الرئيسية » ربح من الانترنت » كيف تصبح مدون ناجح (دليلك لاحتراف التدوين في 2021)

كيف تصبح مدون ناجح (دليلك لاحتراف التدوين في 2021)

كيف تصبح مدون ناجح

بقلم سارة صلاح
إذا كنت من عشاق التدوين والكتابة بشكلٍ عام ولا تعرف تحديدًا من أين تبدأ مشوارك الاحترافي، فأنت تمامًا في المكان المناسب! يمكن أن تعتبر السطور القادمة دليل شامل في عالم التدوين، سنوفر لك كل شيء تحتاج معرفته مع خطوات واضحة حول كيف تصبح مدون ناجح.

تضم السطور أهم النصائح والإرشادات من أجل إنشاء مدونة ناجحة، وكيف تتجنب الأخطاء الشائعة التي يقع بها أغلب المدونين المبتدئين وحتى المحترفين، وكيف يُصبح لك أسلوبًا مميزًا في عالم التدوين، ونأخذك أيضًا في رحلة لتجارب ناجحة خاضها مدونين عالميين من الصفر وحتى جني أرباح خيالية.

نعدك بأن تخرج من هذه المقالة وقد عرفت تحديدًا من أين تبدأ، وكيف تصل..

قبل أن نبداً توجب علينا أن نشير إلى أن الكتابة والتدوين واحدة من أهم وأشهر طرق الربح من الإنترنت، وذلك سواء كان المدون يكتب من أجل مدونته الخاصة، أو يعمل في مجال العمل الحر للآخرين.

في الحقيقة هناك فرص ربحية هائلة لك عندما تصبح مدون ناجح، وذلك لأن التدوين هو وسيلة تسويقية وربحية رائعة لكل صاحب موقع.

من هو المدون؟

في البداية نحتاج تعريفًا تفصيليًا لكلمة المدون وما الفرق بينه وبين الكاتب على سبيل المثال؟ المدون أو الـ Blogger وفقًا لقاموس اللغة الإنجليزية؛ هو الشخص الذي يُسجل بانتظام آراءه وأفكاره ومشاعره وتجاربه الحياتية المُختلفة، ويقوم بوضعها على الإنترنت.

أو الذي يحترف دراسة مجال ما وتدريسه للآخرين وتقديم بيانات لمتابعيه عن هذا المجال بانتظام. وبالتالي يُمكن أن نستنتج أن المدوّن هو كاتب في الأساس، ولكنه يوجّه أعماله لجمهور وسائل التواصل الاجتماعي والإنترنت بشكلٍ عام، بدلًا عن الكتب والجرائد والوسائل التقليدية لعرض المحتوى.

ومن البديهي مُنذ أن أصبحت التكنولوجيا تسيطر على جزء كبير من حياتنا، أن تحجز الكتابة والتدوين مكانًا لها في عالم الإنترنت، وبذلك نستنتج من التعريف السابق أن المدون هو لفظ جديد لكلمة كاتب ولكن بمنظور العصر، ومن وجهة نظر تكنولوجية بحتة.

المدوّن يجب أن يُقدم قيمة كتابية من خلال المحتوى الذي يُشاركه مع الجمهور ليكون سبيله إلى النجاح، ولذلك يجب مراعاة عدة شروط عند إنشائك لمدونتك.

بناءاً على هذا يمكننا القول أن التدوين في أبسط صوره ومن منظور تسويقي وربحي هو أن تقوم بكتابة (نخص هنا التدوين الكتابي فقط) موضوعات في اهتمام أو مجال معين تتناول فيه نقاطاً محددة.

وذلك لتقدم للقاريء شيئا مفيداً وجيداً ومنظماً وجذاب وفريداً أي غير مكرر أو منسوخ من مكان آخر. وتحقق ربحاً مادياً أو مكاسب تسويقية من خلال هذا التدوين سواء بصورة مباشرة أو غير مباشرة.

