الرئيسية » مال وأعمال » أفكار مشاريع جديدة للشباب (انطلاقة عصرية في 2020)


اشترك في قائمتنا البريدية.

اشترك في قائمتنا البريدية وانضم لمشتركينا ليصلك كل جديد .

أفكار مشاريع جديدة للشباب (انطلاقة عصرية في 2020)

أفكار مشاريع جديدة للشباب

ألا ليت الشباب يعود يوماً لكنت وقتها فعلت الكثير من الأشياء لتغيير مسار حياتي بأكمله، ألا يا ليت الشباب يعود لكنت نفذت العديد من أفكار مشاريع جديدة للشباب التي كنت دوماً أقوم بتصفحها عبر الإنترنت، لو عاد بي الشباب لكنت تشبثت بأحلامي بكل قوتي ولما كنت لأضعها جانباً أبداً!

السطور السابقة ما هي إلا سيناريو يتكرر دائماً بشكل أو بآخر مع الجميع في مراحل متأخرة من العمر ندماً وحسرة على الاستسلام للخوف وعدم استثمار الفرص…. أتمنى لك من كل قلبي أن لا تصل إليه يوماً!

لأن البكاء على اللبن المسكوب يا عزيزي لن يأتي بثمار، لذا أدعوك أن تستغل فترة الشباب بالاستثمار في نفسك بفكرة من أفكار مشاريع جديدة للشباب التي سأعرضها لك هنا، فمن خلالها سوف تخرج من بين جدران الحياة الباهتة لترى الشباب الحقيقي.

لكن قبل أن تبدأ يجب أن تتأكد من أنك شخص:

  • تهوى المغامرة وتجربة كل ما هو غير تقليدي.
  • لا مانع لديك من المخاطرة.
  • تحب الحياة.

أفكار مشاريع جديدة للشباب

ربما شعرت من قرائتك لمقدمة المقال أنني أتعمد تحميسك زيادة عن “اللازم”، لو شعرت بذلك فهذا ما لم أقصده فعلاً.

ما قصدته هو أن تنتبه لكي لا يضيع عمرك هباءًا ففي النهاية نحن بشر، وقد ينتابنا شعور بتأنيب الضمير في بعض الأوقات البائسة التي نضيع فيها الفرض.

هيا أحضر سريعاً قهوتك الساخنة وأوراقك البيضاء وأقلامك الملونة، و لاتنس معهم أحلامك المتناثرة هنا وهناك لتبدأ معنا في هذه الرحلة… نعم إنها رحلة المغامرة والإصرار والروح التي لا تعرف للاستسلام من سبيل.

1- مشروع هدية صباحية

هدية بسيطة تأتيك في صباح يوم ممتلىء بالأعمال يمكنها أن تغير من مسار يومك بأكمله، وتعزز كذلك من شعورك بالبهجة والأمل وتضيف إليك الكثير من المشاعر الدافئة أليس كذلك؟

لكن هذا للأسف لا يحدث كثيراً في مجتمنا الرقمي الجامد الذي حول المشاعر إلى مجموعة من ال Emotions الرقمية.

هذه هي الفكرة الأولى من أفكار مشاريع شبابية، وهي ببساطة عبارة عن مجموعة هدايا بسيطة توفرها لكل من يرغب في عمل مفاجأة سارة لأحد أصدقائه أو من يعتز بهم في بداية يومه.

كيف تصبغ فكرة المشروع بالطابع الشبابي؟

من خلال دراسة تفكير الشباب في هذه الأيام ونوعية الهدايا التي تجذبهم وتسعدهم يمكنك أن تصبغ فكرة مشروعك بطابع الشباب والحيوية.

كيف يمكنك أن تفعل ذلك؟ بطريقة مجنونة بعض الشيء… ولمن لم يفعلها سابقاً سأعطيك طريقة من واقع خبرتي العملية.

بدأت العمل في مجال دراسة السوق والأبحاث التسويقية من الشارع، حيث كنت أقوم بإيقاف المارة لتوجيه بعض الأسئلة لهم لمعرفة أرائهم عن موضوع معين، وكانت هذه الأسئلة تختلف بحسب طبيعة المشروع الذي أعمل عليه.

لم لا تفعل أنت كذلك نفس الشيء ولكن لصالح تنفيذ فكرة موقع هدية صباحية، نعم انزل إلى الشوارع في مختلف المناطق ويا حبذا لو استقطبت معك بعض أصدقائك? لتقوموا بسؤال الشباب في الشوارع  سؤالاً واحداً.

