الرئيسية » تسويق » التسويق عبر محركات البحث SEM (دليل شامل للمبتدئين)

التسويق عبر محركات البحث SEM (دليل شامل للمبتدئين)

التسويق عبر محركات البحث SEM

بالطبع تذكر أحد المرات التي كنت تبحث فيها عن منتج ما على محرك البحث جوجل، ووجدت النتائج الأولى المعروضة بخط سميك وجوارها شارة صفراء مكتوب عليها إعلان – Ad؟ (مؤخراً أصبحت شارة سوداء).

هذا النوع من النتائج يُعرف بالتسويق عبر محركات البحث Search Engine Marketing، وهي واحدة من أكثر استراتيجيات التسويق الفعّالة لتوسيع نموّ العلامات التجارية في الأسواق ومضاعفة أرباحها.

على الرّغم من أن جوجل – Google يأتي على رأس محركات البحث على مستوى العالم، إلا أنّ هذه الاستراتيجية تغطّي أغلب محرّكات البحث، ويمكن تطبيقها عليها.

أما النتائج المعتادة (التي تكون أسفل النتائج بالشارة السوداء)، فهي نتائج تهيئة المواقع لمحرّكات البحث Search Engine Optimization، وقد قدّمنا دليلًا شاملًا عن تحسين محرّكات البحث يمكنك مراجعته.

وبالرغم من وجود عدد كبير من محرّكات البحث، إلا أنّنا في هذا المقال سنركّز على  التسويق عبر محرّك البحث Google بشكل أساسيّ.

والآن دعونا نبدأ…

ما هو التسويق عبر محركات البحث بالأساس؟

هناك قول مأثور شائع يقول: «أفضل مكان لإخفاء جثّة هو الصفحة الثانية من نتائج بحث جوجل». 

على الرغم من أنّنا في الرابحون نتخصّص في التسويق وتطوير الذات، ولا ننصح بقتل الآخرين، إلا أنّ هذه المقولة تحمل حقيقةً ضمنية تخصّ سلوك المستخدمين على محرّكات البحث.

أنت تعرف أن المستهلكون الآن يميلون إلى السرعة والإنجاز، ولا مجال لقضاء اليوم كاملًا بحثًا عن منتج، خصوصًا إذا كانوا من الفئة ضيقيّ الوقت.

تقول الإحصائيّات أن أكثر من 35% من عمليات البحث عن المنتجات تتم عبر جوجل وحده، وتستمر ما يعادل دقيقة واحدة فحسب.

 وبالرغم من أنه من الضروري تطبيق استراتيجيات تهيئة منتجك لمحرّكات البحث بفعالية لزيادة الأرباح والزوّار – Traffic، إلا أنّ هذا ليس ممكنًا دائمًا من تهيئة المواقع لمحركات البحث SEO وحدها، خصوصًا عندما يكون هنالك منافسون يدفعون أموالًا للظهور قبلك.

فإذا كنت تنافس في سوق يقوم فيه منافسوك بعمل حملات إعلانية على جوجل، فإنك لن تتمكن من المنافسة بشكلٍ كاف إلا إذا استثمرت بعض المال للصعود إلى مقدمة الصفحة الأولى من جوجل أنت الآخر، وذلك لكي يراك العميل قبل منافسك!

أي أنه لو كان هناك 500.000 نتيجة بحث عن المنتج الذي تقدّمه، فإنّك حينها تكون أول هذه النتائج، والذي يأتي أوّلًا عادةً يتسم بموثوقيّة أعلى.

إذًا التسويق عبر محركات البحث SEM هو؛ عملية زيادة زيارات الزوّار والعملاء إلى الموقع الإلكتروني من خلال الإعلانات المدفوعة على صفحات نتائج محركات البحث SERP – Search Engines Results Pages.

يُستخدم التسويق عبر محركات البحث للتأكيد على أن منتجات أو خدمات الشركة تظهر في أول النتائج للمستخدم.

في الأساس، كان هذا المسمّى يشمل كل الأنشطة التسويقية على محرّكات البحث سواء الإعلانات المدفوعة – Paid Ads أو تحسين محركات البحث – SEO. لكن مع الوقت، صار هذا المسمّى يشير إلى الإعلانات المدفوعة فقط.

