الرئيسية » مال وأعمال » أهم التخصصات المطلوبة في سوق العمل عن بعد (دليل شامل)


أهم التخصصات المطلوبة في سوق العمل عن بعد (دليل شامل)

أهم التخصصات المطلوبة في سوق العمل عن بعد

بقلم آية ابراهيم
لا يخفى عن الجميع أننا الآن نعيش عصر يشهد تغييرات كبيرة جداً، ومن هذه التغيرات زيادة الإقبال من قبل الشركات والموظفين على فكرة العمل عن بعد، وبالطبع هناك تخصصات معينة مطلوبة في سوق العمل عن بعد، وهذه التخصصات يزداد الطلب عليها يوماً بعد يوم.

في هذا المقال سوف نتناول أهم التخصصات المطلوبة في سوق العمل عن بعد، والتي تمتلك مستوى طلب جيد وفي نمو أيضاً.

سوف نقوم بتقسيم هذه التخصصات لمجالات عامة، وسوف نتناول أسفل كل مجال أهم التخصصات الخاصة به.

في نهاية المقال سوف أضع لك كل ما تحتاج لتعلم أي من المهارات اللازمة للعمل في أي من هذه التخصصات، لذا احرص على قراءة المقال كاملاً، وانتقي التخصص الذي يناسبك، وقم بأخذ خطوة مباشرة لتعلم التخصص الذي اخترته واصنع مستقبلك.

قائمة بأهم التخصصات المطلوبة في سوق العمل عن بعد

أولاً: في مجال التسويق الرقمي (DIGITAL MARKETING CAREERS)

في السنوات الأخيرة أصبح التسويق مزيجًا رائعًا من الفن والعلم والتكنولوجيا، وهو الأمر الذي يتطلب الإبداع، والمهارات التحليلية، والكثير من الذكاء التكنولوجي، ولذلك تتنوع تخصصات العمل في مجال التسويق الرقمي ومنها:

1- أخصائي تسويق رقمي (Digital Marketing Specialist)

يقوم أخصائي التسويق الرقمي بتصميم وإنشاء حملات تسويقية تدعم نمو منتجات الشركة وخدماتها، وهو مسؤول عن البحث في اتجاهات التسويق الرقمي الحالية، وتحديد أنواع المنتجات أو الخدمات التي يطلبها المستهلك.

وهو يقوم بتقديم تقارير استنادًا إلى المعلومات التي تم جمعها من البحث مثل اتجاهات السوق، والتسويق، ومعلومات المنافسين، والمنتجات الجديدة، والأسعار.

2- مدير منصات التواصل الاجتماعي (Social Media Manager)

ينشيء مدير منصات التواصل الاجتماعي حملات تسويقية لحسابات التواصل الاجتماعي الخاصة بالشركة، ويتضمن هذا تحديث الحسابات بشكل منتظم بالمحتوى والمشاركات المتعلقة بالشركة من أخبار ومنتجات.

وذلك بهدف تطوير الوعي بالعلامة التجارية، بالإضافة إلى جذب العملاء الجدد أو زيادة المبيعات، كما يتولى مسؤولية متابعة نشاط متابعي حسابات التواصل الاجتماعي والتفاعل معهم.

اقرأ أيضاً: دليل التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي

3- أخصائي تحسين محركات البحث (Search Engine Optimization Specialist)

يكون مسؤول عن تحسين تصنيفات محركات البحث لمواقع الويب، حيث يعمل على اختيار الكلمات المفتاحية المناسبة لاستهدافها في جهود تحسين محرك البحث.

ويعدل ويحسن من مواقع الويب باستخدام مجموعة متنوعة من أساليب تحسين محركات البحث، حيث تتكون عملية تحسين موقع الويب بشكل أساسي من كتابة محتوى يتمحور حول الكلمات المفتاحية، بالإضافة إلى تحسين عناوين الصفحات والكلمات البديلة.