لكي نجعل الصورة أكثر وضوحاً يمكننا أن نضعاً معاً تعاريف بسيطة للعناصر الأساسية التي يقوم عليها التدوين:

  • التدوين: هو العملية يقوم فيها المدون (أي كاتب الموضوعات) بكتابة موضوعات في تخصص معين.
  • المدونة: هي المكان الذي يتم فيه نشر هذه التدوينات أي الكتابات.
  • المدون: هو كل شخص يقوم بكتابة موضوع متميز في مجال معين ويقوم بنشره على الإنترنت.

وحيث أن نجاح المدونة يعتمد بالأساس على التدوين، لذلك لكي تمتلك مدونة ناجحة يجب أن تكون مدوناً ناجحاً، أي أن المدون الجيد هو الركيزة الأساسية التي يعتمد عليها نجاح أي مدونة.

اقرأ أيضاً: كل ما تحتاج لمعرفته عن كيفية الربح من الساوند كلاود

مواصفات المدون الناجح

هناك مواصفات محددة يتميز بها المدون الناجح تم استخلاصها من خلال آراء القراء أنفسهم، والإحصائيات لبعض المدونات الناجحة، ومن خلال آراء بعض المدونين الناجحين أيضاً.

1. المدون الجيد هو قاريء جيد في المقام الأول

يجب أن تضع هذه الجملة نُصب عينيك. عليك أن تكون محبًا للإطلاع سواء في مجالات خاصة بمدونتك أو في مجالات أخرى مرتبطة بنفس المجال.

حتى الثقافة العامة مطلوبة؛ فهي تنعكس بشكلٍ مباشر على طريقة سردك للموضوعات بالمدونة. وتنعكس أيضًا على مدى احترام وتقبل الجمهور لها. وتذكر جيدًا أن المحتوى الركيك يفقد جزء كبير للغاية من جاذبيته حتى وإن كان يُقدم قيمة جيدة.

المدون الناجح هو شخص يحب القراءة ومغرم بالمعرفة في المجال الذي قرر أن يتخصص فيه أو يدون عنه. لا يوجد شخص واحد على مر التاريخ ناجح في مجال الكتابة والتدوين وهو في الأساس لايقرأ… فكيف تستطيع أن تحصل على مخرجات إنتاجية دون أن يكون هناك مدخلات من الأساس؟!

2. من مواصفات المدون الناجح أن يكون صاحب محتوى جذاب بشكل كبير.

مما يعني أنه يدفع القارئ لاستكمال الكتابة بمجرد قرائته السطور الأولى. ويمكن أن نعطيك بعض الأمثلة على ذلك:
إذا أردنا أن نكتب محتوى عن انقراض الحيوانات البرية مثلًا، فأي مقدمة من هاتين المقدمتين تفضل قرائتها؟

أ/ “أعداد كبيرة من الحيوانات البرية مهدد بالانقراض خلال السنوات القادمة، إن لم تتحالف الحكومات ومنظمات الحفاظ على الحياة البرية في العالم من أجل إنقاذ الموقف”.

ب/ “تخيل أن الأسد، الفيل، الزرافة والدُب قد يُصبحوا بالنسبة لأحفادك حيوانات أسطورية ليس لها وجود على أرض الواقع! هذا ما سوف يحدث بالتأكيد إذا استمرت ممارسات الإنسان السيئة تجاه الحياة البرية في شتى بقاع الأرض..”.

جاذبية المحتوى هنا لا تعني صحته لغويًا، فالمقدمتين دقيقتين لغويًا، ولكن الجاذبية تكمن في رشاقة التعبير عن الأفكار، وحسن اختيار الكلمات المُناسبة التي تجعل من قراءة المحتوى القيّم أمر ممتع.

المدون الناجح يجب أن يكون لديه شخصية مميزة وأسلوب فريد في الكتابة يظهر شخصيته، ويستطيع من خلاله كتابة مقالات احترافية وفريدة في نفس الوقت. تشعر عندما تقرأ موضوعاته أنك تتعامل مع شخص حي تتفاعل معه باستمرار من بداية الموضوع حتى نهايته.