أثبتت استراتيجيات التسويق عبر محركات البحث عبر السنوات أنّها من أفضل قنوات توليد الأرباح وعمليات البيع.

وإذا كنت لازلت متشكّكًا في جدوى هذه الطريقة، إذًا ربما تحتاج أن تطّلع على هذه الإحصائيات الجديدة:

  • البحث هو من أكبر المكوّنات في سوق التسويق الرقمي، بنسبة تزيد عن 46%.
  • الإيرادات العالمية للبحث المدفوع ترتقى إلى 128 مليون دولار في الولايات المتحدة في عام 2018 فقط.
  • يتوقّع أن ينمو التسويق عبر محركات البحث بمتوسط سنوي يصل إلى 10% ليبلغ حجم السوق الكلّي ما يزيد عن 140 بليون دولار في عام 2021.
  • للكلمات المفتاحية ذات نية البحث العالية High-volume keyword intent، تحظى الثلاث نتائج الأولى على 40% من اجماليّ النقرات.

كيف يعمل التسويق عبر محركات البحث باختصار

أولًا: يختار المُعلن الكلمات المفتاحية Keywords أو العبارات المفتاحية Key phrases ذات الصلة التي يرغب أن تظهر إعلاناته بشأنها.

ثانيًا: يحدّد المعلن القيمة التي يودّ دفعها مقابل كل نقرة مقارنةً بالمنافسين، هذه العملية تُعرف بالمناقصة – bidding، وقد شرحناها بالتفصيل في مقال  إعلانات جوجل Google Ads.

ثالثًا: عندما يبحث المستخدم باستخدام الكلمة أو العبارة المفتاحية، فإن النتائج ستظهر بالترتيب بناءًا على من قام بالدفع أكثر – بجانب عدد آخر من المعطيات.

رابعًا: عندما ينقر المستخدم على أحد الإعلانات، يتم محاسبة المُعلن على هذه النقرة.

خطوات بناء استراتيجية تسويق فعّالة عبر محركات البحث – SEM

وظيفة استراتيجية التسويق عبر محرّكات البحث هو تهيئة الإعلانات المدفوعة لتحقيق هدف ما. 

لكي تضع استراتيجية مُحكمة، يتعيّن عليك فهم طريقة عمل منصّات الإعلانات المدفوعة، وكيف بإمكانك التحكّم في المتغيّرات التي تؤثّر في أداء حملاتك الإعلانيّة، مثل الكلمات المفتاحيّة والميزانيّة ونصّ الإعلان – Copy.

إليك هذه العوامل التي ترتبط بشكلٍ وثيق بنجاحك في التسويق عبر محرّكات البحث:

1. اختيار نيّة البحث/نيّة الكلمة المفتاحيّة الصحيحة Keyword Intent

يمكن القول أن هذه الخطوة هي الأهم في الحملة الإعلانية بأكملها؛ لأنها هي التي تُرسى الأساس لنجاح جهودك اللاحقة كلها.

كلماتك المفتاحية المختارة هي التي ستحدد مدى سهولة إيجاد عملائك المحتملين لك، وإلى أي درجة سيكون إعلانك ذا قيمة وملاءمة لهم.

لبعض الكلمات المفتاحية أداء ونتائج أفضل من غيرها، بجانب اختلافات أخرى كحجم المنافسة في المقايضة، وثمن الدفع لكل نقرة – Pay-Per-Click – PPC، لذلك عليك القيام ببحثٍ واف عن أشهر الكلمات المفتاحيّة في الناحية التي تنافس فيها.

تعتمد استراتيجيّة الدفع لكل نقرة – Pay-Per-Click – PPC على البحث الشامل من أجل اختيار الكلمات المفتاحية الصحيحة للمناقصة عليها، أي التصنيفات التي تريد أن يظهر إعلانك عندها.

ابدأ أولًا بعمل عصف ذهنيّ، وجرد لكل العبارات والكلمات التي تصف منتجك أو حتى منافسيك، ولقد أتينا على شرح كل طريقة اختيار الكلمات المفتاحية بالتفصيل في هذا الدليل.