وأخيرًا يقوم بتحليل مدى فاعلية الحملة التسويقية ونتائجها، وتعديل استراتيجيتها وفقًا للتحليل.

4- مدير التسويق عبر البريد الإلكتروني (Email Marketing Manager)

يتولى مدير التسويق عبر البريد الإلكتروني مسؤلية تسويق منتج أو خدمة عبر حملات التسويق من خلال البريد الإلكتروني.

كما يقوم بإدارة قائمة جهات اتصال البريد الإلكتروني للشركة، وكذلك إنشاء المحتوى التسويقي الذي سيتم إرساله إلى العميل، وفي نهاية الحملة التسويقية، يقوم بتقييم مدى فاعليتها وتعديل الحملات المستقبلية وفقًا لذلك.

اقرأ أيضاً: شرح Email Marketing (التسويق عبر الاميل)

5- كاتب محتوى الويب (Web Content Writer)

يختص كاتب محتوى الويب بتوفير المحتوى المناسب لمواقع الويب، بهدف زيادة عدد زوار الموقع من خلال استهداف كلمات مفتاحية رئيسية محددة تتعلق بالمنتجات أو الخدمات التي تقدمها الشركة.

6- محلل التسويق الرقمي (Digital Marketing Analyst)

محلل التسويق الرقمي هو المسؤول عن تحليل الحملات التسويقية للشركة، حيث يقوم بدراسة وتقييم اتجاهات السوق وإبلاغ فريق التسويق بالنتائج.

كما أنه يجمع المعلومات ويفحص اتجاهات الشراء للمساعدة في إنشاء خطط تسويقية للشركة.

ثانياً: في مجال الكتابة (WRITING CAREERS)

مع زيادة انتشار المحتوى الكتابي يومًا بعد يومًا على الشبكة العنكبوتية، يرتفع مستوى المنافسة بين الكتاب على لقب المحتوى الأفضل، وذلك لضمان وصول المحتوى لأكبر عدد من الجمهور وصناعة التأثير الأقوى.

ولذلك اتخذت وظائف الكتابة مستوى جديد من التخصص، فهنالك المختصون بالمحتوى الطبي وآخرون مختصون بالمحتوى القانوي…الخ، كما تعتبر أحد أهم التخصصات المطلوبة في سوق العمل عن بعد بسبب الأهمية الكبيرة التي يحظى بها المحتوى الكتابي في أي مجال عمل.

1- كاتب الإعلان (COPYWRITER)

يقوم كاتب الإعلان بإنشاء النص الترويجي الذي يظهر على مواقع الويب، وكذلك الإعلانات وكافة المواد الترويجية الأخرى. حيث يهدف عمله إلى إنشاء سلطة للعلامة التجارية، وتوفير توجيه واضح للعميل وزيادة المبيعات.

اقرأ أيضاً: كيفية كتابة إعلان تسويقي (دليلك العملي خطوة بخطوة)

2- كاتب المحتوى (CONTENT WRITER)

ينشئ كُتّاب المحتوى منشورات المدونة، والمقالات الطويلة، والكتب الإلكترونية، وكافة الأشكال الأخرى من المحتوى الترويجي، والذي يهدف إلى التوعية بالعلامة التجارية لجذب العملاء المهتمين بالمنتج.

اقرأ أيضاً: دليلك الكامل لـ كتابة المحتوى في 2020 (للمبتدئين)

3- صحفي مستقل (FREELANCE JOURNALIST)

يكتب الصحفيون المستقلون الأخبار والمقالات الخاصة للطبع أو النشر عبر الإنترنت، كما يساهم العديد من الصحفيين المستقلين أيضًا بمقالات الرأي حول مواضيع متعلقة بتخصصهم.

4- المدون (BLOGGER)

هو فرد قام ببناء جمهور خاص له بفضل معرفته في مجال ما يتحدث عنه باستمرار عبر مدونته، ويحقق دخل ثابت من خلال التسويق لمنتجات متعلقة بالمجال الذي يتناوله في مدونته مقابل عمولة، أو من خلال عرض إعلانات لمنتجاته الخاصة.

