الرئيسية » تسويق » اتجاهات التسويق الرقمي (13 تريند عليك معرفته في 2020)


اشترك في قائمتنا البريدية.

اشترك في قائمتنا البريدية وانضم لمشتركينا ليصلك كل جديد .

اتجاهات التسويق الرقمي (13 تريند عليك معرفته في 2020)

اتجاهات التسويق الرقمي

المسوق المحترف هو شخص يعرف كيفية استغلال كل الفرص والإمكانيات المتاحة، وحتى تصل إلى هذا المستوى يجب أن تعرف اتجاهات التسويق الرقمي في 2020 (Digital Marketing Trends).

أياً كان المجال الذي تعمل به، أياً كان تخصصك واياً كانت مسؤولياتك:

  • مدير قسم التسويق في أحد الشركات.
  • مسوق بالعمولة أو متخصص في التسويق عبر محركات البحث.
  • رائد أعمال وتريد تأسيس مشروع أو تحسين مشروعك الحالي.
  • مسوق متخصص في مجال السوشيال ميديا.

يجب عليك أن تعرف جيداً كيف سيتحرك السوق في الفترة القادمة، ما هي اتجاهات التسويق الرقمي التي يسير نحوها العالم حالياً حتى تستغلها لصالحك.

فهل تعلم أن:

  • حجم الإنفاق على التسويق الرقمي سيصل إلى 50% من إجمالي الميزانية المخصصة للتسويق في 2021 طبقاً لشركة Cisco العالمية.
  • أكثر من 60% من مستخدمي انستجرام يعتمدون عليه في اكتشاف منتجات جديدة.
  • توقعت شركة Cisco العالمية أنه بحلول عام 2021 سيكون تقريباً 82% من حجم الترافيك عبر الإنترنت معتمد على الفيديو.
  • حوالي 49% من العملاء تعتمد على ترشيحات المؤثرين في اختيار المنتجات والخدمات الجديدة التي يبحثون عنها.

وغيرها من المعلومات التي يجب أن تعرفها عن اتجاهات التسويق الرقمي في 2020، هذا بخلاف بعض الأسئلة التي ربما تخطر على بالك مثل.

  • كيف يمكن استخدام تقنية الواقع المُعزز (Augmented Reality) في التسويق؟
  • كيفية الاستفادة من ChatBot في عملية التسويق.
  • هل هناك طرق شرائية جديدة عن طريق السوشيال ميديا تساعد كل أصحاب المتاجر الإلكترونية على بيع منتجات أكثر؟

وغيرها من الأسئلة التي ربما تثير فضولك فيما يتعلق باتجاهات التسويق الرقمي الجديدة، والتي ستتعرف على أهمها في الدقائق القليلة القادمة.

كل هذا مُقدم إليك بأسلوب سريع ومختصر مع العديد من الأمثلة العملية حتى تتضح لك الصورة، فهذه عادتنا في موقع الرابحون.

لذا دعونا نتعرف سوياً على اتجاهات التسويق الرقمي:

1- زيادة الاعتماد على التسويق عبر روبوت الشات (ChatBot)

بالتأكيد أن تعرف ما هي الـ Chatbots وما هي أهميتها في الوقت الحالي، وكيف أن أغلب المواقع الإلكترونية الخدمية تعتمد عليها حالياً في التواصل مع زوار الموقع والإجابة على كل أسئلتهم.

هذا التواصل له أهمية كبيرة للغاية:

  • الإجابة على أسئلة العملاء في أي وقت.
  • توفير الإجابات على الأسئلة الشائعة والمتكررة.
  • التوفير في تكلفة تعيين شخص للرد على تساؤلات العملاء المختلفة.
  • استخدام الروبوت في التسويق وأيضاً في تقديم خدمة العملاء.

في 2020 سيتم الاعتماد على هذه القناة التسويقية بشكل أكبر، كما أنه هناك العديد من الخدمات والشركات التي تعد بتوفير إمكانيات أكبر للمسوقين في استخدام هذه الروبوتات بدون الحاجة إلى معرفة البرمجة.