بالطبع هناك الكثير من الأدوات التي ستسهل عليك هذه المهمة، ومن أهم هذه الأدوات هي أداة جوجل الرئعة Keyword Planner، والتي تعتبر أداة مدمجة في منصة جوجل الإعلانية Google ads.

ملحوظة: سوف يتم تناول المزيد من أدوات التسويق عبر محركات البحث لاحقاً بشكل مفصل في المقال.

إذا كانت ميزانيتك محدودة، فربما عليك المزايدة على الكلمات المفتاحية التي لها نيّة شراء – Buying Intent فقط.

أما إذا كانت غير ذلك، فربما تمتلك المجال للمزايدة على كلمات مفتاحية تستهدف مراحل مبكرة من رحلة المشتري – Buyer’s Journey، أو حتى كلمات متعلقة بمنتجك ولو من ناحية بعيدة أو غير مباشرة.

لا حاجة للتذكير بحقيقة أن المنافسين سيكونون هناك دائمًا، وقد يقومون بدمج عدد من الاستراتيجيات أو تغيير خططهم كاملةً، لذلك عليك دائمًا أن تُخضع كلماتك المفتاحية للاختبار والتحسين، وإلا فإن كل جهودك ستذهب حين يضغط العميل على إعلان منافسك.

2. تحديد حجم الكلمة المفتاحية والمنافسة Keyword Volume and Competition

إذا لم يكن هناك ثمّة من يبحث عن كلمتك المفتاحية المستهدفة، فمن المؤكّد أنك لن تحصد أي نتائج من إعلاناتك.
في نفس الوقت، الكلمات المفتاحيّة ضخمة السّعة أو الحجم Volume يأتي معها بالضرورة منافسة أكبر، أو تفقد قوّتها تمامًا.

عندما تقوم ببحث عن أفضل كلمة مفتاحيّة، فضع عينك على الكلمات القيّمة ذات السّعة العالية والمنافسة المنخفضة.
على أنّها ليست مهمّة سهلة دائمً، وهنا تأتي عمليّة المفاضلة بين الطلب (السّعة)، والميزانيّة (المنافسة).

أداة جوجل التي ذكرناها بالأعلى ستمكنك من معرفة عدد مرات البحث الشهرية لأي كلمة مفتاحية تقوم بوضعها في الأداة.

3. تحديد تكلفة الكلمة المفتاحيّة – Keyword Cost

يتحدّد مكان الإعلان حسب المقايضة التي قمت بها للكلمة المفتاحية التي اخترتها ونقاط الجودة Quality score التي منحها جوجل لإعلانك.

الإعلانات ذات المناقصات الأعلى والجودة الأعلى هي التي تفوز بأعلى موقع للإعلان – أي في أوّل النتائج. هذا كلّه يعني أن الكلمات المفتاحيّة ذات المنافسة العالية تكون في معظم الأحوال أغلى سعرًا.

المزايدة المنخفضة جدًا تعني أن إعلانك لن يظهر بالأساس، وهذا يعني خسارةً لك، لذلك احرص على أن تنافس بناءًا على قدر المنافسة للكلمة المفتاحية التي اخترتها.

أداة جوجل للكلمات المفتاحية التي ذكرناها بالأعلى ستوفر لك معلومات متوسط التكلفة أيضاً لأي كلمة مفتاحية تقوم بادخالها.

4. تنظيم هيكل الحساب والحملة الإعلانية – Account and campaign structure

نظريًا، لا شيء يمنعك من أن تجمع كل الكلمات المفتاحية التي تشتهيها، وتضعها في سلة واحدة، وتُظهر إعلانًا واحدًا يشمل الجميع.

لكن الكلمات المفتاحيّة ذات القيمة العالية ستلتهم ميزانيتك، وستنحدر نقاط الجودة كليًّا، لذلك فإن هيكلة حسابك على إعلانات جوجل Google ads بشكل جيّد هو طريقك للنجاة.

الطريقة التي تدير بها هيكل حساب التسويق عبر محركات البحث ستحدّد فعالية إعلاناتك والحملة ككل، لذلك فمن المهم تنظيم حسابك وميزانيتك جيدًا من البداية.

