتماعي، ويمكنك بناء صفحات متخصصة عن الخدمات التي تقدمها، وجذب المهتمين بهذه الخدمات والحصول على مزايا رائعة.

13 أداة أساسية في العمل الحر لا يمكنك الاستغناء عنها

قلنا أن هناك نوعين من الأدوات يحتاجها المستقل وهي:

  1. أدوات عامة يحتاجها كل فريلانسر بصرف النظر عن تخصصه.
  2. أدوت مبنية على التخصص.

في هذا الجزء نتناول النوع الأول:

1. Skype

برنامج سكايب

يعد Skype برنامج ممتاز جداً للتواصل مع عملائك عن طريق المكالمات الصوتية ومكالمات الفيديو سواء المحلية أو الدولية، يمكنك استخدامه بشكل مجاني عندما يكون كلا الطرفين متصلين بشبكة Wi-Fi أو بشبكة 4G، ولكن يمكنك أيضًا شراء رصيد لاستخدامه للاتصال بأرقام الهواتف الدولية.

على الرغم من تعدد برامج التواصل والرسائل الفورية إلا أن سكايب مازال يتربع على عرش برامج التواصل في مجال الأعمال، فهو البرنامج الرسمي الذي يتم التواصل من خلاله في معظم الشركات العالمية.

2. PayPal

أداة باي بال

PayPal هو النظام المثالي للعامل الحر Freelancer للحصول على أمواله، وذلك لأنه وسيلة دفع عالمية يفضلها الكثيرون حول العالم. PayPal متوفر في أكثر من 200 دولة، ويدعم 25 عملة، ويعتبر PayPal نظاماً آمناً للغاية لتحويل الأموال.

كما أن نظام PayPal مرن للغاية فيقبله العديد من التجار عبر الإنترنت كطريقة للدفع، ولذا يمكنك من خلاله شراء أي منتجات أو أدوات تحتاجها لتساعدك على عملك كفري لانسر.

ملحوظة: تختلف قوانين عمل باي بال وفقاً للبلد التي تعيش بها، فمثلاً هناك دول محظور بها باي بال من الأساس، وهناك دول أخرى يمكنك التعامل مع باي بال بها فقط بالكارت الائتماني، وهناك دول متاح بها الدفع من خلال باي بال ولكن استقبال المال غير متاح.

إقرأ أيضاً: شرح إنشاء حساب PayPal

3. Dropbox

أداة dropbox

هو برنامج تخزين سحابي يمكنك من خلاله مشاركة الملفات مع عملائك. مساحة التخزين هنا محدودة ولكن Dropbox يتيح لك اكمال مهام معينة لزيادة مساحة التخزين الشهرية الخاصة بك، مثل دعوة المزيد من المستخدمين وتثبيت Dropbox على أجهزة متعددة، و يمكنك أيضًا اختيار شراء مساحة تخزين إضافية وفقًا لاحتياجاتك.

بجانب العمل على موقع Dropbox، يمكنك تثبيت Dropbox على جهاز الكمبيوتر الخاص بك، والقيام بذلك يجعله يقوم بعمل تزامن تلقائي للملفات الخاصة بك من على جهاز الكمبيوتر الخاص بك.

في حال كنت تحتاج لبديل له فيمكنك استخدام Google Drive.

4. Hunter

أداة Hunter

تساعدك أداة Hunter على العثور على عناوين بريد إلكتروني محددة عندما ترغب في عرض أعمالك، وتفضل الانتقال مباشرة إلى صانع القرار في شركة أو مؤسسة ما.

ببساطة ابحث فقط عن موقع الشركة أو عن اسم الشركة وسوف تجد عناوين البريد الإلكتروني المتاحة، وللحصول على أفضل النتائج في البحث وللمساعدة في تحديد صانع القرار الفعلي في الشركة التي تريد العمل معها، قم بتفعيل تبادل البيانات ملف مع LinkedIn.

5. Calendly

أداة Calendly

يتيح لك Calendly جدولة الاجتماعات الفردية أو الجماعية، مع التكامل مع Google Calendar و Outlook و Office 365 و iCloud، بالإضافة إلى تطبيقات مثل Salesforce و Zapier و Slack و MailChimp.

يتولى Calendly أيضًا معالجة اكتشاف المنطقة الزمنية تلقائيًا حتى تتمكن من جدولة الاجتماعات مع العملاء من البلدان الأخرى بأقل قدر من الارتباك والخطأ في فرق التوقيت.

6. Zoom

أداة Zoom

يتيح لك Zoom عقد مؤتمرات أو ندوات أو اجتماعات عبر الإنترنت تضم أكثر من 100 شخص، مع توفر إمكانية تسجيل فيديو تقوم بعرضه، و يمكنك أيضًا تسجيل المؤتمر أو الندوة أو الاجتماع.

يمكنك استخدامه مجانًا لمدة تصل إلى 40 دقيقة مع مشاركين محدودين، ولكن الخطط المدفوعة لأولئك الذين يحتاجون إلى أكثر من تلك المدة.

يتيح Zoom إمكانية تدريبك إن كنت حديث العهد في التحدث على الهواء مباشرة مع جمهورك أو عملائك، ويوفر Zoom التدريب على إدارة الاجتماعات.

7. Rescue Time

أداة Rescue Time

في خِضم انتشار مواقع التواصل الاجتماعي يراقب RescueTime نشاط شاشة الكمبيوتر الخاصة بك، ويسمح لك بتتبع وقياس الوقت الذي تقضيه في المواقع التي تتصفحها، ثم يقوم بإنشاء تقارير مفصلة يمكنك استخدامها لتحليل أنماط استخدامك وتصحيح أي أخطاء، وذلك حتى تتمكن من التركيز والعمل على أن تكون أكثر إنتاجية.

هذه الأداة وظيفتها باختصار -وذلك مثل اسمها- أن تنقذ الوقت المهدور في عملك، فمجرد ضبطها فسوف تقوم من خلال الخواص التي توفرها بمنحك لوحة تحكم كاملة لإدارة كل شيء مرتبط بوقتك وعملك.

8. HootSuite

أداة Hootsuite لتتبع حملات السوشيال ميديا

إن كنت تدير صفحات التواصل الاجتماعي Social Media لعرض أعمالك ومشروعاتك والتسويق لنفسك، فإن Hootsuite هو من أفضل أدوات إدارة صفحات وسائل التواصل الاجتماعي.

يمكنك في Hootsuite ربط جميع صفحات التواصل الاجتماعي الخاصة بك مثل Facebook و Twitter و YouTube و Instagram و LinkedIn و Pinterest وإداراتها جميعاً من مكان واحد.