3. المدون الناجح يحافظ على أن يكون طول المحتوى الخاص به مناسبًا للموضوعات التي يطرحها

التطويل والمط من شأنه أن يصيب القارئ بالملل. يجب أن تحرص على إيصال المعلومات التي ترغب فيها بأقل عدد من الكلمات. دراسة البلاغة أمر من شأنه يساعدك على استخدام تعبيرات أكثر شمولية، ويمكن أن نجرب الأمر ذاته على المثال السابق:

“الحفاظ على الحياة البرية وتنوعها الأيكولوجي أمر شديد الأهمية، وترجع أهميته القصوى في أن الحياة البرية مرتبطة بوجود الإنسان، فلن يتمكن الإنسان من العيش بدون هذا التنوع الإيكولوجي”

“بقاء الحياة البرية، شرط أساسي لاستمرار بقاء الإنسان”

الجملتان السابقتان تقدمان نفس الفكرة تقريبًا، ولكن يكمن الاختلاف بينهما في أن الجملة الأولى تعرضت إلى المط والتطويل وإضافة عدد كبير من الكلمات والتي لم تضيف شيئًا جديدًا للمعنى، بعكس الجملة الثانية فكانت مختصرة، مُحددة ومباشرة.

4. المدون الناجح يفهم جمهوره المستهدف

إذا استمعت لعدد كبير من المدونين ستجد أن الشيء المشترك الأساسي الذي يجمعهم، هو فهمهم لطبيعة الجمهور المتلقى.

فلا يكفي فقط أن أعلم أن مدونتي ستجلب لي جمهور عاشق للسينما، فمن المهم للغاية أن أعلم عن ماذا يبحث عشاق السينما الآن؟ ما هي الموضوعات الأكثر أهمية لهم؟ وما هي الآراء المطروحة بينهم حول هذه الموضوعات؟

كل هذه الأمور التي تخص الجمهور يجب على المدون الناجح دراستها جيدًا، حتى يتمكن بمساعدتها من استخلاص محتواه الجديد الذي لم يسبقه أحد إليه. وبالطبع سوف يساعدك التصفح في مواقع التواصل الاجتماعي على معايشة هذا الأمر بشكل يومي.

5. المدون الناجح هو شخص متخصص

هناك مثل مشهور يقول “اعرف شيئا عن كل شيء واعرف كل شيء عن شيء” لا بأس أن تكون واسع الإطلاع ولديك معرفة في الكثير من المجالات، ولكن عندما نأتي لنقطة التدوين، فالأفضل أن تكون متخصصاً في موضوع ما ولديك معرفة جيدة به وخبرة عميقة بكل جوانبه.

بالطبع ربما الكثير من المدونين العرب يختلفون حول هذا الأمر، فتجد أن غالبية المدونين العرب يكتبون في موضوعات متنوعة، ويرفعون شعار يمكنني بالبحث الجيد أن أكتب في أي موضوع.

ربما هناك مدونين بالفعل لديهم القدرة على ذلك، ولكن هذا لا ينفي أبداً أن المدون المتخصص هو أكثر احترافية وقدرة على إنتاج محتوى فريد ومميز.

هذا ببساطة لأن المتخصص الذي يدفعه شغف تجاه مجال ما هو دائم الإطلاع والبحث في هذا المجال، ولذا ستجد أنه قادر على إنتاج محتوى ليس فقط ناتح عن بحث عميق، ولكن ناتج عن ثقافة متراكمة في عقله.

6. يجب أن تتعرض في القراءة لمدارس فكرية مُختلفة

اقرأ للعرب والغرب، اقرأ لعدد كبير من الكتاب حتى وإن كُنت تفضل أحدهم عن الآخرين. لأن التعرض لمدرسة أدبية واحدة أو محتوى واحد أو كاتب واحد من شأنه أن يضعك في شرك التقليد أو السرقة. ونحن نرغب في أن يُصبح لك أسلوبك الخاص.

من أهم مواصفات المدون الحترف كما قلنا في أول نقطة أنه قاريء جيد، ولكن يتوجب أن تقرأ من مصادر متعددة، وتقرأ لكتاب ومدونين مختلفين، هذا فقط سوف يجعلك تمتلك لون خاص به.