هناك عدّة مستويات لتنظيم حملات إعلانات جوجل، وهي بالترتيب:

  • الإعلان – Ad: وهو النصّ الترويجي – Copy الذي سيظهر نتيجةً للكلمات المفتاحية التي اخترتها.
  • الكلمات المفتاحية Keywords: أهم الكلمات التي يبحث بها المستخدمون عن منتجك، والتي تزايد عليها.
  • المجموعة الإعلانية Ad Group: مجموعات من الكلمات المفتاحية المتشابهة تم تجميعها معاً.
  • الحملة الإعلانية Campaign: هي المستوى الأعلى لإدارة المجموعات الإعلانية.

عند كل مستوى، يمكنك تحديد ما الذي يعمل وما الذي لا يعمل. هذا ما سيجعلك على اطّلاع قريب على أداء إعلاناتك، وكيف تُنفق ميزانيتك عليها، وتحديد العملاء ذويي الأولويّة، كما تساهم في تسهيّل إدارة العمليّة التسويقيّة من الداخل.

أمّا بخصوص التكلفة – Budget، فالسؤال الذي قد يراودك هو ما هو المبلغ الذي ينبغي عليك تحديده لتسيير حملتك؟

في الحقيقة، لا يوجد إجابة موحّدة لهذا السؤال، فكل شيء يعتمد بالأساس على النتائج التي خرجت بها من اختبار الإعلانات، إذ أنّه لا ينبغي بأي حال ضخّ ميزانيّة ضخمة في حملات غير مُختبرة.

بمجرد أن تكون قادرًا على اثبات جودة العائد من إنفاقك على اختبار إعلانك، يمكنك التفكير بزيادة ميزانيتك.

5. كتابة نصّ إعلان تسويقي ممتاز – Copy

حتى لو استخدمت أفضل كلمة مفتاحية ووضعت أكبر ميزانية، سيظل نجاح إعلانك مشروطًا بمدى جودة وإبداع النصّ الإعلاني.

يتكوّن الإعلان من عدّة عناصر هي:

  • العنوان – title.
  • رابط صفحة الويب URL.
  • التوصيف – Description.

بعد انتهائك من اختيار الكلمات المفتاحية، يبقى لديك ابتكار نص يغري المستخدم بمنحك تلك النقرة الذهبية أخيرًا، هذا النصّ هو الذي ستقنع فيه العميل أنك تملك ما يحتاجه بالضبط وأكثر.

عندما تراقب تفاعل العملاء مع إعلاناتك ستعرف كيف أن بيل جيتس كان يعرف أكثر عندما قال أن المحتوى هو الملك!

النصّ الاعلانيّ هو أول ما يقع عين المستهلك عليه عندما يقومون بالبحث، وفي هذه الحالة، فإن الانطباع الأوّل شديد الأهمية.

هذا الانطباع هو الفيصل بين إنشاء علاقة جيّدة دائمة مع العميل، أو فقدانه للأبد. تأكّد من أن نصّك الإعلانيّ ملائم وذو صلة للكلمات المفتاحية التي تستهدفها.

تذكّر أن المستهلكين عادةً عندما يبحثون، فإنّهم ينتقون ما هو ملائم لهم ويستثنون ما دون ذلك، وأنت لا تريد أن يستثنيك عملاؤك!

المقالين بالأسفل يمثلان مصدر مهم جداً لك لكتابة إعلان تسويقي ممتاز:

6. إنشاء صفحة هبوط ملائمة – Landing Page

الآن وقد انتهيت من اختيار كلماتك المفتاحية وكتابة النص الجذّاب، حان وقت تحسين الصفحة الأولى التي يدخلها العميل… يمكنك اعتبار هذه الصفحة كغرفة الضيافة لزائر بالغ الأهمية!

لقد قمت بجهد مضن بالفعل حتى الآن في جلب هذا الزائر لموقعك، لا تريد لهذه العملية أن تفشل وتُهدر ميزانيتك لأن الموقع ضعيف أو بطيء… ولا تتوقّع منه أن يفعل أي شيء في صفحة سيئة التصميم.

عليك استغلال كل زيارة إلى موقعك وتحويلها إلى عملية شراء مربحة، تذكّر أنك دفعت مالًا مقابل هذه الزيارة.