كل ما عليك فعله هو كتابة المنشور أو المحتوى الذي تريد نشره، وإختيار الصفحات التي تريد أن يُنشر بها المنشور، بالتبعية يتم نشر المحتوى الذي تريده على كل الصفحات في نفس الوقت وبنفس الشكل، ويمكنك من جدولة المنشورات لنشرها في وق لاحق حسب اختيارك.

9. Pocket

أداة Pocket

أثناء العمل أو تصفح الويب من المحتمل أن تصادف المقالات ومقاطع الفيديو والروابط التي ترغب في الرجوع إليها لاحقًا. بدلاً من وضع إشارة مرجعية Bookmark على هذه الأشياء في متصفحك، فلماذا لا تحفظها في Pocket؟

يجعل موقع Pocket من السهل حفظ الموارد المفيدة للرجوع إليها في وقت لاحق، ويسمح لك بالوصول إلى جميع هذه المعلومات عبر أجهزتك الأخرى.

إنها أداة ممتازة لحفظ كل شيء متعلق بتصفحك الإنترنت، ومن خلالها يمكنك امتلاك ارشيف منظم لكل شيء تريد الوصول له في المستقبل بشكل سهل، ومن أي جهاز أو أي مكان تريد.

10. 1Password

أداة 1Password

مع وجود العديد من المواقع والحسابات التي تحتاج إلى تتبعها والدخول عليها، توفر لك أداة 1Password تخزين جميع معلومات تسجيل الدخول الخاصة بك في هذه القائمة.

وعندما يطلب منك موقع معين اسم المستخدم Username و كلمة المرور Password، فإن أداة 1Password تُظهر كلمة المرور لك تلقائيًا طالما أنك مسجّل الدخول مسبقاً.

11. Trello

أداة Trello

هي أداة لإدارة المشاريع، في Trello يمكنك إنشاء لوحات وإضافة بطاقات المهام التي تحتاج إلى القيام بها أو التي تم وضعها لك.

Trello مرنة للغاية ويمكن استخدامها لأي شيء سواء إدارة المهام الشخصية، أو المهام المتعلقة بأعمالك ومشاريعك، يستخدم Trello عدداً لا بأس به من الشركات الكبرى على مستوى العالم لتعيين مهام فريق العمل والموظفين.

بكلمات أخرى ستمكنك هذه الأداة من عمل مخطط كامل لعملك وتقسيمه لأقسام ومشاريع، وتقيسم كل قسم لأعمدة تتضمن المهام الفرعية في كل مشروع، ويمكنك مشاركة كل ذلك مع الآخرين سواء أصحاب المشاريع أو فريق العمل الخاص بك.

12. Google Keep

 

أداة جوجل كيب

تمكنك هذه الأداة الرائعة من عمل ملاحظات نصية أو صوتية، وتمكنك من عمل جداول مواعيد وتقوم بتذكيرك بهذه المواعيد عندما يحين وقتها.

هذه الأداة تابعة لجوجل، لذلك إلى جانب إمكانية استخدامها كتطبيق على هاتفك المحمول، يمكنك أيضاً استخدامها من متصفح الإنترنت من خلال حسابك على جوجل.

تمكنك هذه الأداة أيضاً من مشاركة الملاحظات مع آخرين سواء من فريق عملك أو من عملاءك.

13. Blogger

اداة Blogger

أداة أخرى مجانية تابعة لجوجل، يمكنك من خلالها إنشاء مدونة مجانية للتعبير عنك كفري لانسر، والتي من خلالها يمكنك مشاركة أعمالك وجذب المزيد من العملاء.

التعامل مع بلوجر في غاية السهولة وهناك الكثير من الفيديوهات والمقالات النصية التي تشرح إنشاء مدونة مجانية على بلوجر.

إقرأ أيضاً موضوع أفضل إضافات جوجل كروم، والذي ستجد به مجموعة من الإضافات التي تستخدم لمتصفح جوجل كروم، والتي ستساعدك على إنجاز المهام بشكل أفضل وأسرع.

كيف تصنع علامة تجارية لنفسك كفري لانسر محترف (الجانب التسويقي)

كيف تصنع علامة تجارية لنفسك كفري لانسر محترف

الآن من المفترض أنك تمتلك الأداوت والمهارات المطلوبة في سوق العمل، وتريد البدء بشكل عملي في الظهور كمحترف في عالم العمل الحر… فماذا عليك أن تفعل؟

دعنا نتفق أولاً أنه في عالم العمل الحر أنت من ستمتلك القدرة والتصرف في تشكيل نفسك في أذهان العملاء المحتملين، فهنا لن يقوم العميل بمقابلتك بشكل شخصي، ولكنه سيقابلك من خلال هويتك على شبكة الإنترنت.

ملحوظة: نوصي بشدة بتحري المصداقية في كل شيء مرتبط بهويتك على الإنترنت كفري لانسر، فمثلاً لا يمكنك أن تقول أنني أمتلك 5 سنوات خبرة في مجال التصميم، والحقيقة أنك لا تمتلك أي خبرة.

هذا إلى جانب أنه غير أخلاقي، فهو أيضاً سيضر بمصداقيتك.

هناك الكثير من الجوانب التي عليك العمل عليها بخصوص صنع علامتك التجارية الخاصة، وهذه أهمها:

1. حساباتك على مواقع التواصل الاجتماعي

حساباتك على مواقع التواصل الاجتماعي تمثل واحدة من المظاهر الهامة التي عليك الاهتمام بها، والتي يمكنك من خلالها الظهور بمظهر المحترف في مجاله، وهذا سيساهم بشكل كبير في حصولك على المزيد من فرص العمل.

كمستخدم عادي للإنترنت؛ فأعتقد أن لديك حسابات على مواقع التواصل الاجتماعي، وهنا أنت أمام خيارين؛ أما أن تقوم بدمج حساباتك الشخصية في عالم العمل الحر، أو أن تقوم بعمل حسابات جديدة خاصة بالعمل.

لا يوجد خيار سيء وآخر جيد، ولكن من وجهة نظري الشخصية أن عمل حسابات خاصة بالعمل سيكون ذا فائدة أفضل، مع تجنب التداخل بين الجانب الشخصي والجانب العملي في حياتك.

اشترك في المجموعات الخاصة بعملك، وقم بمشاركة منشورات حول مجال عملك، وشارك أخبارك، وحاول بناء مجتمع من زملاء العمل والعملاء المحتملين.

