9 نصائح لعمل حملة إعلانية ناجحة على الإنترنت كالمحترفين

نصائح لإنشاء حملة إعلانية ناجحة على الانترنت

عمل حملة إعلانية ناجحة على الإنترنت هو هدف أي صاحب موقع أو متجر إلكتروني. لكن كيف يتم ذلك؟ لكل وسيلة إعلانية على الإنترنت صفات وآليات عمل مختلفة. فهل هناك أساليب أو نصائح يمكن اتباعها لعمل حملة إعلانية ناجحة على أي منصة أو شبكة إعلانية؟

الإجابة هي نعم هناك عدة نقاط إذا قمت بالاهتمام بها ودراستها جيداً سوف تساعدك على نجاح حملتك الإعلانية على أي منصة. بالطبع هناك عناصر نجاح خاصة لكل وسيلة إعلانية لكن دراستها من المفترض أن تتم بعد الاهتمام بالنقاط العامة للمجال الإعلاني.

في هذا المقال سوف نوضح لك أهم العوامل الأساسية التي ستمكنك من عمل حملة إعلانية ناجحة وفقاً لآراء ونصائح خبراء التسويق حول العالم.

1. حدد هدفك من الحملة الإعلانية

ما هو هدف حملتك الإعلانية؟

  • هل هو الانتشار والحصول على شهرة لعلامتك التجارية؟
  • هل هو تحقيق مبيعات؟
  • هل هو الحصول على اشتراكات في قائمة بريدية تعدها؟
  • هل هو هدف آخر غير المذكور بالأعلى؟

كل هدف من هذه الأهداف يتطلب تطبيق استراتيجية معينة للإعلان بل واختيار وسيلة إعلانية بعينها. ومن المنطقي أن تعرف ماذا تريد تحديداً الحصول عليه من حملتك الإعلانية.

الانتشار مثلاً يمكن أن يتم من خلال عمل حملات إعلانية على عدة وسائل في وقت واحد. والحصول على مبيعات مباشرة قد يتطلب استراتيجية إعادة الاستهداف لمن زار متجرك الإلكتروني من قبل، أو حتى زار صفحة منتج بعينه في متجرك.

من المعروف بالطبع أن هدفك الإعلاني يجب أن يكون منطقي ومحسوب بدقة سواء بعدد واضح أو بنسبة مئوية أو حتى من خلال أدوات معينة، يمكنك تحديد عدد معين من الزوار أو نسبة معينة قابلة للقياس بأدوات مثل أداة إحصائيات جوجل (Google Analytics).

أخيراً هدفك يجب أن يكون معقول وقابل للتحقيق والأهم هو أن يتناسب مع ميزانيتك وإمكانيات موقعك. فمن الناحية النظرية مثلاً يمكنك الحصول على مليون زائر لموقعك يومياً لكن هل تستطيع تحمل تكلفتهم؟ أو هل سيرفرات موقعك يمكنها تحمل استقبال هذا العدد من الزوار؟

الجدير بالذكر أن تحديد الهدف التسويقي بدقة سوف يسهل عليك الكثير من الخيارات فيما بعد، فالكثير من الخيارات التي ستتخذها فيما بعد تتوقف بشكل كبير على الهدف التسويقي الذي تريد تحقيقه.

2. حدد ميزانيتك

مجال الإعلان الرقمي مرن للغاية عندما يتعلق الأمر بالمبالغ التي يمكن إنفاقها من اجل تحقيق هدفك الإعلاني. تحديد ميزانية حملتك أو حملاتك الإعلانية سوف يسهل عليك عملية اختيار الوسيلة الإعلانية التي سوف تستخدمها ونوع الجمهور المستهدف.

هناك وسائل إعلانية لن تتمكن من استخدامها إلا بعد شحن حسابك بمبلغ معين بينما تحاسبك الأخرى بما صرفته حملتك أثناء عملها.

أي من الأسلوبين يناسبك؟ هذا يرجع لك وللميزانية التي حددتها لحملتك الإعلانية.