اقرأ أيضاً: ما هي المدونة وكيفية الربح منها وكيف تمتلك واحدة

5- كاتب تقني (TECHNICAL WRITER)

يقوم الكاتب التقني بإنشاء كتيب التعليمات الذي يرافق أي جهاز حديث إلكتروني أو كهربائي، ويجيدون وصف المهام المعقدة للجهاز واجزائه بوضوح ودقة.

وليس هذا فقط فالكاتب التقني هو الذي يقوم بكتابة أي مادة تتعلق بالأمور التقنية الخاصة بأي موقع ويب متخصص في المجال التقني، أو متخصص في بيع الأجهزة التكنولوجية الحديثة.

6- محرر (EDITOR)

يشار إليه أحيانًا باسم “محرر المحتوى”، ويقوم بتشكيل رؤية ورسالة المحتوى، ويشرف على عملية تنظيمه وجدولته وتقديمه.

محرر المحتوى يقوم باستلام المقال من الكاتب، ويقوم بمراجعته وإجراء التعديلات اللازمة له، وفي النهاية يقوم بنشره في الموقع بشكل منظم بما يخدم الرؤية العامة للموقع.

7- مدقق لغوي (PROOFREADER)

هو شخص خبير بالقواعد اللغوية والنحوية… الذي يمكنه بسرعة وفعالية من مراجعة أي محتوى كتابي والتأكد من خلوه من الأخطاء الكتابية وتصحيحها في حال إن وجدت.

8- مترجم (TRANSLATOR)

هو شخص لدية معرفة وخبرة بلغة أو عدة لغات أخرى غير لغته الأم، ولديه مهارة ترجمة النصوص باحترافية، وليس ترجمة حرفية إلى أي لغة من اللغات التي يتقنها، مع الحفاظ على المعنى والأسلوب.

ثالثاً: في مجال تصميم الجرافيك (GRAPHIC DESIGN CAREERS)

أنت بحاجة إلى مصمم مستقل، ولكن هل مصمم جرافيك بشكل عام هو ما تبحث عنه حقًا؟ أو هل تحتاج إلى شخص لديه مجموعة مهارات معينة أو إجادة فنية بعينها؟ ستساعدك الوظائف أدناه على زيادة فهم الفروق وتحديد ما ترغب فيه حقًا.

فإذا كنت لا تحتاج إلى مصمم محترف في الوقت الراهن، فلا شك أنك ستحتاجه في مرحلة ما إذا كنت صاحب عمل.

فأي عمل يحتاج إلى تصميمات خاصة به لتروجيه، لذا يحظى مصممو الجرافيك بنسبة طلب عالية، وتحتل وظائف تصميم الجرافيك مرتبة عالية ضمن مجالات العمل الحر.

1- مصمم هوية العلامة التجارية (BRAND IDENTITY DESIGNER)

يقوم بإنشاء تصميم أو شكل مميز خاص بالعلامة التجارية تستخدمه على جميع منصات التواصل الاجتماعي أو في رسائل البريد الإلكتروني المستخدمة لمخاطبة جهات عمل أخرى، وكذلك على الاوراق الرسمية الخاصة بالشركة.

حيث يمثل ذلك التصميم الشركة ويعكس اتجاهاتها وأهدافها، ولذلك لا يتوقف الأمر هنا على مجرد اتقان أحد برامج تصميم الصور وحسب، بل يحتاج خبرة بالألوان، وما قد يعكسه أو يمثله كل لون، وما قد يتناسق مع ذلك اللون، وكذلك الخطوط.

2- مصمم جرافيك (GRAPHIC DESIGNER)

يقوم بتحرير الصور جنبًا إلى جنب مع النصوص والألوان لنقل رسالة معينة بشكل فعال، وبطريقة تتماشى مع هوية العلامة التجارية.