2. حساباتك على مواقع العمل الحر

منصات العمل الحر هي ببساطة عبارة عن منصات وسيطة متخصصة في العمل الحر، فهي تفتح بابها لأي فري لانسر لديه مهارة لكي يقوم بالتسجيل بها، ووضع مهاراته أمام كل مستخدمي المنصة، من ناحية أخرى هي تقوم بفتح بابها أيضاً أمام أي صاحب عمل يريد اتمام أحد المهام، ويبحث عن فري لانسر.

توفر منصات العمل الحر لوحة تحكم لكل من الفري لانسر وصاحب العمل، وهي توفر نظام محكم لحماية الطرفين، وهي تتقاضي عمولات نتيجة ذلك، وتختلف طبيعة العمولات حسب المنصة.

منصات أو مواقع العمل الحر تمثل واحدة من الجوانب الهامة في عالم العمل الحر، لذلك فردنا لها مقال خاص، والذي ستجد به الكثير من المعلومات حول هذه المنصات وشرح طريقة عملها، وقائمة بأهمها (العام منها والخاص)، ونصائح هامة لمساعدتك على استخدامها بالشكل الصحيح

3. البورتفوليو الخاص بك

البورتفوليو هو عبارة عن ملف خاص بك لحفظ نماذج أعمالك في مجال تخصصك، فمثلاً في حال كنت متخصص في مجال تصميم الشعارات فيمكنك ضم مجموعة من الشعارات التي قمت بتصميمها من قبل في ملف نماذج الأعمال الخاص بك، وذلك لكي يمكن لعملاءك المحتملين الاطلاع عليها لتقييم عملك.

هناك الكثير من الأدوات المتاحة على شبكة الإنترنت، والتي يمكنك استخدامها لعمل بورتفوليو لك، وهناك الكثير من الأدوات المتخصصة في عمل بورتفوليو لمجالات محددة… يمكنك اختيار أي من هذه الأدوات واستخدامها لعرض نماذج أعمالك.

للحصول على شرح مفصل للبورتفوليو، والتعرف على أهم المواقع والأدوات التي يمكنك من خلالها عمل بورتفوليو قم بقراءة مقالنا الخاص بذلك بالرابط بالأسفل:

ما هو البورتفوليو وكيف تعد بورتفوليو احترافي

4. حسابك على لينكد إن

لينكد إن هو موقع تواصل اجتماعي، وأنا بالأعلى تحدثت عن الظهور على مواقع التواصل الاجتماعي، ولكن لينكد أن له طبيعة خاصة، ولذا سأفرد له هذه النقطة بشكل خاص.

موقع لينكد إن لم لا يعلم هو عبارة عن سوشيال ميديا عملية، أي متخصصة في الجانب العملي، وهو يضم عشرات الملايين من المستقلين، وأصحاب الأعمال، ولذا فهو يمثل كنز حقيقي لمن يستطيع استغلاله بالشكل الصحيح.

أولاً: عليك بناء حساب احترافي على لينكد إن والاهتمام بكل التفاصيل الخاصة به، فهو بمثابة سيرة ذاته ليك، وبناءاً عليه سوف تحصل على الكثير من فرص العمل.

ثانياً: عليك بناء شبكة من المستخدمين الآخرين الذي لهم علاقة بمجال عملك، سواء زملاء لك، أو أصحاب أعمال.

ثالثاً: عليك التفاعل على هذا الموقع واعطاءه الوقت والاهتمام الكافي.

5. مدونتك الشخصية أو قناتك على يوتيوب

بناء مدونة شخصية أو قناة يوتيوب لمشاركة العالم شغفك (مجال تخصصك) هي نقطة لا يهتم الكثير من المستقلين بها، ولكنها نقطة في غاية الأهمية، ومن الممكن من خلالها الحصول على المزيد من فرص العمل.

أنصحك بشدة بعمل مدونة شخصية لك، والتدوين بها حول المهارات التي تكتسبها، والعقبات التي تواجهك، ومصادر التعلم التي تعتمد عليها… الخ. المدونة الشخصية من الممكن أن تفيدك في الكثير من الجوانب ومنها:

  • ظهورك كمحترف في مجالك ومن ثم جذب عملاء جدد لك.
  • يمكنك من خلالها مساعدة غيرك من المبتدئين.
  • يمكنك الاعتماد عليها في توليد أرباح إلى جانب عملك كفري لانسر.

هذا بالطبع ينطبق أيضاً على قناة اليوتيوب.

كيفية تسعير العمل الحر

كيفية تسعير العمل الحر

أولاً دعونا نتفق أن التسعير في عالم العمل الحر يتميز بالمرونة جداً، ويتوقف على الكثير من الأمور، والتي سوف أعرض أهمها لك:

أهم معايير التسعير في العمل الحر

1. المجال الذي تتخصص به كمستقل

العمل الحر يحتوى على الكثير من المجالات كما ذكرنا بالأعلى، وهناك تفاوت في الأسعار بين المجالات وبعضها، فمثلاً من يعملون في مجال البرمجة يحصلون على عوائد أعلى ممن يعملون في مجال الكتابة أو الترجمة.

نصيحة: لا تقم باختيار المجال وفقاً لسعره في السوق، ولكن اختر مجالك بناءاً على شغفك واهتمامك، فإبداعك وتطورك في مجالك يصنع فارق كبير في السعر.

2. طبيعة العميل وحجم الميزانية الخاصة به

لو كنت مصمم شعارات مثلاً؛ فعميل يمتلك مطعم صغير لن يدفع أبداً مثلما تدفع شركة، وهذه بدورها لن تدفع مثل علامة تجارية كبيرة تريد تجديد الشعار الخاص بها.

نصيحة: قم بالعمل على تطوير نفسك واكتسب المزيد من المهارات والخبرات حتى تحصل على فرصة التعامل مع العلامات التجارية، وبالتالي تحصل على أسعار أفضل مقابل عملك.

ملحوظة: البلد التي يعيش بها العميل تصنع فارق أيضاً في السعر، فعميل من مصر لن يدفع في الغالب مثل عميل من السعودية أو أمريكا.

3. مهاراتك وخبراتك

قياساً على نفس المثال السباق؛ العلامة التجارية الكبيرة لن تقوم بمنح مهمة تصميم لوجو لمصمم مبتديء، ولكنها ستحرص على منح هذه المهمة لمصمم متمرس، ويتمتع بقدر كبير من المهارات، ولديه خبرات وتاريخ عمل جيد.

هنا دعني أؤكد مرة أخرى على ضرورة تطوير نفسك والوصول للاحتراف، لأن هذا هو الذي يحدد سعرك وبالتالي مستوى دخلك من العمل الحر.