تضم صفحة الهبوط الناجحة عدّة عناصر:

  • عنوان رئيسي قويّ – Headline
  • نموذج يملؤه العميل – Form
  • دعوة إجراء مميّزة – Call To Action

شرح مختصر عن الفوائد الفريدة التي يقدّمها العرض للعميل.

إليك بعض النصائح لإنشاء صفحة هبوط ناجحة:

1. أخبر عملاءك ما يحتاجون فعله بالضبط، وبسرعة

لا تنتظر حتى نهاية الصفحة لتمنحهم ما يريدون. يقرّر أغلب الزوّار إذا ما كانوا سيبقون على الموقع أم لا في خلال أول 3 ثوان فقط… أخبرهم لما عليهم اتمام عملية الشراء أو الطلب من عندك أنت بالذات في أوّل الصفحة.

وليكن دائمًا هناك إجابة عن السؤال الافتراضيّ للعميل: ما الذي يهمني هنا؟

2. استخدم قوائمًا ونقاطًا لفصل المحتوى

يميل الزوّار دائمًا إلى التصفّح السريع، ونادرًا ما يقرأون الكتل النصيّة. استخدم دائمًا النقاط والقوائم لتوصّل رسالتك سريعًا أثناء تصفّحهم.

3. قلل المشتّتات داخل الصفحة

اعتن بتقليل المشتّتات داخل صفحة الهبوط قدر الإمكان؛ حتى لا تصرف انتباه العميل عن اجراء عملية الشراء أو الطلب. أي شيء لا يساعدك في اقناع العميل باختصار في صفحة الهبوط، لا ينبغي عليه أن يكون هناك.

4. ضع دليلًا ايجابيًا من شهادات العملاء – Testimonials

تمنح توصيات العملاء الآخرين دليلًا على كفاءة منتجك أو خدمتك، كما أنها تمنح مصداقية لن تتمكّن أنت مهما فعلت من تقديمها.

5. صمّم موقعك ليكون بسيطًا

تصميم موقعك قد يساهم بدرجة كبيرة في منحك قدرًا من الموثوقيّة، وفي اقناع زبائنك بالبقاء واتمام عمليّات الشراء.

7. قياس أداء حملات التسويق عبر محركات البحث

من أكبر الأخطاء التي يقع فيها المسوّقون عبر محرّكات البحث هي إهمال مراجعة أداء وتطوّر الإعلان باستمرار لعمل أي تحسينات يحتاجها.

كأي نشاط تسويقي آخر، فالتسويق عبر محركات البحث قائم على الركائز الأساسيّة:

  • التخطيط
  • التنفيذ
  • المراجعة
  • التحسين

تتبّع أداء الحملة الإعلانيّة أمر لا بد منه لأي تسويق عبر محركات البحث، وإلّا فكل الميزانية والجهود ستذهب أدراج الرياح أسرع مما تتصوّر.

الطريقة المثلي لتتبّع أداء حملتك الإعلانيّة عبر محرّكات البحث تعتمد بشكل أساسيّ على الهدف العام الذي تسعى إليه. بمجرد تحديدك لهذا الهدف بوضوح، يأتي الدور على الاستراتيجيّات التي يجب اتّباعها والإحصائيّات التي يجب تتبّعها.

عليك أن تتأكّد أنك تتلقّى من الإعلان ذلك الربح الذي استثمرت مالك لأجله… هذا لن يحدث مرة واحدة، وقد تحتاج إلى إضافة بعض التعديلات على طول الخط.

لحسن الحظ، لن تحتاج إلى القيام بهذه القياسات والحسابات بعينك المجردة والورقة والقلم. صمّم وطوّر خبراء تقنيات التسويق عددًا من الأدوات التي ستساعدك على متابعة وتطوير حملاتك التسويقية عبر محركات البحث، وهذا ما سنتناوله في النقطة التالية من مقالنا.

اقرأ أيضاً: أشهر قنوات التسويق الإلكتروني

أفضل أدوات التسويق عبر محركات البحث

1) Semrush

تمكّنك هذه الأداة من تنفيذ عملية بحث مكثّفة عن كلمات البحث، ومتابعة ترتيبها، وفحص الموقع، وتحليل أنشطة الزوّار، والكثير غيرها.