إذا أرسل إليك أحد أصدقائك هدية في بداية يومك ماذا تتمنى أن تصبح هذه الهدية؟

بالطبع في البداية يجب أن تقوم بتعريف نفسك لهم على أنك صاحب مشروع هدية صباحية، وتقوم بعمل استطلاع الرأي هذا بغرض العثور على أفكار هدايا تثير اعجاب الشباب ليقدمها مشروعك الخاص.

2- مشروع بيع Beard Oil (زيت اللحية)

إذا كنت في مرحلة الشباب فبالتأكيد سمعت عن ال Beard Oil من قبل هذا إن لم تكن قد اشتريته بالفعل، الـ Beard Oil نوع من الزيوت يسمى بزيت اللحية، وهو يعمل على تحفيز وإطالة نمو شعر اللحية للرجال.

إطالة اللحية أصبحت موضة شبابية أو بمعنى أصح “تريند شبابي”، فلم لا تقوم باستغلاله كفكرة مختلفة لمشروعك الجديد، وذلك من خلال البحث عن مصادر الحصول على أنواع مختلفة من ال Beard Oil ثم تقوم بعمل reselling أوما يسمى بـ “إعادة بيع” لها.

كيف تصبغ فكرة المشروع بالطابع الشبابي؟

هذه النوعية من المنتجات مطلوبة للغاية في الأسواق، أنا مثلاً قمت بأخذ Random Sample “عينة عشوائية” من السوق لأعرف إذا كان هناك شباب يبحثون عن مثل هذا النوع من المنتجات أم لا.

اكتشفت أن هناك العديد منهم يرغبون في شرائها بالفعل، وبالنسبة لك يجب أن تفعل نفس الشيء إذا رغبت في تنفيذ فكرة المشروع الشبابي هذا.

يمكنك أن تصبغ فكرة المشروعك بالطابع الشبابي من خلال تنويع فئات الزيوت التي تقوم ببيعها وأقصد هنا “التنويع السعري”.

التنويع السعري يُقصد به أن تقدم: مجموعة زيوت بأسعار رخيصة ومجموعة بأسعار متوسطة وآخرى بأسعار مرتفعة.

بهذه الطريقة سوف تضمن جذب عدة شرائح من الشباب لشراء المنتجات التي تتناسب مع الفئة السعرية التي تناسبهم.

3- مشروع ملتقى تبادل ثقافات شبابي

هل فكرت أو تمنيت من قبل أن يصبح لديك أصدقاء من المغرب والهند وأوروبا وتونس وسوريا مروراً بالولايات المتحدة الأمريكية، ووصولاً إلى حواري إيطاليا العتيقة وفينيسيا الساحرة؟

هل تمنيت أن تشارك ثقافتك وعاداتك وتاريخك مع أصدقاء آخرين من مختلف بلدان العالم، وتعرف كذلك المزيد عن الشعوب الأرض الأخرى؟

الفكرة رغم حيويتها إلا أنها تبدو معقدة كثيراً، فبالتأكيد ليس بالشيء السهل أن تقوم بالتجوال حول العالم لتصبح كل يوم في مكان جديد مع أصدقاء جدد، مع أنه شيء ممتع للغاية إذا فعلته لكنه بالطبع يحتاج إلى الكثير من العمل والتخطيط والوقت!

هنا تأتي إليك فكرة من أفكار مشاريع جديدة للشباب بروح الحياة من خلال ملتقى للمهتمين بتبادل الثقافات وإنشاء صداقات مع شباب آخرين من مختلف دول العالم.

فبينما تمارس أنشطة يومك العادية تقوم بمشاركة تاريخ بلدك وثقافتك مع صديق في دولة آخرى، لتجعل العالم هو من يأتي إليك فقط مقابل رسوم اشتراك يتم دفعها للملتقى.

كيف تصبغ فكرة المشروع بالطابع الشبابي؟

لأن الفكرة في حد ذاتها شبابية ومثيرة فهناك العديد من الطرق التي سوف تخدمك لصباغتها بطابع الشباب، فكل تلك السطور السابقة ما هي إلا تسويق شبابي لفكرة المشروع، ولكن!

من وجهة نظري يظل الإيمان بهذه الفكرة هو العامل الأهم الذي سوف يساعدك على تنفيذها، بمعنى أنك إذا لم تكن أنت شخصياً تشعر بأهمية التبادل الثقافي والمعرفي، ومدى أثره على تطوير حياة الأفراد فلن تستطيع تحويل الفكرة إلى مشروع.