تطوير الروبوتات يعتمد بشكل كبير على تقنيات الذكاء الاصطناعي التي لا يتم التوقف عن تطويرها، ومن أهم الإمكانيات الجديدة التي سيتم توفيرها:

  • إمكانية عمل فانل (Funnel) كبيرة ومخصصة بسهولة أكبر.
  • زيادة إمكانيات دمج الروبوتات مع الأدوات التسويقية المختلفة (برامج المراسلة – برامج التسويق عبر الإيميل
  • زيادة الاعتماد على (NLP- Natural Language Processing) لتقديم تجربة مستخدم أفضل.
  • تحسين إمكانيات الاستهداف لأي عميل يتواصل مع البوت.

ولو تابعت المؤتمر الأخير لشركة Manychat (وهي شركة رائدة في تقديم هذه الروبوتات سواء على المواقع أو على صفحات الفيسبوك) ستتعرف أكثر على هذه الإمكانيات.

لهذا عليك أن تعتمد أكثر على استخدام هذه الإمكانيات حتى تحقق نتائج أفضل في 2020، وإن لم يكن لديك خبرة مع مثل هذه الأدوات … لا تقلق.

قريباً جداً إن شاء الله سنقوم بنشر دليل شامل حول التسويق عبر برامج الشات المختلفة، وكيف يمكنك استخدامه، لهذا احرص على متابعتنا حتى تستفيد منه.

2- استخدام برامج المراسلة الخاصة في التسويق

برامج المراسلة الخاصة مثل:

  • برنامج WhatsApp
  • برنامج WeChat
  • الرسائل النصية
  • برنامج Viber

وغيرها من وسائل الاتصال الخاصة أصبح لها وجود كبير جداً في عالم التسويق، وهذا الوجود سيزداد بمعدل ملحوظ للغاية مع توفير إمكانيات أكبر للمسوقين مثل:

  • زيادة إمكانيات الأتمتة (Automation) في مراسلة عدد كبير من الناس عن طريق هذه التطبيقات.
  • إمكانية عمل قوالب للرسائل المرسلة وإضافة الطابع الشخصي عليها (Personalization).
  • استخدام هذه البرامج كبديل عن الإيميلات.
  • إمكانية نقل الأموال أو الدفع المباشر عن طريق هذه البرامج.
  • إمكانية تتبع الأشخاص على هذه البرامج واستهدافهم بالإعلانات.

ربما سمعت عن نية فيسبوك لإطلاق عملة رقمية يتم نقلها بسهولة عبر هذه التطبيقات – وعلى الرغم أن المشروع يواجه بعض المشكلات حالياً – إلا أن الفكرة نفسها لم يتم التنازل عنها.

كما أن بعض برامج المراسلة الخاصة بالفعل قدمت بعض هذه الخدمات مثل خدمة (WeChat Pay)، وأيضاً احتمال دخول شركة Paypal العملاقة لهذا المجال وتسهيل حركة نقل الأموال أكثر وأكثر.

كل هذا معناه سهولة أكثر في الدفع، وبالتالي فرص أكثر للبيع والتسويق، هذا غير استخدام هذه التطبيقات في توفير خدمة الدعم العملاء وتسهيل عملية التواصل مع العملاء بشكل أكبر.

اقرأ أيضاً: أخطاء التعامل مع العميل (12 خطأ شائع في خدمة العملاء)

3- دقة استهداف الإعلانات وتطور أنظمة الذكاء الاصطناعي

هل تابعت التحديثات الجديدة في أنظمة الإعلانات التي أطلقتها شركة جوجل مؤخراً، بعض هذه التحديثات حول:

  • تعديل نظام المزايدة (Bidding) في الإعلانات وجعله يعتمد أكثر على الذكاء الاصطناعي في تحديد الميزانية المناسبة لكل إعلان.
  • تعديل نظام الـ Script للمطورين حتى يتمكنوا من أتمتة حملاتهم الإعلانية.
  • تعديل نظام تجميع البيانات في حساب Google Ads بحيث تحصل على كل المعلومات في نافذة واحدة.
  • تعديل نظام Shopping Cart في الإعلانات على محركات البحث الخاصة بـ التجارة الإلكترونية لتعمل بكفاءة أعلى

وغيرها من التحديثات، هذا بخلاف تحديثات شبكة فيسبوك الإعلانية خصوصاً فيما يتعلق بنظام إدارة الحملات التسويقية  (CBO – Campaign budget optimization).