4. مدى توفر العمل لديك

لو كان لديك الكثير من المشاريع التي تعمل عليها، فيمكنك حينها التمتع بالمزيد من الحرية في رفض المشاريع التي لا يدفع أصحابها بشكل جيد، ولكن في حالة لم يكن لديك أي مشاريع تعمل عليها، فعليك القبول بما هو متاح… فهذا أفضل من انقطاع العمل تماماً.

نصيحة: يمكنك كمبتديء القبول بمشروعات لا تدفع جيداً، ولكن عليك أولاً أن تكتسب المزيد من الخبرات والتطورات في المقابل، وعليك ثانياً ألا تسمح لأي صاحب عمل باستغلال ظروفك، وقبول أسعاره التي ربما تكون أقل من الحد الأدنى.

5. الطريقة التي تعمل من خلالها مع العميل

هناك أكثر من طريقة للعمل من خلالها مع العمل، وهي تختلف فيما بينها في طريقة التسعير. فمثلاً لو كنت تعمل مع العميل من خلال منصات العمل الحر، فهنا نظام التسعير في المنصة سيكون له دور هام في التسعير. مدى قوة حسابك على المنصة أيضاً سيقيدك بمتوسط أسعار معين.

أما لو كنت تعمل مع العميل بشكل مباشر، فهنا سيكون مرونة أكبر في التسعير، وفي الغالب السعر سيتحدد بناءاً على نتيجة التفاوض بينك وبين العميل.

6. مدى صعوبة المهمة

لو كنت مطور مواقع وطلب منك عميل عمل موقع بمواصفات عادية… هل هذا يتساوى في السعر مع موقع آخر بمواصفات معقدة وبخواص متقدمة؟ الإجابة بالطبع لا.

لذا عليك كفري لانسر أن ترفع شعار؛ اخبرني ماذا تريد تحديداً وبالتفصيل، وحينها سوف أخبرك بالسعر المناسب لعمل ذلك!

والآن بعد أن تعرفت على أهم المعايير التي يتحدد السعر بناءاً عليها في العمل الحر، فتعالى نتعرف على التسعير بالساعة في مقابل التسعير بالمشروع.

التسعير بالساعة في مقابل التسعير للمشروع ككل

في عالم العمل الحر يتم احتساب تسعير العمل بناءاً على أحد نوعين وهما:

1. التسعير بالساعة

وفيه يتم احتساب عدد الساعات التي تم قضاءها في أداء المهمة المطلوبة وضربها في سعر ساعة العمل. فمثلاً في حالة كان هناك مشروع يحتاج لخمس ساعات عمل وتكلفة الساعة 10 دولار، فهنا تكون تكلفة المشروع 50 دولار.

هذه الطريقة في الغالب لا يتم اتباعها في الدول العربية، وهي من وجهة نظري ليست طريقة دقيقة لتحديد سعر العمل الحر، وذلك للأسباب الآتية:

  • صعوبة عمل تتبع لساعات العمل.
  • هل يتم احتساب الساعات المنقضية في البحث والتفكير أم لا؟
  • ماذا لو كان لديك خبرة كبيرة ويمكنك انجاز الأعمال الصعبة في وقت قليل؟

2. التسعير للمشروع بشكل كامل

وهذه هي طريقة التسعير الثانية وفيها يتم احتساب التسعير بناءاً على مبلغ ثابت ومحدد مسبقاً في مقابل اتمام المشروع بشكل كامل أو اتمام المهمة المطلوبة.

هذه الطريقة هي الطريقة الأكثر استخداماً، وهي من وجهة نظري طريقة أكثر دقة وأكثر قابلية للتحديد بشكل دقيق. يأتي صاحب العمل ويقوم بعرض المهمة التي يريد اتمامها، ويتم التفاوض حول مبلغ مالي محدد مقابل اتمام المهمة، يقوم المستقل بعمل المهمة ويحصل على المال.

بعد أن تعرفت على معايير التسعير والفرق بين التسعير بالساعة أو السعر الثابت للمشروع أو المهمة… الآن تعالى نتعرف على كيفية تحديد السعر.

كيف تحدد سعر عملك كمستقل

هناك أكثر من طريقة لتسعير عملك كمستقل وأهمها:

1. متوسط سعر السوق

وهنا سوف تعتمد على متوسط الأسعار التي يعمل بها زملاءك من المستقلين، ويمكنك الحصول على متوسط الأسعار من خلال طرح الأسئلة في المنتديات وصفحات ومجموعات السوشيال ميديا.

2. متوسط سعر المستقلين من فئتك على منصات العمل الحر

هناك الكثير من المؤشرات التي تصنف المستقلين على منصات العمل الحر، فمثلاً في كل منصات العمل الحر هناك نظام لتقييم المستقلين، وفي بعض منصات العمل الحر هناك فئات للمستقلين (مثلاً بائع جديد، بائع موثوق، بائع محترف).

بالطبع كل فئة تختلف عن الأخرى في نظام التسعير، وهنا عليك أخذ متوسط الأسعار في الفئة التي تنتمي إليها وجعلها سعراً لخدماتك.

3. حساب مصاريفك الشخصية مع إضافة هامش ربح

هنا عليك بحساب كل التكاليف الشهرية الخاصة بك من ايجار وفواتير، ومصاريف طعام وشراب…الخ، وإضافة مبلغ للادخار. ومن ثم تقسيم المبلغ الاجمالي على عدد ساعات العمل الشهرية، لتخرج بمتوسط سعر الساعة عمل.

الجدير بالذكر أن هذا النظام مناسب لمن يستخدم نظام العمل بالساعة، وهو من وجهة نظري الشخصية هو نظام لا يمكن الاعتماد عليه بشكل كامل، وذلك لأن التكاليف الشهرية قد تختلف من شخص لآخر، وهذا معيار غير موضوعي لحساب التكلفة.

4. التسعير وفقاً للقيمة المقدمة

ماذا لو قمت لمدة سنتين بدراسة العديد من الكورسات بحيث أصبحت محترفاً من الناحية العلمية؟ وماذا لو كان لديك أربع سنوات أخرى من الخبرة العملية؟ هل هذا يجب أن يؤخذ في الاعتبار عند تحديد أسعار خدماتك؟ بالطبع نعم.

التسعير بناءاً على القيمة المقدمة هو واحد من طرق التسعير العادلة جداً، وفيها أنت ستحصل على دخل أفضل نتيجة احترافيتك وخبراتك المتراكمة.

في النهاية عليك أن تعي أن الخبرة هنا سيكون ليها دور كبير في تحديد أسعار عملك، وهذا ستكتسبه مع مرور الوقت.