4- مشروع بيع شرائح الخبز المشبعة

بالأمس وبعدما انتهيت من تمريني شاهدت بعض الأكياس في صالة استقبال الجيم، هذه الأكياس كانت تحتوي على مجموعة شرائح الخبز المشبعة.

تذكرت وقتها أنني كنت أنوي البحث عن طريقة عمل شرائح الخبز المشبعة في المنزل، ولكن ها أنا قد وجدتها متوفرة أمامي، وبذلك سوف أقوم بتوفير وقت البحث والتحضير… هكذا عثرت على هذه الفكرة من أفكار مشاريع جديدة للشاب.

شرائح الخبز المشبعة لمن لا يعرفها هي أحد بدائل الخبز الصحية التي يتم تصنيعها من الشوفان المطحون أو الدقيق الأسمر مع خلطهم ببعض المكونات الصحية الأخرى، وقد نالت على إعجاب الكثيرين لأنها بكل بساطة وجبة صحية مشبعة.

اقرأ أيضاً: أفكار مشاريع منزلية مربحة وسهلة التنفيذ 2020

كيف تصبغ فكرة المشروع بالطابع الشبابي؟

لأن الشباب اليوم يعتمد بشكل رئيسي على  تناول الطعام خارج المنزل لفترات طويلة في مطاعم “التيك اواي” التي عادة ما تقدم أطعمة المقليات والمقرمشات الممتلئة بالدهون المهدرجة.

هناك اختيارات صحية ومشبعة رائعة يمكنه أن يجدها في شرائح الخبز المشبعة التي تصلح كجزء من الوجبة الأساسية أو “سناكس” رائع بين الوجبات يمكن أن يأخذه معه خارج المنزل.

هكذا استخدم هذا الوتر لتصبغ فكرتك بطابع الشباب الذي يرغب بكل تأكيد في الحياة بصحة وحيوية ونشاط.

5- مشروع منطقة ألعاب ترفيهية شبابية

نعم نحتاج نحن الشباب إلى اللعب والترفيه تماماً مثل الأطفال، فلازال هناك داخلنا ذلك الطفل الذي يرغب في الاستمتاع بالحياة دون أن يحمل خوفاً تجاه التفكير في المستقبل أو هماً تجاه ذكريات الماضي الأليمة.

كيف تصبغ فكرة المشروع بالطابع الشبابي؟

فكر في أن تقوم بالبحث عن شركاء عمل لتنفذوا مشروع شبابي مجنون ومربح أيضاً، فهذا النوع من المشاريع بدأ في الانتشار مؤخراً، وهي فكرة ممتعة خاصة مع زيادة الضغط النفسي الذي تعاني منه أجيالنا بسبب الجوانب السلبية للتكنولوجيا الرقمية.

بمزج مجموعة من الألعاب والأنشطة الترفيهية كالجري ونط الحبل وركوب الدراجات مع بعض المسابقات المسلية وحفلات السمر سوف يصبح مقر مشروعك متنفس للشباب بعد يوم عمل شاق أو رغبة في عمل نشاط مجنون خارج إطار المألوف.

6- مشروع مقهى صغير على الطريقة الريفية

في أحضان الريف حيث الهواء البارد النقي والمناظر الطبيعية البديعة مع حفيف الأشجار يمكن أن تعثر هناك على حلمك من خلال عمل مقهى شبابي على الطريقة الريفية.

وما أحلاها هذه الفكرة إذا قمت بتنفيذها في منطقة ريفية هادئة بعيداً عن الزحام والضوضاء المزعجة، وقتها سوف يأتي إليك كل من يشتاق العودة إلى أحضان الطبيعة ليتخلص من ضغط حياة المدينة.

كيف تصبغ فكرة المشروع بالطابع الشبابي؟

اجعل تصميم المقهى الخاص بك يمزج بين حياة الريف البسيطة التي لا تعرف تقدم المدينة، وبين الموسيقى الشبابية المثيرة كموسيقى الـ Under Ground التي يهيم بها الشباب هذه الأيام، هذا بالإضافة إلى تلك الديكورات الريفية المميزة بألوانها المبهجة مع باقة متنوعة من القهوة اللذيذة بكل أشكالها وأنواعها.