وأيضاً تعديلات بعض الشبكات الأخرى لأنظمة الإعلانات الخاصة بها مثل منصة Pinterest و منصة LinkedIn، وغيرها من الشبكات الإعلانية الضخمة.

كل هذه التغيرات تسير ناحية الاعتماد على الذكاء الاصطناعي وزيادة دقة جمع البيانات وعمليات الاستهداف للمسوقين حتى يحققوا نتائج أفضل.

من المتوقع أيضاً أن معدل التحديثات سيرتفع بشكل ملحوظ في 2020، وهذا يعني أنه عليك أن تتابع باستمرار الأخبار وتطور من أدائك في استخدام المنصات الإعلانية المختلفة.

خصوصاً وأن سعر النقرة وتكلفة الحصول على عميل جديد في ازدياد مستمر، وهذا يعني أنك مُطالب بالتعديل والتحسين باستمرار في حملاتك الإعلانية.

4- التسوّق المباشر (Direct Shopping) عبر السوشيال ميديا

إن كنت متابع جيد لإحصائيات التسويق عبر مواقع التواصل الإجتماعي ستعرف أنه:

  • أكثر من 60% مستخدمي انستجرام يعتمدون عليه في اكتشاف منتجات جديدة.
  • حوالي 70% من مستخدمي منصة Pinterest يعتمدون عليها في التسوق.
  • أكثر من 60% من مستخدمي فيسبوك يتواصلون باستمرار مع الصفحات الخاصة بالشركات والعلامات التجارية.

وبسبب هذه المعلومات أطلقت منصة انستجرام  – وبعدها منصة Pinterest – إمكانية استخدام المنشورات الشرائية (Shoppable Posts) للصفحات، بحيث يمكن للعلامات التجارية الترويج لمنتجاتها بسهولة.

عندما يرى المستخدم أي منشور تجاري ويضغط عليه، سيرى كل المنتجات الموجودة في المنشور- فمثلاً لو هناك صورة لسيدة ترتدى حذاء معين، سيظهر اسم الحذاء وثمنه كذلك.

وإن ضغطت المستخدمة على الحذاء ستذهب مباشرة إلى صفحة المنتج بحيث تتمكن من شرائه، هذا ليس كل شيء، بل هناك بعض التطويرات الأخرى.

قام انستجرام بتجربة الشراء المباشر من على منصة انستجرام، حتى لا يضطر المستخدم إلى أن يترك المنصة وأن يسجل بياناته (الاسم – العنوان – بيانات الدفع) حتى يقوم بالشراء.

فكل هذه البيانات سيتم تسجيلها مباشرة على انستجرام – أو أي موقع آخر – لتسهيل عملية الشراء ورفع نسبة التحويلات للبرندات والعلامات التجارية والمتاجر الإلكترونية.

هذه واحدة من أقوى اتجاهات التسويق الرقمي في 2020، والتي عليك أن تنتبه لها وأن تستغلها لصالحك.

ملاحظة: هناك الكثير من التغيرات في عالم السوشيال ميديا، ولهذا يجب عليك أن تتابع إحصائيات التسويق المختلفة خصوصاً في الوطن العربي.

ولهذا نحن نعمل حالياً على إعداد دليل شامل حول أهم المعلومات التي عليك أن تعلمها عن السوشيال ميديا في الوطن العربي … تابعنا باستمرار حتى تحصل عليه فور نشره.

في هذا الوقت قم بقراءة أدلة التسويق عبر السوشيال ميديا التي قمنا بنشرها سابقاً، وذلك من خلال الروابط التالية:

5- إضفاء الطابع الشخصي في كل شيء (Personalization)

إضفاء الطابع الشخصي أصبح ضرورة تسويقية في أي منصة، فالأمر لا يقتصر فقط على استخدام اسم العميل في التواصل معه على كل المنصات.

بل سيتطور الأمر إلى استخدام كل المعلومات التي تجمعها عن العميل أثناء التواصل معه، هذا بفضل الإمكانيات الجديدة في التتبع وجمع المعلومات.

فمثلاً لو كان العميل يحب الأكل، ستستخدم صور للأطعمة المختلفة وأنت تراسله عبر مواقع التواصل أو عبر الإيميل، حتى لو كنت تروج إلى منتجات ليست لها علاقة بالأكل.