أيضاً تحديد الميزانية سوف ينبهك إلى مدى نجاح كل وسيلة في تحقيق أهدافك الإعلانية لأنك سوف تعرف كم دفعت لتحقيقها. من المفترض أن توفر كل وسيلة عائد مناسب على الاستثمار فيها أو ما يعرف Return on Investment ويرمز له بـ ROI.

يجب أن تنتبه دائماً إلى المبالغ التي تصرفها على الإعلان على الوسيلة التي تستخدمها، إذا كنت تدفع مبلغ أكبر من قيمة جمهورك المستهدف في وسيلة ما هذا قد يعني أنها غير مناسبة لك على الأقل في الوقت الحالي.

يقوم الخبراء في المجال الإعلاني بتحديد ميزانيتهم الإعلانية على مرحلتين أثناء استخدامهم لوسيلة إعلانية جديدة:

أ) مرحلة اختبار الوسيلة: تتضمن هذه المرحلة تخصيص ميزانية أقل من الميزانية المحددة للإعلان على الوسيلة الإعلانية (نسبة بسيطة من الميزانية الكلية)، والغرض من هذه الميزانية هو اختبار الوسيلة ومدى قدرتها على تحقيق الأهداف الإعلانية المرجوة بما يتناسب مع تكلفتها.

ب) مرحلة استخدام الوسيلة لتحقيق أهداف إعلانية بخطة إنفاق منظمة: هذه المرحلة يتم تنفيذها فقط في حالة نجاح الوسيلة الإعلانية في الاختبار الذي تم عمله في المرحلة السابقة أي أنها قد تتم أو لا تتم.

في حالة تنفيذ هذه المرحلة يتم تحديد ميزانية ثابتة للإنفاق الذي سوف يتم عليها مع تحديد عائد مناسب للاستثمار منها، هذا العائد يجب أن تحافظ عليه هذه الوسيلة للاستمرار في استخدامها.

الجدير بالذكر أن يمكنك تنفيذ نفس الأسلوب السابق طبقاً لميزانيتك المتاحة مهما كان حجمها لعدم ارتباطها بمبلغ أو قيمة محددة.

3. ادرس المنصة أو الوسيلة التي سوف تعلن عليها

اختيار المنصة الإعلانية واحد من أهم العوامل التي تحكم نجاح أو فشل حملاتك الإعلانية، فعلى سبيل المثال نتائج حملة إعلانية على جوجل ادس تختلف تماما عن نتائج اعلان ممول على الفيسبوك.

في الحقيقة هذا النقطة تتوقف وتعتمد بشكل كبير على النقطة الأولى، فتحديد هدف الحملة الإعلانية سوف يسهل عليك اختيار المنصة الإعلانية بكل سهولة.

على أي حال يمكننا تصنيف المنصات الإعلانية إلى 3 فروع رئيسية وهي:

أ) السوشيال ميديا

ليس خفي على الجميع أن أغلب مستخدمي الإنترنت يستخدمون واحد أو أكثر من مواقع التواصل الاجتماعي أو السوشيال ميديا، ومن حسن الحظ أن كل مواقع التواصل الاجتماعي تمتلك منصات إعلانية، ويمكنك من خلالها عمل حملة إعلانية في خلال دقائق معدودة.

لذلك تعد السوشيال ميديا أحد أهم المنصات الإعلانية و أكثرها فاعلية على الإطلاق. فمهما كان هدفك التسويقي أو طبيعة استهدافك فعملاءك المحتملين يتواجدون على مواقع التواصل الاجتماعي.

اقرأ أيضاً: التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي (دليلك الشامل)

ب) محركات البحث

زوار محركات البحث هي زوار في غاية الأهمية وهي الأكثر جودة على الإطلاق، بالطبع يمكن لأصحاب المواقع تحسين مواقعهم لمحركات البحث، و الحصول على زوار مجانية من محركات البحث.

ولكن على أي حال ولأننا نتحدث عن الحملات الإعلانية هنا، فمحركات البحث وعلى رأسها جوجل لحسن الحظ تمتلك منصات إعلانية، والتي من خلالها يمكنك عمل حملة إعلانية والبدء في تحقيق أهدافك التسويقية بكل سهولة وبشكل فوري تقريباً.