نصائح هامة للنجاح في العمل الحر

1. اتقان التفاوض

لا يوجد صاحب عمل محصن ضد التفاوض، وبصفتك مستقلاً يجب أن تتوقعه، وفيما يلي بعض السيناريوهات المحتملة للتفاوض:

أ) إذا كان العميل يريد التفاوض على السعر: فلا بأس أن تقوم بعمل تخفيض معقول لكسب العميل، ولكن لا تجعل احتياجك للعمل يجعلك تقبل بأسعار غير عادلة.

ب) إذا كان العميل يريد خدمات إضافية فوق ما تقدمه: لا بأس في ذلك مع فرض رسوم إضافية، وبشكل عام يجب أن تكون مرناً عند التفاوض مع العملاء، وألا تهدر قيمة خدماتك.

ج) إذا كان العميل يريد التفاوض على الجدول الزمني: لديك الحق في فرض رسوم إضافية وخصوصاً في حالة كان ذلك سيكلفك المزيد من المجهود والضغط.

على أي حال عليك أن تفهم أن التفاوض ليس له قواعد محددة، بل هو ببساطة عبارة عن ايجاد حلول وسط لجعل الطرفين سعداء أو على الأقل لجعل الطرفين راضيين.

وهو شيء ستتعلمه بشكل أفضل بمرور الوقت، ومن خلال التعرض لتجارب وخبرات متنوعة.

وإليك مقالين في غاية الأهمية حول مهارات واستراتيجيات التفاوض:

2. تعلم إدارة وتنظيم الوقت

حدد ساعات عملك

العمل الحر على الإنترنت يتيح لك العمل في الوقت الذي يناسبك، دون الارتباط بساعات عمل محددة، فهو يمنحك الحرية الكاملة في التعامل مع الوقت في حدود إنجاز المهام في الوقت المتفق عليه.

للاستفادة من هذه الميزة بشكل جيد عليك أن تكون منظماً وقادراً على إدارة وقتك بشكل مثمر ومفيد، وبما يعود بالفائدة على عملك وعلى حياتك الاجتماعية والترفيهية.

لتحقيق أفضل نتائج عليك تحديد ساعات معينة للعمل وتكريس كل وقتك وتركيزك ومجهودك في هذه الساعات حول العمل فقط. بهذا يمكنك تحقيق أفضل مستوى من الإنجاز، وفي نفس الوقت يمكنك فعل ما تشاء في باقي يومك.

يجب أن تضع خطة محكمة قبل البدء في أي مشروع فلا تدع شيئاً للصدفة في عملك، ولا تكن عشوائياً لأن ذلك سوف يكلفك الكثير من الجهد والكثير من الوقت.

وإليك مجموعة من المقالات التي ستساعدك على تنظيم وقتك وإدارته بشكل فعال:

3. لا تقل نعم لكل مشروع

لا تقل نعم لكل مشروع

في الحقيقة هناك الكثير ممن يعملون في مجال العمل الحر يرفعون شعار “نعم أستطيع التنفيذ دائماً”، وهذا ربما يجعلهم يحققون بعض المكاسب على المدى القريب ولكنهم في النهاية يخسرون الكثير.

دعنا نتفق أن الفري لانسر يمتلك وقت محدود، ومن ثم هذا يحتم عليه العمل على عدد محدد من المشروعات. بقولك نعم دائماً فأنت تجمع الغلال والقش معاً وتضعهم في حصيلة خبرتك.

هنا عليك في كثير من الأحيان رفض القش لتوفير مكان للغلال الجيدة. من ناحية أخرى عليك دائماً أن تقول لا للمشروعات التي هي خارج مجال تخصصك، وأيضاً قل لا للمشروعات التي لن تستطيع إنجازها بشكل جيد سواء لعدم توافر الوقت الكافي لديك، أو لعدم توافر المهارات والمعرفة الكافية.

4. لا تتوقف أبداً عن التعلم

لا تتوقف أبداً عن التعلم

لو كانت هناك نصيحة واحدة عليك اتباعها كفري لانسر طوال حياتك المهنية، فهي “استمر في التعلم دائماً” التعلم هو الطريق الذي سيفتح أمامك الكثير من الأبواب، وهو الطريق الذي سيجعل لك ثقلاً في سوق العمل الحر.

في الأوقات التي لا تعمل بها تعلم شيئاً جديداً، وأيضاً في كل مرة تقوم ببدء مشروع جديد اقضي بعض الوقت لعمل بحث حول المشروع الجديد الذي ستعمل عليه. إقرأ كتباً في تخصصك وشاهد فيديوهات وادرس كورسات، ولا تكتفي أبداً بما لديك من معرفة أو خبرة.

الاستمرار في التعلم هو الذي يميز بين الفري لانسر المقاول والفري لانسر المحترف.

ملحوظة: تعلم ومعرفة بدون ممارسة لا يعني شيء، عليك دائماً أن تمارس وتجرب ما تجيده وما تتعلمه بشكل مستمر، سواء كان هذا لعميل أم من أجل الممارسة فقط.

5. اندمج في المجتمع الذي تنتمي له

اندمج في المجتمع الذي تنتمي له

بناء العلاقات واحد من أهم روافد النجاح في عالم العمل الحر، عليك بدخول المجتمعات التي تخص مجالك على مواقع التواصل الاجتماعي، وحاول أن تكون عضواً نشطاً، قم بمشاركة أعمالك وابدي رأيك بخصوص أعمال الآخرين.

أيضاً قم بمتابعة المؤثرين والمحترفين في مجالك، وحاول التعلم منهم والاستفادة من خبراتهم وتوصياتهم.

الجدير بالذكر أن هناك الكثير من أنواع المجتمعات التي يمكنك الانضمام لها، والاستفادة من خلالها سواء من حيث الخبرة أو من حيث الحصول على فرص للعمل.

وإليك قائمة بأنواع هذه المجتمعات:

  • المجموعات المتخصصة على مواقع التواصل الاجتماعي.
  • المنتديات.
  • المواقع التفاعلية المتخصصة في مجال بعينه مثل موقع Behance الذي يمثل أكبر مجتمع لمصممي الجرافيك حول العالم.

6. ضع خطة للتسويق

ضع خطة للتسويق

أختر بعناية الخطة التسويقية لخدماتك أو المشاريع التي تقوم بتقديمها، قم بالإطلاع الدائم على المنافسين لك في مجالك وماذا يقدمون.

لا تنسى أنك بعد الإنتهاء من المشاريع المكلف بها ربما تجلس بلا عمل و تنتظر استقبال الطلبات، لذا خصص جزءاً من وقتك بشكل يومي لتسويق خدماتك حتى يمكنك الحصول على طلبات لخدماتك بشكل دائم.