3- رسام ديجتال (DIGITAL ILLUSTRATOR)

مع ارتفاع شعبية هذا المصطلح، يخلط الناس بينه وبين مصمم الجرافيك، ولكن مصممو الجرافيك هم المتخصصون في جمع العناصر البصرية المختلفة من صور والوان ونصوص معًا في تصميم واحد من أجل الاستخدام التجاري.

في حين يقوم رسامو الديجتال بإنشاء أعمال فنية أصلية من الصفر، أي أنهم يقومون بنفس ما يقوم به الرسامون التقليديون، ولكن بدلاً من اللوحات فهم يستخدمون أجهزة الكترونية لوحية مخصصة لهذا الغرض.

4- مصمم شعار (LOGO DESIGNER)

هو شخص متخصص في إنشاء شعارات أيقونية التي تناسب اتجاة شركة أو مجموعة معينة من الأشخاص.

تصميم الشعار على الرغم من أنه يبدو عمل بسيط إلا أنه يحتاج لمهارات إبداعية وإبتكارية عالية، وهو يحتاج للمزيد من الدراسة لإنتاج شعار قوي يعبر عن الشركة، ويبقى في ذهن الجمهور.

اقرأ أيضاً: كيفية تصميم شعار (لوجو) مميز

5- مصمم طباعة (PRINT DESIGNER)

هو شخص متخصص في أعمال التصميم التي سيتم تقديمها في النهاية في شكل مادي مطبوع، فهو المسؤول عن تصميم صفحات المجلات وأغلفة الكتب والإعلانات المطبوعة والكتيبات.

رابعاً: في مجال تصميم الويب (WEB DESIGN CAREERS)

تصميم الويب هو واحد من أكثر التخصصات المطلوبة في سوق العمل عن بعد، فهل حدث وأن دخلت أحد المواقع وانبهرت بكم هو منظم بشكل رائع فضلا عن تصميمه الهاديء المريح للعين؟

ام هل صادفت موقعًا لم تستطيع المكوث به لعده ثوان بسبب اكتظاظ الصفحة الرئيسية بالعناصر وكونه مجهد للعين؟

تعرف تلك العملية من تنظيم عناصر المواقع وجعله جذابًا للزائر باسم “تصميم الويب” أو “تصميم المواقع”

اقرأ أيضاً: كيفية تصميم موقع الكتروني

1- مصمم تجربة المستخدم (USER EXPERIENCE (UX) DESIGNER)

ينشئ المصمم معظم العناصر المرئية التي تشكل المظهر العام لموقع الويب، وهذا يشمل الشارات والصور والألوان الموجودة على الموقع.

2- مصمم واجهة المستخدم (USER INTERFACE (UI) DESIGNER)

تصميم واجهة المستخدم هو العملية التي يستخدمها المصممون لبناء واجهات في البرامج أو الأجهزة المحوسبة، مع التركيز على المظهر أو النمط والأسلوب.

ويهدف المصمم إلى إنشاء واجهات يجد المستخدمون أنها سهلة الاستخدام وممتعة.

ما الفرق بين تجربة المستخدم UX وواجهة المستخدم UI؟

يخلط كثير من الناس بين مفهوم تجربة المستخدم وواجهة المستخدم ولكنهما مختلفان:

تجربة المستخدم (UX): هي التفاعل والتجربة التي يحظى بها المستخدمون مع منتجات الشركة وخدماتها.

فعلى سبيل المثال، إذا قمت بطلب الطعام من موقع ما عبر الإنترنت، فأن ولوجك إلى الموقع وتفاعلك معه ومع صفحاته… حتى لحظة قيامك بالطلب، ومن ثم خروجك من الموقع واستلام الطعام من الموصل، وابداء رضائك او استيائك من الطعام يعرف ذلك باسم تجربة المستخدم.

واجهة المستخدم (UI): هي مادة العرض التي يتفاعل معها المستخدمون، كعناصر التصميم المرئي مثل الألوان والخطوط والكتابة.