تعد هذه الأداة من أفضل الأدوات إذا كنت تبحث عن فرص لترتيب أعلى من الكلمات المفتاحيّة طويلة الذيل مجانًا، وكذلك لإتمام عمليات التسويق عبر محركات البحث.

من مميّزات Semrush أنّه يمكّنك من اكتشاف أين يركّز منافسوك جهودهم التسويقيّة، وتحليل قوّة تواجدهم الإقليمي؛ حتّى تتمكّن من تخطيط استغلال ميزانيّتك.

بالإضافة إلى ذلك، يمكّنك Semrush من الإطّلاع على أهم المنافسين لك في الفئة التي تستهدفها، واستنتاج الكلمات المفتاحيّة التي يزايدون عليها، ودراسة عناصر ومكوّنات إعلاناتهم.

أنت تحتاج كل هذه المعلومات لوضع استراتيجية تسويق عبر محركات البحث تعينك على تجاوز منافسيك في نتائج البحث!

2) Google Trends

يمكنك أن تعتبر هذه الأداة ذراعك الأيمن في إعلانك عبر محرّكات البحث؛ إذ تمكّنك من تتبّع قيمة وحجم البحث لأي كلمة مفتاحيّة حسب المنطقة واللغة والتوقيت، والذي بدوره سيساعدك على التعرّف على أيّ الكلمات أكثر رواجًا.

وبما أنّك لا تريد إنفاق ميزانيّك على كلمات قليلة الشعبيّة، فستكون هذه الأداة ممتازة لتحسين أداء إعلاناتك، خصوصًا إذا كان مشروعك هو التجارة الالكترونيّة، لأن قدرتك على قياس اهتمام العملاء في بقعة جغرافيّة معينة هو بلا شك مهم لتوجيه إعلاناتك للمنطقة الصحيحة؛ ممّا يوفّر لك المال على الأجل الطويل.

3) Keywordtool.io

من الميزات التي جعلتنا نضيف هذه الأداة لقائمة أفضل أدوات التسويق عبر محرّكات البحث، هو قدرتها على التسلّل وقراءة جوجل وبينج ويوتيوب وأمازون وإنستجرام وتويتر وكذلك متاجر التطبيقات؛ وبذلك تتمكّن من القيام ببحث دقيق عن الكلمة المفتاحية عبر المنصّات والقنوات المختلفة، ما يعني في النهاية عائد أفضل.

من الخصائص المميّزة في هذه الأداة كذلك هو أنّها تأخذ الأساس والجذر لكلمتك المفتاحيّة، وتمنحك عدّة بدائل وتنوّعات من الكلمات والجمل المتعلّقة بها. هذه الخاصيّة تمكّنك من عمل قائمة أقوى من الكلمات التي ستستهدفها في الإعلان المدفوع.

وفوق ذلك، فإنّ النسخة المجانيّة من Keywordtool.io تسمح لك بإنتاج ما يصل إلى 750 اقتراح من الكلمات المفتاحيّة، وذلك باستخدام خاصيّة التكملة التلقائيّة – Autocomplete من جوجل لتقديم الكلمات المفتاحيّة ذات الصلة إليك.

تستطيع باستخدام هذه الأداة تحليل الرائج من البحث على جوجل؛ للتأكّد من أن كلمتك المفتاحيّة تزداد انتشارًا، وستستمر في خدمة هدفك التسويقي عبر محرّكات البحث على الأجل الطويل.

اقرأ أيضاً: أفضل أدوات السيو

4) Google Ads Keyword Planner

لأن محرّك البحث جوجل هو على الأغلب الذي ستستخدمه لإظهار إعلاناتك، فإن من المنطقيّ أن تفكر في استخدام هذه الأداة للبحث عن الكلمات الأهم لك، وتبقى على اطّلاع بطريقة تغيّر البحث عن كلمات معيّنة مع الوقت.

ستساعدك هذه الأداة على حصر الكلمات الممكنة الأكثر بحثًا، ممّا يضمن اختيارك تلك الأعلى فعالية لمشروعك.

علاوةً على ذلك، فأداة Keyword planner تقدّم لك تقديرات المزايدة المقترحة لكل كلمة مفتاحيّة؛ حتّى تتمكّن من تحديد الكلمة التي ستعمل بكفاءة وفقًا لميزانيتك.