وقت التسويق يجب أن يتضمن القيام بإجراء مكالمات دائمة بعملائك للإطمئنان على الخدمة المقدمة من طرفك، وهل يريدون المزيد من الخدمات، وتقوم بسؤالهم على طلب ترشيحات من أصدقاءهم و دائرة معارفهم، وذلك لكي تفتح لنفسك سوق عمل جديد.

عليك الاهتمام دائماً بموقعك الشخصي على الويب، و صفحاتك على وسائل التواصل الاجتماعي، و تحديث حسابك بموقع LinkedIn بشكل دائم، و نشر إنجازاتك المهنية بشكل متواصل.

7. احتفظ بنسخة أحتياطية من كل شيء دائماً

احتفظ بنسخة أحتياطية من كل شيء دائماً

الاحتفاظ بنسخة من عملك على جهاز آخر أو على فلاش ميموري أمر في غاية الأهمية لك كفري لانسر، نعم الأحداث الكارثية مثل دمار الكمبيوتر بشكل كامل، وضياع كل البيانات عليه هو أمر قليل الحدوث، ولكنه يستحق الوقت لتجنبه.

في 10 دقائق كل يوم أو يومين قم بعمل back up للمشاريع المهمة التي تعمل عليها والملفات المهمة الخاصة بها. أيضاً احتفظ بنسخة دائماً من المشروعات التي سلمتها بالفعل للعملاء فربما تحتاجها فيما بعد.

8. تعامل باحترافية مع عملاءك

تعامل باحترافية مع عملاءك

التعامل باحترافية مع عملاءك هي أهم نصيحة من الممكن أن أخبرك بها، والتعامل باحترافية هنا يتضمن الكثير من الجوانب والنقاط.

وهذه أهمها:

  1. استمع للعميل جيداً وافهم وجهة نظره بشكل لا شك فيه.
  2. حاول وضع كل شيء خاص بالمشروع في شكل مكتوب.
  3. قم بعمل اتفاق مالي واضح وشامل حول المشروع.
  4. التزم بمواعيد تسليم مشروعك كما تم الاتفاق عليه.
  5. التزم بالتفاصيل التي تم الاتفاق عليها، وعند تغيير أي شيء قم بالرجوع للعميل أولاً لأخذ موافقته.
  6. من المفضل أن يرى العميل نماذج من أعمالك السابقة حتى لا يتفاجيء بأي شيء عند التسليم.
  7. عند الضرورة قم بعمل عقد إلكتروني مثل ملف وورد، يتم فيه كتابة شروط العمل.
  8. عند التقديم لأحد المشاريع على منصات العمل الحر فإن الباعة في الغالب يكونوا مصنفين مثل المستقلين تمامًاً، ولهذا لا تقدم على أي عرض إلا مع عميل موثوق.

أشهر الأسئلة حول العمل الحر وإجاباتها الموثوقة

أشهر الأسئلة حول العمل الحر وإجاباتها الموثوقة

1. ما هو الفرق بين العمل الحر والعمل عن بعد؟

العمل عن بعد والعمل الحر مفهومين متداخلين بعض الشيء، ولكنهما في نفس الوقت مفهومين مختلفين، وكل واحد منهما له طبيعة خاصة.

العمل عن بعد: هو طريقة حديثة نسبياً تتيحها الشركات لموظفيها، حيث تسمح أنواع معينة من الشركات لموظفيها بالعمل من منازلهم، ولكن في اطار وظيفي، وبمرتب ثابت، ويكون هناك مهام وظيفية محددة على الموظف اتمامها.

العمل عن بعد اشتهر كثيراً بعد ظهور جائحة كورونا، وذلك كمحاولة من الشركات لتجنب الاختلاط وكإجراء وقائي للجميع. العمل عن بعد ليس مناسباً لكل أنواع الوظائف، ويشترط للعمل به أن تكون الوظيفة قابلة للتنفيذ من المنزل، ولا تحتاج لحضور الموظف للشركة.

2. كيف يمكنني الحصول على وظيفتي الأولى في العمل الحر؟

كفري لانسر مبتديء ستكون أهم الحواجز التي عليك اجتيازها هي البدء في عالم العمل الحر بشكل فعلي، أي البدء في تنفيذ المشروعات وتحقيق العوائد المادية.

وإليك مجموعة من النقاط البسيطة التي ستساعدك كثيراً في الحصول على عملك الحر الأول:

  • استعد جيداً قبل الدخول للسوق، وذلك من خلال التعلم الجيد واتقان المهارات المطلوبة، والاستعداد بالأدوات و المهارات الناعمة المطلوبة توافرها في كل فري لانسر.
  • لو تأخر حصولك على عمل، فاستغل هذا الوقت في اكتساب المزيد من المهارات وتطوير مهاراتك الحالية.
  • حاول تطبيق كل النقاط التسويقية التي تم ذكرها بالأعلى.
  • قم بالتطوع مع أحد المؤسسات أو المواقع التي يمكنك من خلالها التمرس واكتساب مهارات عملية.
  • أخيراً: لا تستسلم أبداً وامتلك ثقة أن العمل آت لا محالة، وهذا ما سيحدث ولذا استمر في المحاولة.

3. هل العمل الحر يمثل مسار مهني؟

هذا يعتمد على المجال الذي ستتخصص به، فمثلاً لو كنت تعمل كمبرمج مواقع ويب، ولديك خبرة معرفية وعملية في هذا المجال فهذا يمثل مسار مهني، حيث يمكنك في المستقبل العمل فيه بعقد ثابت مع أحد الشركات الرائدة.

أما لو كنت تتخصص في الخدمات البسيطة مثل ادخال البيانات، أو عمل مهام صغيرة على أحد منصات العمل الحر، فهذا لا يعتبر مسار مهني يمكنك الاعتماد عليه على المدى الطويل.

4. ما هو أفضل مجال للعمل الحر؟

هذا السؤال واحد من الأسئلة الشهيرة التي يسألها الكثير ممن هم على بر العمل الحر، وهو سؤال خاطيء تماماً! السؤال الصحيح الذي عليك سؤاله هنا وسؤاله لنفسك وليس لأي شخص آخر هو؛ ما هو المجال الأنسب لي في عالم العمل الحر؟

هذا يمكنك اكتشافه بنفسك من خلال الإطلاع على المجالات المتاحة، ومعرفة نقاط قوتك ونقاط ضعفك، ووضع يدك على اهتماماتك في الحياة، وما هي الأشياء التي تثير شغفك.