اقرأ أيضاً: كيفية إنشاء موقع لتقييم المنتجات والربح منه في 2021

نصائح فعالة لكي تصبح مدون ناجح

1. ابحث جيداً داخلك وفكر وحاول أن تتوصل إلى الشيء الذي دائما يثير انتباهك واهتمامك. اللبنة الأولى للنجاح في التدوين هي أن تتوصل للمجال أو الموضوع الذي سوف تدون عنه.

ثق كل الثقة أنك سوف تنجح عندما تتوصل للشيء الذي تحبه حقاً، وتحاول دائما أن تعرف المزيد عنه.

2. اقرأ وإقرأ ثم اقرأ باستمرار في الموضوع الذي قد وجدته في الخطوة الأولى. اشبع نهمك الفضولي بقراءة كل مايمكنك الوصول إليه في الموضوع الذي قد حددته.

ابحث على شبكة الإنترنت، إقرأ كتباً ومجلات متخصصة في موضوع اهتمامك. اسأل المتخصصين وإن أمكن شارك في برامج دراسية أو كورسات في المجال الذي سوف تدون فيه.

3. حب قراءك وتعامل معهم كأحياء يشعرون ويفكرون و حاول توصيل أفكارك إليهم ببساطة وسهولة، وتلامس معهم على المستوى الشخصي.

اجعلهم يحبونك ويحبون ماتقدم من تدوينات ودائما يريدون قراءة المزيد من تدويناتك. اجعلهم يرون شخصيتك ويعرفونك جيداً وتواصل معهم على مستوى عميق من خلال تدويناتك الموجهة لهم.

4. تجنب في كل وقت أن تنسخ أو تسرق مقالات الآخرين وتنسبها لنفسك. إذا كنت تنوي أن يصبح هذا طريقك فالتدوين ليس هو الطريق المناسب لك…. جد لك طريقا آخر.

5. كن أميناً في كتاباتك وتدويناتك اذكر المصادر التي اعتمدت عليها في كتابة موضوعك. وحاول أن تفصل بين الحقائق وبين آراءك الشخصية وأخبر القاريء عندما يحين الوقت لاستعراض آرائك الشخصية.

6. كن صاحب تفكير مرن واجعل كل شيء حولك مصدراً لالهامك بأفكار جديدة. واجعل تواصلك مع قراءك مصدراً للحصول على أفكار جديدة من خلال تعليقاتهم على تدويناتك. بهذا سوف تجد مصدراً مستمراً للحصول على موضوعات جديدة بناءاً على رغبة قراءك.

شروط إنشاء مدونة ناجحة

مدونتك هي عالمك الخاص الذي يعكس شخصيتك، باختصار مدونتك هي أنت! يجب أن تحرص على تقديم نفسك للمُتابعين بالصورة المُثلى.

فما هي الخطوات التي تُساعدك على تحقيق هذه الصورة؟

1. اعرض قيمة ما: يجب أن تحرص على أن يُقدم محتواك قيمة ما للجمهور، وإلا فما الذي سوف يدفعهم لزيارة مدونتك مرًة أخرى؟ هل ستقوم بزيارة مدونة ما أو موقع ما لا يقدم جديدًا؟ بالطبع لا.

احصل على الجديد الذي يمكنك تقديمه في صورة محتوى قيم. فأنت بالتأكيد تعلم بعض الأشياء التي لا يعلمها الآخرون، وقد عايشت تجربة حياتية مُختلفة تمامًا… قم بنقلها بطريقة قيّمة.

2. قراءة مقالات الآخرين والانخراط في مجتمعات التدوين أمر غاية في الأهمية، قم بالمشاركة في مجموعات التدوين العربية والعالمية على وسائل التواصل الاجتماعي، احرص أيضًا على الاستماع إلى تجارب وقصص المدونين الناجحين وكيف شقوا طريقهم للحصول على هذه الجيوش من المُتابعين.

اقرأ أيضًا: أفضل منصات التدوين وكيف تختار أنسبها لك

3. في سبيل إنشاء مدونة ناجحة عليك تعلم بعض المهارات مثل التقاط صور جيدة، التعرف عن قرب على مجال كتابة وخلق المحتوى وإتقان استهداف الكلمات المفتاحية من أجل الحصول على أكبر عدد ممكن من المتابعين بشكل مجاني.