اقرأ أيضاً: التسويق عبر محركات البحث SEM (دليل شامل للمبتدئين)

ج) الشركات الإعلانية المتخصصة الأخرى

هناك الكثير من الشركات الإعلانية المتخصصة، والتي يمكن من خلالها عمل حملات إعلانية وتحقيق ما تريد من أهداف تسويقية وربحية.

هذه الشركات بالطبع موجودة بعدد مهول وهي متنوعة بدرجة كبيرة جداً، فمنها شركات Native Ads، وشركات البانر ادس، وشركات pop ups، والشركات المشابهة لجوجل ادس…الخ.

تختلف المنصات التي يمكنك عمل حملة إعلانية من خلالها في العديد من النواحي. بعض المنصات مثل الشبكات الإعلانية تقدم خيارات إعلانية غير متاحة على منصات التواصل الاجتماعي مثلاً وهذا يرجع لاختلاف الجمهور بين الوسيلتين.

قبل أن تنشئ حملتك الإعلانية على أي وسيلة يجب أن تقوم بدراستها جديداً من حيث:

  • آلية عمل الحملات الإعلانية التي تتم من خلالها.
  • تكلفة الإعلان عليها.
  • الجمهور المتاح من خلالها، وكيف يتعرض لإعلانك.

قبل القيام بعمل أي حملة إعلانية على أي منصة أو شبكة إعلانية شاهد الفيديوهات الخاصة بها، أغلب الشبكات والمنصات الإعلانية تقدم عدة وسائل توضيحية تشرح كيفية عمل الحملات الإعلانية عليها، أو يمكنك البحث على اليوتيوب للإطلاع على شروحات حول المنصة.

وأيضاً من المهم البحث عن تقييمات المنصة على مواقع التقييمات أو المنتديات الموثوقة… معرفة آراء الآخرين حول المنصات الإعلانية من الممكن أن يوفر عليك الكثير من التجارب الفاشلة.

هناك عدة أساليب يمكن اتباعها لمعرفة الكثير من المعلومات حول أي منصة إعلانية ومنها:

  • البحث عن آراء العملاء عنها وتجاربهم المصورة على اليوتيوب.
  • البحث عن آراء العملاء عنها على مواقع التقييمات المختلفة.
  • البحث عن معلومات عنها في المجموعات والصفحات التي تهتم بالمجال الإعلاني على مواقع التواصل الاجتماعي.
  • استشارة من لهم خبرة في المجال الإعلاني من معارفك أو أصدقائك.
  • أخيراً لن يضرك أبداً التواصل مع خدمة عملاء المنصة التي سوف تعلن عليها وطرح أسئلتك أو مخاوفك.

الجدير بالذكر أنه من المهم دراسة المنصات المنافسة أيضا للمنصة التي سوف تعلن عنها. فلا تختار أول وسيلة إعلانية وجدتها، بل يجب أن تبحث عن أفضل الوسائل التي تقوم بنفس الدور وتقارن بين كل منها.

فمثلاً قد تبدو وسيلة أفضل من الأخرى في جانب واضح، لكنها لا تناسبك في عدة جوانب. أخرى البحث والمقارنة سوف يقودك إلى الوسيلة المناسبة لك.

أخيراً أود التنويه إلى أن استخدام الأساليب السابقة كلها سوف يساعدك على التأكد من جودة الوسيلة الإعلانية التي تود استخدامها. الاعتماد على أسلوب واحد فقط قد لا يمكنك من الوصول إلى فكرة واضحة عن الوسيلة التي تبحث عن معلومات عنها.

4. حدد أدق تفاصيل جمهورك المستهدف

تحديد الهدف التسويقي بدقة، واختيار المنصة التسويقية المثالية، وإنشاء إعلان رائع وجذاب، كل هذا بدون استهداف جيد لا يعني شيء في نجاح إعلانك.