والأفضل من ذلك كله، بمجرّد إيجادك للكلمة المثالية واستعدادك لإطلاق حملتك، يمكنك فعل كل شيء من خلال هذه الأداة.

5) Hubspot

شركة Hubspot بشكل عام من الشركات الرائدة في مجال التسويق الإلكتروني، وهي تطوّر برامج وأدوات استثنائية لجعل حياة المسوّقين وأصحاب الشركات أسهل.

تساعدك أداة Hubspot التسويقيّة على أكثر من مجرد زيادة الزوّار على موقعك، إذ تمكّنك من الإطّلاع على إحصائيّات النقرات لحساب مدى تأثير الإعلانات على العملاء طول رحلة المشتري Buyer’s journey.

يساعدك هذا التحليل على تحديد أيّ الإعلانات يعمل بكفاءة أعلى ولماذا، ومن ثمّ تعديل استراتيجية التسويق عبر محركات البحث، ودمجها مع بقية الأنشطة التسويقيّة الأخرى.

بهذه الأدوات وباستراتيجيّة مضبوطة، يمكن للتسويق عبر محركات البحث أن يغيّر وضع ومستقبل علامتك التجاريّة بأكملها، ويساعد على توليد فرص مبيعات أكثر من أي وقتٍ مضى.

لا يوجد سبب يمنعك من تأجيل القيام بحملة تسويقيّة عبر محركات البحث اليوم سوى احتياجك لبعض الدراسة الممنهجة وبالطبع الممارسة.

اقرأ أيضاً: أساسيات التسويق: دليلك الحصري الشامل لدخول عالم التسويق

يمكنك الشروع بالخطوات الأولى في حملتك بالتسويق عبر محرّكات البحث بتطبيق الخطوات في هذا الدليل الذي أتممت قراءته الآن.

ولكن إن كنت تريد احتراف التسويق عبر محركات البحث، فهنا يأتي الدور للجزء التالي من مقالي، والذي سوف أستغله في تقديم قائمة بأفضل الكورسات حول التسويق عبر محركات البحث.

أفضل كورسات التسويق عبر محركات البحث

1) Ultimate Google Ads Training 2020: Profit with Pay Per Click

في حوالي 25 ساعة من الشرح المتخصّص، يتناول هذا التدريب طرق استخدام عناصر التسويق عبر محركات البحث لصالح نجاح مشروعك!

تعدّ هذه الدورة من الدورات الأعلى مبيعًا، وحضرها قرابة 170 ألف طالب، وحصلت على متوسط تقييم 4.7 من تقييم أكثر من 41 ألف طالب. الدورة مترجمة إلى حوالي 7 لغات.

مع انتهائك من دراسة هذا الكورس ستكون قادرًا على الآتي:

  • جذب أكبر عدد من الزوّار لموقعك الإلكترونيّ أو صفحة الهبوط بشكل مستمر.
  • استخدام أدوات تتبّع عمليات الشراء لتحديد كفاءة حملاتك الاعلانيّة.
  • إنشاء وتطوير وتحسين حملات جوجل الاعلانيّة الخاصّة بك.
  • إعادة توجيه جهودك التسويق للزوّار السابقين لموقعك لتشجيعهم على العودة مرّة أخرى.
  • الترويج لمنتجاتك وخدماتك بكفاءة عبر الإنترنت.
  • استثمار أكثر من 6 بلايين بحث يومي على جوجل للترويج لمشروعك.
  • زيادة عدد الزوّار ومضاعفة الأرباح عبر موقعك الالكترونيّ.

اقرأ أيضاً: كيف تجعل الزوار يعودون لمدونتك (8 طرق لكسب Returning Visitors)

2) Search Engine Marketing (SEM): #1 Step-by-Step Tutorial

يتناول هذا المساق في ساعة ونصف فقط أساسيّات تسويق الدّفع لكل نقرة Pay-Per-click، وأساسيّات إطلاق حملات التسويق بالفيديو.

يشرح كذلك كيفية تهيئة موقعك الإلكتروني ليناسب التصفّح عبر الهواتف والأجهزة الذكية، وأساسيّات التسويق عبر البريد الإلكتروني من خلال موقعك.