كل هذه الأمور تساهم مباشرة في عملية إنجاح مدونتك.

4. بمساعدة برنامج Google Analytics سوف تتمكن من معرفة كيف حصلت على المتابعين الجدد؟ وما هي موضوعاتك الأكثر إقبالًا؟ وما هي الموضوعات الأخرى التي من المتوقع أن تجذب لك مزيدًا من المتابعين.

5. التسويق أمر أساسي لإنجاح مدونتك، فلا تتوقع أن تحصل على عدد جيد من المتابعين عقب إنشائك المدونة بدون أي مجهودات تسويقية.

الأمر يبدأ بدراسة أساسيات التسويق الرقمي وفروعه بدايًة من التسويق عبر محركات البحث ووصولًا لـ التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة. وبمساعدة الكلمات المفتاحية التي تستهدف الجمهور المرغوب، فمن المتوقع أن تحصل على عدد متابعين لا بأس به خلال فترة وجيزة.

6. من أهم الأشياء التي يجب أن تحرص عليها هو أن تبقى مُبدعًا. الملل والتكرار من شأنه أن يحرمك من شريحة كبيرة من المتابعين.

يجب أيضًا أن تبتعد عن المُغالاة في إظهار الجوانب الجيدة فقط من شخصيتك وآرائك. حاول أن تكون حقيقيًا وقريبًا من الناس، اعترف بأخطائك، سجل لحظات فشلك بالتساوي مع لحظات نجاحك وكُن شُجاعًا.

يجب أيضًا أن تُشجع متابعيك على التفاعل أو ما يُطلق عليه Call to action، فالجمهور بشكل عام يُفضل المشاركة، ويحب أن يشعر بأن له صوتًا مسموعًا، اجعل مدونتك تمتليء بالحياة.

7. من النصائح التي نُقدمها لك ومن شأنها مساعدتك على الوصول لأكبر عدد من المتابعين، هو خلق قائمة بريدية.

اقرأ أيضاً: 11 صفة يجب أن تتوافر في مدونتك الإلكترونية لكي تصل للنجاح

الأخطاء الشائعة التي عليك تجنبها عند إنشاء المدونة

في رحلتك لإنشاء مدونتك الخاصة يجب عليك تلافي بعض الأخطاء، التي وقع بها عدد كبير من الأشخاص بما فيهم المدونين الأكثر شهرة خاصًة في بداية رحلتهم.

إليك أبرز هذه الأخطاء وكيفية تجنبها:

1. المعضلة الأساسية التي يعاني منها معظم المبتدئين في مجال التدوين هي طريقة الكتابة، امتلاك الموهبة ليس بالضرورة معناه معرفة خبايا اللغة وطُرق العرض اللغوي الجيد.

احرص على الالتحاق بدورات تدريبية خاصة باللغة التي ترغب بإطلاق مدونتك بها حتى يأتي المُحتوى سليم للجمهور. احرص أيضًا على أن تكون الكتابة خالية من التعقيدات في ذات الوقت، فلا تُبالغ في الركاكة أو التعقيد.

2. عدم الالتزام بجدول زمني محدد: المبالغة في نشر المشاركات لدرجة أن بعض المدونين ينشرون 10 تقارير أو موضوعات باليوم الواحد اعتقادًا منهم أن ذلك سيجلب لهم شريحة كبيرة من المتابعين، أو الاختفاء لعدة أيام بدون مشاركة أي موضوع هي آفة المدونين. يجب الاعتدال في عدد المشاركات المطلوبة.

في نهاية كُل شهر قم بإحضار ورقة وقلم، صفي ذهنك تمامًا وفكر.. يا تُرى ما الذي يحتاج الجمهور المستهدف قراءته؟ ما هي الموضوعات التي من المتوقع أن تشغلهم خلال الأيام القادمة؟ وما هي الأحداث الهامة المُقبلة خلال الشهر القادم؟

جاوب على هذه الأسئلة ومن ثم ستتمكن من رسم تصور عن الجدول الزمني الذي سيساعدك على تقديم شهر مثمر.