كل هذا لكي تقدم المعلومات والعروض للعميل من خلال القالب الذي يحبه، وبالتالي زيادة نسبة التحويلات … وهذا الهدف الأهم لأي مسوق.

لهذا راقب بشدة كل الإمكانيات الجديدة لـ أدوات التسويق الرقمي التي تعتمد عليها، وتابع كل الأدوات الجديدة في السوق حتى لا يتفوق عليك المنافسون.

6- تحليل سلوك العميل بطرق جديدة

كما اشرت، كل اتجاهات التسويق الرقمي في 2020 تعتمد بشدة على جمع بيانات أكثر عن العميل، واستخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي في تحليلها ورسم شخصية للعميل.

ستتمكن هذه التحليلات من معرفة إذا كان العميل:

  • سعيد 
  • حزين
  • يشعر بالإنجاز
  • يشعر بالوحدة

وغيرها من السلوكيات التي كان من المستحيل معرفتها في السابق، وهذا بالطبع يعود لتطبيقات السوشيال ميديا الحديثة وتوحشها في جمع البيانات.

وبالتالي ستتمكن هذه المنصات من توجيه الإعلانات المناسبة في الوقت المناسب للعميل حتى تزيد من نسبة التحويلات، وهذا يعني أن كل مسوق عليه أن يصبح على دراية كاملة بكيفية دراسة سلوك العملاء (Customer Behavior).

7- استخدام الخدمات السحابية المتكاملة

هناك العديد من الخدمات السحابية (Cloud Services) التي يعتمد عليها المسوقون في عملهم مثل:

الإتجاه الجديد في عالم التسويق الرقمي حالياً هو تجميع كل هذه الخدمات في منصة واحدة متكاملة، وهذا من أجل توفير الوقت والمجهود على المسوقين.

من أجل هذا تعمل حالياً العديد من الشركات الرائدة في عالم التسويق على تقديم مثل هذه الخدمات في 2020، والتي ستُحدث تأثيراً كبيراً في عالم التسويق الرقمي.

لهذا تابع باستمرار التغييرات التي تحدث في السوق حتى تستغل هذه الخدمات و تتفوق على المنافسين.

8- تطوير محركات البحث بمعدل كبير

من أول سبتمبر الماضي وإلى لحظة كتابة هذه السطور تقوم شركة جوجل بإطلاق تحديثات وتعديلات جديدة في نتائج البحث الخاصة بها في كل أنحاء العالم.

آخر هذه التحديثات كان إطلاق خوارزمية BERT الجديدة، والتي ستعتمد على تقنية NLP – التي فسرناها سابقاً – في فهم المحتوى وتعديل نتائج البحث.

هناك تغيرات كثيرة تحدث حالياً في نتائج البحث خصوصاً في المحتوى باللغة الإنجليزية، وسيتم التوسع في عملية التحديثات في باقي اللغات حول العالم.

هذه التحديثات ستؤثر على كل أنواع نتائج البحث خصوصاً الـ Featured Snippet و People Also Ask، والتي تُعد أهم أنواع نتائج البحث وأكثرها جلباً للترافيك.

لهذا إن كنت خبير في مجال السيو أو تعتمد على هذه القناة التسويقية فيجب عليك أن تقوم بالتركيز على بيانات الترافيك للمواقع التي تديرها.

ثم تقوم بالاختبار بنفسك حتى تفهم تأثير هذه التغييرات، وكيف يمكنك استخدامها لصالحك في الحصول على ترافيك أكثر وتحسين ترتيبك في نتائج البحث.

اقرأ أيضاً: تحسين محركات البحث SEO (دليل سيو شامل)

اقرأ ايضاً: دليل التسويق بالمحتوى للمبتدئين (دليل شامل 2019)

9- البحث الصوتي

البحث الصوتي (Voice Search) يزداد معدل استخدامه بشكل ملحوظ، خصوصاً بسبب التحديثات المستمرة التي تقدمها الشركات العملاقة مثل:

  • جوجل (Google Assistant).
  • أمازون (Alexa).
  • أبل (Siri).

سواء كان عن طريق الهواتف الذكية أو عن طريق أدوات إدارة المنزل المختلفة، والتي أصبح يعتمد عليها الكثير من الناس في كل مكان في العالم.