فبالعودة إلى مثال طلب الطعام عبر الإنترنت، ستركز واجهة المستخدم على التصميم المرئي للشاشات التي يتفاعل معها المستخدم، مثل لون زر التأكيد على الطلب ومكان وضعه على الصفحة.

خامساً: في مجال تطوير الويب (WEB DEVELOPMENT CAREERS)

تحدثنا قبل قليل عن تصميم المواقع وعلمنا أنه يقصد به بشكل عام مظهر المواقع، ولكن ما الذي يجعل الموقع يعمل بشكل ديناميكي، أي بمجرد الضغط على زر ما ينفذ ذلك الزر أمرًا ما؟

يطلق على تلك العملية اسم تطوير الموقع، ويقصد بها برمجة الموقع باستخدام أحد لغات البرمجة مثل JavaScript, C++, python وغيرهم.

1- مطور الواجهة الأمامية للموقع (FRONT END DEVELOPER)

يقوم مطور الواجهة الأمامية بترجمة التصميم الذي أخرجه مصمم الويب إلى أكواد باستخدام أدوات ولغات برمجة مخصصة لذلك مثل HTML وهي لست لغة برمجة، وإنما أداة لبناء المواقع، وCSS المسؤولة عن المظهر الجمالي للموقع، و JavaScript اللغة المسؤولة عن بث الحياة في عناصر الموقع.

2- مطور الواجهة الخلفية للموقع (BACK END DEVELOPER)

يشير مصطلح BACK END إلى الكواليس التى لا يراها الزائر ولا يعلم عنها شيئًا، فإذا نظرنا للموقع على أنه ساعة على سبيل المثيل، فإن جزء BACK END يتمثل بالجزء الداخلي للساعة وهو المسؤول عن جعل عقاربها يتحرك بشكل منتظم وبدونها لن تعمل السعة على الإطلاق.

حيث يقوم المطور ببناء الأجزاء الداخلية للموقع لكي يكون قابلاً للعمل على الشبكة العنكبوتية باستخدام لغات البرمجة مثل Ruby, PHP, Python وغيرها.

وتتمثل الاجزاء الداخلية للموقع في:

  • قاعدة البيانات – التي تحتفظ بمعلومات العميل.
  • التطبيق – الذي يخزن وينظم معلومات العميل في قاعدة البيانات.
  • الخادم – الذي يضم قاعدة البيانات ويسمح للعميل بالتفاعل معها.

3- مطور متكامل (FULL-STACK DEVELOPER)

يقوم بعمل كلا من FRONT END DEVELOPER و BACK END DEVELOPER في آن واحد.

4- مطور الووردبريس (WORDPRESS DEVELOPER)

هو متخصص في التعامل مع نظام ووردبريس وهو قادر على عمل تعديلات على قوالب ووردبريس، أو عمل قوالب جديدة من الصفر.

كما أنه قادر على التعامل مع إضافات ووردبريس وعمل تعديلات عليها، وتطوير إضافات جديدة أيضاً.

اقرأ أيضاً: خطوات إنشاء موقع ووردبريس

سادساً: في مجال تطوير التطبيقات (APP DEVELOPMENT CAREERS)

يعد تطوير تطبيقات الويب أحد أهم التخصصات المطلوبة في سوق العمل عن بعد، وذلك بسبب ارتفاع نسبة مستخدمي الهواتف من زوار الشبكة العنكبوتية.

ولهذا يحظى المجال باهتمام كبير واقبال كبير على تعلمه وتنقسم التخصصات للتالي:

1- مطور تطبيقات الهاتف الذكر (NATIVE APP DEVELOPERS)

يقوم بإنشاء التطبيقات المصممة خصيصًا لنظامي Android أو iOS الخاصين بالهواتف المحمولة.

2- مطور ألعاب الهاتف الذكي (MOBILE GAME DEVELOPER)

يقوم بإنشاء الألعاب المخصصة للهواتف فقط.