إذا كنت تشاركنا القراءة من إحدى المناطق الريفية سواء في مصر أو الدول العربية دعني أعرف اسم قريتك ومكانها من خلال التعليقات، وأعتقد أنك الآن سوف تغير من نظرتك إلى الريف الذي ربما تشعر أنه العائق الرئيسي بينك وبين الحياة والنجاح، لا تقلق يا عزيزيي فالفرص في مكان وزمان لا يفصلك عنها إلا قرارتك واختياراتك فقط.

اقرأ أيضاً: أفكار مشاريع تجارية صغيرة رائعة لكل مبتديء

7- مشروع وكالة ترحال حول العالم

عن السفر والتجول حول العالم والخروج من قوقعة الأيام المتشابهة إلى الحياة النابضة بالمغامرات يأتي مشروع ترحال حول العالم كأحد أفكار مشاريع جديدة للشباب.

ولم لا تفكر في إيجاد مجموعة من الشركاء “المجانين” لتقوموا بإنشاء وكالة ترحال حول العالم لتصبح فكرة مشروعكم الشبابية القادمة، بالطبع هذا إذا كنت من المهتمين في الأصل بالسفر والترحال بأقل وأبسط الموارد.

خاصة أن حلم السفر والترحال حول العالم الآن أصبح حلم أعداد هائلة من الشباب والفتيات، فهم يبحثون عن كل الطرق الممكنة التي يمكنهم من خلالها السفر بأقل تكلفة، وكذلك أكثر الدول سهولة في اجراءات السفر.

كيف تصبغ فكرة المشروع بالطابع الشبابي؟

الفكرة بأكملها شبابية وعصرية أما لكي تضيف لها طابع شبابي مميز فلابد من إضافة طابع الجنون، الجنون الذي يجعل الشباب يفكر في أن يجوب البلاد شرقا وغربا.

ذلك الجنون الذي يدفعه نحو التفكير في كل السبل الممكنة لتوفير المال الازم للسفر والترحال.

لكن هنا سوف تصبح فكرة مثالية للغاية إذا قمت قبل تنفيذها باكتساب خبرة عملية في السفر والترحال، ودراسة كيف تحصل على عروض مميزة للأفواج السياحية التي سوف تقوم بتجميعها بحيث تحقق فكرة مشروعك أرباح جيدة لك.

8- مشروع ورد وقهوة

للورود والقهوة مذاق خاص لدينا جميعاً، مشروع محل ورد صغير مع توفير ماكينة لعمل القهوة للزبائن فكرة ابتكارية لكل شاب طموح.

الفكرة هنا أن تقوم باستئجار محل صغير ثم تقوم بتصميمه بديكورات مختلفة ومميزة، مع إضافة ركن صغير ينتظر فيه الزبائن قهوتهم بعدما يقومون بشراء الورود أو العكس.

بذلك سوف تقدم لعملائك فرصة للاستمتاع أطول وقت ممكن بالمناظر الجميلة للزهور، ويصبح لديك مصدرين جيدين للربح من المشروع.

اقرأ أيضاً: أفكار لجذب الزبائن (4 أفكار ستصنع فارق في مبيعاتك)

كيف تصبغ فكرة المشروع بالطابع الشبابي؟

الشباب في هذه الأيام يعشقون القهوة كثيراً بكل نكهاتها وأنواعها، فالقهوة وحدها وسيلة جيدة لتسويق مشروعك الشبابي.

أما الجانب الآخر الهام فالورود منتج يمكن لبيعه لشرائح مختلفة وليس الشباب فقط، وهذا يعني قدرتك على جذب العديد من العملاء.

باختيار اسم شائع يجمع بين المنتجين على سبيل المثال:-

باللغة العربية “ورد وقهوة” – بالإنجليزية ” Flowers&Coffee”- بالفرنسية “Rose Et Café” يمكنك  بناء علامة تجارية شبابية مميزة.

أفكار ونقاط هامة خاصة بتنفيذ مشروعك الشبابي الجديد

أعلم جيداً أنك تتسأل الآن كيف يمكنني أن أبدأ في تنفيذ أي فكرة من الأفكار السابقة، وأنك تفكر في طريقة لتمسك بها طرف الخيط الذي يمكنك من خلاله بدء مشروعك الجديد.

لابد أن تعلم أن فريق الإعداد في الرابحون يعمل على قدم وساق من أجل إعداد محتوى حصري قوي ومفيد، بحيث يساعد الشباب العربي في تطوير حياتهم في كل الجوانب ولا سيما الجانب العملي والمالي.