بالإضافة إلى طرق جذب المزيد من الزوّار إلى موقعك الإلكتروني، وتحويل هؤلاء الزوّار إلى ربح حقيقي. يتطلّب حضور هذه الدورة المعرفة المبدأيّة بتهيئة المواقع لمحرّكات البحث و الووردبريس، وبالطبع، الرغبة في التعلّم.

3) Professional Digital Marketing Using Google AdWords – SEM

يتناول المساق في ساعتين أساسيات استخدام إعلانات جوجل في إطلاق حملة تسويقيّة رقميّة ناجحة. بمجرد انتهائك من هذه الدورة ستكون قادرًا على فهم الأهمية العائدة على مشروعك الخاص من تهيئة الموقع لمحركات البحث قبل شروعك في استخدام إعلانات جوجل.

ثم يأخذك إلى طريقة إعداد حسابك الخاص بالإعلانات على جوجل، ثم خطوات إنشاء حملة تسويقية رقميّة فعّالة بتطبيق إعلانات جوجل، واستخدام ميزاتها الحديثة لمضاعفة كفاءة إعلانات جوجل.

والآن قد وصلت للجزء الأخير من مقالي اليوم حول التسويق عبر محركات البحث، والذي سأتناول به نموذج لحملة إعلانية ناجحة عبر محركات البحث، والذي أتمنى أن يمنحك بعض الإلهام!

دراسة نموذج لحملة إعلانية ناجحة عبر محركات البحث

تعرف سنيكرز Snickers، أليس كذلك؟
واحدة من أشهر شركات تصنيع حلوى الشوكولاته في العالم… خصوصًا بجملتها الدعائيّة الشهيرة «إنت مو إنت وإنت جوعان» أو “You are not you when you are hungry”.

قامت شركة سنيكرز قبل عدّة أعوام بعمل حملة إعلانيّة استثنائية باستخدام التسويق عبر محرّكات البحث.

فبالرغم من أن استخدام كلمات مكتوبة بشكل خاطئ هجائيًا ككلمات مفتاحيّة ليس شيئًا جديدًا في عالم التسويق بالدفع لكل نقرة PPC، إلا أن سنيكرز أخذت هذه الفكرة لمستوىً آخر غير عاديّ!

قامت الشركة -بالاستعانة بجوجل ووكالة الإعلانات AMV BBDO- بالحصول على أشهر 500 كلمة بحثيّة، ثم استعانوا ببعض الخوارزميّات الذكيّة لإنتاج قائمة بأكثر من 25 ألف كلمة بأخطاء هجائية مختلفة.

حملة سنيكرز المدفوعة على جوجل

نشرت جيسيكا لانجديل من وكالة AMV BBDO قائمة بالكلمات المفتاحية المستهدفة في الحملة، والتي قامت بجلب عدد مفاجيء من الزوّار لحملة سنيكرز الإعلانيّة هذه.

ومن هذه الاسماء:

  • [wether]
  • [gool]
  • [ness]
  • [amazin]
  • [definately]
  • [wierd]
  • [vacum]
  • [moonsoon]
  • [publically]
  • [facw]

وفي غضون يومين فقط، ذكرت سنيكرز أنها قد حصدت ما يزيد عن نصف مليون مشاهدة للإعلان، وقد قام أكثر من 6 آلاف زائر بزيارة موقع الحملة الخاص.

صورة من حملة سنيكرز المدفوعة على جوجل

وصولك إلى هذا السطر يعني أنك قد مررت على نصف ما تحتاج لاحتراف أساسيات التسويق عبر محركات البحث، النصف الآخر المتبقّي هو الذي ستجنيه بالممارسة والتجربة، وربما حتّى الفشل عدّة مرات.

تذكّر أن الطريقة الوحيدة لاحتراف أي شيء، هو البدء فيه!

عن الكاتب

سلمى أمين

أسعى لإثراء نتائج البحث العربي، وجعل العربية اللغة الأولى للأعمال والشبكات وكل شيء آخر.
كل ما تقرأه هنا تمّ بكثير من الجَهد والبحث والتنقيح والقهوة؛ على أمل أن يستفيد ولو شخص واحد بشيء واحد جديد!

تعليقات

اضغط هنا لنشر التعليق