لو كان هناك بائع جائل يبيع منتج مخصص للأطفال الرضع، وكان مهتم بعرض منتجاته أمام مدرسة ثانوية للأولاد محاولاً بيع منتجه للطلبة، كلنا سوف نتفق أن هذا البائع لايجيد اختيار المكان المناسب.

في الحقيقة الكثير من المسوقين يفعلون بالضبط مايفعله هذا البائع الجائل، أما أنت فعليك اختيار الخيارات الاستهدافية بدقة.

الجدير بالذكر هنا أن أي منصة إعلانية تتيح للمعلنين الكثير والكثير من الخيارات الاستهدافية، وذلك وفقا للكثير من المعايير مثل السن والنوع والمؤهل الدراسي والحالة الاجتماعية والاهتمامات و الكلمات المفتاحية.

تحديد تفاصيل جمهورك المستهدف يمكن معرفته بسهولة من خلال تحديد هدفك الإعلاني، على سبيل المثال لديك صفحة على الفيس بوك وتود زيادة متابعيها. ما هي تفاصيل هؤلاء المتابعين أو المواصفات الخاصة بهم؟

التفاصيل قد تتضمن العمر والاهتمامات، وإذا كانت صفحتك تبيع منتجات معينة قد تحتاج إلى تحديد موطن هؤلاء المتابعين أيضاً، تحديد التفاصيل قبل إنشاء الحملة سوف يرشد وسيلتك الإعلانية إلى تحديد جمهورك المستهدف بدقة.

5. أنشئ إعلان جذاب

الهدف من الإعلان هو حث الجمهور المستهدف على فعل أمر ما مثل الشراء أو الاشتراك أو حتى إشهار علامة تجارية معينة، هذا يتم من خلال إنشاء إعلان جذاب بما يتناسب مع الوسيلة المستخدمة لعمل الحملة الإعلانية.

الإعلان على الفيس بوك يتطلب كتابة محتوى شيق وتصميم صورة جذابة بصرياً، الإعلان على اليوتيوب يتطلب إنشاء محتوى فيديو على قدر عالي من الجودة من حيث الصوت والصورة وطريقة التقديم للمشاهد.

الإعلان على الشبكات الإعلانية قد يتطلب إنشاء صفحة هبوط وسيطة وهو أمر غير معقد بالرغم مما يبدو عليه. هناك عدة أدوات يمكنك الاعتماد عليها لإنشاء صفحة هبوط احترافية وبكل سهولة.

إنشاء إعلان جذاب يتعلق دائماً بمعايير كل وسيلة إعلانية وطبقاً لسيكولوجية الجهور المتاح من خلالها، سوف تحتاج لدراسة العناصر المهمة التي تساهم في نجاح الإعلانات على كل وسيلة على حدا لاكتشاف هذه العناصر.

لا تقلق أغلب الوسائل الإعلانية توضح معايير الإعلان الناجح بالنسبة لها بشكل واضح وأحياناً ترشدك لتنفيذه بسهولة.

6. ادرس سوق المنافسة

دراسة السوق هي خطوة أساسية يجب عليك القيام بها قبل إنشاء حملتك الإعلانية، دراسة السوق يجب أن تشمل العناصر التالية:

  • تكلفة شراء جمهورك المستهدف في مختلف الوسائل الإعلانية.
  • استراتيجيات المنافسين للوصول إلى الجمهور.
  • الوقت المناسب لعمل حملات الإعلانية.

تكلفة شراء الجمهور المستهدف قد تبدو لك شبه موحدة إذا اعتمدت على الشبكات الإعلانية للحصول عليها لكن هذا غير دقيق. جودة الجمهور المستهدف تختلف من شبكة إلى أخرى، فهناك شبكات تهدف لتوفير أرخص سعر بينما تهتم الأخرى بالجودة أولاً.

كيف يحصل منافسيك على الجمهور؟ هذا قد يبدو سؤال صعب العثور على إجابته لكن هذا ليس صحيح.

أنت لست أول من يقوم بعمل حملة إعلانية في مجالك بل هناك من سبقك محلياً وعالمياً ولديه خبرة كبيرة في هذا المجال، هؤلاء يحبون مشاركة تجاربهم وخبراتهم وسوف يسعدون بالرد على أسئلتك.