إن كنت تريد الحصول على زوار من خلال محركات البحث فعليك أن تقوم بالتالي:

  • التركيز على البراند الخاص بك، وجعل العميل يتذكرها بكل الطرق حتى يستخدمها في البحث عنك بصوته.
  • تحديث كل المحتوى الخاص بك حتى تجعله أسهل، ويعتمد على الكلمات المفتاحية الطويلة (Long Tail Keywords).
  • التأكد من عدم وجود أي أخطاء في المحتوى الذي تقدمة.
  • التأكد من صناعة محتوى حول كل الأسئلة التي من الممكن للعميل أن يسألها حتى تتصدر نتائج البحث الصوتي.

البحث الصوتي سيكون له مكانة كبيرة في 2020 وما بعدها، فإما أن تركب هذه الموجة وتستغلها لصالحك، أو تخسر السفينة الخاصة بك لأنها ستغرق.

10- الاعتماد على الواقع المعزز (Augmented Reality)

تقنيات الواقع الإفتراضي (virtual Reality) و الواقع المُعزز (Augmented Reality) أصبح من السهل استخدامها بشكل تجاري عن السنين الماضية.

بخلاف المنتجات الجديدة مثل نظارات جوجل وأبل، والتطور الهائل في عالم الألعاب التي تعتمد على هذه التقنيات، يقوم المطورين حالياً بصناعة العديد من التطبيقات التي تفيد المسوقين بشكل مباشر.

فمثلاً هناك تطبيق شركة Ikea – أشهر شركة في العالم في صناعة الأثاثات والديكورات سهلة التركيب – والذي يُمكن العملاء من اختيار أي قطعة أثاث.

ثم وضعها في الغرفة من خلال الواقع المُعزز حتى يروا بأعينهم كيف ستكون مناسبة لباقي محتويات الغرفة، حتى يقوموا باختيار الألوان والمقاسات المناسبة من مختلف الموديلات المتاحة.

وهذا واحد فقط من الأمثلة العملية على استخدام هذه التقنيات الحديثة في الترويج، فهناك الكثير من الخدمات والتطبيقات التي يتم تطويرها حالياً وسيتم اطلاقها في 2020.

لهذا تابع التغيرات الجديدة باستمرار واستغل أي فرصة تجدها لاستخدام هذه التطبيقات، والتي يعمل المطورون على جعلها سهلة الاستخدام للعديد من المسوقين.

11- استمرار نمو استخدام الفيديو

إن اطلعت على “الدليل الكامل لصناعة فيديو احترافي” الخاص بنا ستعرف العديد من المعلومات عن تأثير الفيديو في العالم التسويق، فمثلاً:

  • توقعت شركة Cisco العالمية أنه بحلول عام 2021 سيكون تقريباً 82% من حجم الترافيك عبر الإنترنت معتمد على الفيديو.
  • كما توقع أحد أبرز المديرين التنفيذين في شركة فيسبوك أن يكون كل المحتوى على فيسبوك عبارة عن فيديو في 2020.

هذا واحد من اتجاهات التسويق الرقمي المستمرة من العام الماضي، والتي عليك أن تركز عليها بشدة في خططك التسويقية حتى لا تتأخر عن الركب.

لهذا يجب عليك أن:

  • تطور من آلية صناعة الفيديو التي تعتمد عليها.
  • أن تطور استراتيجية عملية لتحويل كل قطع المحتوى التي تمتلكها إلى فيديو في أقرب وقت ممكن.
  • أن تبدأ من الآن في الاعتماد على كل منصات الفيديو المختلفة – إن لم تكن فعلت بالفعل – حتى تتقن كيفية استخدامها.
  • أن تعتمد على الفيديو بشكل أكبر في حملاتك الإعلانية حتى تفهم كيفية تعامل العملاء معها بشكل أدق.

بهذه الطريقة ستضمن أن يكون لديك مكان في المستقبل، سواء كنت مسوق أو حتى صانع محتوى.