تابع معي وسوف تجد الإجابة الشاملة لكل أسئلتك بإذن الله، وإذا لم تجدها لا تتردد في كتابة سؤالك أو استفسارك لنا من خلال التعليقات.

الآن سوف أجعلك تقف على أرض صلبة للغاية فكما نقول بالعامية المصرية “الأهم من الشغل ضبط الشغل”.

عندما تريد أن تبدأ في تنفيذ أحد أفكار مشاريع جديدة للشباب فأنت تحتاج للآتي:

1- تغيير طريقة تفكيرك بشكل جذري عن المال.. لماذا؟  ببساطة لأنك سوف تعمل في مجال البيزنس، وإن لم تكن علاقتك بالمال جيدة لا تتوقع أن تحصل على أرباح جيدة من مشروعك.

ادرس المقال التالي بعناية شديدة حتى تفهم كيف يمكنك أن تغير من علاقتك بالمال إلى أفضل مسار ممكن:

أسرار المال (6 أسرار لا تعرفها عن المال سوف تغير حياتك)

2- عليك أن تجمع المال الازم لتبدأ تنفيذ فكرة مشروعك، ولكن كيف؟
يجب أن تتعلم كل طرق ادخار المال التي من الممكن أن تسهل عليك المهمة الجديدة، اقرأ المقال التالي أكثر من مرة وبعناية شديدة لتعرف كيف يمكنك أن توفر بعض المال لتبدا تنفيذ فكرتك الشبابية.

طرق ادخار المال (دليلك الشامل لفن الادخار)

3- إذا كنت تفكر في القيام بأي فكرة من الأفكار السابقة التي تناسب الشباب فبالتأكيد إما أن لديك وظيفة أو مصدر دخل تعتمد عليه كمصدر دخل رئيسي، وترغب في إنشاء مشروعك بجانبه، أو أنك ستعطي وقتك بأكمله لإدارة المشروع الجديد.

في الحالتين يجب أن تحل المعضلة الأكبر التي نواجهها جميعاً وهي كيفية إدارة الوقت، وزيادة إنتاجيتك بشكل يحقق أفضل النتائج.

بالطبع الرابحون لن يتركك تُضيع وقتك في البحث عن طرق إدارة الوقت، لذلك أعد لك قسم تطوير الذات مجموعة مقالات لن تحتاج بعدها إلى البحث مرة أخرى عن طرق إدارة الوقت.

المقال التالي واحداً منهم ويمكنك تصفح باقي السلسلة من خلال الدخول إلى قسم تطوير الذات:

أفضل طرق إدارة الوقت (من تطوير خبراء وباحثين)

4- إذا كنت وصلت إلى هذه النقطة فقد وصلت إلى نقطة البداية ?، نعم خذ نفس عميق فنحن هنا لنضع لك خطة متكاملة للبدء في تنفيذ مشروعك.

الآن يجب أن تفكر في كيفية تنفيذ المشروع بالشكل الصحيح لتتجنب التعثر مستقبلاً، المقال التالي هو دليك لتعرف كيف تفعلها يا بطل.

كيف أبدأ مشروع بشكل صحيح وناجح (دليل شامل)

الآن دعني أقدم لك خطوات عملية أكثر لتمسك طرف الخيط الأول من خلال خمسة خطوات لا غنى عنها إذا كنت قد قررت أن تبدأ في أفكار مشاريع للشباب:-

5- بناء موقعك الإلكتروني.

أي كانت فكرة المشروع التي اخترت تنفيذها فلابد أن تبدأ ببناء موقعك الإلكتروني لتجعله النافذة الأولى التي يطل من خلالها مشروعك الشبابي على العالم.

إذا كنت تود إنشاء موقع إلكتروني لمشروعك بغرض التسويق والترويج فإليك هذا المقال:

كيفية إنشاء موقع إلكتروني (مرشد شامل 2020)

أما إذا كنت تود إنشاء متجر إلكتروني للبيع أون لاين من خلاله فعليك بالمقال بالرابط بالأسفل:

خطوات إنشاء متجر إلكتروني احترافي

6- بناء حسابات مشروعك التجارية على وسائل التواصل الاجتماعي

حسابات السوشيال ميديا التجارية تُعد أقوى القنوات التسويقية التي يجب أن تستخدمها وبقوة لتسويق أحد المشروعات الشبابية الجديدة، وذلك لأن مشروعك الشبابي أغلب عملائه المحتملين من الشباب الذين يتواجدون على مدار 24 ساعة على منصات السوشيال ميديا المختلفة.