3. لا تتوقع في بداية الأمر أن تحصل مشاركاتك على ملايين المتابعين أو مئات الآلاف من الإعجابات! توقع هذا الأمر من شأنه أن يصيبك بالإحباط ويفقدك الرغبة في الاستمرار.

و لمساعدتك على تخطي صعوبة الوصول للمتابعين في البداية ننصحك باستخدام أداة Google Trends. وهي آداة مذهلة بحق، ستمكنك من معرفة الموضوعات التي يرغب بها الجمهور المستهدف، والموضوعات الأكثر بحثًأ على جوجل بشكل عام.

4. استهداف الجمهور الخاطيء، وهو خطأ شائع يواجهه عدد كبير من المدونين والمسوقين، فلا أحد يحصل على عدد كبير في مدونته من متابعين لا يهتمون بالمحتوى المُقدم من الأساس!

لذلك نقترح عليك استخدام أدوات تُمكنك من استهداف الكلمات المفتاحية المناسبة للموضوعات التي ترغب في طرحها. آداة Keyword Planner مناسبة ومجانية، سوف تتعرف من خلالها عن أهم كلمات البحث الشهرية بين مستخدمي جوجل.

5. عدم مراعاة حقوق الملكية، هو أمر هام يغفله الكثير من المدونين المبتدئين. قد لا تقتصر المشكلات التي من المحتمل أن تواجهها في حال عدم مراعاتك لحقوق الملكية على حذف المُشاركات أو إغلاق المدونة، ولكن قد يتطور الأمر ليصل إلى القضاء!

تخيل أن يتم القبض عليك أو تغريمك مبالغ تتخطى آلاف الدولارات بسبب استخدامك لصورة مجهولة المصدر أو منسوبة لمصدر غير أصلي من على جوجل؟

تأكد من حصولك على الصور والمعلومات من مصادرها الأصلية حتى لا تقع في هذا الشرك. وفي حال أن اعتمدت صور من ملكيتك الخاصة يكون الأمر أفضل كثيرًأ ويخدم أصالة موضوعاتك. لذلك تعلم التصوير من الأمور التي قد تفيدك لمُعالجة هذه المشكلة.

اقرأ أيضًا: 15 خطأ في التدوين يجب أن تتجنبهم في أقرب وقت ممكن

منصات جيدة لإنشاء مدونة مجانية

المدونات منتشرة في عالم الإنترنت، ولكننا فضلنا أن نُقدم لك بعض الاقتراحات المجانية، حتى لا تضيف أي أعباء مالية عليك في بداية رحلتك بعالم التدوين. ومن أشهر هذه المدونات:

1. منصة Wix: واحدة من أقدم المنصات لإنشاء مدونة حيث أنشئت عام 2016، وتمتلك نحو 150 مليون مشترك حول العالم. المنصة تمتلك خيارات مدفوعة ومجانية أيضًا وتتميز بسهولة الاستخدام.

2. منصة Weebly: أيضًا تتشارك مع wix في خاصية سهولة الاستخدام، يتوفر بها ميزة السحب والإفلات. كما تتميز بوجود خيارات للتجارة الإلكترونية فيمكنك أن تحقق أرباح لا بأس بها بمساعدة هذه المنصة.

3. منصة Blogger: المملوك لشركة جوجل قد يكون أحد أقدم الخيارات في قائمتنا الصغيرة، ولكن الموقع مجاني تمامًا ويسمح أيضًا بإنشاء الإعلانات.

اقرأ أيضًا:

قصص مدونين ناجحين

هناك عدد كبير من قصص النجاح التي تُلهم الكثيرين من المدونين المبتدئين، هؤلاء المشاهير الذين يكسبون مئات الملايين من الدولارات، كانوا مثلك تمامًا. يتخبطون في بداياتهم، ويواجهون نفس التحديات، بل ويقعون في نفس الأخطاء.