12- التسويق عبر المؤثرين ينتقل إلى مرحلة متقدمة

في أحد الإحصائيات التي نشرتها منصة Digital Marketing Institute قالت فيها أن:

  • تقريباً 70% من الشباب يفضلون المؤثرين على مواقع التواصل الاجتماعي عن المشاهير والنجوم.
  • حوالي 86% من النساء تبحث أولاً عن النصيحة من المؤثرين في التجمعات المختلفة على السوشيال ميديا قبل اتخاذ القرار بشراء منتج جديد.
  • حوالي 49% من العملاء تعتمد على ترشيحات المؤثرين في اختيار المنتجات والخدمات الجديدة التي يبحثون عنها.

كل هذه الإحصائيات تدل على مدى أهمية الاعتماد على التسويق عبر المؤثرين، كما أن كل التوقعات تشير إلى ازدياد اعتماد العملاء على هؤلاء المؤثرين في المستقبل.

لهذا عليك أن تبني علاقات جيدة مع المؤثرين في مجالك، وتحاول الاعتماد عليهم في عملية الترويج لخدماتك ومنتجاتك بكل الصور الممكنة.

وإن لم يكن لديك خبرة في التسويق عبر المؤثرين وتريد استغلاله بطريقة صحيحة أخبرنا في التعليقات … وسنقوم إن شاء الله بطرح دليل كامل حول كيفية استخدامه.

13- مزيد من التسويق الصادق (Honest Marketing)

ظهر مصطلح التسويق الصادق (Honest Marketing) من أكثر من عام، وهناك الكثير من المسوقين الذين يتبنون هذا الأسلوب حالياً.

الشركات العملاقة وبعض المسوقين يعتمدون على استخدام تقنيات تسويقية مخادعة في الكثير من الأحيان مثل:

  • تخويف العميل من فقدان العروض المميزة (Fear Of Missing Out – FOMO).
  • التلاعب في تسعير المنتجات للتأثير على العميل.
  • جمع كل البيانات الممكنة عن العميل بدون إذنه واستخدامها في عملية الاستهداف.

وغيرها من التقنيات التسويقية التي يرفضها الكثير من الناس خصوصاً المهتمين بالحفاظ على الخصوصية عبر الإنترنت ومنع الشركات الكبيرة من استغلال ما تملكه من معلومات عن العميل.

فهناك أخبار عن تحديثات جديدة في القوانين (خصوصاً من قبل الاتحاد الأوروبي) الخاصة بالحصول على معلومات العملاء، وأيضاً بمراجعة عمليات الشراء أونلاين.

هذا الترند يتوقع بعض الخبراء أنه سيزداد بقوة في 2020 ويتوجب على كل الشركات والمسوقين التعامل بشفافية أكبر مع العملاء.

كل هذه الاتجاهات في عالم التسويق الرقمي ستحدد مدى نجاح أي مسوق في عمله، وبالتالي ستحدد نجاح الشركات والماركات التجارية في الوصول إلى أهدافها من حيث الأرباح والسيطرة على السوق.

لهذا وجب عليك أن تتابع هذه التغيرات بنفسك باستمرار حتى تتأكد أنك تسير معها وليس ضدها.

من أجل هذا أنصحك بمتابعة موقع الرابحون باستمرار، لأنك ستجد عليه الكثير من المعلومات حول كيفية استخدام اتجاهات التسويق الرقمي الجديدة بكل الطرق الممكنة.

عن الكاتب

محمد نور

محمد نور، مهندس ومطور ويب
أعشق علم البيانات وأتعلم عنه الجديد كل يوم، ولأن التسويق الرقمي هو أهم تطبيق لاستخدام علوم البيانات وتطوير الويب أصبحت مسوق محتوى محترف.

أحب الكتابة - أتمنى أن تجد كتاباتي مفيدة وشيقة - وخصوصاً الكتابة الموجهة التي تهدف إلى تثقيف القارئ العربي بمعلومات واستراتيجيات عملية تساعده على تحقيق أهدافه. تلك التي ينشرها الرابحون باستمرار.

اليوم الذي يمضي بدون تعلم شيئاً جديداً لا أحسبه من عمري، لهذا أريدك أن تفعل مثلي وتكون أفضل وأكثر معرفةً كل يوم.

لهذا إحرص على متابعة الرابحون باستمرار حتى تستقي كل يوم معلومة جديدة، وإن كنت ترغب في التواصل يمكنك ذلك عن طريق صفحة اتصل بنا.

تعليقات

اضغط هنا لنشر التعليق