ولكن على أي حال إليك مقال يتحدث عن أهم المجالات المطلوبة في سوق العمل على الإنترنت.

5. ما هو معدل الربح من العمل الحر؟

هذا أيضاً واحد من الأسئلة التي يطرحها الكثير من المبتدئين، وهو سؤال ليس له إجابة نموذجية، ويتوقف على الكثير من العوامل الهامة ومنها ما تناولناه في نقطة التسعير.

ولكن على أي حال يمكنك الاعتماد على العمل الحر كمصدر دخل أولي وأساسي، والربح منه بما يكفيك أنت واسرتك مع تحقيق ادخار أيضاً.

6. هل العمل الحر مناسب للجميع؟

لا، قولاً واحداً العمل الحر ليس مناسب للجميع، وهذا ليس شيئاً سيئاً. يمكنك العودة لمقال ما هو العمل الحر، وذلك لفهم السمات والخصائص الخاصة به.

في حالة وجدت أن العمل الحر ليس مناسباً لك، فهذا ليس نهاية العالم، فهناك الكثير من الطرق الأخرى للعمل من خلال شبكة الإنترنت وتحقيق أرباح من خلالها، والتي يمكنك الإطلاع عليها من خلال دليلنا الشامل بالرابط بالأسفل:

طرق الربح من الانترنت

7. هل اللغة الإنجليزية أمر ضروري في العمل الحر؟

دعونا لا نجمل الحقائق، والحقيقة هنا أن اللغة الإنجليزية هي لغة التكنولوجيا وهي لغة الإنترنت، وهذا يجعل تعلمها عنصر أساسي لأي فري لانسر يسعى للنجاح والنمو.

بالطبع أنت لست مطالباً لأن تتحدث الإنجليزية بطلاقة، ولكن على الأقل عليك الوصول لمستوى يمكنك من التواصل بها، وعليك امتلاك القدرة على القراءة بها، وخصوصاً في التخصص الذي تختاره للعمل به.

8. كيف أحقق أعلى عائد من العمل الحر؟

هناك مجموعة من النصائح يقدمها خبراء العمل الحر ستساعدك كثيراً في تعظيم دخلك من العمل الحر بل ومضاعفته أيضاً، وإليك أهمها:

  1. اعمل على زيادة عدد عملاؤك من خلال تكثيف جهودك التسويقية لنفسك كفري لانسر محترف.
  2. قم برفع أسعارك (المسار الصحيح لفعل ذلك يكون من خلال التطوير لتقديم خدمات جودة أفضل تستحق سعر أعلى).
  3. اعمل على زيادة المشاريع من العملاء الحاليين (من خلال تعلم مهارات جانبية يحتاجها عملاءك الحاليين).
  4. تخلي عن العمل مع بعض العملاء (الذين يكلفوك مجهود ووقت أكبر من العوائد التي تحصل عليها منهم).
  5. تعاون مع مستقلين آخرين (وزع المهام الفائضة منك لمستقلين آخرين واحصل على هامش ربح لنفسك).
  6. قدم استشارات مدفوعة في تخصصك.

9. كيفية استلام المال من العمل الحر؟

1. من خلال أحد البنوك الإلكترونية

البنوك الإلكترونية وعلى رأسها باي بال والبنك الإلكتروني بايونير تمثل واحدة من أهم طرق استلام المال للمستقلين حول العالم. من خلال البنك الإلكتروني يمكنك ربط حسابك البنكي أو الكارت الائتماني الخاص بك، والبدء في استقبال المال على البنك الإلكتروني، ومن ثم تحويل المال لحسابك البنكي.

2. من خلال حوالة بنكية على حسابك البنكي

هذه واحدة من الطرق المشهورة جداً في عالم العمل الحر، والتي من خلالها يمكنك استلام أموالك على حسابك البنكي مباشرة من خلال حوالة محلية أو دولية.

العمولة في هذه الطريقة تكون مرتفعة نوعاً ما، والحوالة تأخذ في الغالب 5 أيام عمل حتى تتمكن من استلامها، ولكنها طريقة آمنة وسهلة الاستخدام، ولا تحتاج منك سوى تقديم بيانات حسابك البنكي لصاحب العمل أو لمنصة العمل الحر.

للمستقلين الذين يعيشون في مصر ويعملون مع عملاء مصريين فتطبيق إنستا باي الرائع يتيح عمل تحويل بنكي فوري من وإلى أي بنك أو محفظة محمول.

ملحوظة: الطريقتين بالأعلى هما أشهر طريقتين تتيحهما مواقع العمل الحر.

3. ويسترن يونيون

ويسترن يونيون هو بنك موجود على أرض الواقع وهو متخصص في ارسال واستقبال المال على النطاق الدولي، من خلاله يقوم الفري لانسر بمد صاحب العمل ببياناته الشخصية (فقط الاسم والعنوان)، فيتوجه المُرسِل لأحد فروع ويسترن يونيون ويقوم بارسال الحوالة، والتي تصل بشكل فوري، ويمكن للمُستقبِل استلامها من خلال رقمها الخاص (MTCN).

4. من خلال أحد محافظ شركات الاتصالات

شركات المحمول أصبحت في الفترة الأخيرة تتيح إمكانية ارسال واستلام المال من خلال حافظة على الهاتف الجوال، والتي تكون مرتبطة برقم التليفون المحمول.

هذه الطريقة هي خيار ممتاز للدفع المحلي، أي عندما يكون الفري لانسر وصاحب العمل من نفس الدولة.

ملحوظة: في مصر شركات المحمول الأربعة (اتصالات، فودافون، اورانج، وي) تتيح هذه الخدمة، واعتقد أن الشركات الموجودة في الدول العربية الأخرى توفر هذا النوع من الخدمات.

يمكنك الاتصال بخدمة الدعم الخاصة بالشركة التابع لها، والسؤال عن اجراءات الاشتراك.

الجدير بالذكر أن هناك الكثير من حلول الدفع المحلية التي بدأت في الظهور في الفترة الأخيرة، والتي تمثل خيار رائع في حال كان الفري لانسر وصاحب العمل من بلد واحدة.

10. هل المستقل من الممكن أن يستعين بمستقل آخر لانجاز مهام معينة؟

الإجابة نعم، ففي عالم العمل الحر كل شيء متشابك، والمستقل من الممكن أن يكون في بعض الأحيان في دور صاحب العمل الذي يبحث عن مستقل لاتمام مهمة معينة هو لا يجيدها أو لا يمتلك الوقت لها.