تعلم في المقال بالرابط بالأسفل كيف تقوم بإنشاء وضبط صفحة فيسبوك من الصفر:

كيفية إنشاء صفحة فيس بوك وضبطها باحترافية

7- الآن بعد أن قمت بعمل حساباتك التجارية على السوشيال ميديا يجب أن تتعلم بشكل احترافي كيفية التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

المقالات التالية تعد كورس شامل في السوشيال ميديا:

8- في هذه الخطوة من خلال المقال التالي يجب أن تبدأ في وضع خطة تسويق شبابية احترافية لمشروعك.

كيف تكتب خطة تسويقية احترافية خطوة بخطوة

الآن أنت شكل كبير وبعد تنفيذ الخطوات السابقة يمكنك أن تبدأ مشروعك بشكل صحيح وذكي.

دعني أذكرك بأمر هام هنا

مجموعة المواد التعليمية التي ذكرتها في كل نقطة من النقاط السابقة تحتاج إلى الدراسة الجيدة وليس مجرد القراءة، فهي بمثابة شعاع النور الذي سوف يساعدك على الخروج بأي فكرة تود تنفيذها إلى حيز الواقع.

لك أن تعلم أن الأمر ليس بالسهل فهو يحتاج إلى الكثير من الوقت والعمل لكي تبدأ في الدراسة النظرية ثم تتبعها بالتطبيق العملي.

إذا لم يكن لديك ميزانية جيدة من المال لتبدأ مشروعك، فإن استثمار كلاً من الوقت والمجهود هما الحل الأمثل لك.

أما إذا كنت تمتلك ميزانية جيدة لعناصر مثل التخطيط و التسويق فبالطبع لديك فرصة ممتازة من خلال ال out sourcing للاستعانة بوكالات التسويق والدعايا والإعلان الرقمية، بينما تتفرغ أنت لمتابعة وتطوير المشروع.

في هذه الحالة سوف تجمع بين توفير الكثير من الوقت والاستفادة من خبرات المتخصصين.

إذا كنت لازلت تبحث عن فكرة مشروعك لكن تشعر أن أفكار مشاريع للشباب ليست هي ما كنت تبحث عنه، أو ربما أنت شخص لا يحب المغامرة والمخاطرة كثيراً فلا تقلق.

في سلسلة أفكار مشاريع هناك العديد من الأفكار الملمهة في مجموعة تخصصات متنوعة يمكنك قراءة بعضها من خلال هذه الروابط.

أما الآن وفي الأسطر الأخيرة من مقالي أفكار مشاريع جديدة للشباب و بعد عمل شاق ومُرهق مني ومنك فهنا تأتي النقطة الأهم دائماً.

هل ستدع العمر يمضي بك دون أن تفعل شيئاً ؟ هل سوف تقوم بالتأجيل والتسويف كالعادة حتى الشهر القادم ثم العام القادم، لتكتشف في نهاية حياتك أن أعواماً كثيرة قد مرت بينما أنت لازلت كما أنت تردد في حسرة ألا ليت الشباب يعود يوماً كما يفعل الجميع؟

أم أنك سوف تجمع شتات نفسك سريعاً وتبدأ في أقرب وقت.

عن الكاتب

شيماء بدوي

شيماء بدوي
أعمل في مجال البيزنس وريادة الأعمال.

رائدة أعمال على طريقة المناضلين في الحياة، فيمكنك أن تقابلني مرة كمحاضر يلقي بعض المحاضرات، و ككاتبة في مجال البيزنس مرة، وكمندوبة توصيل لمنتجات شركتي إذا احتاج الأمر لذلك.
أؤمن أن البحث عن المعرفة والتجربة العملية هما الطريق نحو تحقيق أي هدف.

أحاول بعد الكثير من البحث والتنقيب في المصادر العلمية، والمزج بينها وبين ما لدي من خبرات عملية، أن تقدم كتاباتي للشباب العربي قيمة حقيقية تساعدهم على تغيير حياتهم العملية للأفضل.

الكتابة في الرابحون تمثل لي فرصة لفتح آفاق جديدة من الفرص والإمكانيات أمام الشباب العربي، وتشجيعهم على الخروج من قوقعة الحياة المهنية الروتينية لعالم البيزنس الرحب.

إضافة تعليق

اضغط هنا لنشر التعليق