فكر في الوقت الذي إذا ظهر لك إعلان فيه قد تتفاعل معه؟ هل وصلت إليه؟ . ممتاز الآن كرر الأمر لكن من وجهة نظر جمهورك، على سبيل المثال يعاني من يقوم بعمل إعلانات على الفيس بوك مع توقيت عرض مباريات كرة القدم.

الإعلانات التي تظهر في نفس وقت عرض مباراة ما قد تتلقى تفاعل أقل من تلك التي تظهر في في أوقات أخرى، كذلك عندما تعلن عن عروض الجمعة السوداء لدفع جمهورك للشراء من متجرك يجب أن يظهر إعلانك قبل موعد هذا الحدث بفترة مناسبة.

7. التجربة والخطأ

التجربة عنصر في غاية الأهمية لنجاح الحملات الإعلانية، والمقصود بالتجربة هنا ليس تطبيق المعلومات فقط والحصول على خبرة عملية، ولكن أيضاً عمل حملات متنوعة مع اختبار المتغيرات للحصول على أفضل نتيجة ممكنة.

في عالم الحملات الإعلانية أو في التسويق بشكل عام هناك مصطلح مشهور يسمي Split test، وهو يشير إلى تقسيم الميزانية الإعلانية على أكثر من إعلان مع عمل تغيير في كل إعلان، ويكون ذلك في النهاية بغرض الحصول على الحملة الإعلانية الناجحة والاستمرار فيها، وايقاف باقي الحملات.

مثال: للوصول لحملة ناجحة على فيسبوك لتسويق ايفون 13 مثلاً، يمكنك عمل 5 حملات متنوعة بـ 5 صور مختلفة، وخمس عناوين، وعمل اختبار لهذه الحملات لمدة 7 أيام لتحديد أفضل النتائج الممكنة.

يقول خبراء الحملات الإعلانية أن متغير واحد فقط مثل صورة الإعلان، من الممكن أن يحول الحملة الخاسرة لحملة مربحة بشكل دارامي.

الجدير بالذكر أن الحملة الإعلانية الأولى للمبتدئين نادراً ما تنجح وهذه حقيقة معروفة في مجال الإعلان على الإنترنت. قد يحالفك الحظ وتحصل على نتائج جيدة نسبياً من حملتك الإعلانية الأولى، لكن النجاح التام أو تحقيق هدفك الإعلاني قد يحتاج عدة محاولات.

أسلوب التجربة والخطأ أسلوب يستخدمه جميع المعلنين على الإنترنت حتى المخضرمين منهم، الجمهور المستهدف هو بشر والبشر يتغير سلوكهم باستمرار، وبالتالي لا توجد استراتيجية ناجحة مع الجميع طوال الوقت.

ادرس نتائج حملاتك بشكل دوري وابحث عن طرق لتحسينها، قد تكون هذه الطرق هي إضافة تفاصيل جديدة في استهدافاتك أو زيادة ميزانية حملتك الإعلانية على وسيلة إعلانية أو حتى استخدام وسيلة إعلانية جديدة تماماً.

8. عليك امتلاك آداة تتبع وقياس لحملاتك الإعلانية

تتبع الحملات الاعلانية عمود مهم جداً في نجاح حملاتك الإعلانية على الإنترنت. من خلال أدوات التتبع يمكنك قياس كل شيء خاص بحملتك، وبناءاً على هذا القياس يمكنك اتخاذ القرارات التي تجعل حملاتك الفاشلة ناجحة أو حملاتك الناجحة أكثر نجاحاً.

أداة التتبع توفر لك الكثير والكثير من المعلومات والبيانات المهمة جداً حول حملاتك الإعلانية، فيمكنك من خلالها معرفة كم من الوقت قضى الزائر في موقعك أو صفحة الهبوط الخاصة بك، ما هي الكلمات المفتاحية التي حققت لك مبيعات، عدد الزوار الذين غادروا موقعك مباشرة بعد زيارته، والكثير والكثير من البيانات الأخرى.