3- مطور ريبوت الدردشة (CHATBOT DEVELOPER)

يقوم بإنشاء صندوق محادثة ذكي يتفاعل مع المستخدم ويجيبه بردود مبرمجة ومعدة مسبقًا في نظام الصندوق، حيث تحتاج كبرى الشركات لمثل تلك التقنية بهدف بناء تفاعل سريع وتواصل أفضل مع العملاء عوضًا عن النظام البشري الذي يتطلب من العملاء الانتظار.

اقرأ أيضاً: الربح من تطبيقات الجوال (كيف يربح أصحاب التطبيقات)

سابعاً: في مجال علوم البيانات (DATA SCIENCE CAREERS)

هي أحدى التخصصات المطلوبة في سوق العمل عن بعد التي انتشرت حديثًا، والتي يسمع بها الكثيرون ولكن لا يعلمون عنها شيئًا.

بفضل التكنولوجيا والإنترنت أصبحنا قادرين على مشاركة وتبادل والاحتفاظ بكافة أنواع المحتوى المرئي أو المسموع.

ومع زيادة البيانات التي نستخدمها في حياتنا اليومية من صور وفيديوهات لذكريات رائعة… إلى ملف تقديم المشروع الخاص بعملك أو الكتاب الإلكتروني الذي تقرأه في وقت فراغك، تزايد الاهتمام بعلم البيانات الذي يطلق عليه “نفط القرن الواحد والعشرين” لندرة مع يفهمونه ويتعاملون به.

وعلم البيانات هو مجال واسع يركز بشكل أساسي على فهم البيانات التي تمتلكها الشركة، واستخراج المعلومات منها باستخدام الخوارزميات لاستخدامها لحل المشاكل أو الإجابة عن أسئلة ما، وتقديم نصائح للإدارة لتحسين العمل.

1- محلل بيانات (DATA ANALYST)

يقوم بجمع، وتحليل، وتخزين البيانات للوصول إلى الشكل المطلوب من البيانات وتقديمها إلى الأشخاص والشركات بهدف التحسين من عملية صنع القرار، ويختص بتنظيم قواعد البيانات وإصلاحها من الأعطال التي من الممكن أنْ تتعرض إليها.

2- باحث في تعلم الآلة (MACHINE LEARNING RESEARCHER)

يقوم بإنشاء الأنظمة التي يحتاجها محلل البيانات لفهم البيانات، ويحتاج إلى براعة قوية بلغات مثل Python أو C ++ لترميز هذه الخوارزميات.

اقرأ أيضاً: ما هو تعلم الآلة وفوائده وأنواعه وتطبيقاته (شرح مبسط وسهل)

3-  أخصائي إدارة البيانات (DATA MANAGEMENT SPECIALIST)

لا يحلل البيانات ولكنه يديرها ضمن قواعد بيانات الشركة، كما يعمل على تخزين المعلومات بتنظيم، ويجعل الوصول إليها سهل لجميع أعضاء الشركة.

4- مهندس بيانات (DATA ENGINEER)

يقوم ببناء قواعد البيانات التي يستخدمها أخصائي إدارة البيانات، حيث يقوم بإنشاء المخازن الرقمية التي تخزن المعلومات القيمة للمؤسسة.

ثامناً: في مجال التعيلم عن بعد (FREELANCE E-LEARNING CAREERS)

مع اتساع استخدام الإنترنت ودخوله في مجال التعليم، وزيادة حاجة الشركات الكبرى لتطوير مهارات موظفيها، ظهرت الدورات التعليمية المتاحة عبر الإنترنت حتي يحظى بها كل موظف في الوقت الذي يتناسب معه.

وبالتالي فقد نال التعليم الإلكتروني أهمية كبرى في عالم الإعمال، ولم يعد مقتصرًا على تعليم الشركات قط، بل توسع ليشمل المؤسسات التعليمية في جميع المراحل، فظهرت الحاجة إلى وجود متخصصين به.