فمثلاً في حالة كنت مطور مواقع ويب، وجاء لك عرض عمل يشمل تطوير موقع ويب وأيضاً عمل تصميم له، في هذه الحالة لا يمكنك رفض المشروع لكون أنك لا تمتلك مهارة مطلوبة لاتمامه بشكل كامل، بل يمكنك الاستعانة بفري لانسر لاتمام هذه المهمة من أجلك.

أخيراً أعلم أن دليل العمل الحر كان طويلاً، وستحتاج للكثير من الوقت لدراسته بشكل كامل، ولكني أثق أنه يستحق كل وقتك، فهو حرفياً يحتوى على كل ما تحتاج للبدء في العمل الحر والنجاح به والتطور والنمو وتحقيق نجاح طويل الأمد.

اسمح لي أن أطلب منك المساهمة في نشر هذا الدليل للمزيد من الشباب العربي الذي يحتاج له، فأنت بذلك تساهم بشكل كبير في دعمنا، ومن ناحية أخرى تساهم في مساعدة غيرك، وهذا أمر رائع جداً.

موضوعات أخرى ستعجبك

40 فكرة عن “العمل الحر: دليلك العملي الشامل من الألف للياء”

  1. ممكن تعمل مقال لتعريف ازاى اشتغل على my googel Businessوالموقع الالكترونى وكمان المتحر الالكترونى على جوجل بزنس اشغله ازاى واو حتبعتلى الرد على بريدى عاوزة افهم اشتغل فيها ازاى انا اتعلمت منكم كتير اوى وموقعكم السبب فى انى غيرت حياتى وبدات اتعلم التسويق الالكترونى .رجاء الرد

  2. شكرا لك أخي مجدي موضوع مهم وممكن بيوت تنفتح بأسبابه ربي يبارك لك عملك وجهدك.
    أنا الفترة اللي فاتت حطيت مواضيع كثيرة من موقعكم في مفضلتي والآن كل فترة أتصفح موضوع.
    أستفدت كثير فشكراً جزيلاً لكل المسؤولين في الموقع.

  3. شكرا جزيلا لك أخي الكريم على كل هذه الشروحات .. صراحة جهد يستحق كل الثناء لأنك ترسم طريقا للكثيرين للعمل الحر وكيفياته والخطوات اللازمة،
    فقط من جهتي أردت فتح موقع وانا محتار جدا في اختيار الثيم او القالب المناسب، ورأيت أحد المواقع وأعجبني تصميمه، فهل تراه مناسبا لي لفتح موقع للعمل الحر ، وإذا كان مناسبا كيف استطيع الحصول عليه، وهل تقدمون خدمة انشاء مواقع بنفس التصميم وبارك الله فيك
    وهل مثل هذا القالب يمكن وضع اعلانات قوقل ادسنس فيه ؟

  4. اندراوس مبارك هارون

    د.مجدي دلوقتي أنا بحس من نقاط قوتي إني إنسان اجتماعي جدا وبفهم ويحس بالناس هل من الممكن اشتغل في المشورة وجلسات المشورة

    1. طالما يمكنك استخدام نقاط قوتك في تطوير خدمة عليها طلب في مجال العمل الحر فأنت على المسار الصحيح.
      بالتوفيق لك

  5. بصراحة جعلتني شغوفا بقراءة الدليل من السطور الاولى . بالتوفيق والى الامام لديك اسلوب أكثر من رائع وستكون رائد اعمال فى مجالك إن شاء الله

  6. حقيقي اول ما بشوف مقاله الرابحون بتظهرلي بحس اني هلاقي كل اللي بيدور في عقلي من قبل ما اكتب اللي انا بدور عليه حقا انتم الرابحون

    1. شكراً لثقتك هذه يا نشوى.
      نتمنى دائماً أن نكون بقدر توقعاتك.
      بالتوفيق لكِ ونحن في خدمتك دائماً.

      1. مساء الخير يا عزيزي اود رايك بصراحه في منصه تيراكورسيز للدخول في عالم الجرافيك هل هو جيد ام لاولك جزيل الشكر والتقدير

        1. مساء الخير نشوى.
          لو كنتِ تودين تعلم تصميم الجرافيك فدعيني أمنحك بعض المصادر الموثوقة من قبلنا:

          1. أفضل دورات تصميم الجرافيك على يودمي (24 دورة متنوعة)

          2. أفضل 8 دورات تصميم جرافيك مجانية (ستنقلك للاحترافية)

          3. أفضل كورسات تصميم جرافيك (مختارة بعناية لتصلك للاحتراف)

              1. مساء الخير عزيزي اريد تنزيل نسخه مجانيه لباقه ادوبي ولا اعلم ما هي افضل نسخه مجانيه ارجو منك مساعدتي كما تعودت ولكم جزيل الشكر

                1. مساء الخير نشوى.
                  نحن لا ندعم تحميل البرامج المدفوعة بشكل مجاني من المواقع التي توفر ذلك، ولذا ننصحك بالتوجه لموقع أدوبي الرسمي والاستفادة من التجربة المجانية.

  7. لقد قراءة الكورس كامل، جميع الدروس كانت أكثر من رائعة، لا أعتقد أنه يوجد أي محتوى بمثل هذه الجودة في أي موقع غير الرابحون.. أنا بالفعل فري لانسر لكن استفدت كثيرًا، ودونت الكثير من الملاحظات.

    شكرًا لكم ^^

    1. شكراً لكِ ملك.
      لقد أسعدني جداً تعليقك، وأسعدني أنكِ استفدتِ من الكورس.
      أتمنالك كل التوفيق والنجاح.

  8. أستاذ مجدي أشكرك على المجهود الجبار ومقاله قمه في الاحترافيه والغنى.
    عندي سؤال لو سمحت :

    أنا شغال في السعوديه..أعمل في شركه كموظف..وكنت أريد أن أتجه للعمل الحر وأعمل في التسويق الالكتروني كمجال أحبه وشغوف به..هناك مشكله واحده..وهي حساب الخدمات بيني وبين العميل..خصوصا لو تحويل على الحساب..يتم مراقبة الموضوع بصورة شديدة لأي عمليات تحويل خصوصا على حسابات المقيمين وأن هناك مصدر دخل أخر غير الوظيفة..ما الطريقه المثلى لحل تلك المشكله في رأيك لانه موضوع مهم جدا في التعامل مع العملاء وتحصيل الأموال.

    تحياتي

    1. مرحباً استاذ محمد
      شكراً لك.

      الحل هو تحويل المال على حساب شخص آخر تثق به صديق مثلاً أو أحد أفراد عائلتك.
      بالتوفيق لك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll to Top