اقرأ أيضاً: نماذج حملات إعلانية ناجحة (جوجل، فيسبوك، انستقرام، تويتر)

9. كن مبتكراً في إنشاء حملتك الإعلانية وفكر خارج الصندوق

التسويق على الإنترنت هو علم وفن أيضاً، فهناك معايير وأسس يقوم عليها التسويق الإلكتروني، وأيضاً هناك جانب فني وإبداعي، وهذا مايصنع الفارق بين مسوق إلكتروني مبتدء ومسوق الكتروني محترف.

لإنشاء حملة إعلانية ناجحة على الإنترنت عليك ألا تكون تقليدي تفعل ما يفعله الآخرين، ولكن عليك الخروج عن المألوف في كل خطوة من خطوات إنشاء حملاتك الإعلانية، وبهذا تستطيع تحقيق أفضل النتائج الممكنة.

وهذه بعض النصائح التي عليك إتباعها، والتي ستساعدك على إنشاء حملة إعلانية مبتكرة:

أ) اختر صورة إعلانك بعناية شديدة: الجانب المرئي يوثر في نسبة الضغط على الإعلان بدرجة كبيرة جداً، ومن ثم يساهم في نجاح الحملة بنسبة كبيرة. ثبت أن الصور الغريبة والغير مألوفة تجذب الانتباه أكثر من الصور التقليدية.

وأيضاً ثبت أن الصورة التي تجذب الاناث تختلف عن الصور التي تجذب الذكور، الألوان أيضاً تصنع فارق كبير.

اقرأ أيضاً: الألوان في التسويق: أهميتها وكيفية اختيارها وفقاً لعلم النفس

ب) عنوان الإعلان عنصر في غاية الأهمية

عنوان الإعلان يعمل جنباً إلى جنب مع صورة الإعلان وهو جزء مكمل للصورة، في الحقيقة عنوان الإعلان هو الجزء الأول والأهم الذي من خلاله تخبر العميل المستهدف بمميزات سلعتك أو خدمتك.

ومن ثم هذا يؤثر بشدة في قراره سواء بالضغط على الإعلان لمعرفة المزيد أو تجاهل إعلانك تماماً.

اقرأ أيضاً: كيف تكتب إعلانات PPC احترافية لحملات إعلانية ناجحة

ج) اصنع فيديو إعلاني احترافي بدلاً من الإعلانات التقليدية

الفيديو يمثل فرصة إعلانية رائعة لمن يستطيع التعامل معه بذكاء. يقولون أن الصورة تساوي ألف كلمة فكم يساوي الفيديو؟ في الحقيقة الإبداع الحقيقي في الحملات الإعلانية يتجلى في أوضح صوره من خلال إعلانات الفيديو.

اقرأ أيضاً: دليل تصميم فيديو احترافي (في 7 خطوات عملية سهلة)

خاتمة

حاولنا في هذا المقال تقديم أفضل النصائح التي سوف تساعدك على عمل حملة إعلانية ناجحة. المجال الإعلاني يتغير بشكل دوري مع ذلك أساسيات التعامل معه تظل ثابتة وما يتغير هو سلوك الجمهور المستهدف وفي ظروف خاصة فقط.

النصائح التي ذكرناها في هذا المقال من شأنها تأهيلك للدخول في المجال الإعلاني والوصول لجمهورك المستهدف تحت أي ظرف.

هل تقوم بعمل حملات إعلانية على الإنترنت؟ شارك معنا في التعليقات نصائحك للمبتدئين في هذا المجال.

موضوعات أخرى ستعجبك

6 أفكار عن “9 نصائح لعمل حملة إعلانية ناجحة على الإنترنت كالمحترفين”

  1. سمير ميشيل بطرس عوض

    عاوز اعمل إعلان جذاب لشركة مقاولات وتشطيبات ناشئه حديثا ومش عارف اعمله فين وباقل الاسعار

    1. أنصحك بتجربة الاثنين والاستفادة منهما، ومن ثم الاستقرار على المنصة الإعلانية التي تحقق لك نتائج أفضل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll to Top