ولا شك أن وظائف التعليم الإلكتروني انتشرت سريعًا مع اجتياح أزمة الكورونا للعالم أجمع، والتي اوقفت معالم الحياة البشرية به، ومن ضمنها ذهاب الطلبة إلى المدارس والجامعات لتلقي العلم.

فكان لازامًا ايجاد بديل سريع لضمان استمرار العملية التعليمية، مما أعطى لوظائف التعليم الإلكتروني أهمية لم تكن تحظى بها من قبل بين التخصصات المطلوبة في سوق العمل عن بعد.

1- استشاري التعلم الإلكتروني (E-LEARNING CONSULTANT)

يساعد مستشار التعلم الإلكتروني في إنشاء دورات أفضل عبر الإنترنت وتسويقها بفعالية للعملاء المستهدفين.

2- مصمم المناهج التعليمية (INSTRUCTIONAL DESIGNER)

يتولى مهمة تصميم المناهج والدورات التعليمية التي سيدرسها الطلاب باتباع خطة أو خريطة ذات ترتيب منطقي للمواضيع المتناولة في المنتجات التعليمية التي يعمل عليها.

تاسعاً: في مجال التصوير (PHOTOGRAPHY CAREERS)

على خلاف كافة وظائف العمل الحر التي في الغالب لاتنطوي على تعامل مباشر مع العميل وجهًا لوجه، يحتاج المصور إلى لقاء العميل من أجل التقاط صوره سواء في منزل المصور، أو في الخارج في مكان ما مناسب للقطات رائعة.

ولذلك قد يظن البعض أنه لا يمكن ادراجها تحت التخصصات المطلوبة في سوق العمل عن بعد، بينما في الواقع العكس هو الصحيح.

1- مصور المنتج (PRODUCT PHOTOGRAPHER)

يقوم بإلتقاط صور احترافية للمنتج لتسليط الضوء على مدى جاذبيته، وجعله مغريًا للعميل ليقوم بشراءه بغرض زيادة المبيعات.

يجب أن يفهم نفسية وعقلية المشاهد جيدًا، فيستخدم الإضاءة المناسبة ودرجات الألوان الجذابة والزوايا الصحيحة لجذب اهتمام العميل.

2- مصور إعلانات (ADVERTISING PHOTOGRAPHER)

يقوم بتصميم الإعلان الذي سيتم فيه عرض المنتج الذي صوره مصور المنتجات، يتشابه عمله مع عمل مصور المنتجات، إذ ينبغي عليه فهم العميل، وما يجذبه لضمان إخراج إعلان نجاح، ولكن يتطلب الأمر مهارة إبداعية للايتان بأفكار إعلانية جديدة غير مكررة.

3- مصور بورتريه (PORTRAIT PHOTOGRAPHER)

يقوم بإلتقاط لقطات شخصية احترافية للأشخاص لاستخدامها في العمل، كوضعها بالسيرة الذاتية قبل التقديم للعمل، أو لوضعها في بطاقة الموظف التعريفية وغيرها من أغراض العمل.

4- مصور عقارات (REAL ESTATE PHOTOGRAPHER)

كمصور المنتج، يقوم مصور العقارات بتصوير العقارات بشكل احترافي من الداخل والخارج لجذب انتباه العملاء للقيام بعملية الشراء.

5- مصور حفلات الزفاف والمناسبات (WEDDING/EVENT PHOTOGRAPHER)

تعتبر تلك الوظيفة الأشهر على الإطلاق في نطاق وظائف التصوير، لما تحظى به من طلب مستمر في سوق العمل.

فليلة الزفاف حدث مميز للغاية يحدث لمرة واحدة في العمر، ولابد من توثيقه بالصور من قبل محترف للحرص على خروج العمل بجودة عالية.

يقوم مصور الأفراح بالتقاط صور العروسين والحاضرين، صور تعكس مظاهر الفرح والسعادة بتلك المناسبة السعيدة كما يتم الاستعانة به لكافة المناسبات المشابهة الأخرى كالخطوبات وأعياد الميلاد.