لذلك سيكون من الجيد تسليط الضوء قليلًأ على قصص نجاحهم:

جون تشاو John Chow

واحد من أشهر المدونين العالميين وأعلاهم دخلًا. يجني أرباحًا طائلة من مدونته التي تهتم بشكل أساسي بكيفية جني الأرباح عن طريق الانترنت!

بدأت رحلة جون مع عالم التدوين عام 2007 بمشاركة لمحات بسيطة عن حياته بدايًة من الطعام الذي يتناوله، الأماكن التي يذهب إليها والكتب التي يقرأها، حتى انتهى به الحال لحصد ما يفوق المائة ألف دولار شهريًا بعد أن أحدث طفرة ملحوظة في المحتوى الذي يقدمه.

ويقول جون عن رحلته في عالم التدوين “لقد غيرت الطريقة التي أعمل بها تمامًا وكذلك الطريقة التي أدير بها حياتي. بدلاً من جني أموال لأشخاص آخرين من خلال حملاتي الخاصة، قررت التركيز على بناء علامتي التجارية الخاصة وبدأت في تطويرها مع الوقت.

وعلى الرغم من أن إنشاء مدونة أمرًا بسيطًا للغاية ولا يستغرق سوى بضع دقائق، ولكن إنشاء مدونة لها غرض أو كسب المال عمومًأ ليس بهذه السهولة”.

اقرأ أيضاً: الربح من المدونات: كل الطرق والأفكار والخطوات التي تحتاجها

دانيال سكوكو Daniel Scocco

واحد من أشهر المسوقين والمدونين ورجال الأعمال في البرازيل والعالم، استطاع دانيال أن يُحقق بمساعدة التدوين وبرمجة التطبيقات أن يؤمن لنفسه عملًا بدوام كامل.

في أيامه القليلة الأولى في عالم التدوين تمكن دانيال من جذب 200 متابع يؤمنون له 48 دولار فقط شهريًا، وفي غضون وقت قصير أصبح دخله يفوق المائة ألف دولار شهريًا.

إيان كليري Ian Cleary

استطاع هذا المدون أن يحجز لنفسه مكانة سريعة في عالم التدوين على موقع RazorSocial.com، ويتخصص إيان في مجال التسويق على وسائل التواصل الاجتماعي. الجميع يستخدم مواقع التواصل الاجتماعي، ولكن إيان قرر الاستفادة من خبراته في استخدامها بشكلٍ عملي يُجني بمساعدته الكثير من الأرباح.

يقدم إيان الكثير من النصائح وخطط العمل حول التسويق عبر مواقع التواصل، وكيفية حصد المتابعين والأرباح بمساعدتها. وتعد مدونته من أفضل 10 مدونات في العالم وفقًا لتصنيف موقع Social Media Examiner لعامين متتاليين.

في النهاية يجب أن نعلم أن عالم التدوين واسعًا وليس هذا فقط، بل يتسع للمزيد أيضًا فإذا كنت تمتلك الموهبة والرغبة الحقيقة، قد يغنيك التدوين تمامًا عن أي عمل آخر بدوام جزئي.

وبعد دراسة المعلومات الواردة في هذه المقالة، أعتقد أنك حددت الآن خطوتك التالية بوضوح!

اقرأ أيضًا: كيفية الربح من التدوين أونلاين في خطوات عملية

عن الكاتب

سارة صلاح

سارة صلاح
حاصلة على ليسانس آداب قسم الجغرافيا من جامعة عين شمس، وأعمل بمجال كتابة المحتوى منذ أكثر من ٦ سنوات.

أهتم بالكتابة والبحث في عدد من المجالات المتنوعة، وهدفي هو استغلال الموهبة التي أمتلكها في تطوير وإثراء المحتوى الكتابي العربي، وقد أتاحت لي مدونة الرابحون العمل على هذه الفرصة.

أرى أن السبيل الأمثل لتحقيق الفائدة والجودة هو البحث الشامل عن مصادر المعلومات، وتقديمها في الصورة الأمثل للقارئ العزيز. على أن تكون خالية من أي تعقيد لغوي، ومحافظة على القيمة المطلوبة.

تعليقات

اضغط هنا لنشر التعليق