عاشراً: في مجال تصميم الفيديوهات (VIDEOGRAPHY CAREERS)

لا يمكن أن يستغنى أي عمل ما عن الفيديوهات من أجل التسويق لذلك العمل، ولذلك تعتبر وظائف تصوير الفيديو مطلوبة بشكل كبير كحال معظم الوظائف المتعلقة بأي نوع من أنواع المحتوى المرئي أو المسموع من التخصصات المطلوبة في سوق العمل عن بعد.

وكمثيلتها من وظائف التصوير الفوتوجرافي، قد تتطلب بعضًا من وظائف تصوير الفيديوهات من المستقل مغادرة منزله والعمل في الاوقات التي يحددها العميل.

1- كاتب سيناريو (SCREENWRITER)

يقوم بكتابة السيناريو الخاص بمختلف أنواع الفيديوهات كالأفلام، والمسلسلات التلفزيونية، والمسرحيات، والرسوم المتحركة، والإعلانات التلفزيونية.

حيث يقوم بإنشاء وابتكار الشخصيات وصياغة الحبكة الدرامية، وكتابة الحوار مشكلاً إطار يمكن للمخرج إتباعه لرسم رؤيته الإبداعية لتحويل كلمات الكاتب إلى فيديو حي.

لذا يحتاج الكاتب إلى امتلاك مهارات إبداعية وخيال خصب وأن يكون كثير القراءة والاطلاع.

2- محرر فيديو (VIDEO EDITOR)

يقوم بترتيب المشاهد واللقطات المصورة وتنسيقها ضمن تتابع زمني مدروس، وإضافة المؤثرات الصوتية والموسيقي المناسبة لها بحيث تتحول إلى رسالة مترابطة، جذابة، محددة المعنى، ويجب أن يكون على اطلاع بمباديء صناعة الأفلام.

اقرأ أيضاً: أفضل برامج صنع وتعديل الفيديوهات

إلى هنا نكون قد انتهينا من مقالنا اليوم عن أهم التخصصات المطلوبة في سوق العمل عن بعد، والذي نتمنى منه أن يكون مفيداً للشباب، ويفتح أعينهم على تعلم مهارات جديدة من الممكن أن تمنحهم حياة أفضل.

لا تقلق فلن أنسى ما وعدتك به في بداية المقال، وإليك مجموعة من المقالات التي ستمكنك من تعلم أي من التخصصات بالأعلى، أو تعلم أي مهارة أخرى غير مدرجة بالأعلى:

ياصديقي من فضلك لا تكتفي بقراءة المقال بل قم بعمل شيء ايجابي وارسله لشخص واحد تعتقد أنه يحتاجه، والأهم من ذلك أن تبدأ في اتخاذ خطوات عملية في ترجمة هذا المقال لفائدة حقيقية في حياتك.

عن الكاتب

مجدي كميل

مصري وعمري 32 عام، حاصل على بكالوريوس التجارة.

أعمل في مجال الديجيتال ماركتنج منذ حوالي 8 سنوات، حصلت خلالها على الكثير من الخبرة والتجربة والمعرفة في الكثير من النواحي.

مهتم جداً بالمعرفة والاطلاع على كل ما هو جديد في عالم التسويق والعمل من خلال الإنترنت. متابع ومهتم بكل ما له علاقة بعالم تكنولوجيا الإتصالات والإنترنت بشكل عام.

أقرأ باستمرار في الكثير من المجالات، وخصوصاً في مجال التسويق والعمل اونلاين.
أبحث جيداً قبل كتابة أي موضوع في الرابحون، وأختار مصادري بدقة وعناية بناءاً على التنوع والجودة.

هدفي تقديم قيمة حقيقية تستحق وقت القراء الأعزاء وتساعدهم على النجاح. شعاري في الكتابة دائماً هو الجودة، مهما كلفني ذلك من وقت ومجهود.

إضافة تعليق

اضغط هنا لنشر التعليق